آفاق تونس: سنحسم موقفنا من الحكومة خلال مجلسنا الوطني    تونس: 8 محاولات لبيع مواليد خارج اطار الزواج خلال 2019..    مشاركة تونس في الاجتماع التشاوري لدول جوار ليبيا المنعقد بالجزائر    الجزائر تكذّب: السراج لم يدع لاجتماع دول جوار ليبيا    رئيس الجمهورية يستقبل 6 أطفال تونسيين عائدين من ليبيا    الحالة الصحية للمواطن الذي اصيب في انفجار لغم بالشعانبي حرجة..    عروض اليوم    سيدي بوزيد: حجز إطارات مطاطية مهربة فاقت قيمتها 150 ألف دينار    تونس : غيابان بارزان للنجم الساحلي في مواجهة الأهلي المصري    50 عازفا على آلة القانون يستحضرون أعمال الراحل : صفاقس تحتفي بالجموسي    المهدية: القبض على أفراد شبكة تنشط في ميدان تهريب السيارات من بلد مجاور    قيس سعيد لوزير الداخلية: يجب توفير الحماية للمواطنين وبث الطمأنينة في نفوسهم    تونس: سيف الدّين مخلوف يكشف عن شرط ائتلاف الكرامة لمساندة حكومة الفخفاخ    تنبأ بموته قبل 18 ساعة: وفاة كاتب مصري شاب بشكل مفاجئ    يوميات مواطن حر:العبور عبر طرق الامان ايمان    سليم العزابي يكشف عن رؤية تحيا تونس للحكومة القادمة وموقفه من إقصاء قلب تونس    بين بنزرت ومنزل عبد الرحمان : تنفيذ 3 قرارات هدم وازالة    وزارة الصحة تدعو الى الالتزام بشروط حفظ الصحة للمسافرين نحو الصين والوافدين منها    الكاف: القبض على امرأة من أجل التحيل    نابل والحمامات.. تحسّن المؤشّرات السياحية وتسجيل ارتفاع عدد الليالي المقضاة بنسبة 8,6% سنة 2019    يهم الترجي و النجم.. “ا7لكاف” يوافق على استبدال اللاعبين في القائمة الافريقية للأندية    السعودية: تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا    سمير الطيب: تونس ستحطم الارقام القياسية في انتاج التمور بصابة تناهز 330 الف طن هذا الموسم    فتح باب الترشّح للمشاركة في الدّورة (56) لمهرجان قرطاج الدوليّ    مجموعة من أعوان المسرح الوطني يحتجون على المدير العام للمؤسسة    الباحث في علم الإجتماع يُفسّر ظاهرة ''يا ڨديم''    تقرير أممي يرجح استخدام السعودية برمجيات إسرائيلية لاختراق هاتف بيزوس    غدا انطلاق البطولة المتوسطية للمبارزة بالسيف أداني وأصاغر وأواسط.. تفاصيل المسابقات والمشاركة التونسية    الصين تؤكد إصابة 634 شخصا بفيروس كورونا بينهم 17 حالة وفاة    النادي الصفاقسي ..تأجيل اجتماع هيئة الدعم    سيدي بوزيد: القبض على شخص محل حكم بالسجن من أجل القتل العمد    اللجنة الفيدرالية للمسابقات بالجامعة تقرّر: منع نادي جبنيانة وشبيبة طبربة من المشاركة في الكأس    أوباميانغ يوافق على الانضمام لبرشلونة    الغاء رحلة سفينة “دانيال- كازانوفا” بين تونس ومرسيليا ليوم 26 جانفي 2020    موقف بية الزردي بعد الحكم بسجن كلاي 7 أشهر مع تاجيل التنفيذ    بسبب ''كورونا''، وقف كافة وسائط النقل إلى ''ووهان'' الصينية    المغرب: البرلمان يصادق بالإجماع على مشروع قانون لترسيم الحدود البحرية    مدرّب جوفنتوس: عليكم أن تشكروا والدة رونالدو    الإطلاق الرسمي للاتحاد الوطني للناشطين في القطاع البيولوجي    سليانة: فرق المراقبة الاقتصادية ترفع 37 مخالفة خلال 1095 زيارة في الفترة الممتدة من 6 إلى 21 جانفي الجاري    توزر: اخماد حريق تسبب في حرق جزئي لنحو 350 من أصول النخيل    شاكر مفتاح ل”الشاهد” .. لا صحة لوجود عروض خارجية وخلاف بسيط وراء انسحابي من تدريب سليمان    عاجل/ اصدار حكم بالسجن في حق مغنّي الراب الذي حاول الاعتداء على عون أمن بسوسة    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الخميس 23 جانفي 2020    رمادة: تحركات مشبوهة بالمنطقة العسكرية العازلة وإصابة متسلل بطلق ناري    بخطوات بسيطة.. كيف تحمي نفسك من فيروس "كورونا"؟    خليل الزاوية: بعض وسائل الاعلام الغير مسؤولة نسبت لي قولي أن التكتّل مسؤول على تشكيل الحكومة وسيكون له وزارات    تفاصيل فرار مختل عقلي من سيارة إسعاف في سوسة..    حجز كميات من البيض وعلب الياغورت منتهية الصلوحية في مخزن تابع لفضاء تجاري بسيدي بوزيد    330 عملية استثمار فلاحي خاص سنة 2019 بولاية قفصة    بعد القطيعة: نوفل الورتاني وفيصل الحضيري يتصالحان    ضباب كثيف، الإدارة العامة للحرس الوطني تحذر    بالفيديو: قتلى وجرحى بإطلاق نار في سياتل الأمريكية    ببرمجة ثرية و متنوعة...المعهد الوطني للعلوم التطبيقية بتونس يحتضن تظاهرة اليوم المسرحي    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 22 جانفي 2020    أبو ذاكرالصفايحي يكتب لكم: فيروس «كورونا» الصغير يزلزل اقتصاد العالم الكبير    الباحث معاذ بن نصير: ''بالعناق ترتفع مشاعر الثقة والأمان''    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متى «التوافق» المنشود؟: اليوم نقابة الثانوي تواصل «غضبها الوطني»
نشر في الصباح يوم 09 - 01 - 2019

تٌنفّذ اليوم الجامعة العامة للتعليم الثانوي يومها «المعتاد» للغضب الوطني والذي تواصل من خلاله الضغط على سلطة الإشراف من أجل تفعيل جملة المطالب المرفوعة بما يؤشر إلى أن الطريق ما تزال طويلة لبلوغ «التوافق» المنشود بين الجامعة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية.
وبالفعل، فقد دعا الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي أمس على صفحته الاجتماعيّة الخاصة «الفايسبوك» الأساتذة إلى ما وصفه ب»شدّ الهمّة» استعدادا للمٌشاركة في يوم الغضب الوطني المُقرّر لليوم الاربعاء 9 جانفي 2019.
وكتب اليعقوبي ما يلي: «اليوم هو العنوان والبوصلة لا تبخلوا على أنفسكم ولا تمكّنوهم منكم» متوجها بالقول إلى الأساتذة: «أنتم ظهرنا الوحيد، فكونوا اليوم الظّهر الذي لا يخترق، لأنّهم يراهنون على غير ذلك».
وبالتوازي مع ذلك دعت نقابة التعليم الثانوي منظوريها إلى تنظيم تجمعات احتجاجية ومسيرات بكامل ولايات الجمهورية، موضّحة أنّ تجمّعها الاحتجاجي سينطلق اليوم بداية من منتصف النهار ببطحاء محمد علي الحامي بالعاصمة من أمام مقرّ المركزية النقابية في اتجاه شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة..
ويبدو أن التصعيد وانسداد الأفق بين الطرفين هما سيدا الموقف في قادم الأيام، وهو ما يستشف من التصريحات الإعلامية للكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي لسعد اليعقوبي حيث أورد أمس في تصريح لإذاعة «جوهرة اف ام» أن الجامعة العامة للتعليم الثانوي قررت بعد الهيئة الإدارية الأخيرة أن تواصل بداية من اليوم الاحتجاجات على شكل سلسلة من أيام الغضب.
وقال اليعقوبي في هذا الشأن: «هذه التحركات ستكون في شكل تجمعات أمام المندوبيات الجهوية مع مسيرات في اتجاه مراكز الولاية ما يعكس رسالة واضحة مفادها تمسك الأساتذة بمطالبهم ومطالبتهم بمفاوضات جدية وسريعة لإنهاء الأزمة الحالية»، متطرقا من جانب آخر إلى وضعية المعلمين النواب، مشيرا إلى أن ما صرح به المدير العام للشؤون الإدارية بوزارة التربية اول أمس «يؤكد العقلية الفاشية والاستبدادية» التي تتعامل بها وزارة التربية في وقت يطالب فيه النواب بحقوقهم المشروعة وبتنفيذ اتفاقيات وبتمكينهم من حقوقهم الدنيا التي تمكنهم من العمل كموظفين محميين ومتساوين في الحقوق مع زملائهم المرسمين، في حين يقع تهديدهم بالشطب من قاعدة البيانات»..
على أن الأهم في معرض تصريحات اليعقوبي الإعلامية تأكيده أن قرار مقاطعة امتحانات الثلاثية الثانية مازالت سارية المفعول ما لم تتعامل الحكومة مع مطالبهم بجدية أكبر على حد قوله.
وضعية مستفزة ومقلقة بالنسبة لجمعية الأولياء والتلاميذ التي ما فتئت تعبر مرارا وتكرارا عن استنكارها للانسداد المسجل لقنوات التواصل بين الطرفين وغياب المفاوضات في الوقت الذي تنتظر فيه جمعية الأولياء والتلاميذ العودة سريعا إلى طاولة الحوار وتطويق الخلاف ولا سيما تجاوز شبح السنة الدراسية البيضاء الذي بات يهدد جديا هذه السنة الدراسية في ظل تواصل سياسة التعنت وكسر العظام بين الطرفين.
وفي هذا الإطار أورد رئيس جمعية الأولياء والتلاميذ رضا الزهروني في تصريح ل»الصباح» انه تلقى العديد من الاتصالات من قبل مجموعة من الأولياء قصد تنسيق جملة من التحركات الاحتجاجية غير أن الجمعية - على حد قوله - لا تريد ولوج هذا السقف بالنظر إلى أن هدفها الأساسي هو إبلاغ موقفها لصناع القرار دون اللجوء إلى التحركات الاحتجاجية.
انسداد آفاق الحل
وفسر رئيس جمعية الأولياء والتلاميذ في هذا الإطار انه في صورة انعدام الحل وبقاء الوضع على ما هو عليه والمواصلة على هذا النسق فان الجميع لن يقبل بذلك خاصة ان شبح السنة الدراسية البيضاء أضحى يهددنا فعليا قائلا: «بهذه المنهجية نحن ذاهبون نحو انسداد كلي للأفق وهذا لن يقبله أحد»، مشيرا في السياق ذاته الى انه من الضروري تبني خطاب واضح ومسؤول قصد الوصول إلى حل يجعل أبناءنا التلاميذ خارج دائرة هذه الصراعات حتى نضمن استقرار المرفق العام .
وقال في هذا الإطار: «يفترض أن دولة تحترم نفسها تعمل على فرض السير العادي للدروس لا سيما أن هناك اليوم ما يقارب ال900 ألف تلميذ بين إعدادي وثانوي، تغيب عنهم الراحة المعنوية والنفسية في ظل التلويح بمقاطعة امتحانات الثلاثي الثاني»...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.