عبير موسي: “أداء اليمين غير قانوني والجلسة برمّتها غير قانونية”    تونسيات ينددن في وقفة احتجاجية أمام البرلمان، بتمكين نائب متهم بالتحرش الجنسي من اداء اليمين الدستورية    تصفيات كأس افريقيا: تفاصيل بيع تذاكر مباراة تونس ليبيا    ستدور في الدوحة.. السعودية والإمارات والبحرين يشاركون في “خليجي 24”    الحرس الديواني بتطاوين يحجز 3779 غرام من الذهب عيار 18 مهربة على متن سيارة ليبية متجهة الى الساحل    مريض يلقي بنفسه من الطابق الثاني.. الناطق باسم محكمة جندوبة يوضح    شرف الدين لالصريح أونلاين : قلب تونس قرر التصويت للغنوشي وسميرة الشواشي نائب رئيس البرلمان    باتريس كارتيرون يكشف حقيقة عرض النجم    ترامنا مع جلسة تنصيب النواب الجدد: وقفات احتجاجية أمام البرلمان    بحلول سنة 2020.. نصيب كل تونسي من ديون الدولة سيرتفع    مدير شركة ضبط موظفه بصدد اختلاس اموال المؤسسة وقيمة المسروقات نصف مليار نقدا    ترامب يعرض على أردوغان صفقة ب100 مليار دولار    من 15 إلى 17 من الشهر الجاري : قفصة عاصمة الشباب العربي    توزر: توقعات باستقبال أكثر من 5 آلاف زائر بمناسبة تظاهرة الكثبان الالكترونية    الهداف التاريخي لمنتخب إسبانيا يعلن موعد اعتزاله    لإصداره صكا بدون رصيد.. القبض على عدل تنفيذ مفتش عنه بمجاز الباب    في دورته الثانية: منتدى غرف التجارة والصناعة التونسية يبحث تحديات القطاع الخاص والحلول الممكنة لرفعها    تتصفيات كان 2019 : ترسانة من المحترفين منهم خمسة في تونس يشاركون في تربص منتخب ليبيا لمباراته مع نظيره التونسي    العدوان الصهيوني: ارتفاع حصيلة الشهداء في غزّة والغارات مستمرة    القوات الأمريكية تعيد انتشارها شمال شرقي سوريا    مظاهرات لبنان: مقتل محتج بالرصاص في خلدة جنوب بيروت والجيش يفتح تحقيقا    بعد استقالته ..رئيس بوليفيا يلجأ إلى المكسيك    نشرة متابعة للوضع الجوي..هذه التفاصيل..    تصفيات "كان" 2021 ..برنامج الجولة الافتتاحيّة    قرارات وصفت بالمستعجلة بوزارة الثقافة يقابلها تشكيك واتهامات.. الحقيقة التائهة بين الرغبة في تصفية الحسابات وصراع الإرادات    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    بالمستشفى الجهوي بقرقنة : إنجاز أوّل عملية جراحية لاستئصال ورم بالمستقيم    ترامب: الصين خدعتنا لسنوات لكن الاتفاق التجاري قريب    صورة اليوم: سفيان طوبال يتلقى التعليمات    قفصة.. حملة مراقبة لقطاع البناء    تنطلق يوم السبت 16 نوفمبر ...أيام قرطاج للفن المعاصر تحط في 04 ولايات    سيدي بوزيد.. الاستعداد لتظاهرة ايام الجهات    المركز الوطني للفنون الدرامية والركحية بمدنين ..فتح باب الترشحات للمهرجان الوطني للتجريب    عروض اليوم    بطولة العالم لألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة ..المنتخب التونسي يرفع رصيده الى 10 ميداليات    مجلس أعمال تونس إفريقيا ينظم «Road Show Kenya»    في الملاسين : القبض على فتاة وشقيقيها وفي حقهم اكثر من 11 قضية إجرامية    بلدية باردو تقرر إيقاف اشغال القطار السريع ...هل هي بداية التصادم بين السلطة المركزية والحكم المحلّي؟    انتخابات بلدية جزئية في البطان والدندان ونفزة وقصيبة الثريات ورقادة يوم 26 جانفي 2020    المنتخب التونسي يجري حصته التدريبية الثالثة استعدادا لمباراته امام نظيره الليبي بتصفيات الكان    علاج تصلب الشرايين بالاعشاب    لاستعادة لياقتك... طبقي هذه النصائح    80 ٪ من الإصابات يمكن علاجها بالرياضة والغذاء المتوازن .. السكري... يزحف على التونسيين    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 13 نوفمبر 2019    سوسة: القبض على منحرف خطير..وهذه التفاصيل..    تخصيص 900 ألف لتر من البترول الأزرق للمواطنين    عبير مستاءة    تراجع متوقّع في صابة القوارص هذا الموسم    "دردشة" يكتبها الأستاذ الطاهر بوسمة : "حرقة إلى الطليان"    كميات الأمطار خلال ال 24 ساعة الماضية    جلسات علنية على مدى 3 أيام لمساءلة ترامب    تونس تدين التصعيد الخطير الذي تشهده الأراضي الفلسطينية وتوجّه رسالة الى المجتمع الدولي    تواصل المعرض التونسي السعودي للصناعات التقليدية    حظك ليوم الاربعاء    عاش 20 عاما بانسداد في الأنف.. واكتشف الطبيب المفاجأة    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لا وجود لتجاوزات في العملية الانتخابية
تونس تنتخب - صفاقس
نشر في الصباح يوم 24 - 10 - 2011

ترددت أنباء في مدينة صفاقس يوم أمس، عن وجود اخلالات وتجاوزات في عدد من مكاتب الاقتراع، ومن ذلك غلق مكتب بمنطقة «قرقور» من معتمدية المحرس من قبل مصالح الجيش الوطني، بسبب خلاف بين رئيس المكتب، وإحدى زميلاته،
وحصول مناوشات وخلافات، أمام مركز اقتراع بطريق المهدية كلم4 بين أنصار حزب ديني، وأنصار حزب «التجمع» المنحل، الذين حضروا لإفساد العملية الانتخابية، وقد تم الترويج لهذه الأخبار على شبكة «الفايسبوك» طيلة يوم أمس، وصارت حديث الناس في المقاهي، وفي عديد الأوساط ،غير انه وبالاتصال بالهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بصفاقس1و2 أفادت مصادرنا، انه لا وجود لتجاوزات أواخلالات، بسير العملية الانتخابية في كامل مناطق الولاية، بل إن الهيئة قد سجلت إقبالا منقطع النظير في المشاركة في الانتخابات، وان كل حديث في هذا الموضوع، يدخل ضمن باب الإشاعات، وأحاديث الشارع التي لا تستند إلى أية حقيقة.
الحبيب بن دبابيس

جبنيانة
ملاسنة بين مترشحين وممارسات غير مقبولة ل«نهضوي»
لئن سخرت كل أسباب النجاح للعرس الانتخابي من أجل انتخابات ديمقراطية نزيهة وشفافة في تاريخ تونس فان العملية الانتخابية في ربوع جبنيانة لم تخل من بعض التجاوزات والاخلالات التي لا تؤثرعلى جوهرها.
الأسبوعي تجولت بين مراكز الاقتراع وتحدثت مع الأستاذ: عبد الواحد المكني عضو الهيئة الفرعية بدائرة «صفاقس1 والسيد فتحي بلحاج سالم عضوالوحدة المحلية للانتخابات بجبنيانة ونجحت في رصد الاخلالات التي استوجبت أحيانا تدخل الساهرين على العملية الانتخابية بالتعاون مع قوات الجيش بالنجاعة والسرعة المطلوبة من ذلك عدم تعليق قائمات الناخبين أمام مكاتب الاقتراع لتيسير حركة الناخبين وعجز الموزع الصوتي صباحا على الرد على الطلبات المكثفة. هذا وقد سجلت بعض المراكز الانتخابية جملة من التجاوزات.
ففي مكتب الاقتراع بمدرسة 2 مارس وقع منع ناخبة مسنة من ممارسة حقها الانتخابي بسبب اصرارها على مرافقة من يساعدها على القيام بواجبها باعتبارها غير مؤهلة للقيام بها شخصيا لكن هيئة المكتب رفضت.
وفي مركز الاقتراع بمدرسة شارع بورقيبة وقع تسجيل حالة مماثلة وتم السماح لها بالتصويت. وفي مكتب التصويت بحزق حصلت ملاسنة بين عضوين من قائمتين مترشحتين لا تمس بالمسار الانتخابي وقد نقلت قناة الجزيرة خبر حدوث أعمال شغب في هذا المركزالشيء الذي استوجب تدخل الأستاذ عبد الواحد المكني عضو الهيئة الفرعية لتكذيب ما تمت اذاعته وتصحيح الوضع وأمام مكتب الاقتراع بأولاد يوسف سجلت بعض الممارسات الصبيانية للتأثيرعلى الناخب للتصويت لحركة النهضة وقد تمت السيطرة على الموقف بنجاح كما شهدت مكاتب الاقتراع بالمدرسة الاعدادية بجبنيانة التي تمت اضافتها لفائدة الناخبين الذين لم يقوموا بعملية التسجيل الاختياري لخبطة وفقت الأطراف الساهرة في تجاوزها بسلام.
المختار بنعلية

إيقاف وحدة محلية
وبخصوص الإشكاليات التي تمت ملاحظتها فهي تتعلق بايقاف عضو وحدة محلية عن مهامه بمعتمدية قفصة الشمالية وهو ما أكده لنا رئيس الهيئة الفرعية المستقلة لإنتخابات المجلس الوطني التأسيسي بدائرة قفصة علي امحمد وذلك اثر ثبوت مرافقته لمترشح عن احدى القائمات الإنتخابية كما تم في نفس الإطار تعويض رئيس مركز اقتراع بالمدرسة الإعدادية باولاد بوعمران من معتمدية القطار وذلك بعد التحريات التي اثبتت قيامه بمهام رئيس شعبة بالحزب المنحل..
رؤوف العياري

محاولات للتأثير على الناخبين
لم يخلو يوم الإقتراع من بعض الخروقات والإخلالات التي سجلها بعض الملاحظين. وفي لقاء مع الملاحظ الشاب مروان الرفرافي عدد لنا جملة من الخروقات التي سجلها خلال تنقله بين عدد مكاتب الاقتراع وهي ابن بسام ببوعرقوب والشابي والبلهوان بالحمامات حيث قال: « لقد سجلت تواجد شخصين أمام مكتب ابن بسام ببوعرقوب في وضعية تأثير على أحد الناخبين للتصويت لقائمة معينة صرح عنها بالإسم والرقم فحصلت مشادة كلامية تدخل الجيش الوطني لفضها قبل أن يغادر الشخصان المكان على متن سيارة. وأما ملاحظ ثان فقد أكد لنا أنه سجل وجود شخص حاول التأثير على الناخبين يروج للتصويت لحزب تأسس بعد 14 جانفي وحصل ذلك على مستوى مكتب المهاذية على الطريق الجهوية رقم 27 الرابطة بين نابل وقرمبالية. وأما بمكتب المشروحة بدائرة نابل2 فتم ضبط ممثل لحزب وهو بصدد التأثير على الناخبين وتمت العملية بحضور عضو من الهيئة العليا لتنظيم الإنتخابات الذي أخذ هوية المخالف وحرر ضده محضرتم رفعه للهيئة العليا. ومن الإخلالات الأخرى التي تناهت إلى مسامعنا من مصادرنا بالدائرتين الانتخابيتين المذكورتين تسجيل ملاحظ وطني على إعتبار أنه تابع لقائمة معينة لكنه خدعها وأبدى أنه تابع لقائمة أخرى إكتسحت مكتب الإقتراع الذي تواجد به، كما سجل تواجد رئيس مكتب إقتراع مارس نفس الخطة خلال انتخابات العهد السابق.
كمال الطرابلسي

بني خيار
مشادات بين أنصار الأحزاب
سجلت بعض التجاوزات في بعض المراكز وذلك عن طريق الارساليات القصيرة والتأثير المباشر على الناخبين وخاصة المسنين والاميين منهم طرف انصار النهضة والتقدمي خاصةّ وقد عرفت الحملة الانتخابية مشادات كلامية خطيرة على الفايسبوك وصلت الى حد هتك الاعراض بين مناصري التقدمي والتحالف الوطني للسلم والنماء..
هشام فنية

الضاحية الشمالية
خروقات.. والجوال حاضر داخل مكاتب الاقتراع
من جملة الخروقات التي وقفنا عليها خلال كامل يوم الاقتراع نذكر:
عدم احترام سرية الاقتراع في بعض المكاتب وتعمد بعض مرافقي الناخبين الأميين اومن كبار السن التأثير على اختياراتهم. وهو ما حدث في مكتب اقتراع رقم 5 بالمعهد التقني بسيدي عمر الكرم الغربي وعلى غفلة من رئيس مكتب الاقتراع الذي كان منشغلا بأمر آخر لحظة حدوث التجاوز.
بعض رؤساء مكاتب الاقتراع أظهروا نوعا من التسامح في التعامل مع ترديد بعض مناصري الأحزاب المترشحة من الناخبين لرقم الحزب في قائمة المترشحين بصوت عال مما أثر على تصويت بعض الناخبين من الأميين وكبار السن وهو ما يعد خرقا لقواعد العملية الانتخابية. بعض رؤساء مكاتب الاقتراع أوالأعضاء وخاصة في الكرم الغربي والكرم الشرقي تغافلوا عن استعمال بعض الناخبين الجوال داخل مكاتب الاقتراع، ولمسنا من بعض أعضاء مكاتب الاقتراع تهاونا في طلب الناخبين وضع هواتفهم الجوالة جانبا قبل الدخول إلى الخلوة. رصدنا تجاوزا من قبل أحد الناخبين في مركز اقتراع مدرسة فرحات حشاد الكرم الغربي حين استعمال الجوال داخل الخلوة وكان واضحا أنه تحيل على أعضاء المكتب واستعمل سماعة الجوال دون ان يتفطن له أحد. لاحظنا نقصا فادحا في عدد المراقبين التابعين للهيئة المستقلة للانتخابات، خاصة منهم منظمي الصفوف في محيط مركز الاقتراع.
ممثلي الأحزاب والقائمات المستقلة المترشحة في تونس2 غاب معظمهم عن عدد كبير من مكاتب الاقتراع، في المقابل لاحظنا حضورا لافتا لممثلي حركة النهضة خاصة في مراكز الاقتراع المخصصة للناخبين المسجلين اراديا. نفس الأمر بالنسبة للملاحظين الوطنيين فقد تركز حضورهم على مكاتب اقتراع دون أخرى. في المقابل كان حضور ممثلي الأحزاب والملاحظين شبه منعدم في مركز اقتراع المعهد الثانوي التقني بالكرم الغربي الذي خصص للناخبين غير المسجلين اراديا، رغم أن المركز وجه اليه قرابة 14 ألف ناخب، فقد كانت الفوضى وقلة التنظيم سائدة فيه.
رصدنا في نفس مركز الاقتراع نقصا كبيرا في اعضاء مكاتب الاقتراع المكلفين بتنظيم الصفوف وهو ما استدعى ببعض رؤساء مكاتب الاقتراع الاستعانة ببعض الناخبين المتطوعين لتنظيم الصفوف. كما ان العدد الكبير من الناخبين المسجلين آليا لا يتطابق مع عدد مكاتب الاقتراع وعددها ستة فقط أي بمعدل أكثر من الفي ناخب في المكتب الواحد.
رصدنا في نفس مركز الاقتراع وتحديدا بمكتب اقتراع رقم 4 تواجدا لرجل امن يبدو أنه تطوع لتنظيم الناخبين، وهوما يعد خرقا للعملية الانتخابية على اعتبار أن عون الأمن مكلف فقط بحماية محيط مركز الاقتراع والتدخل عند الاقتضاء..
عشرات الناخبين من غير المسجلين اراديا كانوا تائهين ولا يعرفون أين يتوجهون. بعضهم اشير عليهم بالذهاب إلى مركز الاقتراع بالمعهد التقني لتسجيلهم يدويا لكنهم فوجؤوا بغياب مسؤولي المركز المخولين لذلك، كما لم يجد هؤلاء من يرشدهم او يدلهم في كيفية التعرف على مكتب الاقتراع المسجلين فيه آليا.
رفيق بن عبد الله


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.