النهضة: ''سعيّد رجع بتونس 200 سنة إلى الوراء ''    فريد بلحاج: البنك الدولي يقف إلى جانب تونس في هذا الظرف    جبهة الخلاص تتضامن مع حمادي الجبالي    افتتاح المعرض الوطني للتكوين المهني بقصر المعارض بالكرم    في مكالمة هاتفية مع الرئيس الألماني: قيس سعيد يؤكد تميز العلاقات بين تونس وألمانيا    كان صاحبها يستعد لبيعها في العيد: نفوق أغنام في حريق بسيدي بوزيد    عبد الفتاح السيسي يستقبل أمير قطر في زيارة رسمية    الأوّل في شعبة الاقتصاد: أريد مواصلة دراستي في الخارج    تونس : سجينة تحصد شهادة الباكالوريا في سجن النساء    وزير التربية: أعلى نسب نجاح في البكالوريا كانت بالمعاهد العمومية    نابل: توفر حولي 40 ألف أضحية لعيد الاضحى و زيادة بحوالي 15% في أسعارها    مساعدات بمناسبة عيد الإضحى    بنقردان: الإيقاع بعنصر متشدد دينيا    مع الشروق ..رياضتنا... المريضة...    حالة الطقس السبت    أضاحي العيد    "توننداكس" ينهي معاملاته الاسبوعية مرتفعا بنسبة 1ر1 بالمائة    سعيد يدشن مقر مؤسسة "فداء" ويؤكد أنه سيتم توفير كل الإمكانيات "للإحاطة الحقيقية" بعائلات الشهداء والجرحى    بطولة بيونس ايرس :مالك الجزيري يصعد الى الدور قبل الاخير    بطولة ويمبلدون للتنس:انس جابر تستهل مشاركتها بملاقاة السويدية ميريام بيوركلنود    عرض مسرحية «السلطة الرابعة» في قاعة الفن الرابع ...رحلة في كواليس الصحافة التونسية    الرياضات الميكانيكية    صاحب "فاضي شوية" في مهرجان الحمامات    رمّمها الجيش في 5 أيام: تدشين مؤسسة فداء    بعد حركته غير الأخلاقية: الرابطة تعاقب الجزائري بن عيادة    هيئة الانتخابات تنشر قراراها حول شروط واجراءات احداث الهيئات الفرعية وضبط مشمولاتها وسير عملها    حركة تونس إلى الأمام تدعو إلى الكشف عن الجرائم المعلنة من قبل الداخلية اليوم    جندوبة: وفاة شخص واصابة 5 آخرين في حادث اصطدام بين سيارة عائلية و"لواج"    فوضى في معبر رأس الجدير بسبب إعتداء أمنيين ليبيين على أمني تونسي..#خبر_عاجل    بعد نجاحه في الباكالوريا : أيوب الحفناوي:'' سأذهب إلى أمريكا''    اكتشاف أكبر بكتيريا في العالم.. تُرى بالعين المجردة    العاصمة: القبض على شخص قام بطعن عون امن والاعتداء على اعوان اخرين    منوبة: حصاد اكثر من 47 بالمائة من المساحات المزروعة وتجميع اكثر من 125 الف قنطار من الحبوب    الداخلية تكشف معطيات وتفاصيل جديدة عن العملية الارهابية التي استهدفت أمنيين بالعاصمة..#خبر_عاجل    انطلقت أمس بالهوارية...فقرات متنوعة في الدورة 53 لمهرجان الساف    الفيفا يزيد عدد اللاعبين في التشكيلة إلى 26 في كأس العالم 2022    فيديو/ سعيد يحيي الذكرى 66 لانبعاث الجيش الوطني    سليانة: نسبة تقدم مسح المسالك الفلاحية لموسم الحصاد تبلغ 63 بالمائة    سليانة.. ارتفاع أسعار الأضاحي .. المواطن يشتكي والفلاح يبرر    القيروان.. المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية ...الجفاف وارتفاع كلفة الإنتاج وراء غلاء أسعار الأضاحي    افتتاح مهرجان ربيع الفنون الدولي بالقيروان .. نجوم تونسية وعربية ... ودرة زروق والنوري بوزيد من المكرمين    أُمّ نسيت طفلها بالسيارة فوقعت الكارثة    3 نجوم عرب في قائمة "أفضل 10 لاعبين" من قارة إفريقيا لعام 2022    امتدادات .. ما تقوله الحكمة هو ما يخالفه العرب!    ندوة علمية    منبر الجمعة: ألا بذكر الله تطمئن القلوب    فضائل النوافل    أعر اض الانفلونزا    بشرى لتلاميذ البكالوريا..انطلاق الاعلان عن النتائج عبر الارساليات القصيرة..    انتشال جسم مشبوه في عرض سواحل جرجيس..وهذه التفاصيل..    أزعور: متّفقون على ضرورة توجيه الدعم للفئات الضعيفة    راج انه سجنها في الصحراء: قصة امال ماهر وتركي الشيخ كاملة    نصر الله:الدورة الاولى لذاكرة الفن المغاربي    بالفيديو: فرقة ''ميّاس'' تبدع وتُبهر الجميع    تونس توافق على اتفاقيات امتياز لاستغلال المحروقات مع شركاء محلية ودولية    ليلى اليحياوي في ذمّة الله    حمّادي بن حسين كسكاس في ذمّة الله    المكى: من يريد الاستقالة فليبادر بها ..وجبهة الخلاص ستحدد موقفها من فحوى مسودة الدستور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ر.م.ع. الشركة التونسية لصناعة الإطارات المطاطية: السوق الموازية و»الحرب في العراق» أضرّا بالموازنات المالية للشركة
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2005

طمأن الرئيس المدير العام للشركة التونسية لصناعة الاطارات المطاطية (ستيب) وسطاء البورصة ان مستقبل الشركة أفضل بكثير من حاضرها، وأشار السيد محمد بسباس إلى ان الطلبات الوافدة حاليا على الشركة تفوق بكثير المعروضات داخليا وخارجيا وخاصة بالنسبة للاطارات المصنوعة وفق التكنولوجيا المقدمة المعبر عنها ب «All Steel»
وقال السيد بسباس إن اقدام الشركة على الاستثمار تلبىة لحاجيات الحرفاء في وقت صعب قد خلّف بعض الصعوبات التي يتجه المصنع حاليا لتلافي تأثيراتها، من ذلك ان كلفة الاستثمار لحساب (All Steel) قد بلغ 85 مليون دينار أي بزيادة 10 مليون دينار عما كان مبرمجا.
وتحدث ر.م.ع الشركة عن الصعوبات المتعددة التي عرفتها الشركة خلال سنة 2003 والتي جعلتها تحقق عجزا ب10.178 مليون دينار حيث تراجع رقم المعاملات من 71.362 مليون دينار سنة 2002 إلى 55.920 مليون دينار نهاية العام الفارط.
وأفاد المتحدث أن من أسباب انخفاض المداخيل الصعوبات الاقتصادية التي مرت بها البلاد خلال السنة الفارطة خاصة في القطاعين الفلاحي والسياحي حيث تراجعت الطلبات المحلية، كما ان السوق الموازية وإعادة المصدرات لكل من ليبيا والجزائر بشكل كبير والذي دفع بالتخفيض الارادي للتصدير تجاهها بمبالغ جملية بلغت 8 مليون دينار في انتظار استكمال الاجراءات التي تم اتخاذها من الحكومة للحدّ من مسالك السوق الموازية وايقاف النزيف بها.
**الحرب في العراق
كما أشار السيد بسباس إلى ان الحرب في العراق قد أضرت كثيرا بالصادرات تجاه هذا البلد حيث تكبدت الشركة خسائر بقيمة 5.3 مليون دينار عندما تراجعت المبيعات من 5579 ألف دينار سنة 2002 إلى حدود 234 ألف دينار فقط سنة 2003 وأوضح المتحدث ان حالة النهب التي تعرضت لها مخازن الوكلاء في العراق قد أمكنت بشكل لا إرادي في فتح أسواق جديدة للشركة خاصة في الأردن وسوريا عندما وصلت «عجلات أمين» وغيرها إلى هذين البلدين. وأضاف السيد بسباس: «الآفاق واعدة فقد أحرزت الشركة مؤخرا صفقة تصديرية لفائدة شركة النقل السورية الأردنية هي بداية أولى في انتظار ابرام صفقات أخرى».
**أولوية
وأكد السيد محمد بسباس ل»الشروق» ان السوق المحلية هي استراتيجية في عمل الشركة وقال: «نحن نعمل على تلبية كل الطلبات والحاجيات، والسوق المحلية هي سندنا وقد تحسّن رقم المعاملات بها خلال الأشهر الخمسة الأولى من السنة الجارية بنسبة 65 حيث انتقل رقم المعاملات من 10.709 مليون دينار إلى 17.685 مليون دينار وهو مؤشر ايجابي وواعد».
وأضاف المتحدث الايجابية المسجلة على مستوى تطور أسعار أسهم الشركة في البورصة والتي انتقلت من 5 دينارات نهاية العام الفارط إلى حدود 8.5 دينار خلال الأيام القليلة الفارطة، كما ان الشركة تنتظر صرف منح التأهيل والمقدرة ب9 مليون دينار كاملة.جملة هذه المؤشرات دفعت المسؤول الأول في شركة (ستيب) إلى التأكيد على وجاهة التمشي الذي تنتهجه الشركة حاليا في تعاملها مع مقتضيات السوق ومتطلبات التكنولوجيا الحديثة وأشار إلى أنه بالرغم من التوقعات التي تستشرف تواصل العجز خلال السنة الحالية في حدود 7 مليون دينار فإن كل المعطيات تمنح الشركة آفاقا أرحب حيث ينتظر تسجيل الأرباح ومغادرة حالة العجز التي وقعت فيها الموازنات المالية للشركة بداية من السنة القادمة 2005 .
وأوضح المتحدث أهمية تحسيس المستهلكين بمخاطر «العجلات» المباعة في الأسواق الموازية والتي قد تتسبب في حصول كوارث مرورية وقال ان اتفاقا حصل مع «منظمة الدفاع عن المستهلك» لانجاز جملة من الحملات التحسيسية بالاضافة إلى ان الشركة بدأت في انتاج نوعية من العجلات خاصة بالسوق الليبية لتسهيل المراقبة والحدّ من السوق الموازية.
كما أشار ر.م.ع الشركة التونسية لصناعة الاطارات المطاطية أن توجها حكوميا موجود اليوم من أجل تفعيل خيار الخوصصة التامة لرأس مال الشركة عبر التفويت في حصص كل المؤسسات العمومية والمقدرة ب 51.59 وقال ان كراس شروط يتم اعدادها حاليا من أجل اختيار بنك أعمال لتقييم الوضعية الحالية للشركة ومعرفة حجمها الحقيقي في انتظار اتمام كل اجراءات الخوصصة لاحقا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.