لأول مرة..وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تحدث ماجستير دولي مشترك بين تسع جامعات متوسطية    قضية لإبطال مناظرة إنتداب الأشخاص ذوي الإعاقة    ارتفاع قتلى إعصار اليابان.. وعشرات الآلاف دون كهرباء أو مياه    بعد السعودية.. بوتين في الإمارات اليوم    الكشف عن فترة غياب نيمار عن الملاعب    نادي منزل تميم لكرة القدم .. هزيمة أمام النادي القربي    بيت الرواية ينظم : محاضرة حول الروائي الفرنسي "ميلان كونديرا" مع الروائي حسونة المصباحي    عشرات الحرائق تجتاح لبنان.. وطوافتا الإطفاء "خارج الخدمة"    بولونيا ..فوز المحافظين القوميين في انتخابات التشريعية    إيطاليا تقول إنها ستحظر صادرات الأسلحة لتركيا    بنزرت.. تدشين نصب الشهيد فوزي الهويملي    قيس سعيد رئيسا بأغلبية غير مسبوقة...    قائد منتخب الكرة الطائرة يقرّر الاعتزال    النادي الافريقي: تطورات جديدة في ملف نادي العلمة    كرة السلّة.. برنامج مباريات الجولة الثانية    حيّ التضامن: تحرير فتاة مقيّدة ب''سلسلة'' في منزل والديها    بعد هبة الرئاسية /عبد اللطيف الحناشي ل"الصباح نيوز": نخشى على الشعب من خيبة الأمل..وهذا الدور الذي يمكن ان يلعبه سعيد    حدث اليوم ...في اتّفاق لمواجهة «الغزو» التركي ...الأكراد يسلّمون مناطق سيطرتهم للجيش السوري    القبض على قاتل السائح الفرنسي بجرزونة    بنزرت ..العثور على جثّة شاب جزائري بإحدى الشقق المعدة للكراء    صفاقس: إنقلاب نقل ريفيّ على متنه 14 عاملة مصنع    تونس تحيي عيد الجلاء    بداية من الغد.. انطلاق تظاهرة أكتوبر الموسيقي بسوسة    نصائح مفيدة لعلاج تأخر النطق عند الطفل    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    هل يمكن الاستفادة من الفلسفة الغربية المعاصرة لتطوير بلادنا؟    كيف تكونين جذابة    نصائح جدتي : وصفات من الأعشاب لخفض مستوى السكر    بلاغ وزارة الشؤون الدينية للراغبين المشاركة في المسابقات القرآنية    بالفيديو، ميت يتحدث ويفجر الضحك خلال جنازته    في الدورة التأسيسيّة للمهرجان الوطني للمدرّس المُبدع...إبداعات وتكريمات تليقُ بحُظوة وقُدرات المربّين    تونس: تراجع حجم الواردات بنسبة 7.5 بالمائة خلال 9 أشهر    تشاهدون اليوم    اليوم، أمطار مؤقتا رعدية وبكميات محليا هامة    يشبّهون فريقهم بفلسطين : أحباء الإفريقي متشبّثون بإسقاط الهيئة    الرّئيس الجزائري يهنّئ قيس سعيّد بفوزه في الانتخابات الرّئاسية    جربة : 180 وكيل أسفار من بولونيا في زيارة إستطلاعية    مثول رئيس جنوب إفريقيا السابق أمام القضاء بتهم فساد    ترامب يلوّح بفرض عقوبات على تركيا بسبب عمليتها في سوريا    المكلف بالاعلام في البرلمان ...هذه تفاصيل جلسة أداء اليمين    رونالدو يقترب من تحقيق إنجازين تاريخيين    مستجدّات في حادثة طعن عسكري وسائح فرنسي    في العاصمة : فتاة وشاب يحاولان ذبح مسنة متشرّدة من أجل سرقة أموالها لشراء المخدرات    حظك ليوم الثلاثاء    دردشة يكتبها الاستاذ الطاهر بوسمة : وأخيرا أسدل الستار وأعلن قيس سعيد رئيسا    العذاري يشارك في اجتماعات البنك العالمي وصندوق النقد الدولي    الدورة الثانية من الملتقى الدولي لفيلم مكافحة الفساد بتونس    عجز الميزان التجاري الغذائي يرتفع    زغوان: صابة قياسيّة لانتاج الزيتون بالجهة تقدر بحوالي 75 ألف طن خلال الموسم الحالي    بنزرت..فوز قيس سعيد في 14 مركز انتخابي    بعد أن أشار لمرض قيس سعيّد ب”السرطان”/ ليلى طوبال توجّه رسالة حادّة لنبيل القروي    2000 مليار للربط الكهربائي بين تونس وإيطاليا    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الاثنين 14 أكتوبر 2019    وفد أمريكيّ يطلع على مشروع القمر الصناعي التونسي "Challenge 1"    أطعمة تسبب أمراض الكلى    تزايد أمراض القلب والشرايين بشكل مخيف    تسجيل حالات إلتهاب السحايا على الحدود التونسية    أعشاب : نبات الدماغ والذاكرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من بينها جائزة أفضل مستثمرة في الثقافة: تكريم أفضل التونسيات المستثمرات بعنوان 2017
نشر في الصباح يوم 02 - 03 - 2018

انتظمت الدورة الثالثة لجوائز نساء تونس المستثمرات يوم 28 فيفري بنزل بالعاصمة. وللمرة الثالثة على التوالي وببادرة من مجلة «لي ماناجار» بالشراكة مع مؤسسة فريديش نيومان من أجل الحرية يقع تتويج أفضل النساء اللواتي تميزن بعملهن في مجالات اقتصادية وثقافية وكن فيها صاحبات المبادرة وصاحبات المشروع.
وقد منحت لجنة التحكيم التي تكونت من مسؤولين ممثلين عن بنوك ومؤسسات اقتصادية إضافة إلى ممثلي مؤسسة فريديريش نيومان ومجلة» Le Manager» ، أربع جوائز إلى نساء متميزات في مجالهن وجائزة كبرى لمستثمرة العام (2017) وكانت النتائج كالآتي:
آلت جائزة الاسثمار الفلاحي للبنى دمس عن مشروعها المتمثل في استخراج الزيوت الطبيعية من نبتة التين الشوكي المعدة للاستخدام في مجال التغذية والتجميل.
وآلت جائزة الصناعات التقليدية إلى المستمثرة حياة نصرة (مختصة في صناعة المنسوجات التقليدية) أما جائزة الثقافة فقد آلت إلى سيرين قنون. وآلت جائزة التكنولوجيا الحديثة والخدمات إلى آمنة بن علي.
آما الجائزة الكبرى لعام 2017 فقد فازت بها الصناعية (مختصة في صناعة المعادن والصناعة الميكانيكية) ليلى بن بريك عيادي.
ولئن وجب التنويه بالمتوّجات في مختلف المجالات لتميزهن بابتكارات جديدة ومهمة وفق ما وقع التنصيص عليه بمناسبة منحهن التكريمات فإننا نخص بالذكر في هذا الباب الفائزة في المجال الثقافي .
سيرين قنون على خطى عز الدين قنون
فسيرين قنون أثبتت أن الشجرة عندما تحصل على العناية اللازمة تورق وتمنح أفضل الثمار وسيرين قنون هي كريمة المسرحي الراحل عز الدين قنون الذي غرس فيها تلك القناعة بقيمة الفن ودوره في المجتمعات. فعز الدين قنون يشهد له بأنه منح حياة جديدة إلى قاعة الحمراء بالعاصمة التي كانت مهجورة سنين طويلة وحوّلها إلى بيت للفنون منذ سنة 1987 ولكن رحيله المفاجئ (2005) جعل الملاحظين يخشون من اندثار المشروع الذي منحه من روحه الكثير.
وها أن سيرين قنون تؤكد يوما بعد يوم أنها ليست الوريثة البيولوجية لعز الدين قنون فقط وإنما المؤتمنة على حلمه وعلى مشروعه الفني، بل هي تسعى لتطويره وجعله ملجأ الشباب المتعطش للفن. وقد جعلت من فضاء الحمراء منصة للعمل وللإبداع والإبتكار وهي تنتج سنويا مجموعة من العروض المسرحية والعروض الكوريغرافية. وبالإضافة إلى ذلك فإن مسرح الحمراء يحتضن مركزا عربيا إفريقيا للتكوين والبحوث المسرحية موجه للشباب والمهنيين من البلدان العربية والإفريقية والمشتغلين في مختلف الاختصاصات الفنية على غرار المهن الفنية والتقنيات الركحية.
مع العلم أن بنوكا ومؤسسات اقتصادية تتبنى الجوائز من ذلك أن جائزة الثقافة مثلا مدعومة من بنك الإسكان. وتحمل التظاهرة فلسفة واضحة وهي الاحتفاء بالمرأة صاحبة المبادرة الخاصة بالتوازي مع تشجيع النساء على اقتحام مجال الاستثمار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.