اتحاد الشغل سيعمل على إقرار حلولٍ لاستئصال أشكالِ العملِ الهَشِّ في القطاع الاعلامي ووقفِ ممارساتِ الطردِ التعسُّفي والتأجيرِ غيرِ القانونيِّ    الزيادة في أجور المعتمدين والعمد    ندوة الولاة ... العودة المدرسية والجامعية وانطلاق الموسم الفلاحي وتطورات الوضع الصحي أهم محاور كلمة رئيس الحكومة    وزير التربية: هذه شروط إيقاف الدروس    رئيس البرلمان يتلقّى مكالمة هاتفيّة من رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني    كاس السوبر : الخامسة للترجي ام الاولى للنادي الصفاقسي    القلعة الكبرى.. القبض على 3 أشخاص محل مناشير تفتيش    20 إصابة محلية جديدة بكورونا صفاقس..    استئناف حركة سير القطارات من و إلى قابس    رأس الجبل: الإطاحة ب «كابو» باعة الخمر خلسة في الجهة (صور)    بطولة الكرة الطّائرة: مباريات اليوم السّبت    الطبوبي للاعلاميين: معركتكم معركتنا واولويتكم اولويتنا    بنزرت: الحرس البحري ينقذ 37 «حارقا» جزائريا من الموت غرقا    في باب الاقواس كهل يقتل جاره الشاب بسكين    اليوم.. استئناف حركة سير قطارات نقل المسافرين بين تونس و قابس    نابل: تسجيل 34 حالة إصابة محلية جديدة وارتفاع عدد الذين لايزالون حاملين لفيروس كورورنا إلى 337 حالة    فيروس كورونا: تونس تتجاوز حاجز ال9000 اصابة    في جندوبة: وفاة شيخ بكورونا وإصابات جديدة في صفوف الإطار الطبي    الدولي الموريتاني ابوبكر ديوب يعزز صفوف الملعب التونسي    السودان .. ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات والسيول إلى 121 شخصا    "فنوش" يقع في قبضة شرطة النجدة متلبسا (صور)    سحب عابرة بأغلب الجهات مع ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    العاصمة: القبض على شخصين مورطين في السرقة وتدليس عقود عمل وبطاقات مهنية    ارتكب 60 عملية سطو ونهب المكنى "كنبة" في قبضة الامن    الفنانة السورية المهاجرة اية مهنا ل«الشروق»: الفنان يغني أوجاع شعبه ويبحث له عن حلول    فرنسا: لا دليل على وجود مخازن متفجرات لحزب الله    الولايات المتحدة تحظر تحميل تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" الصينيين    غار الدماء: ايقاف كهل مجّد عملية أكودة الإرهابية    جيش البحر ينقذ 7 جزائريين عرض البحر    الأول من نوعه.. كندا تطور اختبار "الغرغرة" لكشف كوفيد-19    وفاة قاضية المحكمة العليا الأمريكية "جينسبيرغ" عن 87 عامًا    أخبار اتحاد تطاوين: الدعوة لجلسة انتخابية مرتقبة الأسبوع القادم    «التاس» تحسم النزاع...الترجي يكسب قضية ضد الوداد    أخبار الملعب التونسي: موريتاني يمضي و3 سنوات ليانيس الصغيّر    معلم رياضيات في الصين يعاقب تلميذته حتى الموت    فرنسا: على ساسة لبنان تشكيل حكومة فوراً    عاصفة نادرة في البحر المتوسط تضرب غرب اليونان    ليبيا.. القبض على مجموعة مسلحة تختطف المواطنين في طبرق    مسرحية "ضيعة الأسماك " للأطفال ..تنال إعجاب الجمهور والحضور يشيد بالمسرح التونسي    الرابطة ترفض إثارة شبيبة القيروان.. وتقر بنزوله إلى الرابطة الثانية    «بعد استرجاع «درع حنبعل»: هل يأخذ مكانه في متحف سلقطة...أم باردو؟ (صور)    يوميات مواطن حر: تقرير المصير بلا تغيير    رابطة ابطال افريقيا 2019 - تاس تقر تتويج الترجي الرياضي التونسي باللقب القاري    راج أنه قد نُهب: تونس تستعيد "درع حنبعل"    حجز 14 ألف كراس مدّعم بالمكتبات    وصول الدفعة الاولى من القطع الاثرية إلى مطار تونس قرطاج الدولي    عدنان الشواشي يكتب لكم : سيّدي الوزير.... الحلول موجودة    إعادة فتح مطار توزر نفطة امام الرحلات الجوية مع تواصل تجديد بنيته التحتية    عدد من الفلاحين يغلقون الطريق الرابط بين تونس والكاف    بنزرت.. مزارعو البطاطا غاضبون    تراجع المبادلات التجارية مع الخارج بالاسعار القارة خلال الاشهر الثمانية الاولي من سنة 2020    حجز وتحرير محاضر ومخالفات في حملات للشرطة البلدية    ملف الأسبوع.. مكانة العلم والتعلم في الاسلام    الإسلام حث على طلب العلم    طلب العلم فريضة على كل مسلم    هيفا وهبي تغنّي حافية القدمين وتؤدي دور امرأة عصرية في مسلسل أسود فاتح    صلاح الدين المستاوي يكتب: أحمد بن صالح من سجاياه إزالة غبن تسلط على الزيتونيين...    دار الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول التجارب السريرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رابطة حقوق الإنسان تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفين في قضية الماء بالمرناقية
نشر في الصباح يوم 13 - 08 - 2020

طالبت الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان (فرع ولاية منوبة) بالإفراج الفوري عن كل الموقوفين على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها معتمدية المرناقية من ولاية منوبة والمناطق المجاورة لها في شهر جويلية الماضي، للمطالبة بإرجاع الماء العذب إلى المنطقة، الذي كان يتدفق من سدّ بني مطير.
وأكدت رئيسة الرابطة بفرع منوبة سوسن السلامي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء (وات)، بمناسبة ندوة صحفية عقدتها اليوم الأربعاء بمقر نقابة الصحفيين، أن الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفين، مشددة على وجود انزلاق خطير بملف الاحتجاجات، إذ تم توجيه تهم من الوزن الثقيل للموقوفين تصنف في خانة الجنايات من نوع تكوين مجموعة مسلحة وجرائم الاعتداء على أمن الدولة الداخلي، وفق تعبيرها.
وقالت الأستاذة السلامي إن فرع الرابطة بمنوبة في متابعة حثيثة لهذا الموضوع ولن يقع التخلي عن حقهم في الحرية وفي الماء العذب.
وبينت أن وزارة الإصلاح الإداري ومكافحة الفساد تعهدت بفتح تحقيق إداري في شبهة فساد لتغيير الماء المزود لمنطقة المرناقية والمناطق المجاورة لها من سدّ بني مطير إلى سدّ غدير القلة.
وقالت إن الأمن أصبح يقايض المواطنين بين حقين دستوريين أكيدين، وهما الحق في الماء والحق في الحرية، معتبرة أن هذه الإيقافات وسيلة للضغط من أجل التخلي عن المطالبة بالماء العذب الذي تميزت به معتمدية المرناقية والمناطق المجاورة لها لأكثر من خمسين سنة.
من جهتهم، وصف عدد من أقارب الموقوفين التهم الموجهة لهم ب"الكيدية"، وقالوا إن البعض منهم لم يشارك البتة في الاحتجاجات وكان مارّا بالصدفة وإن لديهم شهود على صدق أقوالهم.
ولاحظ عضو تنسيقية اتحاد الحراك الشعبي بالمرناقية لإرجاع الماء الصالح للشرب بالمرناقية، حمزة العبيدي، (شقيقه موقوف)، أن الأمن أصبح يقايض عائلات الموقوفين بحرية أبنائهم، حيث طلب منهم التكلم مع المحتجين لفتح الطريق مقابل إطلاق سراحهم.
وأوضح في هذا الشأن أن التنسيقية لم تدع مطلقا إلى إغلاق الطرقات وحاولت تأطير الاحتجاجات لتكون دائما سلمية، مشيرا إلى أن إغلاق الطريق جاء بطريقة عفوية من الأهالي بعد أن نكثت الشركة التونسية لاستغلال و توزيع المياه "الصوناد" بوعودها وتعهداتها بإرجاع الماء الصالح للشرب.
ولاحظ أنه تم رفع قضايا ضد شركة "الصوناد" لتغييرها الماء دون وجه حق.
وكان أهالي المرناقية وعدد من المناطق السكنية التابعة لها عمدوا خلال الفترة الماضية إلى قطع عدد من الطرقات، منها الطريق السيّارة تونس باجة والطريق الوطنية رقم 5 والطريق المحلية 527 الرابطة بين الجديدة وسيدي علي الحطاب والطريق المحلية 576 الرابطة بين المرناقية وسيدي حسين، للمطالبة بإرجاع التزود بمياه بني مطير.
وقد تسببت احتجاجات الأهالي في تعطيل حركة المرور ومنعت عددا من مستخدمي تلك الطرقات، القادمين من مناطق الشمال الغربي، من الوصول إلى العاصمة مما خلف حالة احتقان واسعة لدى هؤلاء المسافرين.
وفي مقابل ذلك تمسك المواطنون المحتجون بمواصلة غلق الطرقات الى حين استجابة السلط المعنية والشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه لمطلبهم الاساسي وهو عودة تزويد المنطقة بمياه سد بني مطير.
وتزامن شل حركة الطرقات مع اعتصام ناشطي "تنسيقية الحراك الشعبي من اجل ارجاع الماء الصالح للشراب بالمرناقية" بساحة الثورة وسط المرناقية ودخول عدد منهم في اضراب جوع وحشي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.