السعودية.. التحقيق بفيديو مفزع لشخص يعذب رضيعة بوحشية    مستقبل فالفيردي بمهب الريح.. برشلونة يغرق في غرناطة    بشق الأنفس.. تونس تنتصر على ليبيا    تعزيزات كبرى في حي بو100 بالعاصمة لمطاردة أكبر مروج مخدرات    الملتقى الدولي "المكان فن بلا حدود" يختار قرقنة فضاء لإبداع    في اليوم العالمي لمكافحته: مصاب بالزهايمر في العالم كل 3 ثوان    حالة الطقس ليوم الاحد 22 سبتمبر 2019    بنزرت: تسرّب كمية قليلة من الفيول بالرصيف البترولي بجرزونة وتدخلات عاجلة لاحتوائها    تخربيشة: الله يرحمك يا بن علي…نقطة وارجع للسطر...    جمعية القضاة الشبان: ما جرى من أحداث في المحكمة الابتدائية بتونس اعتداءات مدبرة    لأول مرة بمستشفى الصادق مقدم بجربة: إجراء عمليتين لجراحة الفتق وتكميم المعدة بالمنظار    الرابطة الثانية - المجموعة الاولى - النتائج    تقرير خاص/ حراك جماهيري في الإفريقي والصفاقسي والنجم…وتحذير من «ثورة» في الكرة    نابل: حجز حوالي 38.5 طن من النحاس والسبائك المعدنية وسيارة محل سرقة بمستودع    القبض على 12 شخصا بحلق الوادي وبنزرت حاولوا إجتياز الحدود البحرية خلسة.. والقبض على منظم لهذه عمليات    باريس: إيقاف العشرات من محتجي السترات الصفراء    لحظات مرعبة داخل طائرة هوت بشكل مفاجئ من ارتفاع 12 ألف متر    صفاقس: وزيرة الصحّة تطّلع على تركيز وحدة جديدة بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة (صور)    هذا ما جرى في جنازة الرئيس بن علي... توانسة يفاجؤون الجميع ووصية بخصوص قبره    الاثنين المقبل : المحكمة الادارية تقول كلمتها في الطعون (متابعة)    تسمح للقروي بالحضور الإعلامي وتمنعه عن الرياحي.. هل تسقط هيئة الانتخابات في التناقضات؟    القلعة الصغرى.. خلع وسرقة آلات وتجهيزات مصنع خياطة    كيف ستعبّر الانتخابات التشريعية عن إرادة الناخبين في ظل عدم تجريم السياحة البرلمانية؟    صفاقس : المؤتمر الطبي للقلب يكشف عن آخر أساليب علاج الجلطة دون جراحة    طلبوا 20 ألف دينار فدية.. تحرير شاب والقبض على خاطفيه    أحمد نجيب الشابي يرثي بن علي : "عارضتك بشجاعة وشرف طيلة حكمك وأنحني اليوم أمام روحك وأشهد أنك كنت وطنيا مخلصا"    الرابطة المحترفة 1 : اختيار محمد الديناري رئيسا جديدا لنجم المتلوي    الحرفية الشابة أمل العمري تتوج في الصالون الدولي للحرف في أوزبكستان مرحبا    بعد عودة المظاهرات ومغادرة السيسي.. خطوة تصعيدية في الشارع المصري الجمعة المقبل    النادي الافريقي.. أي طعم للمائوية في ظل العقوبات والمشاكل؟؟    أنس جابر تودّع دورة "ووهان" الصينية    افتتاح المهرجان الوطني للمسرح من مدينة الكاف.. وتكريم مجموعة من المسرحيين    الإطلالة الأحادية تهيمن على موضة الخريف والشتاء    كرة اليد .. برنامج الجولة الثالثة    "غوغل": خصائص مميزة جديدة لبريد "جي مايل"    فتح باب الطلب المسبق لاقتناء سيارة BMW Série 3 Berline لدى شركة بن جمعة موتورز و وكيلها    سوسة/حملة أمنية تسفر عن إيقاف عدد من المفتش عنهم    القائمات المترشحة المقبولة نهائيا في دائرة قبلي    تونس: حقل غاز نوّارة يدخل طور الاستغلال قريبا    تونس: تنفيذ 8 قرارات هدم و غلق 6 أكشاك بمدينة بنزرت    كونت وفاقا للمتاجرة بالمخدرات..الكشف عن عصابة بحوزتها 1.5 كلغ من مادة الزطلة وأكثر من 15 ألف حبة مخدرة    مقرين.. كشف لغزسرقة السيارات    مصر.. أنباء عن اعتقال نجل قيادي في الإخوان خلال إعداده لمظاهرة    كتاب تونسي جدير بالقراءة تحت اشراف امال قرامي    بعد هجمات أرامكو.. دعم عسكري أمريكي لحماية نفط الخليج    كيم كارداشيان تنشر صورا مؤلمة عن مرضها الخطير    الطاهر بوسمة يكتب لكم : قضاء تحت الإكراه باطل    عروض اليوم    مارسال خليفة ل«الشروق» ...«الربيع العربي» وقع السطو عليه    انطلاق مهرجان معبد الشعراء في المدينة العتيقة ..احتفاء ببيرم التونسي    السيسي يغادر مصر للمشاركة في اجتماعات الأمم المتحدة    حظك ليوم السبت    توننداكس ينهى تداولاته الاسبوعية على تراجع بنسبة 0,2 بالمائة وسط تداولات متواضعة    وزير الصناعة: حقل غاز "نوارة" يدخل طور الاستغلال خلال الاسابيع القادمة    هام/بداية من الليلة: تحوير جزئي في حركة المترو رقم 4    بنزرت.. تنفيذ 8 قرارات هدم بلدية وغلق 6 اكشاك بالمدينة    منبر الجمعة ...الاستقامة ترجمة عملية للايمان    ''الهادي الجيلاني عن وفاة بن علي: ''هذه هي حسن الخاتمة التي يتمناها جميع المسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استغلت الأحزاب شُهرتهم لكسب مقاعد برلمانيّة :علي بالنور و رضا شرف الدين .. نُوابٌ من ورق !
نشر في الشاهد يوم 04 - 04 - 2018

رضا شرف الدين (رئيس النجم الساحلي) ،علي بالنور(ممثل درامي)، نواب استغلوا شهرتهم الواسعة للظفر بمقعد في البرلمان و لكنهم لم يحقّقوا أيّ إنجازٍ يُذكر ، فبغضّ النظر عن تصريحاتهم النادرة او مداخلاتهم القليلة هؤلاء النواب كانوا شبه غائبين في مجلس الشعب على مدى ثلاث سنوات متعاقبة ، الحديث هُنا عن استغلال الاحزاب للشخصيات مشهورة بجعلها"واجهة" لقائماتهم الانتخابية و صورة لتقديم أحزابهم ، خاصة و ان بعض الأسماء قد تكون مشهورة اكثر من الحزب التي تمثله أساسا و لكنّ هذه الأسماء و على شهرتها لم تقدّم فاعلية في البرلمان و اكتفت بالحضور الصُوري ، هذا إن تواجدت أصلا ، اذ بالعودة للمعطيات المقدمة من قبل جمعية بوصلة ، الجمعية المعنية بمراقبة مجلس النواب ، نجد انّ النائبين المذكورين أعلاه لم يؤثثا البرلمان إلا في مرات نادرة .
لقلّة ظهوره تحت قبة البرلمان، فإنّ عدد المجالس البرلمانية التي حضر فيها النائب عن نداء تونس رضا شرف تكاد تعدّ على أصابع اليد الواحدة ، ذلك ان النائب المذكور من بين النواب الذين اتفق على تلقيبهم "بالنواب الأشباح" ، وهم صنف من النواب القليلة التّواجد و ان تواجدو لا صوت لهم سواء في مناقشة القوانين او في إبداء آرائهم في قضايا محورية ، و شرف الدين لم يبدي رأيه و لم يشارك في تصويت أو مناقشة ، و لم يحضر أساسا في "صالون" المجلس ، و حتى و ان جربت وضع اسمه على محرك البحث "غوغل" فلن تجد له صورة يتيمة في رحاب المجلس ، بقدر ما ستجد له كما هائلا من الصور في ملاعب كرة القدم باعتباره رئيس نادي النجم الساحلي.
علي بالنور ، اسم يتداوله التونسيون بكثرة في الأمسيات الرمضانية و في نهاية كلّ مسلسل دراميّ ، اسمٌ اقترن في المخيال الشعبي بالشخصية الثرية و رجل الأعمال ، فتجده يوما يتقمص دور "سي الطيب" و طوار " سي الهادي " لكن التونسيين لم تسنح لهم فرصة تسميته ب"سي النائب" لقلة ظهوره في البرلمان التونسي ، و ما عدى المداخلات القليلة التي قام بها "سي علي" في اولى جلسات البرلمانية ، لم نسمع له صوتًا و تحلّل كأنه لم يُرشح و لم يُنتخب كنائب يمثل الشعب ، و لكن بقدر غيابه في مجلس النواب فإنّ النائب المذكور لم يفلت فرصة للظهور في الاعمال الدرامية التي تلت انتخابه في مجلس النواب ، فعلي بنور يمتلك من الوقت ما يكفي لقراءة السيناريوهات و حفظها ما لم يمتلكه للقيام بدوره في مجلس الشعب بما يتناسب مع أجره الشهري و الذي يفوق (3 ملايين) .
و ناقش مكتب مجلس نواب الشعب مشكلة الغيابات خلال الدورات السابقة في أكثر من مناسبة، واستحث النواب على الحضور وطالب منهم المشاركة في أشغال مختلف هياكل البرلمان، وصرح محمد الناصر رئيس المجلس عديد المرات لوسائل الإعلام أنه سيقع تطبيق أحكام النظام الداخلي على المتغيبين، ثم حرص بكل جهده لتمرير مبادرة تشريعية لتنقيح النظام الداخلي في اتجاه الخصم من منح المتغيبين وضمان قدر أكبر من المواظبة من خلال إجبار النواب على التوقيع على وثيقة الحضور عند الدخول وقبل المغادرة بوقت وجيز من موعد رفع الجلسة وذلك في إطار الحد من الحضور الوهمي، إذ لوحظ أن الكثير منهم يحلون في الموعد وبمجرد التوقيع على وثيقة الحضور يغادرون دون رجعة، ولكن أغلب النواب عبروا عن رفضهم هذه المبادرة وفي ظل الضغط الإعلامي وانتقادات المجتمع المدني تقرر إدراجها في إطار تعديل النظام الداخلي برمته.
وفجر قرار مكتب مجلس النواب بتفعيل مقتضيات النظام الداخلي في ما يتعلق بالإقتطاع من التعويضات الشهرية للنواب المتغيبين موجة غضب في صفوف عدد منهم،وانتقد أحمد السعيدي النائب بمجلس نواب الشعب عن حزب المبادرة، قرار مكتب المجلس اقتطاع 100 دينار من راتب كل نائب يتغيب عن اجتماع لجنة أو جلسة عامة .
وأُطلق على هؤلاء النواب صفة النواب الأشباح نظرا لقلة نشاطهم وتدخلاتهم داخل مجلس الشعب وخارجه.
وقالت النائبة سامية عبّو لم أشاهد عدد من الزملاء النواب طيلة سنة كاملة وهناك نواب رأيتهم بعد أربعة سنوات في المجلس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.