ماذا في لقاء رئيسة الحكومة برئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية؟    بسبب شبهة تلاعب باختبارات الكورونا: جزر القمر تهدد بالانسحاب من "الكان" واختبارات جديدة لتونس    صفاقس : هل يكون نجل لطفي عبد الناظر البديل لمنصف خماخم؟    قريبا.. الجمهور التونسي على موعد مع فيلم "قدحة"    وزارة التجارة تبحث آليات التّحكم في الأسعار خلال الفترة المقبلة    دار شعبان الفهري: حجز 5 أطنان من الفارينة والسميد الغذائي    الاحتفاظ ب 51 شخصا ورفع أكثر من 15 ألف مخالفة لإجراءات انتشار كورونا    صفاقس: تسجيل 4 وفيات و750 إصابة جديدة بكورونا    تفاصيل عن التقرير السنوي حول الرقابة البنكية الصادر عن البنك المركزي    إيطاليا تعلن عن استضافة الطفل السوري "مصطفى" وأسرته    رئيسة الحكومة تلتقي مع رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري    كاس العالم 2022: تونس تواجه مالي في الدور الحاسم    مخرج مسلسل باب الحارة بسام الملا في ذمة الله    مباراة تونس ونيجيريا: تعيينات الحكام    سعيّد لماكرون: ما يُشاع في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل لا علاقة له إطلاقا بالواقع    المهدية: يُعنّف والده حدّ الموت.. بعصا 'بيسبول'!    وزارة الدفاع: ضبط مركب صيد ليبي بمنطقة الصيد الخاصة التونسية    مندوب حماية الطفولة يتحدث عن وضع التلاميذ الذين تعرضوا للحقن من طرف غرباء    ايطاليا تعلن عن كشفها لعصابة دولية لتهريب البشر    "كم وكم" جديد المطرب محمد بن صالح    القيروان: السطو على 50 راس غنم والحرس الوطني يتمكن من اعادتها لصاحبها    عضو باللجنة العلمية يحذّر من ظهور فروع جديدة من أوميكرون في العالم    فضيحة تحوم حول تحاليل كورونا في المنتخب التونسي    عاجل: 10 وفيات و9892 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم واحد..    دراسة أمريكية تكشف أسباب 'ضبابية الدماغ' بعد الإصابة ب'كورونا'    وزارة الداخلية: الإحتفاظ ب 51 شخصا من أجل خرق حظر الجولان    وزارة الدفاع: ضبط مركب صيد بالجر ليبي في وضعية غير قانونية بمنطقة الصيد الخاصة التونسية    أحكام تتراوح بين الإعدام والسجن ب4 سنوات في قضية مقتل ضابط أمن و محاولة طعن عسكري بنزرت سنة 2019    كاس افريقيا للأمم (دور المجموعات): الكاميروني فينسيت ابو بكر أفضل لاعب والمصري محمد الشناوي أفضل حارس مرمى    رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك يكشف ويوضح أسباب نقص الفارينة والسميد والأرز من الأسواق..    توزر: القبض على تكفيري مفتش عنه    ابتدائية تونس تصدر أحكاما في قضية مقتل ضابط أمن و محاولة طعن عسكري بنزرت    هذه كميات الأمطار المسجلة خلال 24 ساعة الفارطة في عدد من المناطق    قفصة: إيقاف 17 مفتشا عنهم    كرة اليد - جهاد جاء بالله ينضم الى نادي دنكارك الفرنسي    نفط وحيوانات نافقة.. بركان تونغا المدمر يسبب "كارثة بيئية"    نابل: تسجيل 1013 إصابة جديدة بكورونا وارتفاع الحالات النشطة إلى 8320 حالة    قرار بتحجير السفر على عبد الله القلال وإطارات أمنية سابقة بخصوص قضية تعذيب منسوبة إليهم    طقس ملائم السبت لظهور سحب احيانا كثيفة ونزول بعض الأمطار    الولايات المتحدة ترفض إصدار تأشيرة دخول لرائد فضاء روسي    أرنولد شوارزنيغر يتعرض لحادث سير    نجم الكوميديا لمين النهدي ل«الشروق»: «نموت عليك» ستحقق أرقاما قياسية بعد الكورونا    كتاب الأسبوع: كرنفال القرود الثلاثة لوليد أحمد الفرشيشي    تحصينات حمودة باشا (1)...تونس تعلن الحرب على البندقيّة    المنستير: إلغاء الإضراب العام الجهوي في قطاع النقل الذي كان مقررا يوم 25 جانفى الجاري    عاجل: تقلبات جوية بداية من هذه الليلة..    الاحتفاظ ب4 أشخاص بينهم نائب عن دائرة القصرين    المراقبة الاقتصادية    رقم مخيف :هذه ديون الستاغ    بالصورة: زوجة الفنان أحمد السقا تثير الجدل بملابس غريبة    درة زروق تتحدث عن تفاصيل زواجها: الأمور لم تكن سهلة في البداية    ''زكرياء بوقيرة : ''خبيّر باهي يتأكد في الأيام الجاية    العثور على جثة رجل محاطة بأكثر من 100 ثعبان    ديوان الإفتاء يحذف الدعوة للتبرّع    بداية من اليوم: تغيّرات في حركة المرور على مستوى هذه الطرقات    الحرية أهم القيم الاسلامية    ملف الأسبوع: الاسلام اعتبر الحرية قيمة أساسية    مفتي الجمهوريّة يدعو للتبرّع لفائدة تونس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



القوافل تضمن البقاء.. وجرجيس تعود بعد 5 سنوات إلى الرابطة 2
في لقاء مثير حسمته ركلات ترجيح (1-1) -(4-2)
نشر في الصباح يوم 25 - 04 - 2013

ملعب المنزه-دون حضور جمهور-التحكيم:مراد بن حمزة بمساعدة محسن بن سالم وعربي المنصوري الحكم الرابع غازي بن غزيل ومراقب المباراة علي بن ناصر-قوافل قفصة-ترجي جرجيس (1-1) ركلات الترجيح (4-2).
الانذارات: داكوي (من جرجيس) والبوسليمي وبوحوش وحامد (من قفصة) الهدفان: سيف الله المجحوبي (35د للقوافل) و حسام السليمان (85 د لجرجيس)
الترجي الجرجيسي: بعبورة-الشارني-بوشنيبة-سليمان-سريب (الوريمي دق 37)- دانكوي-بحرون-سلامة-الجبالي-عامر-ابوشناف (اليوسفي دق 77 ثم منافق دق 94)
قوافل قفصة: الثامري-بوسليمي-باشا-خليفة-بوحوش-النفطي-المحجوبي-الاشخم (قربوج دق 14)-الزيادي (اللطيفي دق 60) حامد (شوية دق 89)- كامارا.
غادر ترجي جرجيس رسميا الرابطة المحترفة الاولى بعد 5 سنوات والتحق باولمبيك الكاف وامل حمام سوسة الى الرابطة الثانية بعد ان عجز في لقاء الباراج الذي جمعه امس بملعب المنزه بقوافل قفصة عن الصمود في الركلات الترجيحية التي قالت كلمتها لفائدة القوافل ببنتيجة 4-2 بما ان المباراة انتهت في وقتها الاصلي بالتعادل (1-1).
بداية المباراة شهدت دخولا بقوة لترجي الجنوب وقد تحصل على اكثر من فرصة واضحة للتهديف.. في الدقيقة 2 مخالفة ينفذها الجبالي والحارس الثامري على الخط..ردت عليها القوافل بتسديدة من لشخم وبعبورة يتصدى ...في الدقيقة 29 مخالفة قريبة من مناطق قفصة نفذها سليمان والثامري في الموعد.. بعد انقضاء نصف ساعة انحصر اللعب وسط الميدان وفي الوقت الذي كان الجميع ينتظر هدفا من جرجيس باغتت قوافل قفصة الجميع بالهدف الاول الذي جاء بعد مخالفة نفذها نبيل حامد وكامارا بالرأس يغير وجهتها نحو سيف الله المحجوبي الذي يسكنها الشباك ويعلن عن تقدم القوافل في الدقيقة 35 (1-0).
بعد الهدف بسطت القوافل سيطرتها وتحصلت على اكثر من فرصة واضحة ولكنها لم تنجح في مضاعفة النتيجة لينتهي الشوط الاول بتقدمها بهدف دون رد..
في الشوط الثاني اعلن الترجي الجرجيسي عن نيته في التعديل فتتالت الفرص عن طريق عصام الجبالي والوريمي ولكن دون الوصول الفعلي لمرمى الثامري الذي ساعده الوقوف المحكم لدفاعه ولكن مع الدقيقة 70 من المباراة بدأت الاشارات تتالى بان هدف التعديل لن يطول انتظاره وقد حدث ذلك في الدقيقة 85 حيث تمكن حسام سليمان من التعديل بعد ان احسن استغلال توزيعة بحرون واسكنها في الشباك ليعدل الكفة ويعيد المباراة للنقطة الصفر (1-1) وقد تتالت الفرص من الجانبين بعد هدف التعديل الا ان النتيجة ظلت على حالها..ليذهب بعدها الفريقين مباشرة الى ركلات الترجيح الذي قالت كلمتها لفائدة قوافل قفصة بنتيجة (4-2) حيث سجل من جانب قفصة كل من اللطيفي وكامارا وباشا وقربوج في حين سجل لجرجيس منافق وسليمان واخفق عامر وسلامة... نتيجة حكمت على جرجيس بالمغادرة رغم انها قدمت في مرحلة الاياب مباريات ممتازة..
اسمهان العبيدي

هوامش
*غابت الجماهير بملعب المنزه وحضرت على المدارج لافتة كبيرة لاحباء القوافل كتبوا عليها""جيبوها يا رجال قلوبنا معاكم".
*مدرب المنتخب الوطني نبيل معلول حرص على متابعة المباراة..
*احد الحاضرين في منصة الصحافيين وهو مشجع للقوافل عند تفاعله مع الهدف الاول اقتلع الطاولة التي امامه..
*كان من المفروض أن تجرى المباراة على الساعة (14:00) ولكن وقع تقديمها بنصف ساعة لفسح المجال امام المشاهدين لمتابعة مباراة المنتخب الوطني للاصاغر في كاس امم افريقيا بالمغرب ضد المنتخب النيجيري.
* بعض الرؤساء السابقين للقوافل سجلوا حضورهم في الملعب لمساندة فريقهم على غرار محمود عبود وحضر من جانب ترجي جريس عزيز ذويب..
*امين اللطيفي عند دخوله للميدان في الشوط الثاني اضطر للخروج مباشرة بامر من الحكم لتغيير قميصه..
* هدف التعديل لخبط توجهات المدرب الحبيب الماجري الذي كان ينوي اقحام اللاعب مهدي المرزوقي ولكن الهدف جعله يؤجل ذلك ثم يامر الحارس سليم الرباعي بالقيام بالحركات الاحمائية ليتراجع مجددا ويقحم حسان شوية..
*الحبيب الماجري اتجه فور انتهاء المباراة الى رئيس ترجي جرجيس علي الوريمي وعانقه فيما انفجر الاخير باكيا بحرقة على نزول فريقه الى الرابطة الثانية..
اسمهان

ماذا قال رئيس ترجي جرجيس بعد المباراة؟
قال علي الوريمي رئيس ترجي جرجيس ل"الصباح" بعد المباراة ما يلي: "قدم ترجي جرجيس وجها طيبا للغاية في مرحلة الاياب وكان افضل من 4 او 6 فرق اذ فاز على الترجي وتعادل مع الافريقي في العاصمة ولكن النزول كان من نصيبنا.. عدة اطراف تتحمل مسؤولية هذا انطلاقا من حكم مباراة المرسى.. يظهر انه علينا كسب نقاطنا "بالغورة" للاسف "العاقل" هو الذي يخسر في النهاية خسرنا لاننا نعمل داخل منظومة كنا نعتقد انها واعية ولكنه ثبت انها منظومة تنصف من يصرخ اكثر ويسرق و"يبيع ويشري"، اليوم لم يسقط ترجي جرجيس بل كرة القدم التونسية هي التي سقطت".
خليل الشلندي (رئيس فرع كرة القدم):
"لدينا كل الثقة في لسعد المعمر وهو مدرب كفء ولكن "الله غالب" لم نكن محظوظين في التأهل لان هناك اشياء اخرى تحدث في كرتنا اليوم.. النادي البنزرتي ثبت بالادلة انه قام بشراء لقائه ضدّ الشبيبة.. ما اقوله هو أن هناك قانونا والامور في غاية الوضوح النادي البنزرتي يعاقب بسبب ما اقترفه بالنزول الى الرابطة 2 وبهذا يحافظ ترجي جرجيس على موقعه في الرابطة الاولى نحن لن نصمت بل سندافع عن حقنا بكل ما اوتينا من قوة"..
عبد الرحمان بعبورة (حارس المرمى):
"حكم المباراة حكم علينا بالمغادرة فهدف القوافل كان مسبوقا بمخالفة وهذه اثار الاعتداء علي وقد وعد بتلافي خطئه وكان من المفروض ان يعلن عن خطإ لصالحي ولكنه واصل دون مراعاة لنتيجة ذلك.. يجب ان نعرف ان قفصة قدمت مباراة جيدة، جرجيس نزل الى الرابطة الثانية وستعود باذن الله وسامح الله من فعل بنا كل ذلك"..
لسعد معمر (مدرب ترجي جرجيس):
"تعرضنا الى مظالم عديدة هذا الموسم من قبل الحكام وخاصة في لقاء المرسى وايضا ضد النادي البنزرتي.. في كلمة انا لا اجد وصفا للمكتب الجامعي اذ تعوزني الكلمات فقط حسبنا الله ونعم الوكيل، يريدون ان يصعد اتحاد بن قردان مهما كان الثمن"..
الحبيب الماجري (مدرب قوافل قفصة):
"كنت اعلم ان لقاءات الباراج صعبة للغاية ومن الصعب حسمها منذ البداية ولقاء اليوم كان صعبا الا ان ابنائي حافظوا على برودة اعصابهم رغم تعديل ترجي جرجيس مروا الى ضربات الجزاء التي انصفتنا".. وعن اقدامه في مرحلة اولى على تغيير الحارس والتراجع فيما بعد قال الماجري: "نعم فكرت فعلا بتغييره ولكنني تراجعت لان خميس الثامري كان جيدا طيلة المباراة والحارس البديل في حاجة الى وقت طويل ليكون جاهزا فكان القرار صائبا"..
عبد السلام بوحوش (قوافل قفصة):
"احمد الله على ضمان البقاء بالرابطة الاولى والحقيقة ان القوافل تستحق ترتيبا افضل من هذا ولكن المشاكل التي مررنا بها اثرت على النتائج واليوم اثبتنا جدارتنا بالبقاء ضمن اندية الرابطة الاولى".. وعن تدخلاته العنيفة في اغلب المباريات التي لعبها قال بوحوش:"اعتذر من كل اللاعبين الذين تدخلت معهم بقوة واطلب السماح ولكن هذه هي طباعي فانا عنيف حتى في البيت".
اسمهان العبيدي
فرحة عارمة في قفصة وشاحنات الفسفاط في الموعد
ما هي إلا دقائق معدودات عقب إعلان الحكم مراد بن حمزة عن نهاية لقاء الباراج الذي جمع أمس قوافل قفصة بالترجي الجرجيسي حتى إجتاحت أعداد كبيرة من الجماهير الساحة الرئيسية وسط المدينة للتعبير عن فرحة البقاء بالرابطة الأولى. هذه الجماهير التي غطت ساحة "المسيلة" قدمت من كافة أحياء قفصة .. الدوالي.. العسالة.. حي النور.. راس الكاف.. الحميلة وسيدي أحمد زروق فضلا عن متساكني المدينة العتيقة وحومة واد الباي الذين هتفوا بحياة القوافل رافعين الأعلام الخضراء والصفراء.. تعالت الأصوات والهتافات وإختلطت بمنبهات السيارات ودوي"الفلام ".. حتى الشاحنات التي مرت محملة بالفسفاط في تلك اللحظات أمام "دروج سيدي عبلة " دوت منبهاتها بقوة وسط أجواء إحتفالية وتلقائية عقب "غصرة الباراج" وذلك في غضون تدفقت أعداد أخرى من الأنصار على المقاهي المحاذية لوسط المدينة أين إعتادوا على الخوض في جميع المسائل المتعلقة بفريقهم المفضل حيث سجلنا حضور المرطبات والمشروبات الغازية إحتفالا ببقاء قوافل قفصة ضمن مصاف النخبة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.