الحزب الجمهوري يدعو رئيس الجمهورية إلى اختيار رئيس حكومة منحاز لقيم الثورة    المنتخب الجزائري يتجاوز عقبة المغرب بكأس أمم إفريقيا لكرة اليد    تونس : ترتيب هدافي الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم    حكومة الوفاق الليبية تدعو قوات حفتر للانسحاب من الأراضي التي سيطرت عليها    فيما حركة النهضة (المحافظة) ترشح امرأة لرئاسة الحكومة.. أحزاب تقدميّة تكتفي بالمرأة ورقة دعاية    صادرات تونس انخفضت كميا خلال 2019 بنسبة 5 بالمائة في ظل تقلص حجم الواردات بنسبة 9 بالمائة    الترجي يحسم الدربي رقم 131 ويتصدر الترتيب ب 31 نقطة    وزارة الصحة تدعو الى اتباع جملة من التوصيات من أجل التوقي من امكانية دخول فيروس ''كورونا الجديد'' الى تونس    جديد نانسي عجرم والقتيل.. وساطة بنصف مليون دولار؟!    نابل: غرس 5 آلاف شجرة    المنستير: إيقاف امرأتين بتهمة التدليس    في دربي مثير: كوليبالي يحسم معركة الترجي أمام الافريقي واليوم نيون اشعل المباراة    "روّح".. مونودراما تعريك وتلبسك أردية بألوان الحياة    معين الشعباني يعزف النشاز في الدربي    متابعة/ وزارة الصحة تحذر من فيروس« كرونا»    محسن مرزوق ” كان على تونس المشاركة في مؤتمر برلين”    في سيدي بوزيد: جثة رضيع مجهول الهوية ملقاة في الشارع    تراجع معدل السعر الشهري للكلغ من دجاج اللحم عند الانتاج ب18،2 %    سيدي حسين: الكشف عن شبكة مختصّة في ترويج المخدرات    مقتل 12 شخصا في حادث اصطدام حافلتين بالجزائر    هل يستفيق رجال «السّي آس آس» من سباتهم؟    يوميات مواطن حر: كلما فكرت في مغادرة وطني اجده في محطة المغادرة يسابقني    قفصة .. الساحة الثقافية تفقد احد المشغلين الرواد لآلة البث السينمائي    خولة السليماني: حقيقة العلاقة بيني وبين أيمن عبد النور...والحبيب الذي أبكاني بعد الإنفصال    بين المنستير وسوسة/ مئات الملاييين نقدا محجوزة....لغز الاموال التي توزع في الولايات؟ (صور)    شبيه بحادث عمدون/ مقتل 12 جزائريا واصابة 46 اخرين في حادث حافلة نقل مسافرين    أفلام تونسية في القائمة النهائية لترشيحات أوسكار 2020    الغنوشي: نسير نحو حكومة وحدة وطنية    اميمة بن حفصية تكشف حقيقة الكاستينغ الوهمي والفتيات بلا ملابس في عمل رمضاني!    أمّهات يفترشن الأرض لقضاء الليلة قرب أطفالهنّ: مدير المستشفى يُوضّح    الرجاء المغربي يراسل الكاف بخصوص حكم مباراته أمام الترجي    إذا سقطت حكومة السراج...أردوغان يُهدد أوروبا بمسلحي داعش    نابل: الفلاحون يستغيثون ويطالبون بحلول عاجلة...أزمة «الزيتون»... تشتدّ!    انتخاب عمار المسعاوي رئيسا لبلدية المتلوي    قريبا استقالة الناصفي من الأمانة العامة لحزب مشروع تونس    إصابة 400 شخص في مواجهات بيروت    السراج يدعو إلى نشر ‘قوة حماية دولية' في ليبيا    ايقاف صحافي جزائري فرنسي نشر معلومة عن ماكرون    سلالة جديدة من فيروس 'كورونا' يضرب في الصين    مسودة بيان مؤتمر برلين تحث جميع الأطراف الليبية على عدم استهداف المنشآت النفطية    بنزرت: حملة أمنية بمرجع نظر منطقة الأمن الوطني برأس الجبل    علاج مرض القولون بالاعشاب    تركيا.. اعتقال 50 بائعة هوى في منطقة سياحية    مقاطع فيديو لتونسيات في الحمّام: عائلة العروس تخرج عن صمتها    سلامة: وضعنا خطة أمنية تقضي بخروج كل المقاتلين الأجانب من ليبيا    التوقعات الجوية لطقس نهاية الاسبوع    تونس 2020 : برنامج مواجهات الجولة الثالثة لكأس افريقيا للأمم في كرة اليد    شركات تواجه الافلاس وآلاف عمال قد يحالون على البطالة بسبب «الستاغ»    نابل..12720 معاينة لأعوان التجارة بنابل سنة 2019    في الربع الرابع من 2019.. تراجع رقم معاملات الشركة التونسية لصناعة الاطارات المطاطية بنسبة 12،6 بالمائة    البنك المركزي التونسي يحدّد 14 خدمة بنكية مجانية    حاويات من الاينوكس لخزن زيت الزيتون على ذمة صغار الفلاحين    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أحمد الهرقام يكتب لكم : قراءة في كتاب القليبي الجديد ..شيخ التسعين يجادل شباب الثورة    عروض اليوم    منبر الجمعة: الإخوة في الدين اسمى العلاقات الانسانية    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة 17 جانفي 2020    السلامة المرورية مقصد شرعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تصريحات "شوشو" حول أحداث الوردانين : النيابة العمومية تتحرك والسليطي يوضح
نشر في الصريح يوم 21 - 11 - 2019

أفاد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب سفيان السليطي اليوم الخميس، بأن النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الارهاب تعهدت بالبحث في تصريحات المدعو يوسف بن سالم أمس في إحدى الإذاعات الخاصة، حول أحداث شهدتها معتمدية الوردانين (المنستير) في السنوات الأخيرة.
وأضاف السليطي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء ، أن النيابة العمومية كلفت الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب بالقرجاني بالبحث في الموضوع.
وكان يوسف بن سالم المعروف بكنية «شوشو» وجه خلال تصريحات أدلى بها أمس لإذاعة نجمة اف ام ، اتهامات خطيرة لرجل أعمال معروف في الجهة بالوقوف وراء عديد التحركات المشبوهة والأوامر الخطيرة التى اعترف أنه كان يتلقاها منه، من بينها إثارة الفوضى والبلبلة والقتل وعمليات التسفير الى بؤر التوتر.
واعترف بقيامه مع مجموعة من الشباب بسكب البنزين على عضو قائمة حركة النهضة الفائزة في الانتخابات البلدية بأمر من رجل الأعمال وذلك في سعى منه إلى تعطيل تركيز المجلس البلدي بالجهة بهدف فسح المجال لابنته لتصبح رئيسة بلدية.كما تطرق الى علاقات تربط رجل الأعمال بشخصيات نافذة من سياسيين وقضاة.
وكانت حركة النهضة أعلنت مساء أمس الأربعاء توجهها للقضاء، على خلفية هذه التصريحات «بما يفيد الاعتراف بالتخطيط المسبق لمحاولة قتل الكاتب العام المحلي بالوردانين حرقا خلال الانتخابات البلدية مع ذكر عديد الجرائم الأخرى المرتكبة من نفس الجهة»، وفق بيان أصدرته مساء الاربعاء .
ودعت النهضة في نفس البيان النيابة العمومية لتتبع الذين دعوا وحرضوا على ارتكاب هذه الجرائم.
وكان قد تم ذكر اسم بن سالم ، اثر تصريحات أدلى بها نقيب بالحرس الوطني في سوسة زياد فرج الله على صفحات التواصل الاجتماعي يوم 8 نوفمبر 2019 حذر فيها من امكانية حدوث عمليات ارهابية ومن وجود مخزن أسلحة بالوردانين، واتهم رجال أعمال وشخصيّات نافذة في البلاد بالتورط في بيع السلاح للارهابيّين .
وقد نفت وزارة الداخلية (9 نوفمبر الحالي) هذه التصريحات وفتحت بحثا إداريا . كما أكد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الارهاب والمحكمة الابتدائية بتونس سفيان السليطي أن النيابة العمومية بالقطب أذنت بفتح بحث تحقيقي بخصوص ما نشره النقيب الأمني .
كما فتحت النيابة العمومية بالمنستير بحثا تحقيقيا للتأكد من صحة الجرائم التي تضمنتها فيديوهات تم تداولها على موقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك » وخاصة من شقيق النقيب تتعلق بارتكاب جرائم بمدينة الوردانين من ولاية المنستير وتورط بن سالم فيها.
وقد تنقل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، يوم 13 نوفمبر 2019 إلى مدينة الوردانين بولاية المنستير حيث اطلع على الأوضاع بالجهة، والتقى بعدد من الإطارات ومنها والي المنستير ومعتمد الجهة ومدير إقليم الأمن الوطني ومدير إقليم الحرس الوطني ورئيس بلدية الوردانين.
وقال "إن الدولة لا يُربكها أبدا من يتربّص بها من الإرهابيين وأن التصدي ان اقتضى الأمر سوف يكون أكثر مما يتصورون بإرادة الشعب التي لن تلين ويقظة قواتنا المسلحة العسكرية وقوات الأمن الداخلي" مشددا على أن محاولات الإرهابيين سوف تبقى بائسة ويائسة في الوردانين وكل أنحاء الوطن.
وقد ربط محللون ومهتمون بالشأن العام زيارة قيس سعيد للجهة بالجدل الذي أثارته تصريحات النقيب بالحرس الوطني زياد فرج الله، حول وجود مخازن أسلحة وعلاقة بعض الشخصيات المعروفة بهذه المخازن وبملف الارهاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.