تكليف رضا شرف الدين رسميا برئاسة لجنة انتخابات حركة نداء تونس    على طريقة الافلام بين بن عروس وزغوان: مطاردة سيارة رجل أعمال مرفوق بفتاتين ..وتهريب مبلغ قدره 130 مليونا                        استقالة الأمين العام للحزب الحاكم في الجزائر                نجم الأهلي يعلن اعتزاله        في تونس ،ينطق القاضي بالحق ويمضي ،وصاحب الحق يبقى يجري..محمد الحبيب السلامي    حمام الانف: يعتدي بالفاحشة على طفلة ال4 سنوات ثمّ يخنقها    الترفيع في ميزانية رئاسة الجمهورية    النفيضة.. الإطاحة بشبكة مختصة في ترويج المخدرات    فرنسا: كان على ترامب أن يبدي بعض "اللياقة" في ذكرى هجمات باريس    وزارة التجارة: التحاليل المخبريّة أثبتت خلو مادة الزقوقو من سموم الفطريات    وزير الدفاع الإسرائيلي يعلن استقالته    لحوم مُصابة بداء السل وأغنام مُصابة بمرض اللسان الأزرق في القصرين.. وزارة الفلاحة توضح    يمكن تجنب مرض السكري بنسبة 80 بالمائة من خلال اتباع نمط عيش متوازن    منظمة الأعراف ترفض أحكاما بمشاريع قانون المالية لسنة 2019    الصريح تحتفل بمولده : ميلاد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم : تجديد للعهد وصقل للباطن    من هول الصدمة: وفاة جدّ الطفلة التي قتلها عمها بالقيروان    الحاج محمد الطرابلسي في ذمّة الله    قفصة.. عرض مسرحية الدنيا خرافة لجمعية القطار للمسرح    قيمة صادرات تونس من زيت الزيتون في 2019 ستتجاوز 6ر1 مليار دينار    إختص في اختطاف النساء والأطفال : القبض على مجرم بجهة "كرش الغابة" اختطف فتاة من أمام مغازة    بالفيديو : تامر حسني يرد من جديد على الساخرين من صورته القديمة    بعد تتويجه برابطة الأبطال.. الترجي يتربّع على عرش ترتيب أفضل الفرق الإفريقية    "نفطة تتزين".. مبادرة ثقافية من إنتاج دار الثقافة بنفطة    وزير الخارجية الإيطالي: ليبيا قد تجري الانتخابات في الربيع المقبل    طه ياسين الخنيسي: قد أغادر الترجي بعد مونديال الأندية    المستشارة الألمانية تدعو إلى بناء جيش للاتحاد الأوروبي    الطبوبي في التجمع العمالي للفلاحة: قسموا الكعكة واخذوا ما يريدون ولكن نقول لهم العمال لن يدفعوا فاتورتكم..    نابل: حجز 8 أطنان من السكر المدعم بقرمبالية    عمر صحابو: يوسف الشاهد ماينجمش ياخو قرار بتعيين أو اقالة دون أخذ الاذن من الغنوشي    إضراب التاكسي الفردي..اتحاد الأعراف يدعو للتنفيذ غدا.. واتحاد الشغل يطالب بعدم الامتثال للقرارات “البرجوازية”    القبض على تلميذ طعن زميليه بسكين داخل معهد    بين القيروان والمهدية: خمسة قتلى في حادث مرور مريع    كتاب عن أصول التونسيين وألقابهم في المكتبات .. التفاصيل    الرابطة الاولى: الترجي يواجه مستقبل قابس    عشاق صلاح ساخطون عليه بسبب قميص مجلة إباحية!    صورة...لطيفة العرفاوي: ''دام عزّك يا الإمارات''    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    بتكليف من رئيس الجمهوريّة.. وزير الشؤون الخارجيّة في أديس أبابا يومي 17 و18 نوفمبر    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم وغدا    فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق    إهمال آلام المفاصل يؤذي الكلى    خبيرالشروق ..الكوانزيم ك10: غذاء الجهاز العصبي    بداية من اليوم: أشغال على السكة على خط تونس قعفور الدهماني    صفاقس:مهرجان «التراث الغذائي» يثمن مخزوننا الوطني    الكاف :مهرجان المسرح والفرجة يتسلّل إلى المقاهي والسجون    عروض اليوم    بنزرت:غلق نزل ومقاه ومصنع حلويات ومرطبات    صوت الفلاحين:ماهوتقييمك لواقع الفلاحة البيولوجية ببلادنا ؟    قف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اكتشاف خطر العمليات القيصرية على دماغ الطفل
نشر في الصباح نيوز يوم 20 - 10 - 2018

اكتشف علماء الأحياء أن العملية القيصرية تؤثر بصورة غير اعتيادية في تشكل ونمو دماغ الطفل بعد ولادته، بسبب موت مجموعة كبيرة من الخلايا العصبية.
وتشير نانسي فورجر، من جامعة جورجيا في أتلانتا بالولايات المتحدة في مقال نشرته مجلة PNAS، إلى أن "العديد من الأطباء يربطون العملية القيصرية باضطراب النوم والنمو العاطفي للطفل، وكذلك بنقص التركيز. ولكن متابعتنا كشفت السبب المحتمل لذلك".
وقد اتضح أن "الابتكارات الحضارية" المختلفة التي لها علاقة باستمرار الحياة والإنجاب تؤثر في نمو الطفل. وبينت الدراسات التي أجريت في هذا المجال أن تأثيرها ليس إيجابيا دائما في نمو الرضع.
فمثلا، أكدت العديد من الدراسات على فوائد حليب الأم وعملية الرضاعة للطفل، خاصة وأنها تحسن عمل جهاز المناعة ونبيت الأمعاء وتزيد من مؤشر الذكاء وتجعل الطفل أكثر تأقلما من الظروف البيئية والحياتية، مقارنة بالرضاعة الاصطناعية.
كما اكتشفت فورجر وفريقها التأثير السلبي للعملية القيصرية التي تعتبر من "ثمار الحضارة"، وكيف تؤخر نمو الدماغ وتخلق مشكلات عديدة للطفل بعد ولادته.
وللتأكد من التأثير السلبي للعملية القيصرية، أجرى الفريق العلمي تجارب على إناث فئران مخبرية. وضعت هذه الإناث بطريقة طبيعية وبعضها أخضعت لعملية قيصرية. وقد ركز الفريق العلمي اهتمامه على سرعة موت الخلايا العصبية "الزائدة" بعد الولادة، وكيفية تغير عمل "مركز العدوى" في منطقة ما تحت المهاد، ردا على الموت الجماعي للخلايا العصبية عند أول اتصال بالميكروبات والفيروسات.
ووفقا للعلماء، مباشرة بعد ولادة الطفل، تبدأ الخلايا العصبية بالموت، وهذه مسألة طبيعية، ويبدأ النشاط المفرط في منطقة ما تحت المهاد. وهذه العمليات ضرورية لتشكيل جهاز المناعة عند الرضيع وتشكيل السلاسل الأولية للخلايا العصبية.
ولكن التجارب على الفئران كشفت أن العملية القيصرية تسبب استمرار موت الخلايا العصبية في بعض أجزاء الدماغ لفترة أطول مقارنة بالولادة الطبيعية.
وهذه الاضطرابات أثرت في سلوك الفئران، حيث تغير صوتها عند "البكاء"، وبدأت تسمن بسرعة مقارنة بالفئران التي ولدت بصورة طبيعية. وهذا الأمر يلاحظ أيضا بين الأطفال حديثي الولادة.
وأشارت فورجر إلى أن العمليات القيصرية تجري في بعض الأحيان بناء على رغبة الزوجين وليس لضرورتها. لذلك فإن نتائج الدراسة تدفع للتفكير بمدى جدوى هذه العمليات من الناحية الطبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.