بعد اتهامه بسوء إدارة البرلمان ..إيداع عريضة تحمل 73 امضاء لسحب الثقة من الغنوشي    والي منوبة للصباح نيوز : نسعى لإيجاد حل في المرناقية و سنحمي المنشآت من التخريب..    الغرفة الوطنية لتصدير منتوجات البحر تلوح بعدم شراء المنتوجات البحرية في حال ترفيع معلوم انزالها الى 2 بالمائة    اعتماد التزام موحد بالحجر الصحي الذاتي لمسافري الباخرة الفرنسية القادمة الثلاثاء الماضي من ميناء مرسيليا (الرابحي)    السيسي: الجيش المصري سيقلب المعادلة إذا تدخل في ليبيا    انتخابات النادي الإفريقي: مشكل شهادة البوغديري يتواصل... وغدا آخر أجل    صفاقس: إحباط رحلة «حرقة» إلى ايطاليا تضم تونسيين وأفارقة    انطلاق التسجيل في خدمة الإرساليات القصيرة للحصول على نتائج الدورة الرئيسية لامتحان "الباكالوريا" يوم 20 جويلية الجاري    ضبط 28 حالة غش في الباكالوريا في أريانة    "التلفزة التونسية تتحمل المسؤولية الكاملة في عدم خلاص أجور ومستحقات ممثلي مسلسل 27" (جمال العروي)    الحبيب كشو يتسلّم مهامه للإشراف بالنيابة على وزارة الصحّة    الرابحي: قريبا افتتاح مركز كوفيد 19 لإيواء المهاجرين غير النظاميين الحاملين لفيروس كورونا المستجد في تونس    القضاءُ البريطاني يحسم جدل عودة "عروس داعش"    يوصي به الأخصائيون النفسانيون: ما معنى التفكير خارج الصندوق    تونس: ضرائب المحروقات والملايين المفقودة    آخر قرارات لطفي زيتون ''حرية تسمية المواليد الجدد ''    إتحاد قضاة محكمة المحاسبات يستنكر ما صدر في حق نقابة القضاة    الجزائر.. الحكومة تفتح الباب أمام الشباب للتنقيب عن الذهب    هذه أفضل ألوان مناكير صيفية ملائمة لكل الأوقات    بنزرت حريق داخل سوق الخردة بمنطقة (سكمة) ببنزرت    انطلاق بيع أضاحي العيد بالميزان وهذه الأسعار    الاتحاد المنستيري.. اكبادو وصبو يعودان.. وندوة صحفية في البرنامج    هل يحسم الريال الليلة أمر الليغا؟    منزل بورقيبة: إيقاف شخصين صادرة ضدهما أحكام ثقيلة بالسجن    في عيد الأضحى: استخدمي هذه الطرق لإخفاء التعب وإظهار جمالك    الملاكم التونسي منير لزّاز يحقق إنجازا تاريخيا    نتائج مبشرة للقاح أمريكي ضد "كوفيد-19"    وزير الداخلية يتابع المنظومة الأمنية بولاية المنستير    طفل يتصدى لكلب شرس دفاعا عن شقيقته    إثيوبيا تبلغ السودان بعدم صحة أنباء ملء سد النهضة وغلق بواباته    كمياّت الامطار المسجلة خلال 24 ساعة الفارطة    ممثلة مصرية تثير الجدل بتصريحات عن تعرضها للتحرش    فاتورة جديدة لمعلوم الكهرباء قبل نهاية العام واتجاه نحو قراءة أرقام العداد والدفع عن بعد    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: المحكمة الاوروبية تنتصر لرسول الله صلى الله عليه وسلم ضد المسيئين اليه    سوسة/نسبة تقدم عملية الحصاد بلغت ال80 بالمائة    اللغماني: دستوريّا.. يمكن لسعيّد حلّ البرلمان بعد 25 أوت (فيديو)    إنقاذ 4 مهاجرين غير شرعيين والتصدّي لعمليّة تهريب    تحيين .. 8 إصابات جديدة بكورونا    في تطاوين: «خميس الغضب» يتواصل..إضراب عام..الآهالي يتنقلون لغلق «الفانا»... وتعزيزات عسكرية تصل..    الترفيع في تعريفتي التأمين على السرقة والحريق لأصحاب العربات    الاتحاد الاسيوي يحدّد هوية البلد المستضيف لمباريات العرب في دوري الأبطال    محمد الحبيب السلامي يهدي: ....قصيد في كل زمان يعظ ويفيد    إيقاف 05 أشخاص مفتش عنهم وتحرير 108 مخالفة في حملة امنية    بالصور..على معلول يحتفل بعيد ميلاد زوجته ''يا وجه الخير''    محمد المامني (رئيس شبيبة القيروان) ل«الشروق»..لا لعودة الخلفاوي... عقوبة مالية للصالحي واتفاق مع حسني    سعيدان: تونس تعيش أكبر أزماتها الإقتصادية وهذا الحل الوحيد لإنقاذها..    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أغنية لها تاريخ .. «يا للي بعدك ضيع فكري» فتحية خيري تنتصر للفن والجمهور    مسيرة موسيقي تونسي ... صالح المهدي ... زرياب تونس «32»    خلل في عمل "إنستغرام" في عدد من دول العالم    صندوق النقد الدولي: "أزمة كورونا" دخلت مرحلة جديدة والعالم "لم يتغلب" عليها    زياد الهاني: الفخفاخ نموذج من حكام الصدفة ونخبة الرداءة    سوسة: حامل مصابة بفيروس ''كورونا''    تويتر: اختراق حسابات شركات وشخصيات أمريكية بينهم منافس ترامب    طقس اليوم..سحب وانخفاض في الحرارة    يوميات مواطن حر: الهروب نحو الادغال    عدنان الشواشي يكتب لكم : ." مات الملك ، عاش الملك    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مريم بن شعبان: "جسدي ليس عورة"
نشر في الجريدة التونسية يوم 22 - 06 - 2019

علقّت الممثلة مريم بن شعبان في برنامج نجوم اليوم السبت 22 جوان 2019 على الضّجة التي رافقت مشاركتها في اختتام أسبوع الموضة بسبب فستانها، مؤكدة أنها وافقت على ارتدائه دون تردد و'أصبحت لا تهاب شيئا'، وفق تعبيرها.
وأوضحت أنها كانت في عرض أزياء وليست في دور درامي حتى تتعرض لهجمة مماثلة على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنها قبلت المشاركة إيمانا منها بقضية ماري أنطوانيت ملكة فرنسا وزوجة الملك لويس السادس عشر التي أعدمت في 16 أكتوبر 1793 م، بعد أن اقتيدت بعربة مكشوفة دارت بها في شوارع باريس حيث رماها الغوغائيين بالأوساخ وقصوا شعرها الطويل ثم وضعوا رأسها الصغير في المكان المخصص في المقصلة التي أطاحت برأسها.
وأبرزت أن ما قامت بارتدائه يحمل رسالة ولم يكن بصفة اعتباطية، متابعة ' علاقتي بالجسد تطورت وجسدي ليس عورة، وعندما ارتديت 'البدلة' كنت في أريحية وكانت من أحسن التجارب التي قمت بها في حياتي.. '.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.