النادي الإفريقي: رغبة في الصلح مع الدريدي لرفع العقل.. والعلمي يطير إلى قطر    القصرين: حجز 1440 لترا من الزيت النباتي المدعم    تأهل فريقهما اليوم: معين الشعباني وفخر الدين بن يوسف يسجلان حضورهما في مجموعات كأس الكاف    أيام قرطاج المسرحية ..روح تونس المتجددة... والاحتفاء بمصر    بسبب تأخر صرف مستحقاته: بدران يسعى للرحيل عن الترجي.. ولا يفكر في تجديد عقده!    النادي الصفاقسي :ترشّح غير مقنع والقادم اصعب    بمشاركة وزير الشؤون الدينية التونسي: انطلاق فعاليات منتدى تعزيز السلم بدبي    حجز 4000 رصاصة و7 مسدسات نارية بالعاصمة    سليانة: ضبط 13 شخصا من أصول إفريقية دون جوازات سفر ووثائق بمدخل مدينة سليانة    الطبّوبي يعود المناضلة راضية النصراوي بالمستشفى العسكري    حركة في عديد القنصليات التونسية بالخارج-    التيار الشعبي يؤكد: 25 جويلية يتقدم ولا انتخابات قبل المحاسبة    عبير موسي: رئيس الجمهورية لا يعي خطورة الوضع الاقتصادي والإصلاحات الجوهرية لا تكون عبر التدابير الإستثنائية    خمسة قتلى بينهم أطفال داخل منزل    بالفيديو : سعيد يشرف على موكب إحياء الذكرى ال69 لاغتيال فرحات حشاد    تونس : توجيه تهم القتل غير العمد ل14 أمنيا    تونس : أمطار رعدية وتساقط للثلوج في هذه المناطق    تونس : حجز درون استخدمها رجل دون ترخيص    تونس : آخر تفاصيل تعرّض نساء للاختناق داخل حمّام    عاجل في تونس : انفجار لغم أرضي    وفيات في حادثة الإختناق في الحمام ..رئيس بلدية جمال يعلق    كاس العرب: محمد دراغر يلتحق اليوم بالمنتخب التونسي في الدوحة    بالاسماء: وزارة الداخلية تعلن عن تعيينات في سلك المعتمدين الاول    كأس العرب فيفا 2021 : ترتيب المجموعات بعد نهاية الجولة الثانية من الدور الاول    رأس جدير: إحباط محاولة تهريب الحديد إلى القطر الليبي    مافيا سموم تستهدف التونسيين..مواد مسرطنة لصناعة المرطبات وأطنان من البضاعة الفاسدة    سيدي بوزيد: العثور على جثة ملقاة حذو كلية العلوم والتقنيات    الكشف عن فوائد غير متوقعة للمياه المعدنية    افتتاح أيام قرطاج المسرحية..احتفالات من شارع بورقيبة الى مدينة الثقافة    الباب الخاطئ ...الزمان مكان سائل/ المكان زمان متجمّد    المتلوي: القبض على فتاة وشريكها بسبب سرقة مصوغ    الدنمارك.. رئيسة الوزراء تعتذر على عدم ارتدائها الكمامة في مكان عام    أمريكا تتهم "طالبان" بتنفيذ عمليات إعدام وإخفاء قسري    مع الشروق...غُموض.. ووقت ضائع    أولا وأخيرا...لقرطاج نسوره    تدارس ملف الأراضي الدّوليّة    مرآة الصحافة    في ظلّ عدم الاستقرار الأمني والسياسي...تشكيك أممي في إجراء انتخابات نزيهة    طفلك لا يردّ على اسمه؟ تنبّهي للأسباب!    صداع الحمل في الشهر الرابع... ما هي أسبابه؟    عادات يومية لحماية طفلك من فيروس كورونا    اليوم أمام «توسكار» الكيني    بعد «الصّفعة» القوية أمام سوريا...جمهور المنتخب في قمة الغضب    النيجر.. مقتل 29 جنديا بهجوم مسلح استهدف معسكرا للقوة الإفريقية المشتركة    حفل افتتاح الدّورة 22 لأيّام قرطاج المسرحية    تراجع نوايا الاستثمار بنسبة 20 بالمائة    الشركة التونسية للملاحة-نقل بضائع: تاجيل رحلة الباخرة صلامبو بسبب سوء الأحوال الجوية    الهيئة التونسيّة للاستثمار: تراجع نوايا الاستثمار بنسبة 20 بالمائة إلى نوفمبر 2021    بسبب تراكم الديون المتخلدة بذمتيهما لدى "الستاغ": قطع التيار الكهربائي عن مؤسستين إداريتين بزغوان..    الفنان جمال العروي من القاهرة : فيلم "قدحة" نال إعجاب النقاد ونعول على جائزة المهرجان    والي بن عروس الجديد يؤدي زيارة فجئية لمحطات القطار    من هي زوجة ضافر العابدين ؟ التي لفتت الأنظار في مهرجان القاهرة    لأول مرة ، ظافر العابدين يكشف عن قصة فيلم "غدوة"    تعاونية الفنانين تعقد جلستها العامة الانتخابية يوم 29 جانفي 2022    اذكروني اذكركم    التقشف والاعتدال في الإنفاق ضرورة عند الأزمات    أول ما كتبه سيف الإسلام القذافي بعد صدور قرار محكمة الاستئناف    كسوف كلي للشمس السبت المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



!سلك «الستاغ» يتدلى.. ويصرع طالبا متميزا
نشر في الحوار نت يوم 26 - 09 - 2010

عزيز الدبابي.. طالب جامعي نجح في امتحان البكالوريا هذه السنة بملاحظة حسن.. خطفته المنية مساء أمس الأول الممطر بعد لمسه في غفلة منه لسلك يتدلى من العمود الكهربائي الواقع على مقربة من محل سكناه في سيدي عبد العزيز بالمرسى..
على هذا الخبر المؤلم استيقظ أصدقاؤه وصديقاته بمعهد مرسى السعادة فهرعوا إلى منزله «بزنقة غبارو» وتجمهروا هناك للسؤال عما حدث.. فلم يجدوا له أثرا.. وتأكدوا أن روحه رحلت إلى بارئها وأن الجسد مازال مسجى في المشرحة.. في انتظار تحديد أسباب الوفاة والإذن بالدفن.. بكوه جميعا.. وهم ينظرون بحنق كبير إلى العمود الكهربائي الذي قال لهم شهود عيان إنه خطف منهم أعز الأحباب..
وعلى مقربة من هذا العمود جلس بعض الأجوار وقد بدت على ملامحهم الكآبة.. قال خميس بالصادق وهو يشير بإصبعه إلى العمود الكهربائي: «لقد سبق أن صعق هذا العمود الحديدي العديد من سكان الحي.. فالأسلاك كانت متدلية منه.. وليس هو فقط بل ينسحب الأمر على بقية الأعمدة.. وسبق أن توجهنا إلى الشركة التونسية للكهرباء والغاز لإحاطتها علما بالأمر.. فتدخلت لإصلاح الأعطاب لكن سرعان ما عادت من جديد فأعلمناها مرة أخرى بما يحدث.. ولكنها أتت هذه المرة متأخرة.. أتت بعد فوات الأوان.. لأن الصعقة خطفت منا أعز شباب الحي».
وتضيف جارته: «كان عزيز.. عزيزا على الجميع.. كانت أخلاقه رفيعة جدا.. وكان محبا لدراسته وقدوة لبقية التلاميذ»..
أما أمه هندة فقد كان مغشيا عليها وهي في حالة صحية متدهورة للغاية لا تسمح لها حتى بفتح العينين والكلام.. قالت عمته إن هندة أرسلته يوم الواقعة ليقتني لها بعض اللوازم من الدكان المجاور فأسرع الخطوات ملبيا طلبها لكن في غفلة منه لمس العمود المبلل بماء المطر فصعقه الكهرباء».
وقال صديقة إبراهيم باكيا: «لقد مات عزيز.. لقد كان محبا للجميع.. محبا لدراسته وكان يرغب في مواصلتها في إحدى المؤسسات الجامعية بفرنسا وكان سعيدا للغاية لأن خالته كانت تساعده على إعداد وثائق السفر كما كان سعيدا لأنه تحصل مؤخرا على رخصة السياقة».
وأضافت خالته باكية: اتصل بي أمس لوقت طويل على «السكايب» كان يضحك من الأعماق.. وكان بين الحين والآخر يرسل لي قبلات عن بعد.. لكن بعد ساعات قليلة علمنا بوفاته»..
وتساءلت:» لماذا توجد أعمدة كهربائية غير محمية في مناطق عمرانية آهلة بالسكان.. ولماذا تحصل مثل هذه الحوادث؟ ومن المسؤول؟»..
وبسؤال أحد أعوان «الستاغ» بالمرسى عن أطوار الحادثة أجاب أن التوقيت الإداري انتهى.. ولا يمكنه أن يدلي بأية معلومة.. ودعانا للاتصال بالإدارة صباح يوم الاثنين».
ولكنه أكد في المقابل على أن الشركة تعمل حتى بعد انتهاء التوقيت الإداري على التدخل السريع لإصلاح الأعطاب في الإبان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.