سهريات صيف 2020 بالحمامات: تقديم عرض "جورنال" لخالد سلامة    الليالي التنشيطية الثقافية بشاطئ حمام الأنف" من 13 إلى 15 أوت 2020    عدنان الشواشي يكتب لكم : بربّكم ... إتّفقوا ، و لا تجعلوا ذلك التّاريخ الأسود يعيد نفسه    تطاوين: احتجاج عمال شركة البيئة والغراسات على خلفية عدم صرف أجور شهر جويلية المنقضي    المصادقة على عدد من مشاريع القوانين والأوامر الحكومية ذات العلاقة بالمرأة والأسرة والطفولة    المنستير: القبض على منحرف قطع اصبع مواطن بآلة حادة اثر معركة    الهيئة المديرة لمهرجان البحر المتوسط بحلق الوادي تكشف عن برنامج التظاهرة    فخري السميطي لالصباح نيوز: شغورات بحوالي 7 آلاف مدرس في الثانوي..ولا عودة دون انتدابات    سجلت أكثر من 373 مليون مشاهدة لبرامج الوطنية الأولى.. التلفزة التونسية تتسلم الدرع الذهبي لليوتيوب    بنزرت : حجز 7200 من قوالب المثلجات مشحونة في ظروف غير صحية    دليل التوجيه الجامعي 2020: عمادة المهندسين ترفض إحداث مراحل تحضيريّة مندمجة في التكوين الهندسي في مؤسسات تعليم عال غير مؤهلة    البرنامج الوطني لتنشيط الشواطئ بتونس تحت شعار صيفيات شبابية حلق الوادي 2020    الرئاسة السورية: الأسد تعرّض لهبوط ضغط أثناء كلمته في البرلمان    انخفاض ملحوظ في الميزان التجاري الطاقي    توننداكس ينهي حصة الاربعاء على ارتفاع بنسبة 0،55 بالمائة    موعد انطلاق بيع الإشتراكات المدرسية والجامعية للنقل    طبرقة: الحماية المدنية تسيطر على حريق غابة «البلوط»    كارثة مرفأ بيروت.. تضرر 3.972 مبنى و4.214 سيارة    غياب المحكمة الدستورية انعكس سلبا على تناسق النظام القانوني وعلى سير النظام السياسي في تونس    مدرّب برشلونة يكشف عن أسلحته لمواجهة بيارن ميونخ    سلمى بكّار: فنّ لطفي العبدلّي فنّ بذيء    الشركة التونسيّة للملاحة تعلن عن جملة من الاجراءات للوافدين من الخارج    خبراء تونسيون يتمكنون من تحديد السلسلة الوراثية للجينوم الكامل لسبع سلالات من فيروس الكوفيد    خلال يومين: إحباط 07 عمليات اجتياز للحدود البحرية خلسة وضبط 80 مجتازا    عبير موسي تلتقي المكلف بتشكيل الحكومة وتقترح تشكيل حكومة مكونة من أقطاب وزارية    جندوبة: 9 حرائق متزامنة بطبرقة وعين دراهم وغار الدماء وبوسالم وعمليات الإطفاء متواصلة    رمضان بن عمر: خلو باخرة الحجر الصحي الايطالية الراسية بلامبيدوزا من الاصابات بكورونا    معدلات اسعار الخضر والغلال تراجعت ما بين فيفري وجويلية 2020 وسط ارتفاعات طالت الاسماك واللحوم الحمراء    رسميًا، تأجيل تصفيات آسيا المؤهلة إلى مونديال قطر 2022    تراجع كبير في قيمة الإيرادات الضريبية    الطبوبي : "من يرفض حكومة تكنوقراط عليه تسليم الأمانة لأصحابها ولتكن له الجرأة للقيام بذلك"    مروان العباسي: خطّة الانعاش الإقتصادي لتونس لابد ان تمر اولا عبر استثناف نشاط الفسفاط والمحروقات    نصاف بن علية: الوضع الوبائي حرج.. وهكذا عاد الفيروس إلى بلادنا    وزارة الصحة تُجهّز 1500 غرفة لاستقبال مصابي كورونا    عبير موسي من دار ضيافة ''شرطنا القطع مع الإسلام السياسي و الخوانجية ''    من ضحاياهم قضاة ومحامون...يهاجمون أصحاب السيارات قرب القرجاني ويفتكّون هواتفهم    سلة : اجراء كافة المقابلات المتبقية لموسم 2019-2020 دون حضور الجمهور    نادي برشلونة يعلن إصابة أحد لاعبيه بكورونا    طفل الخمس سنوات يتعرّض للتحرّش من طرف منشطتين بنزل في الحمامات؟!    كان بحالة سكر..يدخل منزل جارته ويحاول تقبيلها عنوة    شبيبة القيروان/ النادي الإفريقي ..التشكيلة المحتملة للفريقين    كلاسيكو الجولة 19: التشكيلة المحتملة للفريقين    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    مشكلات نفسية تعالج بالصراخ    الرابطة 1 التونسية (جولة 19): برنامج مباريات الاربعاء والنقل التلفزي    رابطة الأبطال..قمة منتظرة بين باريس سان جرمان وأتلانتا    سياسي ليبي للشروق..مبادرة أمريكا حول سرت بوابة لتقسيم ليبيا    قتلى وجرحى في مدينة هندية بسبب منشور مسيء للنبي محمد    حامة قابس: إجراءات جديدة للحد من عدوى فيروس كورونا    إشراقات..بيني وبينه    من قصص العشاق : ليالي نعيمة عاكف (1)..السيرك والحب والزواج !    هل تعلم ؟    أعلام من الجهات: الشيخ عرفة الشابي... مؤسس أوّل كيان قومي تونسي على الأرض الإفريقية    3.8 مليارات دينار عجز الميزانية الدولة    نساء شهيرات: حفصة بنت حمدون...الشاعرة الأندلسية النابغة    طقس اليوم..الحرارة في ارتفاع طفيف..    انفجار ضخم يهز مدينة غزة والطيران الإسرائيلي يقصف مواقع للمقاومة (صور)    الخطوط التونسية: تراجع عدد المسافرين خلال الربع الثاني من 2020    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الديك ووليد توفيق وإيمان الشريف في سجن المرناقية
نشر في باب نات يوم 07 - 05 - 2017

- بعيدا عن جدران الزنزانات والشعور بالغربة والبعد عن دفء العائلة والمحيط الاجتماعي عاش حوالي الألف سجين بالسجن المدني بالمرناقية، عشية اليوم الأحد، أجواء احتفالية أدخلت الفرح إلى نفوسهم بحضورهم حفلا فنيا أحياه كل من الفنان السوري حسين الديك واللبناني وليد توفيق والتونسيين حسين العفريت وإيمان الشريف وذلك ببادرة من فرقة "بودينار" بالتعاون مع إدارة العامة للسجون والإصلاح.
وعلى وقع عديد الأغاني التي قدمها الفنانون تفاعل السجناء في فسحة حرية وأمل أخذتهم بعيدا عن قتامة الواقع، ذكرهم الفنان حسين الديك بأشهر أغاني السجون التونسية المنتمية إلى موسيقى "الزندالي" للفنان صالح الفرزيط "ارضي علينا يا لميمة رانا مضامين، نستناو في العفو يجينا من ستة وسبعين" التي أداها، ليحيي فيهم الأمل في مغادرة السجن والعودة إلى مجتمع لفظهم بسبب ما ارتكبوه من جنح وجرائم.
وقد تفاعل السجناء مع بقية الأغاني، التي رددها كل من وليد توفيق وحسين العفريت وإيمان الشريف، حيث تحول الفضاء إلى حلبة رقص وفرح، ومكنت الإدارة العامة للسجون والاصلاح بالمناسبة عددا من الفتيات من مركز إصلاح الفتيات الجانحات بالمغيرة من حضور الحفل.
كما مكنت نزلاء السجن المدني برج العامري وسجن النساء بمنوبة من مشاهدة بث مباشر للحفل.
وقد حضر الحفل الفني، الذي تطوع له الفنانون والفرقة، وزير العدل غازي الجريبي ومدير عام الادارة العامة للسجون والاصلاح العميد الياس الزلاق وعدد من مديري المؤسسات السجنية حيث اطلعوا على معرض حرفي من انتاجات مختلف ورشات السجن.
وأفاد وزير العدل في تصريح صحفي أن هذا الحفل يندرج في إطار الانفتاح والتفاعل بين المؤسسة السجنية ومحيطها الخارجي وخاصة على المستوى الثقافي، مشيرا إلى أنه تم إبرام عدد من الاتفاقيات مع المندوبيات الجهوية للشؤون الثقافية لتنظيم أنشطة ثقافية داخل السجون بهدف فك عزلة السجناء، لاسيما ممن طالت فترة عقابهم ولتسهيل إعادة ادماجهم في المجتمع وذلك إيمانا بالدور الهام للفن والثقافة فى التعبير وتنمية التفاعل البناء وتغيير السلوك.
وأضاف في سياق متصل أنه سيتم الانطلاق في إبرام اتفاقيات مع عدد من الجامعات الرياضية لاحداث فضاءات رياضية لفائدة المساجين، فضلا عن الاتفاق مع أساتذة متطوعين لتقديم دروس لفائدة المترشحين لامتحان الباكالوريا، مؤكدا بذل الجهد لكي تصبح المؤسسة السجنية فضاء فعليا لتهيئة السجناء للإدماج.
ومن جانبه قال مدير سجن المرناقية العميد فتحي الوشتاتي أنه تم إمضاء اتفاقية تعاون مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بمنوبة لتدعيم الأنشطة الثقافية لفائدة السجناء تم بمقتضاها تأمين تكوين في المسرح لعدد منهم مع تقديم عروض فنية لفائدتهم.
كما تم توفير 6000 كتاب للمكتبة، وفق ذات المصدر، الذي أشار إلى أنه بالاضافة إلى نادي الموسيقى والرسم والبراعات اليديوية تم إحداث ناد للمطالعة وسيتم في الأيام القادمة تركيز مكتبات بكافة الفضاءات داخل السجن وعددها 10 فضاءات.
وعبر الفنانون المشاركون، في ندوة صحفية نظمت عقب الحفل، عن مدى تفاعلهم الانساني مع السجناء الذين زلت بهم القدم ووجدوا أنفسهم محرومين من العائلة ومن المجتمع ويعيشون ظروفا نفسية صعبة نتيجة سلب حريتهم.
وعبرت الفنانة إيمان الشريف عن رغبتها في تبني أحد السجناء (محكوم بسبع سنوات) لموهبته الكبيرة في العزف على آلة "الأورغ".
ن ع/عدل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.