في ذكرى عيد النصر .. العيد المنسي    بسبب كورونا... اقتراح في المغرب لإلغاء الاحتفال بعيد الأضحى    جندوبة: فلاحو فرنانة يحتجون ويغلقون الطريق    حول التدخل في الشان الليبي.. حزب المسار يدعو رئيس الجمهورية للتحرك    رافع الطبيب يدعو إلى عدم توريط تونس في الحرب الليبية    تسجيل استنجد به الترجي حسم معركته في «التاس» ضد لوبي استهدف الكرة التونسية    نابل: القبض على شخص من أجل سرقة سيارة    القيروان: مخطط مشترك للتدخل لفائدة المصابين وعائلات المتوفين في حادثة التسمم بمادة "القوارص"    المهدية: إحباط عملية حرقة وحجز 274 ألف دينار مخفية وسط فضلات الأبقار    وزارة الصحة: 7 إصابات جديدة بكورونا    من بينها تخفيف صلاة الجمعة وغلق الميضات: هذه شروط إعادة فتح المساجد    بنزرت: 36 يوما دون إصابات محلية وتسجيل حالة إصابة جديدة وافدة من روسيا    النادي الإفريقي: تكشيل لجنة انقاذ.. مهلة بأسبوع للهيئة.. ومطالبة الأمن بعدم عرقلة الاحتجاجات    يحدث في تونس/ حادث يتحول إلى معركة بالسكاكين داخل مركز أمن واحتجاج 40 شخصا لإطلاق سراح الموقوفين    القصرين / أوهمت عائلتها بأنها اختطفت لتقضي ليلة حمراء بين أحضان صديقها    إيقاف بثّ "فكرة سامي الفهري" لأسبابٍ ماديّة على قناة الحوار… هادي زعيّم يوضّح    إنترميلان يأمل في تمديد إعارة سانشيز    في لقائه ب ر.م.ع ديوان الملكية العقارية: وزير أملاك الدّولة يشدّد على إعطاء الأولوية المطلقة لرقمنة الخدمات...    مصطفى بن احمد : هناك تجاوزات في رئاسة البرلمان والائتلاف الحاكم هش    سردتها كلثوم كنو: الحكاية الموجعة للطفل و"صحفة الكريمة" في القيروان    ايهاب المساكني يكشف حقيقة علاقاته الغرامية    محمد الحبيب السلامي يسأل:…الجهاد المقدس؟    21 شرطا يتعلق بالصحة لإعادة فتح المساجد…تعرّف عليها    صالح الحامدي يكتب لكم: للذكرى: في بعثة الرسول المشرفة صلى الله عليه وسلم وسيرته العطرة    عودة العديد من انواع الاسماك إلى سواحل مدنين    قفصة: وقفة احتجاجية للإطار الطبي وشبه الطبي    بسبب التبروري: اضرار فلاحية في بوحجلة ونصر الله والشراردة    روسيا تعلن توصلها لدواء لكورونا    فاطمة المسدي للجريدة: "الشعب معادش يسكت وموعدنا يوم 14 جوان"    القبض على عنصر تكفيري مفتش عنه    امتلَك العشرات منها.. شاب يدفع ثمنا باهظا جدا لولعه بالأفاعي    طرد زوجة مصارع نمساوي من عملها بعد إسلامها وارتدائها الحجاب    بصفة استثنائية : ''الصوناد'' تفتح القباضات    الغرفة النقابيّة: أكثر من 200 مؤسّسة لكراء السيّارات مهددة بالإفلاس    المنستير: إطلاق حملة «سكر الحلقوم» لوقف تلويث مياه البحر    إلغاء سباق اليابان للدراجات النارية بسبب كورونا    إصدار طابعين بريديين للتعريف باللوحات الفنية الصخرية بجبل وسلات وجبل بليجي    اعلان حظر التجول في واشنطن بعد احتجاجات بالقرب من البيت الابيض    النادي البنزرتي المهدي بن غربية ل"الصباح نيوز" قمت بما يمليه علي الواجب وحب الجمعية. . وحان الوقت كي يتدخل الآخرون    عياض اللومي يعزّي عبير موسي    جوفنتوس يخضع ديبالا لبروتوكول صارم    مهدي عيّاشي بخصوص إجراءات وزارة الثقافة.. ''لازم التذكرة تولي 200د''    في مفاسد شأننا الثقافي    النائبة نسرين العماري ل"الصباح نيوز": التنسيق بين 5 كتل نيابية سيكون له وزن برلماني مستقبلا..    بنزرت.. 4 عينات سلبية ولا كورونا لليوم 36 على التوالي    الكشف عن جدول مباريات الليغا    السعودية وقطر تترشحان لاستضافة كأس آسيا    توقيت جديد لقطاري المسافرين بين تونس-منوبة-الجديدة-طبربة    مريم بوقديدة تكشف عن ارتباطها وهوية خطيبها والمرض الخطير الذي أصابها    تونس ودول عربية على موعد مع ظاهرة يوم الجمعة    الغضب يجتاح أميركا.. طوارئ وحظر تجول وآلاف أمام البيت الأبيض    طقس شتوي في عدد من المناطق في أول أيام الصيف!    "أنتيفا".. سر الحركة التي تشعل التظاهرات وتخيف ترامب    سوسة : القبض على منحرف خطير محل 20 منشور تفتيش    المنستير: إيقاف شخصين وحجز 8 وحدات إعلامية وطرفياتها المسروق من مدرسة الهداية بالمكنين    نجل حسن حسني يكشف سبب وفاته ويروي تفاصيل لحظاته الأخيرة    ماكياج صيف 2020..ألوان أحمر شفاه    المسالك الجديدة للحافلات العابرة لساحة باردو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرض فيلم أحمد التليلي ذاكرة الديمقراطية: دموع ..ذكريات وردود أفعال فاقت التوقعات
نشر في الصباح يوم 26 - 06 - 2019

شهدت قاعة الطاهر شريعة بمدينة الثقافة بالعاصمة أمس الثلاثاء العرض الأول لفيلم "أحمد التليلي ذاكرة الديمقراطية" وسط حضور لافت لقيادات نقابية وشخصيات وطنية وإعلامية ، حيث حصد هذا العمل التوثيقي ردود أفعال ايجابية ونال شهادة تميز وتنويه لقيمته الفنية والتاريخية .
الفيلم من إنتاج شركة ''فولك ستوريز كومباني'' وأخرجه عبد الله شامخ'' تم من خلاله ''رصد مسيرة أحد أبرز الرموز الوطنية والنقابية في زمن الحركة التحريرية وتأسيس الدولة الوطنية، كما يتابع الفيلم صراع الزعيم أحمد التليلي من أجل إرساء الديمقراطية ورفضه المنحى الفردي للحكم الذي بدأ يرسم حكم بورقيبة من الستينات''.
وقال مخرج الفيلم عبد الله الشامخ ل"الصباح نيوز" ان الفيلم تناول الزاوية المظلمة في حياة احمد التليلي باعتبارها شخصية درامية بامتياز لاسيما ان الاحداث التي عاشتها هذه الشخصية الفذة غير ثابتة ، ثم انها على مستوى الفكر غير متحجرة ، مبرزا ان هذا الفيلم هو الأول من نوعه لاحمد التليلي الذي لم ينجز عنه في السابق أي فيلم وثائقي.
ومن جانبهعبر شاكر بوعجيلة صاحب شركة ''فولك ستوريز كومباني'' المنتجة للفيلم عن سعادته بردود الأفعال الإيجابية ،التي فاقت التوقعات خاصة من أسماءمن أجيال النقابيين لها وزنها على الساحة خاصة ان العرض الأول للفيلم حضره عدد كبير من القيادات النقابية على غرار نورالدين الطبوبي، بوعلي المباركي، سمير الشفي ، محمد علي البوغديري، إضافة الى وزير الدفاع السابق فرحات الحرشاني ووزيرة الثقافة السابقة لطيفة لخضر ، وشخصيات أخرى نوهت بهذا العمل ."
وتابع بوعجيلة قائلا "حاولنا انجاز عمل وثائقي فيه لمسات سينمائية وليس وثائقيا جامدا ، وأبرزنا ان التليلي أيقونة ،كان قائدا امميا ، ومن المفارقات ان نيجيريا هي التي رشحته ليكون رئيس الاتحاد الدولي للبريد ، وقوته انه حاول الإصلاح من الداخل.
وفي وقت نجح الفيلم في توثيق مسيرة احمد التليلي كأحد أبرز الزعماء الوطنيين والنقابيين ،ومعاركه الوطنية والنقابية وخاصة صراعه من أجل الاصلاح من الداخل ودعوته للديمقراطية في رسالته الشهيرة للرئيس بورقيبة ، فان البعض لم يتمالك نفسه من البكاء بعد مسيرة "فسيفسائية" زاخرة بالعطاء .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.