حزب يوسف الشاهد يُعارض تنقيح القانون الانتخابي بعد أن كان صاحب المبادرة قبل أشهر    في القيروان: القبض على شخص محل حكم بالسجن لمدة 04 سنوات من أجل الاشتباه في الانضمام إلى تنظيم إرهابي    عزل المصابين بال''كورونا'' بنزل ببرج السدرية: وزارة الصحة تكشف أسباب هذا القرار    النادي الافريقي يفوز وديا على اتحاد بسكرة الجزائري 3-1    رابطة الابطال – الجولة الاخيرة : صافرة موريسية للقاء النجم الساحلي وبلاتينيوم    منحرفون يهاجمون مجموعة من التلاميذ باستعمال الكلاب والعصيّ    قبلي: يوم اعلامي للتعريف بمزايا تقنية الري الموضعي منخفض الضغط    القصرين بداية من اليوم تنطلق عملية بيع مادة زيت الزيتون المسعر بالجهة    التشكيلة الأساسية لهلال الشابة في مواجهة الترجي الرياضي التونسي    سيدرب مستقبل سليمان.. سامي القفصي المدرب رقم 27 في الرابطة المحترفة الأولى    عاجل…نادال يغادر بطولة أستراليا المفتوحة للتنس…برنامج الدّور نصف النهائي    وزارة الشؤون الدينية تدعو إلى إقامة صلاة الاستسقاء في أقرب الآجال    العثور على الطفلين الضائعين بالعاصمة    المنستير: حاكم التحقيق يعطي إنابة عدلية في قضية تحيل لتسفير معلمين لتدريس اللّغة العربية بمونيخ    سمير الوافي يعلق على ما حدث في جنازة الراحلة لينا بن مهني    إدراج مقترحات الأحزاب في مشروع الوثيقة المرجعية لالياس الفخفاخ ، وطرحها غدا مجددا للتشاور    الإمارات.. تفاصيل جديدة عن العائلة المصابة بفيروس كورونا    عاجل/في مجلس وزاري: الشاهد يعلن عن تخاذ هذه الاجراءات للتصدي لامكانية انتشار فيروس”كورونا”    آخر أجل لقبول ترشحات فعاليات مهرجان الحمامات الدولي في دورته السادسة والخمسين يوم 14 فيفري 2020    شاركت فيها 3 دول عربية ودعمتها دول أخرى.. صفقة القرن توحّد الفلسطنيين وتشتت العرب    شيخ الأزهر يهاجم رئيس جامعة القاهرة ويحرجه على الهواء    بلدية تونس تستعين بالشركات الخاصة لرفع الفضلات    كاس العالم لرفع الاثقال - الدورة الترشيحية لاولمبياد 2020) - نتائج الرباعين التونسيين    الإيداع الرسمي والنهائي لملف جربة قصد التسجيل في قائمة التراث العالمي لليونسكو    هل وصلنا إلى هذا الحد: منحرفان يخطفان شابة من زوجها ويغتصبانها بالمنستير    التوقيع على ثلاث اتفاقيات تمويل بين تونس والبنك العالمي وهبتين من سويسرا    المالي تانديا أول انتدابات النادي الصفاقسي الشتويّة    رشدي بالقاسمي : "في جنازتي نحب الناس تشطح والطبال والزكار يضرب"    قيس سعيّد يؤدي زيارة إلى الجزائر الأحد المقبل    نابل: أعوان وموظفو بلدية قربة في إضراب عن العمل بيوم    نقابة الصحفيين تندّد بصفقة القرن    السجن للفنان أحمد الفيشاوي    زغوان: عون بنكي يستولي على 350 ألف دينار ويغادر البلاد    إحباط تهريب حاولي 8400 حبة دواء مخدرة نحو الجزائر    إسرائيلي يشارك في مباريات التنس بتونس: عصام الشابي يوجه رسالة لقيس سعيد..    سعاد عبد الرحيم: تعاقدنا مع شركات خاصة لرفع الفضلات وتم تهديدهم ورشقهم بالحجارة    المواعيد الثقافية والعروض الفنية لليوم الاربعاء    في سيدي حسين : القبض على "الشيطان" و"بالور" أكبر مروجي مخدرات    نوفل سلامة يكتب لكم : "جمعية تونس الفتاة" تطرح ظاهرة انتشار ظاهرة العنف وتناميها    بالفيديو: ''كلاي'' يُهدّد بإضراب جوع بسبب بيّة الزردي التي رفعت ضدّه قضية أخرى    أصالة على علاقة بطبيبها الخاص؟    ترامب يعلن بنود "صفقة القرن".. القدس "عاصمة موحدة" لإسرائيل    خلال 48 ساعة… الصين تنشئ مستشفى خاص لمصابي ”كورونا”    بالصور: ''روبوت'' لتوصيل الطعام لمصابي ''كورونا'' في الصين    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    مرافئ فنية    التونسيون ليسوا سعداء: تونس في المرتبة 124 في مؤشر السعادة العالمي..    حدث اليوم..ترامب يكشف خطته لتصفية القضية الفلسطينية..القدس... عاصمة الصهاينة    طقس اليوم: مغيم مع رياح قوية    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 29 جانفي 2020    خدمات جديدة لاتصالات تونس    ارتفاع في مبيعات شركة الكيمياء    استقرار في نسبة التزويد وارتفاع مؤشر الأسعار    أنس جابر بعد انسحابها: سعيدة بما حقّقته والإرهاق كبّلني    عريضة من أصحاب المداجن لمجلس نواب الشعب    رفض فلسطيني لخطة ترمب للسلام.. القدس ليست للبيع    نحات مصري يهدي تمثالا للمطربة اللبنانية فيروز    عاجل / إنزال عسكري تركي في طرابلس عبر البحر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نواب كتلة الحزب الدستوري الحر يواصلون اعتصامهم لليلة الخامسة على التوالي في قاعة الجلسات العامة بالبرلمان
نشر في المصدر يوم 07 - 12 - 2019

يواصل نواب كتلة الحزب الدستوري الحر ورئيستها عبير موسي الاعتصام في مقر الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب لليلة الخامسة على التوالي.
وأكدت موسي في تصريح صحفي مساء اليوم السبت من مقر المجلس بباردو، أنه لا مجال لانطلاق الجلسة العامة المخصصة للشروع في مناقشة ميزانية 2019 والمصادقة عليها غدا الاحد قبل تقديم اعتذار رسمي من كتلة حركة النهضة إلى نواب الدستوري الحر.
وتابعت “نحن موجدون في قاعة الجلسات وملتزمون بمواصلة اعتصامنا الليلة داخلها دون المساس بنظامها، كما أننا لم نعطل عملية تهيئة قاعة الجلسات”، معتبرة أن من سيعطل أعمال جلسة يوم غد، هم “المعتدون الذين يكابرون ويرفضون الاعتذار، وليس حزبها الذي كان ضحية الاعتداء”، وفق قولها.
وأضافت أنها وأعضاء كتلة الدستوري الحر متمسكون بالاعتصام وماضون فيه إلى حين صدور بيان اعتذار رسمي من كتلة النهضة التي تنتمي إليها النائبة جميلة الكسيكسي، لكتلة الدستوري الحر، مؤكدة أنه أنه “لا مجال لتبادل الاعتذار باعتبار أن الاعتداء صدر عن طرف واحد وبطريقة مجانية” حسب تعبيرها.
وحذرت موسي من استعمال العنف أو أية طريقة مهينة للنواب المعتصمين، محملة رئاسة مجلس نواب الشعب والسلط القائمة بكل رؤسائها، المسؤولية السياسية والقانونية على سلامتهم الجسدية.
وبخصوص وقفة المساندة التي نظمها عدد من منتسبي الحزب وأنصاره أمام مقر مجلس نواب الشعب مساء اليوم، قالت موسي إن “المساندين جاؤوا بطريقة عفوية بعد محاولة عزل المعتصمين عن الرأي العام من خلال منع الصحفيين صباح اليوم من دخول المجلس، وأمام الخطر الذي بات يتهدد السلامة الجسدية لنواب كتلة الدستوري الحر”.
وأفاد عدد من المشاركين في وقفة المساندة لكتلة الحزب الدستوري الحر في تصريح ل(وات) أن هذه الوقفة التي ضمت قيادات من الحزب ومنتسبين له، هي فقط للمطالبة باحترام اختيار الناخبين الذين منحوا أصواتهم للدستوري الحر، والالتزام بضوابط العمل تحت قبة البرلمان دون المساس من نواب كتلة الحزب أو التهجم عليهم.
وكان مجلس نواب الشعب، أكد في بلاغ له اليوم السبت، مواصلة المساعي الرامية الى حل الخلاف القائم بين النائبة جميلة الكسيكسي عن حركة النهضة، والنائبة عبير موسي عن الحزب الدستوري الحر، التي تخوض وأعضاء كتلتها البرلمانية اعتصاما مفتوحا بقاعة الجلسات العامة بالبرلمان منذ 3 ديسمبر الجاري.
تجدرالإشارة، إلى أن مكتب مجلس نواب الشعب، قرر أمس دعوة عبير موسي وجميلة الكسيكسي، إلى تبادل الاعتذار في أجل لا يتجاوز منتصف نهار اليوم السبت، داعيا المعتصمين إلى مغادرة قاعة الجلسة العامة بعد أربع ساعات من انقضاء الأجل المذكور، لفسح المجال للإدارة لتهيئة القاعة لانعقاد الجلسات المخصصة للنظر في مشروع قانون المالية لسنة 2020.
وأكد أنه سيتخذ الإجراءات اللازمة لإخلاء القاعة تطبيقا لأحكام النظام الداخلي للمجلس، في صورة عدم الاستجابة لهذه الدعوة، معتبرا أن تواصل تعطيل المرفق البرلماني من شأنه أن يهدد مصالح الدولة، خاصة وأن البرلمان أمام أجل دستوري هام للمصادقة على مشروع قانون المالية 2020.
يُذكر أن أعضاء كتلة الحزب الدستوري الحر برئاسة عبير موسي، ينفذون منذ ليلة 3 ديسمبر الجاري، اعتصاما مفتوحا في قاعة الجلسات العامة بالبرلمان، وذلك في انتظار صدور بيان اعتذار رسمي من كتلة حركة النهضة على خلفية تصريحات النائبة عن الحركة جميلة الكسيكسي أثناء الجلسة العامة المخصصة للمصادقة على قانون المالية التكميلي لسنة 2019، والتي نعتت فيها نواب كتلة الدستوري الحر ب “الباندية والكلوشارات (المتشردين)”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.