الطقس : رياح قوية وبحر هائج    سيناتور أمريكية: دقت ساعة عزل ترامب    إحالة رئيس الفرع الجهوي للمحامين بجندوبة على قاضي التحقيق    خلال مكالمة هاتفية: ترامب يعلن مساندته المطلقة لحملة حفتر!    موجة إنتحار غير مسبوقة في صفوف الشرطة الفرنسية    رونالدو على أبواب الرحيل عن «اليوفي»؟    سيناتورة أمريكية تدعو لبدء إجراءات إقصاء ترامب    مطار قرطاج: ارتفاع قيمة العملة الأجنبية المحجوزة إلى 4.5 مليون دينار    متابعة/ حرق شاحنة محجوزة من قبل محتجين في فريانة..وتصاعد الغضب    فيصل الحضيري لسامي الفهري ‘بجاه ربي سيبني'    الشفي: الاتحاد لم يفكر في إعداد قائمات نقابية في الانتخابات    هيئة الحقيقة والكرامة تسلم تقريرها الختامي إلى رئيس الحكومة    القصرين : تجدد الإحتجاجات بمعتمدية فريانة لليوم الثالث على التوالي واندلاع مواجهات بين المحتجين وأعوان الأمن    مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج تحبط عملية تهريب أكثر من 116 ألف أورو    توننداكس” يقفل معاملات الاسبوع على تراجع ب1ر0 بالمائة    بمناسبة الذكرى 63 لعيد قوات الأمن الداخلي :اختتام برنامج التظاهرات الرياضية وتكريم المتوجين    خاص/ علاء الشابي يعلن «توبته» بعد عقد القران..وشقيقه عبد الرزاق يعلن عن سر خاص بنور شيبة (متابعة)    مريم الدباغ ترد على منال عمارة بصورة وتهاجمها بقوة...التفاصيل    حجز كمية من سمك التن الأحمر    وزارة السياحة تعكف على اعداد مشروع جديد يحمل اسم "تونس وجهتنا"    إلغاء مناظرة الكاباس و إحداث شهادة في التربية والتعليم، وزارة التعليم التعليم العالي توضح    قريبا: انطلاق اشغال ميناء المياه العميقة بالنفيضة    قفصة: غدا انطلاق الدورة السابعة لمهرجان قفصة للفرجة الحية    طبيب يكشف السرّ الكامن وراء غموض ابتسامة الموناليزا    آدم فتحي ضيف الشرف مهرجان ربيع الآداب والفنون ببوسالم    ربع نهائي كاس الكاف: السماح ل 500 مشجع للهلال و150 للنجم لمتابعة مباراة الايّاب    مدرب جوفنتوس يعلق على رحيل رونالدو    مجلس وزاري مرتقب للنظر في وضعية الخطوط التونسية؟    رسمي، وزارة الصحة تدرج تلقيحا هامّا جديدا ضمن الرّوزنامة الوطنيّة للتّلقيح    وزير النقل: مطار النفيضة سيستقبل 1,8مليون سائح    حدث اليوم.. أكثر من 200 قتيل والمواجهات تتوسع..طرابلس تخرج عن السيطرة    بعد حرب التصريحات، الطبوبي يتصالح مع السفير الفرنسي    يد - كاس تونس: حكام الدور ربع النهائي    أسماء وأخبار..    بسبب رونالدو.. ليفربول يختار بديل صلاح    الجريء: "النادي البنزرتي سيكون ثالث الاندية التونسية التي ستشارك في النسخة المقبلة للبطولة العربية"    القيروان: وفاة الكهل الذي تعرّض للحرق من قبل شاب متأثرا بحروقه    فنانة تونسية تتعرض للتحرش في مصر ..ماذا حدث معها؟    ديوان الزيت يعرض زيت الزيتون البكر الممتاز للبيع ب 7800 د /لتر    الشيخان يلتقيان من جديد لإحياء التوافق والاستعداد للانتخابات القادمة    مواد غذائية تزيد خطر الإصابة بسرطان الأمعاء    اسألوني ..يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    داعش الإرهابي يؤكد ذبح مواطن في جبل عرباطة بعد أسره    الرابطة 2: مستقبل سليمان امام فرصة سانحة لمواصلة الطريق نحو الصعود    وزير الخارجية يدعو في اتصال هاتفي مع المشير خليفة حفتر إلى وقف فوري لإطلاق النار    هذا ما يجب أن تعرفيه عن حمية سكر الحمل!    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 19 أفريل 2019    توزر: تخصيص 831 هك لفائدة الشباب العاطلين عن العمل    الطرابلسي: قرار إيقاف صرف أجور الأساتذة المضربين سليم    من غشنا فليس منا    ملف الأسبوع.. كيف عالج الاسلام ظاهرة الغش    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية ''تعترف وتقدم نصيحة مهمة ''    القصرين: الاحتفاظ بأعوان ديوانة على علاقة بوفاة مهرّب    وزيرا التجارة والفلاحة ..المنتجات متوفرة لرمضان .. والأسعار في تراجع.. والمراقبة «مستنفرة»    في بنزرت : السياحة تحتفي بالثقافة    دولة عربية تتبرع لترميم كاتدرائية نوتردام    التوقعات الجوية لليوم الجمعة 19 أفريل 2019    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 18 أفريل 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استثمارات وصفقاتٌ اقتصادية من ثمار الدبلوماسية الشعبيّة
نشر في الشاهد يوم 24 - 03 - 2019

يحظى رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بمكانةٍ هامّة لدى الأوساط السياسيّة في العالم بصفته شخصية دوليّة فاعلة كما أنّه يتحلّى بدور هام على الصعيد المحلّي باعتبار ان الزيارات التي يؤديها لدول العالم عادة ما يأتي بها بصفقات مُربحة لا لحزبه كما يزعم البعض، وإنّما لتونس.
الصين وتركيا والسعودية وقطر وإيطاليا وفرنسا وإيطاليا والهند وماليزيا وغيرها من الدول التي تعدّ من أبرز المحطّات التي زارها زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي، في السنوات الأخيرة، والتقى خلالها بكبار المسؤولين وزعماء العالم أين تم تنظيم العديد من اللقاءات والمحاضرات مع الفاعلين السياسيين والاقتصاديين لدعم الاقتصاد التونسي المتمشي مع مسارها الديمقراطي الجديد.
زيارات يلقبّها البعض بالدبلوماسية الشعبية لدعم المسار الديمقراطي والتعريف بالديمقراطية الناشئة في تونس، فيما يؤكد آخرون أنّ هذه الزيارات ليست مجرد مجاملات وإنّما تأتي ضمن سلسلة من الاجتماعات الجديّة، في إطار دعم الدبلوماسية التونسية الرسمية وحشد التضامن الدولي مع تجربة الديمقراطية الوليدة مع التمهيد لصفقات اقتصادية لدعم تونس بصفتها ارضية ملائمة للاستثمارات الدولية بالغة الأهمية.
وأشار راشد الغنوشي في كثير من المناسبات إلى أنّه اطلع رئيس الجمهورية على فحوى زياراته ومقابلاته مع القادة والفاعلين الدوليين.
وفي الوقت الذي تلاقي فيه هذه الزيارات انتقادات كبيرة من قبل خصوم حركة النهضة الذين يزعمون أنّ راشد الغنوشي يسعى ومن خلال لقاءاته مع قادة دول عالمية ونواب ورجال اعمال من دول عربية وغربية عديدة، إلى تلميع صورته وصورة حزبه، وأنّه يمارس دبلوماسية موازية، تؤكدّ كل المعطيات والمؤشرات والاحداث التي تعقب زيارة الغنوشي لكلّ منطقة، انّ هذه الزيارات عادة ما تعود بصفقات ممتازة لا لحزب راشد الغنوشي وانما لتونس على مستوى أول وباقتصاد تونس على مستوى ثانٍ، وبحسب مصادر مقربة من حركة النهضة اثمرت زيارة الغنوشي الأخيرة للصين بصفقة ممتازة، تتمثل في تسويق السيارات من ماركة ‘جيلي' الصينية، لأول مرة في تونس، صفقة استفاد منه مجمع الزواوي التابع للسياسي والنائب السابق عن أفاق تونس حافظ الزواوي، وهو ما يقوّض مزاعم القائلين بأن زيارات الغنوشي لدول العالم تستفيد منها حركة النهضة.
وجدير بالذكر أنّ شركة “سوتيديس” التابعة لمجمع الزواري، انطلقت في تسويق السيارات للعلامة الصينية “جيلي Geely ، لأول مرة في تونس، وتعد هذه الشركة الرقم 13 في تصنيف كبار مصنعي السيارات في العالم.
وبمناسبة إطلاق العلامة “جيلي”، تمّ تنظيم حفل ضخم بحضور وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري، ومدير عام مجمع الزواري، حافظ الزواري، وحضر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي وعدد من قيادات النهضة وسعادة سفير الصين بتونس وقد كان في استقبالهم صاحب مجموعة الزواري ، حافظ الزواري.
ويندرج هذا المشروع في إطار تحسين تقنيات ومردودية المصنعّين لقطاع الغيار في تونس وهي فرصة للتأسيس لصناعة السيارات في بلادنا، وتتميز سيارات الجيلي والتي يتم تركيبها في تونس بالقوة والجودة والرفاهية، وستكون متوفرة بأسعار تبدأ من 42 ألف دينار.
وفضلا عن دوره المتميز في جلب المستثمرين في تونس، نجح رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي وفي مناسبات كثيرة في فض عدد من الملفات العالقة وعلى وجه الخصوص في الترويج خارجيّا للتجربة التي تعيشها البلاد، وهي حركيّة ينتظر منها التونسيون أن تنجح في الإبقاء على الأمل قائما بمزيد تكريس مقوّمات صلاحية التجربة الديمقراطيّة وقطع خطوات جديدة نحو تفعيل الدستور الجديد للبلاد.
ويتمّ استقبال الغنوشي رسمياً من قبل زعماء الدّول ورؤسائها وكبار المسؤولين الرّسميين في العالم وصنّاع القرار الدّولي، كما تمّ منح الغنّوشي عديد الجوائز العالمية، أخرها جائزة غاندي لنشر القيم الغاندية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.