مخالفات انتخابات 2019: محكمة المحاسبات تنطلق في إصدار أحكامها    في اطار محاربة الاحتكار: حجز طنّ من الفرينة وحوالي 3 أطنان من الخضر والغلال    وزير العمل الليبي: مليون عامل مصري سيبدؤون دخول ليبيا خلال أيام    كأس السوبر موسم 2019-2020 :الاتحاد المنستيري يفوز على الترجي ويحرز اللقب    النادي الصفاقسي ينهزم ودّيا امام النجم الرياضي الساحلي    بنزرت: العثور على جثة امرأة بالمصيدة    تصفيات كاس دافيس للتنس.. المجموعة الثانية: فوز تونس على جمهورية الدومينيكان    النادي الرياضي الصفاقسي يخسر قضيّته ضدّ مورسيا    كوفيد-19: تونس تتسلم 5 مولدات أكسجين من المملكة العربية السعودية    جليلة بكار وليلى طوبال ضمن 100 رائدة مسرحية عربية    بن عروس: حجز كميات من المواد المدرسية والاستهلاكية المتنوعة    وزير التربية يعلن انّ الوزارة مستعدّة للحوار مع الجامعة العامة للتعليم الأساسي    منوبة: الاحتفاظ بأربعة اشخاص تورطوا في السطو على مبلغ 500 الف دينار    ابنة بيليه تتحدث عن صحة والدها بعد إدخاله مجددا إلى وحدة العناية المركزة    توزر: إطلاق مشروع "سوق الرّحبة الواحيّة" لدعم تسويق التمور من المنتج إلى المستهلك    أردوغان يعلن عن تسجيل رقم قياسي للصادرات التركية    تونس تحتل المرتبة 121 من بين 163 دولة من حيث مؤشر مخاطر المناخ على الأطفال    الجزائر: تنكيس الراية الوطنية لمدة 3 أيام حدادا على وفاة بوتفليقة    تعزيزات أمنية مكثفة بالعاصمة تحسبا لاشتباكات بين معارضي سعيد ومسانديه    إلقاء القبض على شخص محلّ 02 مناشير تفتيش في طبلبة..    رئيس مرصد الشفافية يكشف كواليس فيديو القبض على " مخلوف"    تفاصيل القبض على 4 أشخاص قاموا باختطاف فتاة واغتصابها في المنستير..    مختص في علم الفيروسات: هناك إمكانية لتصنيف "كوفيد طويل الأمد" ضمن الأمراض المزمنة    الشاهد ينعى بوتفليقة: "كان نعم الأخ والصديق الصدوق لتونس"    حول شركة الإنتاج المشبوهة في القلعة الكبرى: إبقاء المحتفظ بهم في حالة سراح    المهدية: تبيع أبناءها وتتلقى أجرا شهريا !    المهدية: تنجب اطفالا خارج اطار الزواج وتبيعهم بمبالغ مالية متفاوتة    انطلق من فرنسا:"حشد" سياسي لمعارضة قيس سعيد    عاجل: تسجيل 8 وفايات و 797 إصابة جديدة بكورونا بتاريخ 16 سبتمبر الجاري    وزارة التربية تدعو منظوريها للالتحاق بمراكز التلقيح..    تخلف ما يزيد عن 80 ألف من المدعوين لتلقي التطعيم ضد كورونا يوم 17 سبتمبر الجاري    دراسة أمريكية تظهر تفوق لقاح موديرنا على فايزر    شخص يخلط الزيت المدعم ب"الملوخية" ويبيعه على أنه زيت زيتون (صور)    فرنسا تستدعي سفيريها في الولايات المتحدة واستراليا    طقس السبت..انخفاض طفيف في درجات الحرارة    كيف ستكون حالة الطّقس اليوم السّبت ؟    تشاهدون اليوم    الفنان إكرام عزوز ل«الشروق»: 3 فنانين فقط دخلوا منزلي وفي مناسبات    السينما: عروض اليوم    قفصة: القبض على ثلاثة أشقاء محل تفتيش    الإعلامية شهرزاد عكاشة تتحدث عن فيلم رافق القبض على مخلوف    المخزون الجملي للسدود التونسية تراجع الى 722 مليون متر مكعب بحلول منتصف سبتمبر 2021    توننداكس ينهي معاملات الأسبوع على وقع إيجابي مرتفعا بنسبة 2ر0 بالمائة    العالية: مداهمة وحدة عشوائية لتحويل وصناعة مواد التنظيف وحجز أكثر من 4 الاف لتر من المواد    توزر: احداث تنسيقية للدفاع عن قطاع التمور    الشركة التونسية للبنك تكرم المنتخب الوطني لكرة السلة    بطولة الرابطة المحترفة الاولى 2021-2022 : التركيبة وتوزيع الفرق ونظام التتويج و النزول    عودة نشاط الخطوط التونسية نحو القطر الليبي    طلب العلم أمانة ومسؤولية    ملف الأسبوع...طلب العلم فريضة على كل مسلم    طلب العلم يحقق شروط الإنسانية    تونس تعبر عن "استغرابها" مما ورد في بيان الخارجية الأثيوبية حول سد "النهضة"    بمشاركة تونسية: الهيئة العامة للخيالة والمسرح والفنون الليبية تستعد لانجاز أعمال درامية    ماجدة الرومي تستعد لافتتاح أولى فعاليات مهرجان جرش    مخرج "ذئاب منفردة": عاش الفن في تونس والسفر سيتم    فنان مسرحي يدعو رئاسة الجمهورية إلى استثناء الفنانين من قرار "منع السفر"    حسن النّوايا لا يصنع رَجُلَ دولة...    نور الدين البحيري يهاجم رئيس الجمهوريّة بسبب خطابه في شارع الحبيب بورقيبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



النّائب العيّاشي زمّال يقترح شروطا لعودة البرلمان الى نشاطه
نشر في المصدر يوم 05 - 08 - 2021

دعا النائب بمجلس نواب الشعب، العياشي الزمال، إلى ضرورة تحويل التدابير الاستثنائية التي اتخذها رئيس الجمهورية يوم 25 جويلية إلى فرصة للتخلص من كل سلبيات العشر سنوات الاخيرة وتصحيح المسار الانتقالي، "رغم أن تفعيل رئيس الجمهورية لأحكام الفصل 80 من الدستور، تم بتوسّع في تأويله وعدم التزام بالاجراءات الامر الذي خلق اختلافا حوله"، وفق تعبيره.
واعتبر زمال في تدوينة له نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، أن "المنظومة السياسية التي حكمت تونس فشلت بدليل الاحتجاجات الشعبية والإحتقان الاجتماعي والأزمة المالية والاقتصادية والصحية، إضافة إلى اتساع الهوة بين الطبقة السياسية أحزابا ونُخبا وبين التونسيين عموما ومع الشباب خصوصا، لغياب البرامج والرؤى وانصرافها إلى المصالح الذاتية والمعارك الأيديولوجية والتموقع السياسي بدل الانصراف لخدمة الناس".
وقدم العياشي زمال جملة من النقاط التي اعتبرها ضرورية للخروج من الأزمة وهي كالاتي:
– توجيه رسائل طمأنة للداخل وللخارج، تؤكد تونس من خلالها أن الإجراءات التي اتخذها الرئيس تظل في إطار دستوري يحترم المؤسسات الشرعية ويحمي الحقوق والحريات المكتسبة ويلتزم بالحفاظ على المسار الديمقراطي، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني.
-اتفاق القوى السياسية على عودة البرلمان للعمل، ضمن حزمة من الشروط اهمها التزام النواب بالتنازل على الحصانة ومراجعة النظام الداخلي للمجلس بشكل يُحسّن أداءه ويقطع مع المظاهر السلبية التي عرفها.
-تُحدّد مهام المجلس في برنامج واضح تتم فيه مراجعة القوانين المنظمة للانتخابات، والمصادقة على الحكومة وتسهيل عملها ويكون عمل المجلس لمدة زمنية محددة تنتهي بالدعوة الى انتخابات سابقة لأوانها.
-تحييد عناصر التوتر في البرلمان، بمحاكمة كل من له ملفات في القضاء محاكمة عادلة دون تشفي، والدعوة إلى انتخابات تجديد رئاسة المجلس عند العودة البرلمانية.
-دعوة السياسيين والنواب الذين كانوا طرفا في توتر الحياة السياسية وتأزيم الأوضاع إلى تغليب المصلحة الوطنية.
-دعوة النواب الشرفاء إلى إبراز اصواتهم والدفاع على المؤسسة التشريعية، فليس كل النواب فاسدون.
– دعوة شباب تونس إلى الانخراط في العمل السياسي، من أجل خلق جيل سياسي جديد يؤسس لمشروع تونس المستقبل.
-دعوة كل القوى الوطنية إلى الحرص على نبذ العنف والتمسك بالدستور والمؤسسات والحياة الديمقراطية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.