نبيل القروي: "قيس سعيد يتحمل المسؤولية".. التفاصيل    احتياطي العملة الصعبة يرتفع متيحا للبلاد تغطية 142 يوما من الواردات    النادي الصفاقسي يحدد موعد جلسته العامة الانتخابية    كورونا: 21 إصابة جديدة في تونس    زغوان: اندلاع حريق قرب محطة النقل بزغوان وتدخلات أعوان الحماية المدنية متواصلة للسيطرة عليه    الطبوبي بندد، بالكاف، بسوء التصرف المسجل في مؤسسة اسمنت أم الاكليل بتاجروين    الرابطة الأولى (ج19).. اتحاد بن قردان يفوز على سليمان وينفرد بالمركز الخامس    سليم العزابي: تونس احتلت المرتبة الثانية على الصعيد الافريقي و62 عالميا في مجال بلوغ اهداف التنمية المستدامة    دليلة مفتاحي توثق شهادات سجينات في عمل مسرحي بعنوان "النفس"    حادث باجة المريع: ارتفاع حصيلة القتلى    الرابطة الثانية: الروزنامة الكاملة لمقابلات تفادي النزول    "الشَمْس كَنِسْر هَرم" لِهادي دانيال: كِتابة القَصِيدة بِأمَل جَدِيد    باجة: إحصاء 860 صفرا في الدورة الرئيسية للبكالوريا    المنستير: حجز شاحنة لا تحمل لوحة منجمية و 2000 حذاء رياضي    مطار النفيضة يستقبل مرحلين من إيطاليا    جندوبة: تفاصيل القبض على شخص من أجل السلب تحت طائلة التهديد    اضطرابات في توزيع مياه الشرب بعدّة مناطق من حي التضامن غدا الإربعاء    روسيا: 20 دولة طلبت مسبقا مليار جرعة من اللقاح ضدّ كورونا    البنك المركزي يعلن: عجز ميزانية الدولة يتعمّق    تطاوين.. التشكيلات العسكرية تحبط عملية تهريب    في بنزرت: جثة مجهولة الهوية ملقاة على مدخل بناية مهجورة    إحباط عمليتي حرقة وإيقاف 15 شخصا    المنتخب الوطني للأصاغر (مواليد 2004) في تربص جديد بالعاصمة    الكشف عن تحذيرات مسؤولين لقيادات لبنان العليا من مستودع الأمونيا قبل التفجير    غنى للبنان "من تونس سلاما لبيروت" / لطفي بوشناق ل"الصباح نيوز":صدمتي كبيرة وعلى الفنان أن يكون الصوت المقاوم للواقع العربي الراهن"    تراجع الاستثمارات الدولية المتدفقة على تونس ب 2ر14 بالمائة خلال النصف الأول من 2020    رئيس الحكومة يوصي باتخاذ أقصى إجراءات اليقظة والحذر في نقل وخزن المواد الخطرة    انفراج في المكناسي وعودة العمل على خط الحديدي رقم 13 قفصة صفاقس    التونسة للملاحة تلغى سفرة « قرطاج » المبرمجة غدا الاربعاء في اتجاه ميناء مرسيليا    فيروس كورونا يضرب فالنسيا من جديد    إجراءات وقائية جديدة، تغيير تصنيف فرنسا وبلجيكا وايسلندا    عائلات مهاجرين تونسيين تحتج أمام سفارة ايطاليا    عاجل: تحذير من التعرض المباشر لاشعة الشمس..درجات الحرارة تسجل ارتفاعا بداية من الغد    بسبب كورونا: امكانية غلق 52 محلا بولاية القيروان    هل يتم تغيير مكان مباراة شبيبة القيروان والنادي الافريقي بسبب كورونا    الانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020 هل يفوز بايدن بسبب عيوب ترامب؟    تحويل وقتي لحركة المرور بالطريق الجهوية عدد 39    تخربيشة : كلامك مع اللي ............    أغنية لها تاريخ..«بجاه الله»أمينة فاخت تنفرد بنصها الأصلي    مسيرة موسيقي تونسي: محمد الجموسي ..الشاعر الفنان «5»    دورة ليكزينغتون: انس جابر تتخطى الامريكية كاتي ماكنالي وتصعد الى ثمن النهائي    اليوم: المحامون يحتجون ويطالبون بوقف الإعتداءات    عبير موسي تقبل دعوة المشيشي    بعد إرسالها «عروج ريس» إلى المتوسط..أثينا تردّ بقوة على أنقرة!    رسالة حادة من ابنة فيروز لمروجي إشاعة وفاة والدتها    برنامج الأغذية العالمي يرسل 50 ألف طن من طحين القمح إلى لبنان    شهيرات تونس: بشيرة بن مراد...مؤسسة أول منظمة للدفاع عن حقوق المراة في تونس    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    البنك المركزي: لا يجب استغلال القروض للإستهلاك    الرابطة الأولى..المنستير لمواصلة الاقلاع و«الهمهاما» للخروج من القاع    الإعدام لنيجيري أساء في أغنية للنبي محمد    صفاقس.. تسجيل إصابة أفقية بفيروس كورونا    عدد الإصابات بكورونا يتخطى ال20 مليونا حول العالم    مع الشروق...لبنان والمصير المجهول    اتصل به هاتفيا.. هذا ما قاله قيس سعيد للطفي العبدلي    ردا على شائعة وفاته/ زوجته:محمود ياسين يعاني من الزهايمر لكن صحته جيدة ولم تتدهور    شهيرات تونس ..خديجة بنت الإمام سحنون..كانت تنافس العلماء والفقهاء ويستعين بها الناس في الفتوى    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد توقفه.. مهرجان ربيع الفنون الدولي بالقيروان يعود بدورة متواضعة
نشر في الصباح نيوز يوم 22 - 06 - 2019

قررت الهيئة المديرة لمهرجان ربيع الفنون الدولي في القيروان اتخاذ جملة من الإجراءات والتزام الجميع بالعمل على تنفيذها والتقيد بها من أجل إعادة الاعتبار لهذا المهرجان الذي عرف صعوبات كثيرة في السنوات الأخيرة مما حال دون التوصل لتنظيمه في العام الماضي، فضلا عن تراجع ألقه في سنوات ما بعد الثورة وتراجع قيمته شكلا ومضمونا مقارنة بما كان عليه المهرجان منذ تأسيسه سنة 1995 والسبب هو تراكم الديون المتخلدة بذمة الدورات الماضية.
وهو ما أكده ل" الصباح نيوز" عبد المجيد فرحات منسق الدورة الثالثة والعشرين وكاتب عام جمعية مهرجان ربيع الفنون الدولي بالقيروان، بصفتها الجمعية التي تنظم المهرجان الذي يعود هذا العام في دورة إثبات الذات في المشهد المهرجاناتي برئاسة الشاعرة جميلة الماجري في دورة تتواصل من 21 إلى 25 من الشهر الجاري. بما يفسح المجال أمام الكفاءات الفنية والمبدعين للمشاركة في تسيير الجمعية وتشريكهم في التفكير والتقييم وذلك انطلاق من هذه الدورة.
يأتي ذلك بعد أن أطلق عدد من مثقفي وفناني جهة القيروان صيحة فزع تفاعلا مع الوضع المتردي الذي أصبح يتخبط فيه المهرجان ورغبة في إنقاذه باعتباره يشكل منارة ثقافية هامة جهويا ووطنيا ودوليا. وقد تدلت وزارة الشؤون الثقافية على الخط بتكفلها بدفع الديون المتخلدة بذمة المهرجان مع تخصيص دعم ليعود لدائرة النشاط.
وفيما يتعلق بجملة النقاط الإجرائية التي تم وضعها لضمان استمرارية المهرجان وترشيد عمل الجمعية بما يسهل استمرارية المهرجان، بين محدثنا أنها تتمثل في تخصيص مقر للمهرجان باعتبار أنه منذ بعثه لم يكن له مقرا فضلا عن البدء بجمع أرشيف خاص به. إضافة إلى بعث أنشطة لتنمية الموارد الذاتية للجمعية طيلة العام وعدم التعويل على منح الجهات الرسمية وحدها أي دعم وزارة الشؤون الثقافية.
كما تم الاتفاق على ضرورة النأي بالمهرجان عن البعد التجاري ودعم ما هو ثقافي والتوجه إلى تحقيق التكافؤ بين مختلف الفنون لكون حاشرة في برنامج المهرجان مع الاستجابة لكل الأذواق وملامسة جميع الشرائح العمرية.
دورة متواضعة
اعترف عبدالمجيد فرحات أن دورة هذا العام "متوضعة" تسجل مشاركة خمسة بلدان أجنبية فضلا تونس وهي مصر ولبنان والمغرب والبحرين وفرنسا وراهن فيها المشاركون على الابتعاد على "النجوم" والتوجه إلى ما هو ثقافي.
وفيما يتعلق بتفاصيل البرنامج أفاد الناطق الرسمي للمهرجان أن المراهنة على البعد الثقافي في تنوعه وتعدده من خلال ضبط برنامج موسع يتضمن عروض وأعمال تعكس الراهن الثقافي.
ومن بين الأسماء التي ستشارك في هذه الدورة وأخرى سيتم تشريكها نذكر كل من فريال يوسف قراجة ومحمد علي بن جمعة وسلمي بكار وبشير السالمي وسلاف من تونس إضافة إلى الشعراء جمال بخيت من مصر وشربل داغر من لبنان وباروين الحبيب من البحرين ولويزة بولبرس من المغرب.
ويتضمن برنامج هذه الدورة معارض للفنون التشكيلية وعروض مسرحية وسينمائية على غرار فيلم "الجايدة" للمخرجة سلمى بكار وفيلم "بورتو فرينا" لابراهيم لطيف ومسرحية "جويف" للمخرج حمادي الوهايبي ومن انتاج مركز الفنون الدرامية والركحية بالقيروان والذي تحصل على جائزة مهرجان أيام قرطاج المسرحية الماضية. إضافة إلى عروض موسيقية موجهة لمختلف الشرائح العمرية والأذواق لفرق ومجموعات من مختلف الجهات على غرار الموسيقى الصوفية والفلكلورية والشعبية و"الراب" والوترية على غرار عرض "فاح العنبر" لفتحي عينيو والسهرة و عرض "من النوى" للفنان حاتم دربال وعرض مغني الراب "الجنرال" ويقدم كل من بشير السالمي وسلاف عرض "شذا القيروان". فيما تحيي سهرة الاختتام الفنانة نوال غشام.
كما يتضمن برنامج هذه الدورة أمسيات شعرية يشارك فيها ثلة من الشعراء فضلا عن ضويف المهرجان من الأجانب الآنف ذكرهم نذكر كل من آدم فتحي وفوزية العلوي ومنصف الوهايبي وفتحي النصري وعبدالجليل بوقرة وندوات ثقافية على غرار "السياحة الثقافية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.