السجناء مقابل الأصول المجمّدة.. صفقة بين امريكا وإيران بوساطة دولة ثالثة    هل هناك وضعية "صحيحة" للنوم؟    وزارتا الفلاحة والاقتصاد تمهلان اصحاب مشاريع الدواجن 18 شهرا للاستجابة لمتطلبات كراس شروط    عبير موسي: الانتخابات القادمة جريمة دولة.. والمشاركة فيها تبييض للديكتاتورية    رسميا: الجزائر تترشح لتنظيم كان 2025    كمال دقيش: مشروع مرسوم جديد ''سينظف'' المشهد الرياضي    ''شخص يُلقي فتاة من شرفة''..الحقيقة مخالفة تماما    هذا ماقاله منير بن صالحة حول اتهامه بتغيير عينات تحليل نور شيبة    لأول مرة على المسرح المصري.. درة في تجربة جديدة    ''نقابة الصحفيين تستنكر الاعتداء على الفريق الصحفي لبرنامج ''الحقائق الأربع    أنشيلوتي: الآن سنرى بنزيما "المذهل"..    أخبار النادي الصفاقسي: 5 «مشاريع» كبرى لانعاش الخزينة    أول شاطئ ايكولوجي في تونس    على هامش تقديم المدرب الجديد للمنتخب...الحصول على كأس افريقيا أولوية والانضباط خط أحمر    "موديز" تراجع تصنيف تونس    جرزونة: القبض على مصنف خطير محل 9 مناشير تفتيش    التمديد في الموافقة المبدئية الممنوحة لشركات تعمل على إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية    مسابقة التطبيقات الذكية    6 أشخاص مفتش عنهم يكونون وفاقا لأجل "الحرقة"    ديوان التونسيين بالخارج يعبر عن مخاوفه إزاء توجه دول أوروبية نحو سن قانون يحدّ من تحويلات المقيمين بالخارج    نشرة متابعة للوضع الجوي لهذه الليلة..    بعد اجتماع الأندية و المكتب الجامعي هلال الشابة يرفض القرارات المتخذة.    الجرندي يلتقي وفدا عن منظمة الفرنكوفونية ويؤكد جاهزية تونس لاحتضان قمتها المقبلة    الكاف: أنشطة تحسيسية للتبرع بالأعضاء    معرض الرياض الدولي للكتاب: إقبال لافت على الجناح التونسي    قرارات المكتب الجامعي بعد اجتماع اليوم مع رؤساء الأندية    تركيز مكتبة تضمّ 6 آلاف عنوان بفضاء مركز رعاية المسنين    جمعية الجالية التونسية بأوكرانيا تعلّق حول تمكين الطلبة التونسيين بأوكرانيا من تربصات في المؤسسات الصحية التونسية    حملة تلقيح مجانية للكلاب و القطط بحديقة البلفيدير    معرض الرياض الدولي للكتاب 2022 : احتفاء بتونس وإقبال كبير على جناح وزارة الشؤون الثقافية    استعمل سلاح ناري: القبض على شخص حاول سرقة المركز المندمج للشباب والطفولة بسيدي بوزيد..#خبر_عاحل    صدور الأمر المتعلق بالمصادقة على اتفاق قرض بين تونس والبنك الدولي للانشاء والتعمير لمجابهة كوفيد19، في الرائد الرسمي    الاتحاد المنستيري يلاقي الترجي التونسي وديا    انطلاق الاحتفالات بالمولد النّبوي الشّريف بالقيروان [فيديو]    الإعتداء على طالب بآلة حادة في عملية "براكاج" بالعمران..    منظمة الأطباء الشبان تحذر من إدماج الطلبة الدارسين بالخارج بكليات الطب التونسية    بسبب صفقات الأسلحة مع روسيا.. غضب في الكونغرس الأمريكي من الجزائر    المنزه: ضبط 06 أشخاص وحجز 180 قرص مخدر نوع 'ليوريفان'    الجيش البريطاني يحذّر.. 'موسكو قد تشن حربًا في الفضاء    فريال يوسف تتهم نادية الجندي بالاحتيال عليها    أغنية الأسبوع: back to black ل «لايمي وينهاوس»    Aurus تكشف عن تحفتها الجديدة لمحبي السيارات الفاخرة    عاجل: عقلة على حسابات الخطوط التونسية: الإدارة العامة توضح    عاجل: تسجيل إصابة بحمى غرب النيل في سوسة    الناطق بإسم الحكومة: وفد سيتوجه الأسبوع القادم إلى نيويورك للتفاض مع صندوق النقد    مقتل 20 شخصا وإصابة 35 آخرين في هجوم انتحاري على مركز تعليمي بكابول    إيطاليا توصي رعاياها بمغادرة روسيا    هذا ما قرره القضاء في حق أربعيني يتواصل مع قياديي "داعش" الإرهابي بليبيا..#خبر_عاجل    وزيرة الصناعة :الزيادة في أسعار المحروقات رهين إكراهات المالية العمومية    "نرمين صفر" تعلن اعتزال الفن الاستعراضي..    تونس تحتفي غدا باليوم العالمي لكبار السن    "بي بي سي" توقف البث الإذاعي ب10 لغات وتلغي مئات الوظائف    رئيسة الجمعيّة التّونسية لأمراض القلب: أمراض القلب والشّرايين المتسبّب الأوّل في الوفيات بنسبة 26 بالمائة    دعاء    حكم الرشوة في الإسلام !    الرياضة أخلاق أو لا تكون!    الاقتصار على خمسة نقاط لرصد هلال شهر رمضان هذه السنة (المعهد الوطني للرصد الجوّي)    التونسي عقله ما يجمّعش !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قوات الامن تستعمل الغاز المسيل للدموع لمنع المحتجين من الوصول الى شارع الحبيب بورقيبة وسط تدافع بين الطرفين
نشر في المصدر يوم 14 - 01 - 2022

استعملت قوات الامن الغاز المسيل للدموع بشارع محمد الخامس، لتفريق محتجين كانوا يحاولون المرور عنوة ا?لى شارع الحبيب بورقيبة متهجمين على أعوان الشرطة.
وقد كونت قوات الأمن جدارا مانعا أمام المحتجين الذين يحاولون العبور من شارع محمد الخامس إلى شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، وسط هتافات تدين استعمال القوة من قبل القوات الأمنية.
وكان توافد مئات المعارضين للإجراءات الاستثنائية التي أقرها رئيس الجمهورية قيس سعيد يومي 25 جويلية و22 سبتمبر الفارطين على الشارع الرئيسي بالعاصمة الحبيب بورقيبة والأنهج المتفرعة عنه رافعين شعار "دستور، حرية، كرامة وطنية ".
وقد وصف المحتجون رئيس الجمهورية قيس سعيّد ب "المستبد" ، أمام توجيهات من قوات الامن عبر مكبرات الصوت بالابتعاد عن مداخل الشارع الرئيسي.
و اعتبر القيادي السابق في حزب النهضة عبد الحميد الجلاصي عملية منع المتظاهرين من الاحتشاد بشارع الحبيب بورقيبة، "تعبيرا جديدا من تعابير الدكتاتورية التي يمارسها ري?س الجمهورية"، مضيفا ان الوضع الوبائي ليس سوى تعلة يتعلل بها لقطع الطريق على الرافضين لمسار 25 جويلية.
وقال الجلاصي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، إن رئيس الدولة "هو مشروع مستبد، انقلب على المؤسسات الشرعية للدولة التونسية، ويريد تأسيس نظام يقوم على سلطة الفرد المطلقة، وإقصاء كل الحساسيات الفكرية من الفعل السياسي".
كما توافد مئات من أنصار حركة النهضة ومبادرة "مواطنون ضد الانقلاب" على شارع الحبيب بورقيبة، وضيقت عليهم القوى الا?منية التحرك في كل من الشارع الرئيسي وشارع محمد الخامس وشارع باريس.
وقد بدا شارع الحبيب بورقيبة في حدود الواحدة ظهرا خاليا ا?لا من رجال الا?من وبعض الصحفيين وعدد من راكبي الدراجات النارية، فيما قامت رجال الشرطة بإيقاف بعض المارة عن دخول الشارع ومطالبتهم بالمرور عبر طرقات ا?خرى غيره لبلوغ وجهاتهم.
ووسط مراقبة حذرة تتحرك عشرات الفرق الا?منية وسط وفي محيط شارع الحبيب بورقيبة مغلقة كافة منافذ الشريان الرئيس لوسط العاصمة من ا?نهج وا?زقة، بعد ا?ن نفذت عمليات تفتيش على الداخلين الى الشارع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.