انطلاقا من اليوم ..تكفل الدولة ب3 نقاط من نسبة فائدة قروض الاستثمار المسندة من البنوك لفائدة المؤسسات الصغرى والمتوسطة    نتنياهو يعلّق على رحيل حسني مبارك    تفاصيل القبض على شخص مورّط في سلسلة من السرقات    رفيق عبد السلام: من لا يشكر قطر لا يشكر الله    نائب كان في ايطاليا يثير مخاوف النواب في البرلمان..والأخير يرد..    تحاليل واختبارات المقارنة تثب خلوّ مادّة العسل من بقايا المبيدات الحشرية    البنك الالماني للتنمية يقرض تونس 5ر27 مليون اورو لاستكمال مشروع تعصير قنال مجردة الوطن القبلي    اجتماع المجلس الوطني لحزب قلب تونس عشية اليوم    رسمي.. خوان كارلوس غاريدو مدربا جديدا للوداد    نتائج قرعة الدور ربع النهائي لكأس تونس لكرة السلة    الترجي لا يعرف سوى الانتصارات مع المغربي رضوان جيد وتسجيل يورط مرتضى منصور    عن فساد بامتياز دبلوماسي: رسالة لنواب الشعب ورئيس الدولة    صفاقس جبنيانة: إحباط عملية إجتياز الحدود البحرية خلسة    القصرين: حادث مرور يتسبب في وفاة 4 معلمات و طفلة    أمير دولة قطر ينهى زيارته الى تونس    نحو إقالة رشيدة النيفر من رئاسة الجمهورية    إرتفاع عدد الإصابات بفيروس ''كورونا'' بالبلدان العربية    شبيبة القيروان تقدم اثارة ضد مشاركة حمزة المثلوثي ورد قوي من النادي الصفاقسي (متابعة)    الجامعة تحدّد بقية روزنامة البطولة الوطنية    المنتخب الوطني لكرة اليد يُشارك في كأس القارات رغم عدم تتويجه بكأس أمم إفريقيا !!!    ملف مباريات الجولة الثالثة من البطولة امام القضاء    وقفات احتجاجية عفوية للموظفين في بنك قطر بتونس    جولة في صفحات بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الثلاثاء 25 فيفري 2020    إضراب بيومين في قطاع القيّمين    مطار تونس قرطاج: حجز مُخدرات داخل كرسي مُتحرك    توقيع مذكرة تفاهم بين غرفة تركيب وصيانة المعدات الفولطوضوئية و''سولار باور أوروبا''    اخفاء معلومات حول اصابات بفيروس الكرونا'': وزيرة الصحّة ترد''    قبل 1000 يوم من مونديال 2022 : قطر تواصل تميّزها على طريق الإعداد للمونديال    أمير دولة قطر ينهى زيارته الى تونس    محكوم ب 77 سنة سجن: القبض على شخص مفتش عنه بسيدي بوزيد..    يوسف الشاهد: “هذه التحدّيات الأساسية التّي تنتظر الحكومة المقبلة” [فيديو]    “توننداكس” يخسر 24ر0 بالمائة مفتتح حصة الثلاثاء    نجوى كرم تسخر من كورونا: في لبنان النفايات تكفي لقتل كل الفيروسات    بالفيديو: طلبة اللغة الصينية يغنون تعبيرا عن دعمهم للصين    تطاوين: حجز 3سيارات و5جمال محملة بالسجائر المهربة    محمد المحسن يكتب لكم : الفكر القومي..بين واقع التجزئة..وتحديات القرن الواحد والعشرين    النادي الثقافي الطاهر الحداد : أجواء احتفالية في افتتاح مهرجان الجاز    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    سوسة.. الإيقاع بثلاثة شبان تورطوا في براكاج    حول جرائم الاحتلال..حزب الله يستغرب «الصمت المريب» للحكومات والمنظمات الحقوقية    البرلمان الليبي يعلّق مشاركته في محادثات جنيف    بنزرت..تراجع تعبئة السدود يثير مخاوف الفلاحين    رسالة فلسطين..فيما القاهرة والأمم المتحدة تبحثان احتواء التصعيد..الاحتلال يواصل عدوانه على قطاع غزة    سياسي إسرائيلي : "اقتلوا 50 فلسطينيا عن كل صاروخ من غزة"!    انخفاض طفيف لدرجات الحرارة غدا الأربعاء، مع أمطار ضعيفة محلية بالشمال والوسط    خلال الربع الأول من هذه السنة.البنك المركزي يتوقع تراجع التضخم    كورونا: إيطاليا تُسجل سابع وفاة    عروض اليوم    التصوير في صيف 2020 والعرض في 2021..طارق بن عمار ومحمد الزرن يستأنفان مشروع فيلم «محمد البوعزيزي»    اختتام المهرجان الدولي لأفلام حقوق الإنسان..محمد علي النهدي يفوز بجائزة المهرجان    ليبيا.. مجلس النواب يضع 12 شرطاً للمشاركة بمسار جنيف السياسي    ماذا في وصية أسطورة هوليوود؟    حقائق جديدة يظهرها الطب الشرعي في قضية القتيل في فيلا نانسي عجرم    محمد رمضان في أزمة جديدة    بالأرقام: البنك المركزي التونسي يتوقع تراجع التضخم خلال الربع الاول من 2020    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الاثنين 24 فيفري 2020    غدا الثلاثاء مفتتح شهر رجب    سمير الوافي لجعفر القاسمي : لست وحدك من فقد أمه ..حتى تفرض على الشعب كله أن يعزيك وتتهمه بالخيانة العظمى إذا لم يفعل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليوم : ألمانيا تصوت..وميركل في طريقها نحو ولاية ثالثة
نشر في الصباح نيوز يوم 22 - 09 - 2013

بدأ الالمان الادلاء باصواتهم اليوم الاحد في انتخابات تشريعية يتوقع ان تفوز بها المستشارة انغيلا ميركل بولاية جديدة لكنها قد تضطر الى الحكم مع خصومها في الحزب الاشتراكي الديمقراطي.
وقد فتحت مراكز التصويت في الساعة 6,00 ت غ في كل ارجاء المانيا، على ان تقفل في الساعة 16,00 ت غ. وستبث اولى توقعات النتائج فور اغلاقها.
زكتبت صحيفة سودوتشي تسايتونغ الكبرى السبت "نادرا في تاريخ جمهورية المانيا الفدرالية ما تكون فيه نتيجة الانتخابات التشريعية منكشفة مثل هذه المرة"، فيما عنونت صحيفة تاغشبيغل الصادرة في برلين صفحتها الاولى الاحد "كل شيء مرهون بصوتكم".
واكدت استطلاعات الرأي الاخيرة التي نشرت الجمعة والسبت ما يتردد منذ اشهر وهو ان المستشارة المحافظة الشخصية المفضلة لدى الالمان لاسيما لادارتها ازمة اليورو، ستفوز بولاية ثالثة من اربع سنوات على رأس اول اقتصاد اوروبي في اعقاب حملة تمحورت كليا حول شخصها. فانغيلا ميركل (59 عاما) ستكون فعلا "اقوى سيدة في العالم" كما صنفتها مجلة فوربس لسبع مرات. فاي من نظرائها في اسبانيا وفرنسا وايطاليا او في المملكة المتحدة لم يعد انتخابه منذ بدء الازمة المالية.
لكن قد يعاقب الناخبون الالمان المقدر عددهم بنحو 62 مليونا حكومتها المنتهية ولايتها بالحاق هزيمة بحلفاء ميركل الليبراليين ما سيمنعها من مواصلة ائتلافها.
وقد تضطر المستشارة عندئذ للحكم مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي بزعامة خصمها بير شتاينبروك كما فعلت اثناء ولايتها الاولى (2005-2009).
ويتوقع بعض المحللين ان يدخل الى البرلمان حزب جديد معارض لليورو باسم "بديل لالمانيا" ما من شأنه ان يرسل اشارة مقلقة لتصاعد النزعة الشعبوية في بلد ضاق ذرعا من خطط انقاذ بلدان جنوب اوروبا.
واشار اخر استطلاع لمعهد امنيد نشر الاحد في صحيفة بيلد ام سونتاغ الى حصول المحافظين (الاتحاد المسيحي الديمقراطي والاتحاد المسيحي الاجتماعي) بزعامة انغيلا ميركل (على 39% من نوايا التصويت والحزب الليبرالي على 6%، اي ما مجموعه 45% من الاصوات وهذا لا يضمن لهم الغالبية.
اما الاشتراكيون الديمقراطيون فحصلوا على 26% من نوايا التصويت وحلفاؤهم التقليديون الخضر على 9% لذلك لا امل لديهم ايضا في التمكن من تشكيل ائتلاف.
وهم يرفضون التحالف مع اليسار الراديكالي دي لينكه الذي نال 9% من نوايا التصويت.
اما نصيب المعارضين لليورو في حزب "بديل لالمانيا" فلم يتجاوز 4% وهو رقم قريب جدا من عتبة ال5% الضرورية للدخول الى البوندستاغ (مجلس النواب في البرلمان). لكن الاستطلاعات لا تستبعد حصولهم على نتيجة افضل.
وقد ركزت ميركل التي تحكم البلاد الاكثر اكتظاظا في اوروبا وتلقب توددا ب"الام" داخل حزبها، حملتها الانتخابية على شعبيتها الشخصية وحصيلة ادائها.
وقالت "تعلمون من انا، انكم تعرفوني ، فقد نجحنا معا في ان نجعل في 2013 عددا كبيرا من الناس في وضع افضل من 2009"، مشيرة الى انخفاض معدل البطالة في المانيا الى 6,8%.
الا ان منافسها الرئيسي بير شتاينبروك هاجم حصيلته الاجتماعية. وتعد المانيا من البلدان الاوروبية التي تسجل ادنى الاجور.
فهذا الخبير الاقتصادي (66 عاما) المعروف بانه خطيب بارع يتسم بحس فكاهي لاذع غير ان ما يبقى عالقا في الاذهان عنه هو الهفوات التي ارتكبها خلال حملته الانتخابية. واول صورة تتبادر الى الاذهان عن شتاينبروك (66 عاما) هي صورة مرشح يرفع اصبعه الأوسط في اشارة بذيئة على غلاف احدى المجلات قبل اسبوع من موعد الانتخابات.
وهذه الصورة تكلل سلسلة هفوات وجدالات منعت وزير المالية السابق في حكومة ميركل (2005-2009) من ابراز برنامج حزبه الذي يعتبر الاكثر يسارا منذ فترة طويلة.
فقد تعهد بتحديد حد ادنى للاجر معمم هو 8,50 يورو في الساعة اعتبارا من فيفري2014. وقال السبت خلال اخر تجمع انتخابي له في فرنكفورت "ان ذلك بين ايديكم. رجاء اذهبوا للتصويت. نحن الحزب الذي سيصحح الانحرافات الاجتماعية". (أ ف ب)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.