حكومة الفخفاخ ستحظى بأغلبية مريحة وهذه ترتيبات جلسة منح الثقة    نعمان العش: الكتلة الديمقراطية ستجتمع الاثنين المقبل لتدارس مسالة تغيير رئيسها بعد ترشيح غازي الشواشي لوزارة املاك الدولة    عبد اللطيف العلوي: لم يقع حل أزمة تشكيل الحكومة بل وقع اجتنابها تفاديا لإعادة الانتخابات    وزير الفلاحة: 78 بالمائة نسبة تقدم موسم جني الزيتون    روني الطرابلسي لوفد إعلامي من ألمانيا: وضعنا هدفا لاستقبال 300 ألف سائح ألماني خلال سنة 2020    إدارة ميناء سوسة تشرع في القيام بإجراءات بتة لبيع سفينتين أجنبيتين    سعيدان : حكومة الفخفاخ ستلعب دور ''رجل المطافئ''    الرابطة 1 - تعيين حكام مقابلات الجولة السادسة عشرة    الجامعة التونسية لكرة القدم تؤكدها رغبتها في تنظيم نهائي رابطة الابطال الافريقية    القضاء السويسري يتّهم الناصر الخليفي بالرشوة و التزوير    سوسة: تواصل احتجاجات أهالي منطقة ''العريبات'' بهرقلة على خلفية حادث مرور وعملية دهس جدّتا أمس الأربعاء    حامل شككوا في جنينها وسيرتها فاضرمت النار في جسدها (متابعة)    في الكاف/كهل يستدرج تلاميذ قصّر لاستغلالهم في الدعارة..وهذه التفاصيل..    سمير بالطيب: موسم جني الزيتون تقدم بنسبة 78 بالمائة، حتى 14 فيفري    المنستير.. حجز طن من مادة السميد المدعم    تصنيف الفيفا : المنتخب التونسي يحافظ على الريادة    العمران : القبض على مروّج "زطلة" متلبسا وحجز 30 قطعة    قام بسحل فتاة في الشارع وطعنها وحاول إختطاف ثانية : "سفاح براكة الساحل" يقع في الفخ    زوجة الممثل السوري قصي الخولي «السرية»…تونسية تظهر في فيديو وتكشف تفاصيل ما تعرّضت له (فيديو)    من هو محمد علي التومي وزير السياحة والصناعات التقليدية ؟    قريبا إحداث قرية حرفية بصفاقس    انتخابات جامعة كرة القدم.. وديع الجريء يترشح لخلافة نفسه    تحذير: الرياح متواصلة والبحر شديد الاضطراب    تصنيف الفيفا.. المنتخب التونسي لكرة القدم يحافظ على مركزه الثاني قاريا و27 عالميا    المسماري: أردوغان يعمل على تصعيد الأزمة في ليبيا    من هو وزير الصناعة والطاقة في حكومة الفخفاخ    صفاقس : عودة العروض السّينمائية بفضاء المسرح البلدي    هام: تركيز فريق صحّي قار بمعبرين حدوديّين تحسّبا لفيروس كورونا    مصر تعيد تشغيل الرحلات الجوية إلى الصين    قتيلان وعشرات الجرحى في اصطدام أكثر من 200 سيارة وشاحنة    تونس: تمّ اقتراحها لترؤّس وزارة الثقافة..من هي شيراز العتيري؟    من هو وزير الداخلية المقترح هشام المشيشي؟    الكشف عن هوية منفذ هجوم ألمانيا وتوجهاته    الكشف عن هوية منفذ هجوم ألمانيا وتوجهاته    لأول مرة في تونس: امرأة على رأس وزارة سيادة    ماتوا جميعا بالمنزل.. مأساة أسرة صينية قتلها كورونا    أغان تخالف العرف القيمي وتتعدى على الرواسخ الثابتة للمجتمع.. إحاطة وإدماج لأصحابها في تونس وورقة حمراء في مصر    عالم أزهري : طلاق المصريين باطل لأنهم يقولون "طلاء"!    ''بالفيديو: عالم أزهري ''طلاق المصريين الشفوي لا يقع لأنهم يقولون طلاء    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 20 فيفري 2020    تعيينه أثار جدلا واسعا/ السيرة الذاتية لوزير التربية المقترح محمد الحامدي    مؤكدة دعمها الجيش السوري حتى يستعيد كل أراضيه .. روسيا تتحدّى تركيا في سوريا    محل 20 منشور تفتيش.. الاطاحة بمفتش عنه بصدد بيع الخمر خلسة بالقيروان...    الكاف: بسبب انحباس الأمطار .. تضرر قرابة نصف مساحة الزراعات الكبرى    الشاعر علي السعيدي ل«الشروق»: أنا من المفروزين شعريا... وجرأتي وراء أقصائي من الملتقيات الأدبية!    ضدّان لماء واحد    مرافئ فنية ..    بالمناسبة ... منحلب إلى إدلب سقوط رهانات المؤامرة الكبرى    مستجدات الفيروس القاتل .."كورونا" يقتل 2000 شخص في الصين وشخصين في ايران    فوائد شرب ماء جوز الهند للحامل    نتنياهو : الإسرائيليون يحلّقون اليوم فوق السعودية    وفاة إعلامية شابة    قتلى وجرحى في حادث انزلاق شاحنة بسوسة.. والداخلية توضح..    برنامج أبرز مباريات اليوم الخميس و النقل التلفزي    أحداث شغب في جرزونة وبنزرت بعد مباراة الترجي    رئيس وزراء أسترالي سابق يكشف عن "سر صادم" حول MH370 !    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    عالم أزهري ينسف إمكانية "تقديم" ساعة يوم القيامة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إسبانيا تحتجز مهاجرين تونسيين غير نظاميين في ظروف “غير إنسانية”
نشر في الشاهد يوم 27 - 01 - 2020

كشف المكلف بملف الهجرة بالمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية رمضان بن عمر أن ما يزيد عن 800 من المهاجرين التونسيين غير النظاميين بينهم نساء وأطفال احتجزوا منذ أكثر من خمسة أشهر بمركز “مليلة” الإسباني لإيواء الأجانب في ظروف غير انسانية و”قاسية ومهينة”، حسب تقديره.
وأضاف رمضان بن عمر أن المحتجزين هاجروا إلى اسبانيا برا انطلاقا من المغرب إلا أنّه تم احتجازهم بمركز “مليلة” بإسبانيا في ظروف لا تستجيب للحد الأدنى الإنساني حيث يقيمون في خيام بلاستيكية معرضين إلى شتى أنواع المصاعب على غرار البرد ونقص الطعام والاكتظاظ والأوساخ.
ولفت إلى أن المهاجرين الذين يحمل عدد منهم شهادات جامعية ومؤهلات في التكوين كانوا قد قدموا مطالب لجوء إلى إسبانيا إلا أنهم لم يحصلوا بعد على الرد، كما نظموا وقفة احتجاجية لم تلق أي صدى أو أي تجاوب لا من السلطات الإسبانية ولا من وزارة الخارجية التونسية.
وقد اتصل هؤلاء المهاجرون بالمنتدى موجهين نداء إلى الرأي العام الدولي لانتشالهم من هذه الوضعية “المزرية”، معتبرين “أن عملية احتجازهم تعد انتهاكا للمواثيق الدولية التي تسمح بحرية التنقل والتي تعارض سياسات الاحتجاز وهي نتيجة سياسات هجرة غير إنسانية وغير منصفة تعطي الأولوية للمقاربة الأمنية على حساب الحقوق الكونية”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.