نحو إصدار دليل مرجعي لفائدة الأئمة الخطباء    سليانة: القبض على شخص مفتش عنه ومحكوم ب5 سنوات سجنا    قوات الكيان الصهيوني تهدم منازل فلسطينيين قرب القدس    حزب البديل التونسي يصادق على قائماته المترشحة للانتخابات التشريعية المقبلة    اليوم: انطلاق قبول القائمات المترشحة للانتخابات التشريعية    القصرين : تقدم أشغال عدد من مشاريع البنية التحتية    التوقعات الجوية ليوم الاثنين 22 جويلية    نيجيريا: خطف أربعة أتراك والشرطة تبدأ عملية إنقاذ    سيدى بوزيد .. اصابة 12 عاملا في القطاع الفلاحي أغلبهم من النساء في حادث مرور    كريم الهلالي: حركة تحيا تونس قررت تطبيق الشروط الجديدة للقانون الانتخابي    الادارة الجهوية للصحة بنابل تقترح غلق نزل ومطعمين سياحيين ومطعم حانة لاحد النزل بعد حملة مراقبة صحية واسعة مساء السبت    حجز أكثر من 5 كلغ ونصف من مخدر “الزطلة” بالكاف    المكتب السياسي للبديل التونسي يصادق بالإجماع على كل قائماته الانتخابية في 33 دائرة    تقارير عن صفقة الموسم    حزب الشاهد يتهم رئيس الجمهورية ويدعو كتلته للتحرك    برنامج مباريات الأندية التونسية في مسابقتي رابطة الأبطال و كأس الإتّحاد الإفريقي    رابطة الأبطال: «الكاف» يسلط عقوبات على الترجي... والنجم يتعرّف على منافسه    بعد رفضه ختم القانون الانتخابي..«تحيا تونس»: السبسي خرق الدستور    حالة الطقس ليوم الاثنين 22 جويلية 2019    منوبة : إخماد حريق مصنع الملابس المستعملة سوريتاكس في المرناقية    حفتر يعين آمرا جديدا لمجموعة عمليات المنطقة الغربية    " آش مازال " سؤال تطرحه مسرحية فرقة قفصة للمسرح    مجلس أمناء الجبهة الشعبية يتهم الشاهد بالتواطؤ مع حزب ''الوطد'' لإقصاء الجبهة من الإنتخابات    فصل "النوب": لا نوبة بعد نوبة 1991..    إجراء جديد لفائدة الأئمة    الملح يسبّب أمراضا خطيرة    الجيش الأمريكي يستعد لعملية عسكرية في الخليج    أمل الحمروني تجدّد العهد مع الإفريقي    إحباط عملية اجتياز للحدود البحرية والقبض على 26 شخصا    نجم في الذاكرة ..محمد عبد الوهاب كروان الشرق 18»    لهذه الاسباب سيغيب مهرجان أوسّو هذه السنة …اين وزارة السياحة والثقافة    ظهور الحب في اللسان    نصائح جدتي ..معالجة مشكل ثقل اللسان    ريحة البلاد .. بلال بن أحمد قرمبالية..سنمثل تونس أحسن تمثيل في الخارج    معهم في رحلاتهم    رينار يعلن استقالته من تدريب المغرب    تسنيم قزبار تعدل عن الترشح مع النهضة    سوسة..تكريم الفائزين في المناظرة التونسية للمنتجات الفلاحية المحلية    الديوانة تحجز سبائك من الذهب بقيمة 5 مليارات    بكلمات مؤثرة.. زيدان يهنئ محاربي الصحراء    نتائج ممتازة للاتحاد البنكي للتجارة والصناعة    فرح لاقصاء تونس ووصف لاعبي الجزائر ب«القطط»: 500 قضية ضد اكاديمي سعودي    فايا يونان في قرطاج ..صوت صغير في مسرح كبير    عروض اليوم    الفنّانة السّورية فايا يونان في مهرجان صفاقس الدّولي هذا المساء    إجراءات عاجلة لاجلاء صابة الحبوب وتخفيف الضغط على مراكز التجميع    اليوم تنطلق بطولة إفريقيا للأمم أكابر للرجال للكرة الطائرة    ممثل كوميدي يموت على المسرح...والجمهور ظنه يمثل (صورة)    الخطوط الألمانية والبريطانية تعلقان رحلاتهما إلى مصر    بالفيديو.. نجم سينما صيني كاد يموت طعنا أمام جمهوره    أزمة الطماطم الفصلية المعدّة للتحويل بالقيروان..سماسرة يتلاعبون بالأسعار وخسائر بالملايين    امريكا: وفاة 6 أشخاص بسبب موجة الحر    مهرجان قابس الدولي: بين الدبكة السورية والاغاني العاطفية.. الديك يمتع جمهوره    2،5 مليون قنطار من الحبوب موجودة في العراء.. اتخاذ إجراءات عاجلة    صفاقس تحتضن تظاهرة الحجّ التّدريبي لحجّاج ولايات الجنوب    استحمت بالعدسات اللاصقة ففقدت بصرها    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    5 نصائح لتشجيع طفلك .. على تناول الأكل الصحي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملف الشهيدين بلعيد والبراهمي: يعود للواجهة مجددا مع اقتراب الانتخابات والقضاء يحتج على التوظيف السياسي
نشر في الصريح يوم 26 - 01 - 2019

كان المفترض أن يعقد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي سفيان السليطي ندوة صحفية الخميس الماضي للكشف عن آخر التطورات فيما يتعلق بقضية الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي في علاقة بما أعلن عن الجهاز السري للنهضة وللعلم هنا فان هيئة الدفاع عن الشهيدين كانت قد وجهت التهم مباشرة الى الحركة كون جهازها السري هو المتورط في الاغتيالين.
لكن ما حصل أن السليطي انسحب وأعلن عن تأجيل الندوة احتجاجا على ما اعتبره محاولة من أعضاء الهيئة لارباك الندوة الصحفية وتوظيفها سياسيا وهو ما وضحه بعد ذلك اعلاميا بقولة أن هيئة الدفاع عن الشهيدين خططت لهرسلتنا في ندوتنا الصحفية وهو لا يريدون سوى حقيقتهم هم لا الحقيقة التي سيكشفها القضاء.
للعلم أيضا هنا فان السليطي كان قد صرح في فترة سابقة كون الملف صار يوظف سياسيا وطلب من الجميع عدم توظيف القضاء والابتعاد عنه وتركه يعمل وأضاف كون حقيقة الاغتيالات معروفة وهي أنصار الشريعة عن طريق كمال القضقاضي وليس هناك أي طرف أو حزب أو جهة سياسية وراء عملية الاغتيال.
هذا الموقف يرى منه تبرئة للنهضة أي ردا مباشرا على اتهامات هيئة الدفاع ومن ورائها الجبهة الشعبية وان لم يقل هذا صراحة .
لكن ماذا كان سيقول السليطي خلال ندوته الصحفية أي هل كان سيقول غير ما قاله في فيفري الماضي خاصة وان هناك تطورات حصلة وخاصة الوثائق التي قدمتها هيئة الدفاع عن الشهيدين؟
بعض النظر عن هذا فان ملق الشهيدين استنزف حتى النخاع سياسيا وتم توظيفه منذ انتخابات 2014 واليوم يتكرر الأمر فالجبهة تريد الصاق التهمة بالنهضة والنهضة من جانبها تستغل الأمر لتؤكد كونها مستهدفة من قبل أقصى اليسار وأنهم يريدون اقصاءها بغير الآليات الديمقراطية .
محمد عبد المؤمن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.