إتحاد قضاة محكمة المحاسبات يستنكر ما صدر في حق نقابة القضاة    انطلاق بيع أضاحي العيد بالميزان وهذه الأسعار    تونس: ضرائب المحروقات والملايين المفقودة    الجزائر.. الحكومة تفتح الباب أمام الشباب للتنقيب عن الذهب    بنزرت حريق داخل سوق الخردة بمنطقة (سكمة) ببنزرت    رسميا.. تحديد هوية البلد المستضيف لمباريات العرب في دوري الأبطال    الاتحاد المنستيري.. اكبادو وصبو يعودان.. وندوة صحفية في البرنامج    هذه أفضل ألوان مناكير صيفية ملائمة لكل الأوقات    الرابحي: قريبا افتتاح مركز كوفيد 19 لإيواء المهاجرين غير النظاميين الحاملين لفيروس كورونا    هل يحسم الريال الليلة أمر الليغا؟    في عيد الأضحى: استخدمي هذه الطرق لإخفاء التعب وإظهار جمالك    القبض على شخص محل تفتيش ومحل حكم بالسجن بالتضامن    الملاكم التونسي منير لزّاز يحقق إنجازا تاريخيا    نتائج مبشرة للقاح أمريكي ضد "كوفيد-19"    سوسة/نسبة تقدم عملية الحصاد بلغت ال80 بالمائة    جلسة انتخاب أعضاء المحكمة الدستورية: فوضى ودخول النواب في هستيريا    كمياّت الامطار المسجلة خلال 24 ساعة الفارطة    حكومة تكنوقراط: خطة قيس سعيد للتلويح بمرحلة حل البرلمان    إنقاذ 4 مهاجرين غير شرعيين والتصدّي لعمليّة تهريب    وزير الداخلية يتابع المنظومة الأمنية بولاية المنستير    طفل يتصدى لكلب شرس دفاعا عن شقيقته    إثيوبيا تبلغ السودان بعدم صحة أنباء ملء سد النهضة وغلق بواباته    ممثلة مصرية تثير الجدل بتصريحات عن تعرضها للتحرش    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: المحكمة الاوروبية تنتصر لرسول الله صلى الله عليه وسلم ضد المسيئين اليه    حرق عجلات وقطع طرقات.. منوبة تنصاع لحكم "القرباجية"    فاتورة جديدة لمعلوم الكهرباء قبل نهاية العام واتجاه نحو قراءة أرقام العداد والدفع عن بعد    تحيين .. 8 إصابات جديدة بكورونا    الترفيع في تعريفتي التأمين على السرقة والحريق لأصحاب العربات    عبد اللطيف المكي يعلق على إقالته وزملائه من وزراء النهضة بالصور    محمد الحبيب السلامي يهدي: ....قصيد في كل زمان يعظ ويفيد    في تطاوين: «خميس الغضب» يتواصل..إضراب عام..الآهالي يتنقلون لغلق «الفانا»... وتعزيزات عسكرية تصل..    عدد الامضاءات مرجح للارتفاع/ نبيل حجي ل"الصباح نيوز": أغلب الكتل امضت عريضة سحب الثقة من الغنوشي..    مستقبل الرجيش يودّع حسان القابسي    إيقاف 05 أشخاص مفتش عنهم وتحرير 108 مخالفة في حملة امنية    بالصور..على معلول يحتفل بعيد ميلاد زوجته ''يا وجه الخير''    محمد المامني (رئيس شبيبة القيروان) ل«الشروق»..لا لعودة الخلفاوي... عقوبة مالية للصالحي واتفاق مع حسني    صندوق النقد الدولي: "أزمة كورونا" دخلت مرحلة جديدة والعالم "لم يتغلب" عليها    أغنية لها تاريخ .. «يا للي بعدك ضيع فكري» فتحية خيري تنتصر للفن والجمهور    مسيرة موسيقي تونسي ... صالح المهدي ... زرياب تونس «32»    سوسة..صاحبة أفضل معدل وطني في «السيزيام»..لم أتلقّ دروسا خصوصية وأطمح الى أن أكون طبيبة    القيروان.. إعفاء مدير مركز امتحان الباكالوريا وفتح تحقيق اداري    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    اليوم الأخير في امتحانات الباكالوريا..تفاؤل بالنجاح رغم بعض الصعوبات    سعيدان: تونس تعيش أكبر أزماتها الإقتصادية وهذا الحل الوحيد لإنقاذها..    خلل في عمل إنستغرام في عدد من دول العالم    بعد استهانته بكورونا.. رئيس البرازيل يؤكد عدم تعافيه    وزيرة فرنسية في موقف محرج والسبب "كمامة"    السيسي وماكرون: يجب تقويض التدخل الخارجي غير الشرعي في ليبيا    سوسة: حامل مصابة بفيروس ''كورونا''    تويتر: اختراق حسابات شركات وشخصيات أمريكية بينهم منافس ترامب    طقس اليوم..سحب وانخفاض في الحرارة    سوسة .. التمديد في آجال تسوية ملفات التزوّد بمادة التبغ    يوميات مواطن حر: الهروب نحو الادغال    عدنان الشواشي يكتب لكم : ." مات الملك ، عاش الملك    صالح العود يكتب لكم من فرنسا: استطلاع حول مجلة جوهر الإسلام التونسية الزهراء    ستمتد ليومين: برنامج زيارة رئيس الحكومة إلى ولاية صفاقس    أغنية لها تاريخ «يازهرة غضت» قصيد أنهى علاقة فتحية خيري بالرشيدية    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ريم السعيدي: هذه تفاصيل قصة حبي مع وسام بريدي وهكذا سيكون زفافنا
نشر في الصباح نيوز يوم 26 - 04 - 2017


كيف بدأت علاقتك بالإعلامي اللبناني وسام بريدي؟
(تضحك) لن أخبرك.
-من اعترف بحبه قبل الآخر؟
اعترفنا لبعضنا البعض في اليوم نفسه. كان هناك اعجاب ولا سيما بشخصية كل واحد منا. وسام شخص عميق جداً وحساس. ولم ينكر أنه عندما رآني أعجب بشكلي كثيراً، ولكن ما جعلني قريبة منه أنني أشعر أنه مرآتي، ويفهمني من خلال نظرة، ومحبته لعائلته وتضحيته من أجلها، وهو يشبهني من هذه الناحية، فمنذ أن كنت في سن السادسة عشرة انخرطت في ميدان العمل، وكان جلّ اهتمامي مساعدة عائلتي وما زلت حتى اليوم. نجتمع على العديد من المبادئ، هو رجل جميل وأنا متأكدة من أنني أمتلك الجمال، إلا أن ما يثير إعجابنا بالأشخاص لا يقتصر على الشكل فقط لأن نظرتنا للآخر تختلف بعد خمس دقائق.
-ألم يخفْه ذكاؤك؟
هو انسان عميق، وعلى العكس يحب ذكائي اذ انه يحب المرأة الذكية.
-من منكما المحظوظ، أنت أم هو؟
نحن الاثنين محظوظان. يتمتع وسام بثقة قوية بنفسه وأنا أيضاً، ويكرر على مسامعي دائماً أننا محظوظان ببعضنا البعض. وهدفنا في الحياة نفسه، هو مستعد لأن يمد كل من حوله بالسعادة، ولمست معاملته الراقية والمحترمة مع الناس، كما انه يحاول أن يساعد كل محتاج، وأنا أثق أننا لم نأت إلى الحياة عن عبث بل كل واحد منا لديه مهمة.
-هل اختلاف الجنسية والدين يمكن أن يقف عائقاً أمام حبكما؟
الحب هو كل شيء، الله هو محبة.
* حفل زفافك
-ما هو حفل الزفاف الذي تحلمين به؟ أسطوري أم بسيط؟
أتمنى أن يبارك الله قصتنا ويتم الزواج على خير. انا انسانة بسيطة جداً، أخرج من دون ماكياج وأرتدي الجينز والتيشرت. وأعتبر أن يوم الزفاف يوم مقدس، وفيه تجتمع روحان لتصبحا روحاً واحدة، كما ان حفلات الزفاف الضخمة زائفة، وكل واحدة تتحدث عن المصمم الذي سيلبسها وما إلى ذلك...
-من تصاميم من سترتدين فستان زفافك؟
بالنسبة إلي كل هذه التفاصيل لا تعني لي شيئاً.
-من ستدعين إلى حفل زفافك؟
سأدعو الأصدقاء المقرّبين.
-ما هي الألوان التي يمكن أن تطغى على الزفاف، الورود مثلاً؟
ربما ليست وروداً بل شموع. هو زفاف بسيط جداً يجمع العائلة والأصدقاء.
-جرت العادة في ايطاليا أن يذهب العروسان ويلتقطا صوراً في الساحات، هل ستجارين هذه العادة؟
لا أبداً.
-هل تمانعين العيش في لبنان؟
لا أبداً، أعلم أن الانسان الذي اخترته في حياتي سيدعم خطواتي المهنية، ولكن في الوقت نفسه العائلة هي الأولوية.
-هل من الممكن أن تتركي مهنة عرض الأزياء من أجل الزواج؟
كل سنة أقول انني سأتوقف عن عرض الأزياء، لن أتوقف هذه السنة وما زلت أزاول مهنتي ولكنني خففت كثيراً، لدي عملائي الذين أتعاون معهم باستمرار، وانا سعيدة. إذا كان هناك شيء جديد ومهم، لمَ لا، ولكنني لن أكمل طوال حياتي في هذه المهنة إلا أنني لا أعرف متى، ولكن وسام يدعمني في تحقيق كل أحلامي.
-هل وضع أحدكما شروطاً على الآخر؟
إذا أردت الزواج لا يمكنك أن تضعي شروطاً. لأن يوماً ما سنمل وعندما نتخلى عن حلمنا من أجل شخص، سنقول يوماً ما يا ريت وهذه العبارة ستكسر شيئاً ما في العلاقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.