في الذكرى العاشرة للثورة التونسية: الدخل الفردي ينخفض بنسبة 30%    "توننداكس" يسجل تراجعا طفيفا بنسبة 4ر0 بالمائة    تطاوين: تأجيل الإضراب في حقول النفط التابعة لشركة « ايني » الايطالية إلى أيام 25و26و27 جانفي الجاري    وزارة الداخلية:تحرير آلاف المخالفات خلال ال 24 ساعة الماضية    احداث شغب بولايات سوسة و سليانة وتونس..وإيقاف عدد من المتورطين    أعوان الوظيفة العمومية : هكذا سيكون العمل الاسبوع القادم ..    تركيا: تطعيم أكثر من 600 ألف شخص ضد كورونا خلال يومين    بريطانيا: أكثر من 55 ألف إصابة و1280 وفاة جديدة بكورونا    المغرب يمنح ترامب'وسام محمد ‘ لدوره في اتفاق التطبيع    النادي الإفريقي: اليونسي يحشر المعارضة في الزاوية.. ويضعها أمام مسؤولياتها    غار الدماء: وفاة عون حرس بطلق ناري بمركز الحرس الحدودي "الصرية"    ضمّت ألفة بن رمضان وامنة فاخر وأسماء بن أحمد : نقابة الفنانين التونسيين تستأنس بنجاحات الشباب والمرأة المبدعة    مهنيون قطاع زيت الزيتون يدرسون في لقاء افتراضي مع الصينيين دعم صادرات هذا المنتوج التونسي إلى الصين    البروصة في اسبوع: "توننداكس" يسجل تراجعا طفيفا بنسبة 4ر0 بالمائة    سليانة.. النيابة العمومية تأذن بفتح بحث في حادثة اعتداء عون أمن على راعي أغنام أمام مقر الولاية    ترامب يعتزم مغادرة واشنطن صباح يوم تنصيب بايدن    السعودية تحذر رعاياها في الولايات المتحدة    منوبة.. 51 إصابة جديدة بكورونا مقابل صفر وفيات و 91 حالة شفاء    فرنسا تقرر ترحيل جزائري رفض توصيل الطعام ليهود    بسبب الحجر الصحي.. تأجيل انطلاق بث اذاعة "مندرة أف ام"    الدكتور لهيذب: الوضع الصحي لسامية عبو خطير    على خلفية "اعتداء" عون شرطة بلدية على راعي اغنام: اندلاع مواجهات بين الامن ومحتجين بمدينة سليانة    فتح تحقيق في اعتداء عون شرطة بلدية على راعي أغنام امام مقر ولاية سليانة    مدنين..تحرير 80 محضرا عدليا وسحب 99 رخصة سياقة و211 بطاقة رمادية    يصور في تونس ويخرجه إلياس بكار .. الملك إدريس مسلسل ليبي بطله جمال سليمان    أبو ذاكر الصفايحي يرد على رد نوفل سلامة: تفسيرك يا صديقي يحتاج أيضا الى نظر ورد    بين 2010 و2020.. ارتفاع متواصل للتضخم وتفاقم عجز الميزان التجاري    النّادي الصفاقسي: عملية جراحية وراحة ب6 أشهر للّاعب علاء غرام    الترفيع في الأسعار المرجعية للبيض ولحم الدجاج لن يؤثّر في الوقت الحاضر على سعر البيع للمواطن!    المجمع المهني المشترك للغلال: بداية التصدير إلى فرنسا    رسالة مكتوبة تكشف كارثة.. هذا ما خطط له ''ذو القرنين'' ومن معه    استعدادا للتصفيات المؤهلة لالكان.. منتخب الأصاغر يسافر إلى الجزائر    أزمة لجنة الدعم السينمائي تتعمق .. وعريضة تكشف تباين المواقف    زيدان يدافع عن هازارد    "دوك هاوس تونس": عرض أربعة أفلام تونسية من 15 جانفي إلى 5 فيفري    طيار يهين راكبة بسبب ملابسها الفاضحة ويجبرها على التستر    كوفيد-19: تسجيل وفيات واصابات جديدة في قابس وباجة    اليوم في مونديال اليد بمصر بولونيا بوابة تأهل النسور    احباط تهريب 18كبسولة من مخدر الزطلة    بالفيديو..التونسية ريم السعيدي تتلقى لقاح كورونا    لايف' نرمين صفر يحطّم كل الأرقام القياسية'    في أول اجتماع رسمي لها.. نقابة الفنانين التونسيين تؤكد عزمها على تغيير المشهد الفني    سوسة: القبض على شخص من أجل محاولة تحويل وجهة فتاة    الإسلام حدد حقوق الطفل    رعاية حقوق الطفل واجب شرعي    منبر الجمعة ...العدل روح الاسلام    بعض التغييرات منتظرة في حالة الطقس خلال هذا اليوم    إيقاف عناصر صادرة في شأنهم عدّة مناشير تفتيش    مونديال مصر لكرة اليد.. المنتخب التونسي يواجه بولونيا اليوم    أنقذ جوفنتس من مفاجآت الكأس...الصحف الايطالية تتغنى بحمزة رفيعة    خالفت تراتيب الحجر الشامل: غلق فوري لعدد من المقاهي    كوريا الشمالية تعرض "أقوى سلاح في العالم"    ضحايا في زلزال قوي يضرب اندونيسيا    الجم.. القبض على شخص محل حكم بالسجن لمدة 36 سنة    الذكرى العاشرة للثورة.. الدخل الفردي للتونسي ينخفض بنسبة 30 بالمائة    حمدي الحرباوي يعود الى البطولة البلجيكية من بوابة رويال موسكرون    بوفيشة: موت رضيع داخل حضانة في ظروف غامضة    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: تحية للجزائر على قرارها تقاسم اللقاحات مع تونس.. فهكذا تكون الاخوة أولا تكون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد المحسن يكتب/ في ذكرى رحيل الشاعر الكبير أحمد فؤاد نجم*: لن ننساك أبداً
نشر في الصريح يوم 03 - 12 - 2020


"يا حببتي الجرح الغاير..و السكوت اصل القضيّة
و انت سكته علّي هانك ..و انت عارفاه اللي خانك
و انت كتماها الاسيّة
يا حببتي الجرح غاير ..و السكوت اصل القضية.."
(الشاعرالراحل أحمد فؤاد نجم)
من يدقّ باب الرّوح
في خفوت الشمس والضّوء..
من يطهّر الجسد
من دنس الركض خلف صهيل الرّوح..
من يمنح حبّة قمح تعبق بعطر الأرض
ليمامة تاهت في رعب السكون الهائم ..؟
من يجفّف الدّمع..؟
والمحزونون في سبات ملء الجفون..!
أوغلوا في الدّمع في لحظات الوَجْد
فأنطفأ الوجع..
إلى أين تمضي في مثل ليل كهذا !؟
والكلمات التي تركتها خلف الشغاف تشعل شرفاتها منارة منارة
ولا يكتمل المكان.. ..
تمنيتَ لو كنتَ نورسا على شاطئ غزّة
كي تعيد ارتحالك..
كلّ يوم في المياه
تمنيتَ لو تجعل من دموع الثكالى
قاربا يجتاز العتمة..
كي يرسي على ضفّة مرهقة
تحتاج يد النهر كي تعبره..
تمنيتَ لو يتوقّف الزّمان
لحظة أو أقل..
كي تعيدَ ترميم الحروف ..
كي تسير بكل،فجاج الكون
بغير جواز سفر
كي تروح بنوم مفتوح الرّوح..
يفيق على جمرة
سقطت فوق شغاف القلب..
تمنيتَ لو تبرق للبعداء جميعا أن: عودوا..
أعطوا-لأحمد**- بعض وطن !!
ها أنتَ تئنّ.. وتئنّ..
إذا استرجعت غربتك من تيه الضجّة.. وعدت بلا وطن..
أين تمضي في مثل ليل-عربيّ- كهذا..؟
إلى أين تمضي..بعربات الصّبح المبكرة..؟
ها أنّي أراك تلوّح للأمكنة الأمامية وهي تغيب..
ثمة نورس يتلاشى في الأفق البعيد..
ثمة وجع بحجم الغيم ..
يتمطى في اتجاهنا عبر الضفاف..
ثمة شيء ما ينكسر يتهاوى..
ولا يصل المكان.. ها..أنّي أراك في هدأة الصّمت..
تنبجس من اختلاجات العزلة..
تنبثق بياضا ناصع العتمة..
من عتبة القلب
نهرا تجلّله رغوة الانتظار..
أراك..نهرا تعتعه الرّحيل..
فتهاوى في أفلاج جفّ ماؤها..
ها أنّي أراك،تعبر ممرّات الذاكرة
تترك حنجرتك زهرةَ بنفسج..
تلج حجرات الرّوح تاركا خلفك..
صهيل الرّيح كي لا ينهمر الوجع
ويسطو على ما تبقّى من مضغة القلب
سخط الزّمان..
هوامش
*أحمد فؤاد نجم (23 ماي 1929 - 3 ديسمبر 2013) في قرية (كفر أبو نجم) بمدينة (أبو حماد محافظة الشرقية) أحد أهم شعراء العامية في مصر وأحد ثوار الكلمة واسم بارز في الفن والشعر العربي. لقب بالفاجومي المصري وبسبب ذلك سجن عدة مرات. يترافق اسم أحمد فؤاد نجم مع ملحن ومغن هو الشيخ إمام،
حيث تتلازم أشعار نجم مع غناء إمام لتعبر عن روح الاحتجاج الجماهيري الذي بدأ بعد نكسة 1967.
في عام 2007 اختارته المجموعة العربية في صندوق مكافحة
الفقر التابع للأمم المتحدة سفيرا للفقراء.
**المقصود : الشاعر الراحل أحمد فؤاد نجم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.