ريال مدريد يقترب من تحقيق «الصفقة الحلم»    عبير موسي تطعن في الجلسة الافتتاحية للبرلمان؟    بطولة الكرة الطّائرة: نتائج مباريات الجولة الخامسة (صورة)    صفاقس: المراقبة الإقتصادية تفشل عملية احتكار لآلاف علب الحليب    القبض على قاتل بلجيكية في بلادها وتحصن بالفرار بالقصرين    قيس سعيّد: الدولة سترد على الإرهابيين بأكثر مما يتصورون (فيديو + صور)    أبكت كل من قرأها وتوقعت مصير العائلة السعيدة: .رسالة مؤثرة تركتها مها القضقاضي بخط يده قبل أن تجرفها السيول    اللبنانيون يقطعون الطرق الرئيسية مجدداً ويتظاهرون قرب القصر الرئاسي    تفاصيل أول جلسة علنية ل"عزل ترامب"    تونس وسويسرا توقعان مشروع السياحة المستدامة في الجنوب الشرقي للبلاد    حول ما تم تداوله بمنحها امتيازا لاستغلال مطار النفيضة: شركة "تاف" تونس توضح    بوليفيا: جانين آنييز تعلن نفسها رئيسة انتقالية عقب استقالة موراليس ولجوئه إلى المكسيك    سهلول-سوسة: القبض على شخصين مورّطين في ترويج المخدّرات    يهم منتخبنا: ترسانة من المحترفين يعززون المنتخب الليبي.. منهم خمسة لاعبين في تونس    روني الطرابلسي: تونس تخصص سنويا حوالي 5ر2 مليون دينار لتكوين المهنيين في مجال الملاحة الجوية والمطارات    غدا الخميس ..الباخرة السياحة اميرة ترسو بميناء حلق الوادي وعلى متنها نحو الف سائح    في البحيرة/ القبض على شخص من أجل سرقة حوالي 75 ألف دينارا من داخل محل مسكون    17 و 18 ديسمبر 2019: اختتام تظاهرة تونس عاصمة للثقافة الاسلامية    وزارة الصحة: احداث اربع لجان للبحث في سبل احكام التصرف في الادوية بالخط الاول    ستدور في الدوحة.. السعودية والإمارات والبحرين يشاركون في “خليجي 24”    باتريس كارتيرون يكشف حقيقة عرض النجم    تطاوين : الحرس الديواني يحجز حوالي 4 كلغ من الذهب داخل سيارة ليبية    نصيب كل تونسي من ديون الدولة سيرتفع إلى 8 آلاف دينار    الجامعة تكشف عن تفاصيل بيع تذاكر مباراة تونس وليبيا    من 15 إلى 17 من الشهر الجاري : قفصة عاصمة الشباب العربي    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية ليوم الاربعاء 13 نوفمبر 2019    في دورته الثانية: منتدى غرف التجارة والصناعة التونسية يبحث تحديات القطاع الخاص والحلول الممكنة لرفعها    توزر: توقعات باستقبال أكثر من 5 آلاف زائر بمناسبة تظاهرة الكثبان الالكترونية    تونس: نساء يحتججن في باردو ضدّ وجود زهيّر مخلوف في البرلمان    نشرة متابعة للوضع الجوي..هذه التفاصيل..    الإطاحة بأخطر منفذ براكاجات في باردو    رضا شرف الدين: أولويتنا رئاسة الحكومة وليست رئاسة البرلمان    العدوان الصهيوني: ارتفاع حصيلة الشهداء في غزّة والغارات مستمرة    قرارات وصفت بالمستعجلة بوزارة الثقافة يقابلها تشكيك واتهامات.. الحقيقة التائهة بين الرغبة في تصفية الحسابات وصراع الإرادات    مورو، ''لا تقعوا في نفس المطبّات ''    بالمستشفى الجهوي بقرقنة : إنجاز أوّل عملية جراحية لاستئصال ورم بالمستقيم    أيام قرطاج للفن المعاصر من 16 الى 22 نوفمبر بمشاركة فنانين من تونس والخارج    برنامج النقل التلفزي لمباراة تونس وليبيا    ترامب: الصين خدعتنا لسنوات لكن الاتفاق التجاري قريب    المركز الوطني للفنون الدرامية والركحية بمدنين ..فتح باب الترشحات للمهرجان الوطني للتجريب    مسرحية «ملاّ جو» لكوثر الباردي ..قليل من السياسة كثير من الضحك    معبر راس الجدير: احتراق سيارتين من الجانب الليبي    بعد فيلم «دشرة» عبد الحميد بوشناق ينهي تصوير «فرططو الذهب»    بطولة العالم لالعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة : المنتخب التونسي يرفع رصيده الى 10 ميداليات نصفها ذهبية    سيدي بوزيد.. الاستعداد لتظاهرة ايام الجهات    علاج تصلب الشرايين بالاعشاب    لاستعادة لياقتك... طبقي هذه النصائح    سيدي بوزيد ..وفاة امرأة دهسا بسيارة نقل العاملات الفلاحيات    تراجع متوقّع في صابة القوارص هذا الموسم    ترامب يعرض على أردوغان صفقة ب100 مليار دولار    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 13 نوفمبر 2019    كميات الأمطار خلال ال 24 ساعة الماضية    تونس تدين التصعيد الخطير الذي تشهده الأراضي الفلسطينية وتوجّه رسالة الى المجتمع الدولي    حظك ليوم الاربعاء    عاش 20 عاما بانسداد في الأنف.. واكتشف الطبيب المفاجأة    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ادماج رسمي لقرار المواطنين في ميزانية بلدية بن عروس و دعوة لتعميم الميزانية التشاركية على كل البلديات التونسية
نشر في الخبير يوم 20 - 09 - 2016

صادق المجلس البلدي ببن عروس ، المتمثل في النيابة الخصوصية لبلدية بن عروس، على جميع المشاريع المقررة من قبل المواطنين في اطار الميزانية التشاركية وأدرجها ضمن ميزانية البلدية لسنة 2017 ، وذلك بحضور ممثلي المناطق السكنية الذين تم انتخابهم من طرف مواطني مدينة بن عروس لاختيار القائمة النهائية للمشاريع البلدية التي سيّتم تنفيذها في سنة 2017 ولمتابعة تنفيذ هذه المشاريع انطلاقا من مراحلها الادارية الاولى إلى تنفيذها النهائي .
هذا وقد خصصت بلدية بن عروس 50% من ميزانية الاستثمار لسنة 2017 المتعلقة بمشاريع القرب، للميزانية التشاركية المقترحة من قبل المواطنين والمصادق عليها من قبل البلدية والمتعلقة بالطرقات والارصفة والتنوير العمومي و تجميل المدينة. ويعد مبلغ هذه الميزانية ثاني أكبر ميزانية تشاركية في تونس بعد الميزانية التشاركية التي فتحتها بلدية صفاقس في 2015.
» لقد أظهر مواطنو بن عروس قدراتهم العالية في دعم بلديتهم في مسار تنمية المدينة ، وأثبتوا جدارتهم ووعيهم المواطني الكبير . وهذا دليل جديد على أن آلية الميزانية التشاركية يمكن اعتمادها من قبل البلديات التونسية ، فهذه الجماعات المحلية تستحق العمل بآليات ناجعة وفعّالة في مجال الديمقراطية المحلية . » هذا ما صرّح به رئيس النيابة الخصوصية لبلدية بن عروس السيد سيف الله الشريف.
من جهته أضاف الكاتب العام لبلدية بن عروس السيد كمال الوحيشي أنه » بفضل آلية الميزانية التشاركية ستتحسن علاقة الثقة بين مواطني بن عروس وبلديتهم ، وبالتالي ستساهم في تنمية المشاريع المحلية ، وهو ما سيمّكن البلدية من الزيادة ، بشكل واضح ، في حجم ميزانياتها المتعلقة بمشاريع القرب و المشاريع الهيكلية على غرار التنمية الاقتصادية والتنمية الثقافية ، وهو ما سيجعل تأثيرها ايجابيا للغاية على حياة متساكني بن عروس ».
تعميم العمل بالميزانية التشاركية على كل البلديات
كما عبّر المتساكنين عن رضاهم الكبير لتطبيق الميزانية التشاركية في بلديتهم ، حيث صّرح أحد ممثّلي المناطق السكنية أن » هذه الآلية هي ثورة حقيقية في ميدان العمل البلدي ، حيث تمثّل الميزانية التشاركية المعتمدة بهذه الطريقة ضمانات حقيقية للمواطنين ، أكثر بكثير من الآليات التشاركية الاخرى المفروضة على البلديات منذ السنة الفارطة والتي لا تساهم في بناء الثقة أو لمكافحة سوء التصرف والفساد ».
وفي هذا السياق ، وضح السيد قريش جاوحدو ، رئيس منظمة « الحركة الجمعياتية » التي أطلقت العمل بآلية الميزانية التشاركية في العديد من البلديات التونسية منذ سنة 2014 ، أن « العمل البلدي العصري والبنّاء أصبح يرتكز على آلية الميزانية التشاركية في آلاف المدن في العالم ، ولابد من تدريب و تشجيع كل البلديات التونسية على تبني آلية الميزانية التشاركية وعلى تطبيقها بالطريقة الصحيحة و المثلى ، وهذا ما عملت به إثنتا عشرة (12) بلدية تونسية ، مختلفة الحجم ، من الشمال إلى الجنوب منذ 2014 ، ونجاح هذه الآلية في هذه البلديات هي دعوة إلى السيد رياض المؤخر الوزير الجديد للشؤون المحلية حتى يعمل على تعميم تطبيق الميزانية التشاركية بالطريقة الصحيحة و المثلى في كل البلديات التونسية ». وأضاف السيد قريش جاوحدو « نحن سعدنا بوصول النخبة إلى ترأس بعض الوزارات ، فعلى هذه النخب اليوم الأخذ بقرارات تليق بمستواها العلمي حتى ترفع الجماعات المحلية والبلديات بالخصوص إلى أعلى المستويات، وتلك هي مسؤولية وزارة الشؤون المحلية ».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.