البنك المركزي يكشف إجراءات وشروط فتح الحسابات الخاصة بحملات الإستفتاء    مخزون المواد البترولية يكفي لاكثر من شهرين    "توننداكس" ينهي حصة الخميس على تراجع طفيف    وفاة شخصين وإصابة ثالث بكسور في حادث مرور على مستوى مفترق كاب زبيب برأس الجبل    الشكندالي: معطيات جديدة غيّرت خطاب صندوق النقد تجاه تونس    انتهاء المحادثات الليبية التي انعقدت في جنيف دون تحقيق تقدم    بوتين يوجه رسائل بشأن صادرات الأسمدة والمنتجات الغذائية    خطير : صفاقس ارتفاع نسبة التحاليل الإيجابية إلى أكثر من 35 %    سيدي بوزبد: حالة وفاة و179 حالة اصابة جديدة بفيروس كورونا    إجراءات وشروط فتح الحسابات الخاصة بحملات الإستفتاء    أريانة: القبض على سائق تاكسي طلب من حريفته إحضار 'الصرف' فاستولى على حقيبتها وفرّ    وفد حكومي يستقبل عددا من التونسيين العائدين إلى أرض الوطن خلال العطلة الصيفية    تطاوين-كوفيد19: تسجيل حالة وفاة و44 اصابة جديدة خلال ال24 ساعة الماضية    زغوان: إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 موظفين ورئيس جمعية مائية من أجل شبهة فساد    فالفيردي مدربا جديدا لأتلتيك بلباو    زغوان: إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حق 3 موظفين ورئيس جمعية مائية من أجل شبهة فساد    المنتخب التونسي ضمن المنتخبات المرشحة لنيل جائزة أفضل منتخبات القارة الافريقية    صاعقة رعدية تنهي حياة شاب بجندوبة..وهذه التفاصيل..    اسدال الستار على تظاهرة نجوم بروموكوت بتتويج الطفل أمان الله الرياحي    السودان: مقتل متظاهرين بالرصاص في احتجاجات رافضة ل "الانقلاب العسكري"    بين سبيطلة والقصرين: حادث مرور يسفر عن 11 مصابا في اصطدام 'لواج' بشاحنة خفيفة    الجامعة العامة : وقفة احتجاجية أمام وزارة الصحة    جورج وسوف و صابر الرباعي يطربان الجمهور في جدة    بوعسكر: سجّلنا هؤلاء لأن القانون يدعو الى تسجيلهم آليا    اختفاؤها أثار جدلا: الفنانة آمال ماهر تظهر بعد غياب وتكشف الأسباب    هند صبري تكشف: واجهنا ظروفاً صعبة جداً    عاجل : جدري القردة : يزوره كثيراً التونسيون .. تسجيل أول إصابة    بأوامر مباشرة من بوتين.. روسيا تتبادل أسرى مع أوكرانيا    زيادة ب200 مليم في سعر الحليب..    المعهد الوطني للرصد الجوي : تساقط البرد وهبوب رياح قوية بعدة مناطق خلال ال24 الساعة الماضية    39 إصابة بكورونا في صفوف الحجيج التونسيين..#خبر_عاجل    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الخميس 30 جوان 2022    إلياس الشتي يفسخ عقده مع الترجي من جانب واحد    الحمامي يكشف عن سر الطابق الخامس وغرف العمليات بالنحلي    ضبط التوقيت الصيفي    الدوري الإيطالي: مباراة فاصلة لتحديد البطل في حال تعادل فريقين بالنقاط    قمة الفرنكوفونية بجربة..الكشف عن الومضة الاشهارية الرسمية.. وعن آخر التحضيرات ..    اليوم الختامي لملتقى تونس الدولي لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة: تألق وليد كتيلة وروعة التليلي    عروض فلسطينية في المهرجانات الصيفية/ فرج سليمان في قرطاج ودلال أبو آمنة في الحمامات    "تدهور الوضع الصحي للقضاة المضربين عن الطعام".. ومطالبة سعيّد بفتح باب الحوار    العثور على 20 جثة في الصحراء الليبية..وهذه التفاصيل..    سيدي بوزيد..طالبوا الدولة بالتدخّل العاجل..منتجو الطماطم على أبواب الإفلاس!    الكاتب الروائي مراد البجاوي: نصّي أنحته من رحلتي مع الأيام    ملتقى المبدعات العصاميات في التعبير التشكيلي بالمنستير...تظاهرة تكبر وتشعّ نحو العالمية    لأوّل مرّة ندوة دوليّة من تنسيق الدكتور أصيل الشابي...المغرب بعيون تونسيّة    إشراقات..ألا يشبعون ؟    مع الشروق.. نهاية الأحادية القطبية    مصر: القبض على القاضي المتهم بقتل زوجته الإعلامية    جربة ..تفكيك خلية إرهابية    حدث اليوم .. انقسام جديد في ليبيا .. هل يشكّل سيف الإسلام حكومة في الجنوب ؟    توقيع اتفاقية تونسية فرنسية لتشغيل الشباب في قطاع الفنادق    هذه التوقعات الجوية لهذا اليوم..    دول تعلن عيد الأضحى السبت 9 جويلية.. وأخرى 10 جويلية    رسمي: مفتي الجمهورية يعلن موعد عيد الاضحى    السعودية تعلن غدا الخميس بداية شهر ذى الحجة و9 جويلية أول أيام عيد الأضحى    الساحة الفنيّة تودّع هشام رستم (صور+ فيديو)    أنس جابر تطلق مبادرة لترميم معهد بمدينة برڨو    أولا وأخيرا .. أنا والشعب زملاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزيرة الشؤون الثقافية: "هدفنا أن نجعل من مهرجاناتنا وتظاهراتنا الثقافية قاطرة تنموية وأن نروّج لتونس في أبهى حلّة"
نشر في الشروق يوم 25 - 05 - 2022

أكدت وزيرة الشؤون الثقافية حياة قطاط القرمازي على أن الوزارة تعمل على أن تكون المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية قاطرة تنموية ودعامة من دعائم الاقتصاد.
وقالت الوزيرة في كلمة ألقتها في افتتاح ندوة بعنوان "المهرجانات الثقافية: قاطرة للتنمية"، انتظمت اليوم الأربعاء بقمرت في الضاحية الشمالية للعاصمة، إن الوزارة "لن تدخر جهدا في جعل مهرجاناتنا وتظاهراتنا الثقافية في أبهى صورة ممكنة لها لأن في ذلك ترويجا لصورة تونس بلد الفن والجمال والتسامح والحوار الثقافي حتى تكون بلادنا قبلة مفضلة للجميع في كل أصقاع العالم".
وأوضحت أن الهدف من تنظيم هذه الندوة حول المهرجانات يتنزّل في إطار حرص وزارة الشؤون الثقافية على وضع مقاربة تشاركية تتضمن أبرز آليات تطوير هذا القطاع وسبل تثمين بعده الاقتصادي التنموي والدفع به نحو آفاق جديدة أرحب لخلق الثروة وفتح سبل الاستثمار.
وشدّدت حياة قطاط القرمازي على دور التظاهرات الثقافية الناجحة في خلق الثروة ورفع نسبة التشغيل ودفع التنمية وجعل البلاد نقطة جذب وإقبال، وذلك من خلال الصناعات الثقافية وتثمين التراث والحرف والفنون والثقافة السياحية والاقتصاد الثقافي الرقمي.
وأعلنت عن تنظيم ندوة مماثلة في شهر سبتمبر المقبل على أن تعقبها منتديات ولقاءات أخرى في استراتيجية لتحقيق الأهداف القريبة والبعيدة المدى للمهرجانات.
وتحدّث وزير التعليم العالي والبحث العلمي منصف بوكثير عن تقاطع أهدف الوزارة مع وزارة الشؤون الثقافية في عدد من النقاط والبرامج، ذكر من ضمنها الشراكة بين الوزارتيْن في تنظيم عدد من التظاهرات الثقافية في المراكز الثقافية الجامعية.
ولفت منصف بوكثير إلى أن الجامعة التونسية كان يرتادها عدد من الطلبة "المتطرّفين"، وفق تقديره، لا سيّما في مجال بعض الاختصاصات العلمية، مؤكدا على أن البعد الثقافي يتجاوز العروض الفنية الترفيهية إلى الارتقاء بالفكر وبالذوق العام وبناء عقول سليمة.
وقدّم المدير العام للمؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية يوسف الأشخم الفلسفة العامة لهذه الندوة، مبرزا أنها تهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب مع مختلف ممثلي المهرجانات الوطنية والدولية وتحديد الآليات الكفيلة بنجاح المهرجانات وديمومته مع اتباع سياسة ثقافية وتربوية وسياحية واقتصادية.
وتمحورت مداخلة صابر الجماعي، وهو خبير ومكوّن في إدارة المشاريع الثقافية، حول الوضع الراهن للمهرجانات الثقافية التونسية. وأحصى الجماعي حوالي 800 مهرجان ثقافي في تونس، من ضمنها 48 % منة هذه المهرجانات تُقام في شهريْ جويلية وأوت و41 % منها مهرجانات متعدّدة الاختصاصات. كما أحصى أيضا 35 مهرجانا دوليا بعد سنة 2017 منها 19 تظاهرة دولية كبرى.
وتحدّث عن توفير المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية حواليْ 300 ألف موطن شغل مباشر وغير مباشر. وبخصوص القيمة التمويلية للمهرجانات من الدول، ذكر صابر الجماعي أنها في حدود 2600 ألف دينار.
وأفاد صابر الجماعي أن عددا من المهرجانات تتوفّر فيها شروط الهوية ولها ديناميكية اقتصادية وهي مؤطّرة. وفي المقابل تعاني بعض المهرجانات من محدودية التمويل ونقص الموارد البشرية المختصّة ومحدودية البنية التحتية وغياب رؤية استراتيجية، بحسب قوله.
ويُنتظر أن تُشفع ندوة "المهرجانات: قاطرة للتنمية" التي تتواصل أشغالها على مدى ثلاثة أيام (25 و26 و27 ماي) بجملة من التوصيات، وذلك بعد تدارس مختلف القضايا المتعلقة بالتسيير من قبل المشاركين من فاعلين ثقافيين ومديري مهرجانات وطنية ودولية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.