عودة الاستقطاب الثنائي لما بعد الثورة..النهضة تصمد ومنافسوها يتكاثرون    تلقاها المجلس من ليبيا..اتهامات باخفاء مراسلة والبرلمان يوضح    انشغل بالمعارك الجانبية..البرلمان ينسى قضايانا الحقيقية!    وزير التجارة يعلن عن اجراءات جديدة لمجابهة التهريب    غدا: إضراب بجميع قطاعات النقل البري والبحري والحديدي والجوي بصفاقس    رئيس البرلمان الإيراني يتهم الاستخبارات الأمريكية بالوقوف وراء هجوم استهدف البرلمان    المسماري: هناك دول خذلتنا    بنود اتفاق القاهرة بين السيسي وحفتر وصالح    سرقة "ميغ-29" القادمة للتحديث في أوكرانيا    لشبونة تحتضن ما تبقى من رابطة الأبطال    لتفادي أزمة الأجور...رئيس الشبيبة يبحث عن «تسويق » شاب لأحد الفرق «الكبرى»    النجم الساحلي خال من كورونا    تحذير بريطاني: موجة ثانية "محتملة" لكورونا ستكون أكثر فتكا    "جونز هوبكنز": الوفيات بكورونا في العالم تقترب من 400 ألف وحالات الشفاء تتجاوز 3 ملايين    بعد كورونا، اقتصادنا في مفترق طرق..خارطة إنقاذ... أم ثورة جياع؟    أخبار النجم الساحلي: مفاوضات مع سانشيز و ودّ مع الاتحاد المنستيري    الصحة العالمية تصدر توجيهات جديدة بشأن ارتداء الكمامات    أبو ذاكر الصفايحي يفحص مبادرة السيسي ويتساءل:....هل شطرالنصيحة ليه؟    سوسة.. حجز 700 من الأسماك غير صالحة للاستهلاك    تنشط بين القصرين وقفصة: تفكيك شبكة مختصة في سرقة وتفكيك السيارات    من بينهم مناضلة قفصية: دليلة المفتاحي تدعو الى مسلسل ضخم يوثق تاريخ 5 من اكبر المناضلات التونسيات خلال الإستعمار    سمير الوافي يكشف تفاصيل عن مرض علاء الشابي    أبو ذاكر الصفايحي يتذكر ويذكر: مقال عن غزوة من غزوات شهر شوال    الخطوط التونسية تفتح غدا استثنائيا 5 وكالات    الملعب التونسي: 15 جوان عودة التدريبات الجماعية.. برنامج تربصات جاهز.. وتجديد العقود متواصل    نور الدين البحيري: حركة الشعب تحالفت مع الدستوري الحر...    أول صورة لعلاء الشابي بعد إعلان مرضه (صور)    جربة: افتتاح الفضاء السياحي والثقافي الفندق بحومة السوق بعد ترميمه (صور)    المنستير: ثلاثينيّ يحاول إضرام النار في جسده    قرض ب98 مليون دولار من صندوق النقد العربي لتونس    بعد أن أعلن مرضه: منال عبد القوي تتضامن مع علاء الشابي    بداية من الإثنين المقبل: استئناف العمل بنظام الحصتين    الأردن يعلن تأييده لإعلان القاهرة    وزارة الصناعة تضع خطة عمل للنهوض بقطاع النسيج والملابس    بئر الحفي: وفاة مهرب أصيل القصرين إثر انقلاب سيارته    المتلوي: ينتحر شنقا داخل منزله    مسؤول بوزارة التربية: دروس الدعم والتدارك المسموح بها لفائدة تلاميذ الباكالوريا تقدم فقط في المعاهد    إخفاء مراسلة من برلمان طبرق: مجلس النواب يُوضّح    ابن رجل اعمال صحبة فتاة في وضع مخل داخل سيارة كشف عن شبكة مخدرات    وزير الفلاحة من الكاف يصرح : مراجعة الاوامر الترتيبية لصندوق الجوائح الطبيعية..وقريبا صرف المنح للمتضررين من البرد    بحضور حفتر وعقيلة صالح: السيسي يطلق "إعلان القاهرة" لحقن دماء الليبيين    تونس: القبض على 3أشخاص تعلقت بهم قضايا عدلية    شباب حاجب العيون ينتفض ضدّ التّهميش والبطالة (صور)    الأستاذ الطاهر بوسمة يكتب لكم: التي لا تعرف كيف تندب لماذا يموت رجلها؟    رئيس البرلمان الإيراني يرد على ترامب بآية قرآنية من سورة محمد    الرابطة الثانية.. الغاء اللقاء الودي بين قوافل قفصة واولمبيك سيدي بوزيد    أسطورة كرة السلة مايكل جوردان يتبرع لمكافحة العنصرية    القيروان..يوفران مداخيل سنوية بالمليارات..«بطيخ ودلاع» الشراردة يغزوان الأسواق الأوروبية    كريستيانو رونالدو أول ميلياردير في تاريخ كرة القدم    فيلم مصري من إنتاج تونسي ..«سعاد» ضمن الاختيارات الرسمية لمهرجان كان في دورته الملغاة    18 جوان 2020 آخر أجل لتقديم ملفات الترشح للحصول على منح التشجيع على الإبداع الأدبي والفني    عبر موقع تيك توك..لطيفة تدعو الله أن يزيل وباء كورونا عن تونس    جلسة عمل حول المنطقة السقوية بسجنان    باجة..انطلاق موسم الحصاد... والصابة في تراجع    وفاة بطلة أوروبا لتنس الطاولة إثر سقوطها من النافذة    بعد أيام.. ميسي يبدأ مفاوضات العقد الأخير    طقس اليوم: ارتفاع نسبي في درجات الحرارة    مساء اليوم: خسوف شبه ظل جزئي للقمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضحايا كورونا في ارتفاع.. إجلاء وتعليق رحلات وإغلاق أماكن سياحية
نشر في الصباح نيوز يوم 26 - 01 - 2020

تتزايد المخاوف من تسارع وتيرة عدوى فيروس كورونا وتحوله إلى وباء عالمي مع سفر مئات الملايين من الصينيين في الداخل والخارج خلال عطلات السنة القمرية الجديدة، رغم إلغاء الكثيرين رحلاتهم، لاسيما مع ظهور الفيروس في دول جديدة كان آخرها كندا، فيما اتخذ عدد من الدول حول العالم الإجراءات اللازمة لإجلاء مواطنيهم من مختلف المدن الصينية.
وأكدت الصين إصابة 1975 شخصاً بفيروس كورونا الجديد بحلول 25 جانفي، في الوقت الذي ارتفع فيه عدد الوفيات بسبب هذا الفيروس إلى 56.
وأعلنت السلطات الصينية الأحد أن مدينة كبيرة ثالثة في البلاد ستمنع الرحلات الطويلة للحافلات، وهي مدينة تشيان التي يبلغ عدد سكانها عشرة ملايين نسمة. كما أعلنت مدينة شانتو الساحلية الواقعة في إقليم قوانغدونغ الصيني أنها ستحظر دخول السيارات والسفن والأشخاص إليها.
إلى ذلك، ذكرت محطة (سي.سي.تي.في) الحكومية الصينية اليوم الأحد أن ملاهي ديزني لاند وأوشن بارك بهونغ كونغ ستغلقان ابتداء من اليوم الأحد للمساعدة في منع انتشار فيروس كورونا القاتل، والذي تفشى في مدينة ووهان الصينية. ولكن المحطة قالت إن العمل سيسير كالمعتاد في الفنادق داخل ديزني لاند بهونغ كونغ.
وظهر الفيروس في البداية في مدينة ووهان بإقليم هوبي بوسط الصين أواخر العام الماضي وانتقل إلى مدن صينية أخرى من بينها بكين وشنغهاي بالإضافة إلى الولايات المتحدة وتايلاند وكوريا الجنوبية واليابان واستراليا وفرنسا وكندا.
حالات جديدة
وسُجّلت حالة الوفاة الأولى في مدينة شنغهاي الصينيّة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ، بحسب ما أعلنت الحكومة المحلّية. وذكر بيان صادر عن حكومة شنغهاي أنّ الضحيّة رجل يبلغ من العمر 88 عاماً وكان يعاني أصلاً مشكلات صحية. وأضاف البيان أنّه تمّ حتّى الآن تأكيد 40 حالة إصابة في المدينة.
وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ حذر من أن بلاده تواجه "وضعاً خطيراً" في حين قفز عدد حالات الوفاة جراء تفشي الفيروس كورونا مما ألقى بظلاله على احتفالات السنة القمرية الجديدة، إذ بدأت الصين يوم الجمعة عطلة تستمر سبعة أيام وهي فترة تزدحم فيها الملاهي عادة.
حالة طوارئ
وبينما أصاب الفيروس أكثر من 1400 شخص على مستوى العالم، معظمهم في الصين، أعلنت هونغ كونغ حالة الطوارئ بسبب الفيروس وألغت الاحتفالات وحدت من سبل الاتصال بالبر الرئيسي الصيني.
وأكدت أستراليا ظهور أول أربع حالات إصابة السبت، بينما أكدت ماليزيا ظهور ثلاث حالات وأعلنت فرنسا عن أول حالات إصابة مؤكدة بالفيروس في أوروبا مساء الجمعة، في الوقت الذي سارعت فيه السلطات الصحية في شتى أنحاء العالم لمنع حدوث وباء عالمي.
وأعلنت الولايات المتحدة الأحد أنها ستجلي رعاياها من ووهان الصينية، وهي مركز تفشي الفيروس وتقع بوسط الصين.
وفي هونغ كونغ، حيث أكدت السلطات ظهور خمس حالات إصابة بالفيروس، قالت الرئيسة التنفيذية كاري لام إنه سيتم وقف رحلات الطيران ورحلات القطارات السريعة بين المدينة وووهان. وستظل المدارس التي بدأت عطلة السنة القمرية الجديدة مغلقة حتى 17 فبراير شباط.
مكافحة تفشي كورونا "المتسارع"
وذكر التلفزيون الرسمي الصيني أن شي عقد اجتماعا للمكتب السياسي السبت، لبحث إجراءات مكافحة التفشي "المتسارع". وفي إقليم هوبي، حيث تقع ووهان، طالب المسؤولون بإمدادهم بأقنعة وسترات واقية.
وقالت حكومة ووهان إنها ستمنع سير المركبات غير الضرورية في وسط المدينة، اعتبارا من اليوم الأحد، مما يفاقم حالة الشلل بالمدينة التي يقطنها 11 مليون نسمة والتي أغلقتها السلطات بشكل فعلي منذ يوم الخميس، إذ ألغيت تقريبا كل الرحلات الجوية في المطار وأغلقت نقاط تفتيش الطرق الرئيسية المؤدية لخارج المدينة. وفرضت السلطات منذ ذلك الحين قيوداً على التنقل في كل أنحاء إقليم هوبي تقريبا، والذي يقطنه 59 مليون نسمة.
غموض حول الفيروس
وأثار فيروس كورونا الجديد حالة من القلق، لأنه ما زال هناك كثير من الغموض يكتنفه مثل مدى خطورته ومدى سهولة انتقاله بين البشر. ويمكن أن يسبب الفيروس الالتهاب الرئوي الذي يكون مميتا في بعض الحالات.
وذكر التلفزيون الصيني (سي.سي.تي.في)، نقلاً عن إعلان للهيئة المعنية بالسياحة، أن الصين ستوقف كل رحلات المجموعات السياحية سواء داخل البلاد أو خارجها اعتبارا من 27 يناير كانون الثاني.
وعززت المطارات في شتى أنحاء العالم فحص المسافرين القادمين من الصين على الرغم من تشكيك بعض مسؤولي وخبراء الصحة في جدوي مثل هذه الفحوص.
وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا الجديد يمثل "حالة طوارئ في الصين" لكنها أحجمت عن إعلانه مثار قلق دولي. وأفاد تقرير لخبراء في الأمراض المعدية بكلية إمبريال كوليدج في لندن السبت بأنه بالرغم من ذلك فإن التفشي "يمثل تهديدا صحيا عالميا واضحا ومستمرا". وأضاف أن "من غير المؤكد حاليا ما إذا كان من الممكن احتواء التفشي المستمر داخل الصين".
دراسات جديدة
وأعلن إقليم هوبي، حيث تقوم السلطات على عجل ببناء مستشفى يضم ألف سرير خلال ستة أيام لعلاج المرضى، إن 658 شخصا يتلقون العلاج منهم 57 في حالة خطيرة.
تحليلان علميان منفصلان أشارا إلى أن أي شخص مصاب بفيروس كورونا ينقل هذا المرض إلى ما بين شخصين وثلاثة أشخاص في المتوسط بمعدل العدوى الحالي.
وقال العلماء الذين أجروا هذه الدراسات إن استمرار تفشي المرض بهذه الوتيرة يعتمد على كفاءة إجراءات الحد منه. ولكن يجب أن توقف إجراءات السيطرة على المرض انتقال العدوى في ما لا يقل عن 60% من الحالات حتى يمكن احتواء الوباء ووقف انتقال العدوى. (العربية. نت)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.