السيرة الذاتية ليوسف الزواغي، وزير العدل المقترح في حكومة هشام المشيشي    وليد الذهبي وزير الداخلية المقترح..سيرة ذاتية    29 حقيبة .. إستعادة «الطاقة والمناجم» و«التشغيل والتكوين».. والتخلي عن 4 وجوه نسائية    الغنوشي يدين عنف ائتلاف الكرامة..ماذا بعد القطيعة ؟    رقم قياسي: 88 وفاة و 2166 اصابة بفيروس كورونا    الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية; وضعية القاضي مكي بن عمار عادية ولا صحة لتعرض للتعذيب    فرنسا: وزير الداخلية يعلن إغلاق تسع قاعات للصلاة ومساجد كانت تحت المراقبة    يوميات مواطن حر: حروف ثورة الياسمين 2021    الخطوط التونسية تؤكد ضرورة التواجد بالمطار قبل 3 ساعات من انطلاق الرحلات نحو أوروبا و قبل 4 ساعات نحو الوجهات الاخرى    أريانة: حجز 600 كلغ من البطاطا أثناء توزيعها على المنتصبين عشوائيا بمحيط السوق البلدي    ميناء حلق الوادي: وقفة احتجاجية تعطل رحلة باخرة «قرطاج»    لسعد الدريدي ينفي رغبته في تحويل وجهة لاعب الافريقي    يوميات مواطن حر: كورونا مع اقراء الضيف    يوميات مواطن حر: ذكريات غد الأمس    فرنسا: مظاهرات منددة بقانون الأمن الشامل في 80 موقعا بالبلاد (صور)    الولايات المتحدة.. وفيات كورونا تقفز إلى 401 ألف    قيس سعيد يزور الدكاترة المعطلين عن العمل المعتصمين بوزارة التعليم العالي ويتعهد بإيجاد حل لملفهم    القبض على أجنبي متلبسا بصدد ترويج كميات من المخدرات    مع كتاب..أحمد أديب المكي حجازي في تونس    صفاقس: فرقة شرطة النّجدة تنفذ عملية نوعية وتحبط رحلة «حرقة» كبرى (صور + فيديو)    حزب "التكتل" يدعو إلى "التحرك العاجل" لاسترجاع الأموال المنهوبة قبل انقضاء آجال التجميد    تنفيذا للبروتوكول الصحي: الاحتفاظ ب6 أشخاص وتحرير 1419مخالفة    محمد الحبيب السلامي يرى: ...الأحزاب صبيان    بعد رواج أنباء عن إنتحار القاضي المكي بن عمار داخل السجن: نقابة السجون تكشف كل الحقيقة    الاطاحة بأخطر منحرف محكوم ب20سنة سجنا في قضية اعتداء بالفاحشة    هزة أرضية تضرب وهران الجزائرية    وزنه 110 كيلو... لاعب الكونغو الضخم يسرق الأضواء في مونديال كرة اليد (صور)    التحوير الوزاري محور لقاء سعيد بالمشيشي    منتصر الطّالبي في طريقه إلى نادي بينيفنتو الإيطالي    الصين تبني مستشفى في 5 أيام مع زيادة إصابات كورونا    بيان الخبش    الكشف عن أول إصابة بكورونا في مونديال كرة اليد    كميات الامطار المسجلة خلال 24 ساعة الاخيرة    رغم دفاعه عن هازارد عقب الهزيمة أمام بيلباو..لاعبو ريال مدريد يشككون في أسلوب زيدان    مونديال كرة اليد.. برنامج مباريات اليوم والنقل التلفزي    كلام عابر..جمعيات أحباء المكتبة والكتاب... والدعم المفقود!    سى إن إن: استقالة وزير الصحة الأمريكى على خلفية أحداث الكونجرس    بعد الإقبال المتزايد عليه.. إيران تحظر تطبيق "سيغنال"...    محمد علي البوغديري لعبد السلام اليونسي : كفاك ضحكا على الذقون وارحل غير مأسوف عليك    استهدف محلات الفواكه الجافة.. الاطاحة بوفاق اجرامي بالعاصمة    عندما يوافق الحجر الصحي انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة    جندوبة..إيقاف شخص صدر في شأنه 80 منشور تفتيش    ترامب يتقلد أرفع وسام مغربي لدوره في اتفاق التطبيع مع إسرائيل    مطار قرطاج:تكثيف الوقاية وتعليق الرحلات مع بلدان ظهرت بها سلالة جديدة    بنزرت..تسجيل مخالفات بالجملة    اثر أعمال الشغب بسوسة..إيقاف 10 أشخاص وعودة الهدوء    مصالح الحرس الديواني بالصخيرة تحبط محاولة تهريب 11200حبة دواء.    أولا وأخيرا..برويطة الثورة في مستودع الخردة    تراجع في تداول الزيتون بسوق قرمدة    الصحة العالمية تعارض شرط التطعيم ضد كورونا للسفر    النيابة الفرنسية تطلق تحقيقا جديدا مع ساركوزي يتعلق بروسيا    "توننداكس" يسجل تراجعا طفيفا بنسبة 4ر0 بالمائة    وزارة الفلاحة تؤكد حرصها على تأمين المرافق الأساسية والمجالات الحيوية خلال فترة الحجر الصحي الشامل    أبو ذاكر الصفايحي يرد على رد نوفل سلامة: تفسيرك يا صديقي يحتاج أيضا الى نظر ورد    أزمة لجنة الدعم السينمائي تتعمق .. وعريضة تكشف تباين المواقف    منبر الجمعة ...العدل روح الاسلام    الإسلام حدد حقوق الطفل    رعاية حقوق الطفل واجب شرعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المسار يدعو المشيشي "الى التعاطي الجدي مع الملفات المطلبية ويحذر من التفاوض مع تنسيقيات عشوائية"
نشر في الشروق يوم 02 - 12 - 2020

دعا حزب المسار الديمقراطي الاجتماعي رئيس الحكومة إلى التعاطي الجدي مع الملفات المطلبية بعيدا عن الوعود الزائفة محذرا من التفاوض مع تنسيقيات عشوائية لا تمثيلية حقيقية لها تسعى إلى تعويض المؤسسات الوسيطة التعديلية والشرعية وتمارس الضغط والابتزاز وتكرّس النزعات الجهوية وتغذّي الانقسام.
واشار حزب المسارفي بيان اصدره عقب انعقاد مكتبه السياسي في دورة عادية مؤخرا عبرآلية الاتصال عن بعد، الى تفجرالوضع الاجتماعي واتساع رقعة الاحتجاجات في الآونة الأخيرة تزامنا مع النقاش الدائر حول مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020 ومشروع قانون المالية لسنة 2021، والتداعيات الاجتماعية للأزمة الصحية .
وحمّل المسار المسؤولية لرئيس الجمهورية بصفته راعيا لوحدة الدولة وضامنا لدستورها داعيا اياه إلى لعب دوره والمساهمة في محاولات انقاذ تونس والخروج عن صمته وتحديد موقف واضح من الدعوات لحوار اجتماعي واقتصادي، وخاصة منها دعوة الاتحاد العام التونسي للشغل.
واكد الحزب على شرعية المطالب الشبابية والشعبية المطالبة بالشغل والتنمية وتحسين الوضع المعيشي في عدة قطاعات وجهات مضيفا
من جهة اخرى انه يميّز بين التحركات الاحتجاجية المنظمة والمؤطرة التي تخوضها بعض القطاعات والتي تتطلب التزام الدولة بتعهداتها تأسيسا لمصداقيتها تجاه شركائها الاجتماعيين، وبين الاحتجاجات العفوية غير المؤطرة التي تتسع رقعتها في بعض الجهات والمعطّلة لمصالح المواطنين وللمرافق الحيوية وللإنتاج.
كما طالب المسار البرلمان بالانخراط في إيجاد حلول للأزمة والابتعاد عن المزايدات السياسية والمناكفات مجددا دعوته للأحزاب والمنظمات الوطنية ومؤسسات المجتمع المدني الديمقراطية للاتحاد من أجل الخروج بخطة وطنية للإنقاذ وتقديم المقترحات والتفكير المشترك في بديل مناهض للتيارات الشعبوية الفوضوية وبعيدا عن الاستقطاب الثنائي. كما عبر حزب المسار عن تثمينه لكل دعوات الحوار بين الأطراف الوطنية الجدية من منظمات وأحزاب سياسية بما من شأنه إيجاد حل عاجل للأزمة الشاملة ومجابهة التحديات الصحية المتواصلة وضبط خطة وطنية للتصدي للوباء في الفترة القادمة ولانعكاساته الاجتماعية والاقتصادية بالشراكة مع مختلف الأطراف المتدخلة .
واستنكر حزب المسار التجاهل والصمت الذي تلقت به الأطراف السياسية الحاكمة والبرلمانية تقرير دائرة المحاسبات الذي رصد عددا من التجاوزات والاخلالات القانونية خلال الانتخابات التشريعية والرئاسية الأخيرة والتي تشكك في نزاهتها وشفافيتها معتبرا ان إنجاح مسار الانتقال الديمقراطي والتأسيس للديمقراطية يتطلب ضرورة تعهد القضاء بفتح ملف التجاوزات الانتخابية بناء على ما ورد في تقرير محكمة المحاسبات وتطبيق القانون على كل من ثبتت إدانته والقطع مع الإفلات من العقاب.
وتطرق الحزب الى اهمية إصلاح المنظومة القضائية وتحييدها عن كل شبهات الاصطفاف السياسي والتوظيف من طرف قوى النفوذ المالي والسياسي، وتنقيح قانون الأحزاب وتنظيم التمويل العمومي لها ومراقبة مصادر تمويلها للقضاء على المال السياسي الفاسد وحماية المسار الانتخابي القادم من أي تلاعب أو شبهات الى جانب تغيير القانون الانتخابي بما يستجيب للتأسيس الديمقراطي فضلا عن تنقيح مرسوم الجمعيات ومراقبة مصادر التمويل وضبطها تكريسا للشفافية والمحاسبة والحوكمة الرشيدة.
ودعا المسار الديموقراطي الاجتماعي الى رسم سياسة عمومية للإعلام بعيدا عن منطق وضع اليد وتأسيسا للحرية والاستقلالية، لتنظيم القطاع وسن التشريعات الخاصة به وسن قانون ينظم الإشهار، وإيجاد الحلول للإعلام المصادر وضبط التوجهات الكبرى للإعلام العمومي والخاص وحل إشكالياته وإصلاح مؤسسات الإعلام العمومية ونشر الاتفاقية الإطارية للصحفيين في الرائد الرسمي ودعم آليات التعديل الذاتي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.