اللبنانيون يحتلون الشوارع…والمظاهرات تتوسع..والحكومة عاجزة!    أفغانستان.. ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير المسجد    الرابطة المحترفة الثانية : نتائج    بعد أسوأ ليالي برشلونة.. زعيم كتالونيا يدعو للحوار    سفيان طوبال لالصباح نيوز: لا استقالات في قلب تونس.. وإذا دعتنا النهضة للمشاركة في الحكومة لكل حادث حديث    القلعة الصغرى: القبض على 6مفتّش عنهم من بينهم مجرم خطير    مصدر من «الخطوط التونسية» ل«الصريح»: تم احتجاز طاقم طائرة باريس توزر بمطار صفاقس (متابعة)    بالفيديو: هكذا تفاعل نجوم لبنان مع احتجاجات الشعب في الشارع    قادمة من فرنسا: مسافرون يعلقون بمطار صفاقس بعد رفض القائد مواصلة الرحلة نحو توزر    المنتخب الوطني يتعرّف على منافسيه في الدّور الأوّل لكأس أمم إفريقيا لكرة اليد    فيلم "أبواب الرحمة" يشارك في الدورة السادسة من مهرجان "شينت" الدولي للأفلام القصيرة بالقاهرة    رئيس وزراء بريطانيا: لن أتفاوض على تأجيل انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي    أردوغان يتوعد: سنسحق الرؤوس!    "جونسون آند جونسون" تسحب أحد منتجاتها من الأسواق بسبب مادة مسرطنة    الاتحاد الوطني للمرأة التونسية : نرفض استهداف الصحفيين و محاولات تدجين الاعلام أو تركيعه    حركة النهضة بصفاقس تدين التهديدات التي طالت كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل    هنّأ قيس سعيد..نداء تونس يندد بتشويه قياداته    بلاغ مروري بمناسبة تنظيم مارطون "نوران" ضد مرض السرطان    طقس مغيم جزئيا على كامل البلاد نهاية الأسبوع    الرئيس الصيني يهنئ قيس سعيد    قتلى ومفقودين في انهيار سد بسيبيريا    صفاقس: قائد طائرة قادمة من باريس يرفض مواصلة الرحلة الى توزر    النجم الساحلي : استقالة شرف الدين تعمق أزمة الفريق.. والهيئة تجتمع دون قرارات    منتخب الأواسط: تربص تحضيري جديد.. والكنزاري يوجه الدعوة إلى 25 لاعبا    الجلسة العامة لأداء اليمين/ "الصباح نيوز" تنشر الترتيبات والشخصيات الحاضرة    5 خرافات شائعة عن الشاي.. لا تصدقها    سيدي بوزيد: طفل 11سنة ينتحر شنقا    توزر: زيادة في عدد السياح الوافدين ب30 بالمائة وموسم واعد بالانفتاح على أسواق جديدة    قضية وفاة جزار طعنا.. الناطق باسم ابتدائية بسوسة يكشف التطورات لالصباح نيوز    ينطلق اليوم: فحوى أشغال مجلس شورى النهضة    أيام قرطاج الموسيقية : ختامها جوائز والتانيت الذهبي من نصيب الكامرون    كتاب جديد : رواية "شقيقة النُّعمان" لِصَراح الدالي عن دار ديار    بيت الرواية يحتفي بالإصدار الجديد لحسونة المصباحي    القيروان: ايقاف شخصين وحجز 9 قطع أثرية بحوزتهما    هيئة ”مسيرات العودة” تدعو قيس سعيّد لزيارة غزة    مجموعة وان تاك تحقق ايرادات فاقت 670 مليون دينار مع موفي سبتمبر 2019 مدفوعة باداء تصديري جيد    صفاقس: مقترح بتواصل حملات النظافة المشتركة بين المواطنين والبلديات على مدار السنة    يهم الترجي: لجنة المسابقات ستجتمع بعد 10 أيام لتحديد موعد ومكان السوبر الإفريقي    هذه القنوات الناقلة لمواجهة ليبيا وتونس    محمد الحبيب السلامي يسأل : أين الإسلام السياسي؟    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم السبت 19 أكتوبر 2019    سوسة/ضبط 03 أشخاص من أجل إجتياز الحدود البحرية خلسة    يوهان توزغار يقود تروا للفوز على لومان ببطولة الدرجة الثانية الفرنسية    انطلاق المؤتمر الوطني لطبّ السرطان    تونس: ارتفاع نسق الإصابة بالسّرطان بشكل مفزع    الفنانة درة بشير : خلقت لأكون صوت الحياة بمعانيها الإنسانية النبيلة    منزل بورقيبة.. القبض على مروج مخدرات    القيروان .. تقدر ب13600 طن .."صابة" قياسية للرمان    سؤال جواب ...ابني متعلّق بي، ابني لا يتركني    الإيقاع بشبكة لتهريب الأدوية وحجز أقراص مخدرة بقيمة 80 ألف دينار    مواعيد آخر الاسبوع    عدنان الوحيشي باحث في المعهد الوطني للتراث ..من قاموا بطلاء أرضية المدينة العتيقة مهددون بالسجن    علاج مرض القولون بالأعشاب    الفوائد الصحية للرمّان    حظك ليوم السبت    هام/ وزارة التجارة تحدّد الأسعار القصور ل”الزقوقو”    استعدادات حثيثة لانطلاق الموسم الفلاحي وجني الزيتون    العمل من أفضل العبادات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوكالة الفرنسية للتنمية تطلق برمجية معلوماتية لتقييم تاثيرات التغيرات المناخية في تونس
نشر في المصدر يوم 17 - 09 - 2019

أطلقت الوكالة الفرنسية للتنمية برمجية معلوماتية “جامس” تهدف الى تقييم تاثيرات التغيرات المناخية على الناتج الداخلي الخام للفرد الواحد في تونس، في ظل التهديدات التي تعيشها البلاد جراء التغيرات المناخية.
وترمي هذه الأداة الاستشرافية الجديدة، التي تم بشأنها ابرام اتفاقية بين المعهد التونسي للدراسات الكمية والوكالة الفرنسية للتنمية، الى الاخذ بعين الاعتبار رهانات تاقلم التغيرات المناخية على الفلاحة ولاسيما قطاع المياه.
وابرزت روضة القفراج، خبيرة في الموارد المائية والتغيرات المناخية، خلال مائدة مستديرة حول “اشكاليات الموارد المائية في تونس وتاثيرات التغيرات المناخية على القطاع”، نظمها المعهد، الثلاثاء بتونس، ان هذه الاداة ستمكن من وضع نموذج اقتصادي تنموي ياخذ بعين الاعتبار التغيرات المناخية وتاثيراتها على التنمية وعدة قطاعات لاسيما الموارد المائية.
واوضحت ان هذه الاداة التي يتم اعتمادها في فرنسا ودول أوروبية اخرى، سيتم تكييفها مع خصائص الاقتصاد التونسي بما يمكن من تقييم حدة تاثيرات التغيرات المناخية المباشرة وغير المباشرة لا سيما وان كل دول العالم اصبحت تولي هذه المسالة اهتماما خاصا “الا ان الحكومات التونسية لا تعطي اولوية في برامجها لهذه المسالة”.
وقالت الخبيرة “التغييرات المناخية ستتسبب في كارثة كبيرة للموارد المائية في تونس في حال لا نغير طرق استعمالات الماء واستخدامه في الفلاحة والمحافظة على الموارد من التلوث..” سيما وان المياه لها تاثيرات بدورها على عدة قطاعات على غرار الفلاحة.
ويشار أن جل الدراسات الاستراتيجية التي تم إعدادها خلال الفترة من 2005 إلى 2013 لتقييم هشاشة الاقتصاد التونسي (خصوصا القطاع الفلاحي) والمدن والمنشآت الساحلية والمنظومات الطبيعية تجاه تغير المناخ، بينت أن تونس تضررت وستتضرر لفترة طويلة من تأثيرات تغير المناخ.
وستجابه تونس ارتفاع معدلات الحرارة وانخفاض التساقطات وارتفاع مستوى البحر وزيادة حدة ووتيرة الظواهر المناخية القصوى ومنها بالخصوص الجفاف الحاد والعواصف الشديدة.
ومن المتوقع، بالاعتماد على سيناريو دولي متفائل، ارتفاع معدل الحرارة بتونس ب1,1 درجة مائوية في غضون 2020 و1,2 درجة مائوية في 2050 وانخفاض معدل الأمطار بنسب تتراوح بين 5 بالمائة و10 بالمائة في 2020 و ما بين 10 بالمائة و 30 بالمائة في 2050 .
ووفقا لهذه الدراسات الاستراتيجية التي شملت وضع خطط عمل للتأقلم، فإن تغير المناخ سيزيد وبنسبة هامة في الشّحّ المائي وسيساهم في تضرر المنظومات الإيكولوجية والفلاحية مع إمكانية انخفاض الناتج الإجمالي الفلاحي بنسبة تناهز 10 بالمائة بحلول سنة 2030.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.