وفاة شخص قام بمداهمة المركز الحدودي المتقدم “التعمير” بولاية توزر    كاس امم افريقيا ( الكامرون 2021) : تونس في المجموعة العاشرة مع ليبيا وتنزانيا و غينيا الاستوائية    الليلة افتتاح الدورة 39 لمهرجان " سيليوم " الدولي بالقصرين بعرض " الزيارة"    جندوبة/ كمين امني اطاح ب«ولد المشرقي» زعيم مافيا المخدرات والتهريب    مفاجاة في «الكاف»: تعيين فوزي لقجع نائبا لرئيس «الكاف» وإبعاد طارق بوشماوي من رئاسة لجنة الاندية والمسابقات    المحكمة الدستورية مؤجّلة إلى أجلِ غير مسمّى    البنك الإفريقي للتنمية يقرض تونس 80,5 مليون دينار    مكتب البرلمان يقرّر البقاء في حالة انعقاد متواصل خلال العطلة البرلمانية    حالة الطقس ليوم الجمعة 19 جويلية 2019    الطبوبي: برنامج الاتحاد الاقتصادي والاجتماعي سيتم عرضه على الأحزاب    مهرجان" النحلة " :10 ايام من "العسل والريحان" في سجنان    أدلة جديدة تثبت أن مرض الشلل الرعاش يبدأ من الأمعاء    مليون و500 ألف رأس غنم متوفرة لعيد الأضحى    محمد علي البوغديري يكشف ل"الصباح نيوز" قرارات الهيئة الإدارية الوطنية    توزر: وفاة شخص قام بمداهمة مركز حدودي بجرافة    مع تحسن المؤشرات الاقتصادية..دعوات الى مواصلة الإصلاحات وتفعيل الإجراءات    العثور على جثة رضيع حديث الولادة بمصب للفضلات بالمهدية    غلق شارع عبد العزيز الكامل امام العربات القادمة من وسط العاصمة والقاصدين البحيرة 1 لمدة 15 يوما ابتداءا من 20 جويلية 2019    رئيس ال"كاف" يضاعف المنح المخصصة للجامعات    مهرجان بنزرت الدولي ..اقبال كبير على عرض نضال السعدي    بعد فسخ عقده مع الافريقي.. المثلوثي يوقع للعدالة السعودي    في انتظار تقييم الجامعة والفنيين…المكاسب والسلبيات من مشاركة منتخبنا في ال”كان”    جولان عربات المترو بين محطتي الجمهورية وباب سعدون ستكون على سكة واحدة بداية من الخميس    اختفى منذ يومين/ العثور على جثّة شاب ال17 سنة بحوض مركب غدير القلّة    ميقالو يتخلّى عن سامي الفهري وينسحب من الحوار ليلتحق ببوبكر بن عكاشة في قناة التاسعة    يسار نحو التفتّت..استقالة جماعيّة من حزب القطب والجبهة الشعبية    بعد الجدل الواسع الذي أثارته/ هذا موقف رئيس فرع الحامين بسوسة من حادثة قتل سارق على يد محام    بداية من اليوم..المحرس على إيقاع الفنون التشكيلية... ويوسف الرقيق في الذاكرة    السداسي الأول لسنة 2019: انخفاض التبادل التجاري    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    رمادة: إيقاف سيارتي تهريب على مستوى الساتر الترابي    الجزائر والسنغال..من يحسم لقب ''الأميرة الإفريقية''    مايا القصوري : سطوة الغنوشي على النهضة انتهت وهو يرقص رقصة الديك المذبوح    صندوق النقد الدولي.. السلطات التونسية مطالبة بدعم سلة الحماية الاجتماعية    عميد المحامين يعتبر قتل سارقا أمرا مشروعا و يرجح تطبيق الدفاع الشرعي    اليابان.. مصرع 23 شخصا بحريق في استديو لإنتاج الأفلام    تطاوين: وزير الثقافة يتعهد بفتح تحقيق في شبهة فساد مالي لهيئة مهرجان القصور الصحراوية    قفزة حفتر على هزيمة غريان..حرب دعائية ضد الوفاق (تحليل)    الأستاذ المحامي جمال الحاجّي    نهائي ال"كان".. الدخول مجاني للأنصار المنتخب الجزائري    صحتك في الصيف.. حساسية الصيف... الاسباب والعلاج    ثغرة خطيرة في "بلوتوث".. وخبراء يقدمون "حلا مؤقتا"    فيس آب.. معلومات 150 مليون شخص بيد التطبيق الذي أثار الجنون    الجهيناوى يشرح مستجدات الوضع في تونس لأعضاء من الكونغرس الأمريكي    يوميات مواطن حر : حبر وصبر    هيئة الوقاية من التعذيب: منع رئيس منطقة أمن فريقنا من التحدث مع مُحتجز "سابقة خطيرة"    إندلاع في جبل مغيلة وتجدد حريق جبل سيف العنبة في تالة    اربيل.. وفاة شخص ثالث في هجوم استهدف دبلوماسيا تركيا    ألفة يوسف : المحامي حقو كمل أعطى للسراق مرتو وأولادو    أمم إفريقيا.. تغيير حكم نهائي ''كان 2019''    إصدار سلسلة من الطوابع البريدية حول "2019 السنة الدولية للغات الشعوب الأصلية"    غار الملح..انتشال جثة الشاب الغريق بشاطئ الحي    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من "لون القهوة"؟    مرض الزهري ينتشر في أوروبا    علي جمعة : من علامات الساعة أن يطيع الرجل زوجته ويعصي أمه    أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في أربعينية الفنان حسن الدهماني: غاب جسده وظلّ مجده حيا وصدى صوته قائما
نشر في باب نات يوم 12 - 10 - 2018

- أحيت وزارة الشؤون الثقافية أربعينية الفنان حسن الدهماني، مساء اليوم الخميس بمدينة الثقافة.
وحضر هذه الذكرى وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وأرملة الفنان الراحل وأبناؤه، إلى جانب ثلة من الموسيقيين والشعراء والفنانين.
وأعدّ المنظّمون لهذه الذكرى معرضا للصور الفوتوغرافية يوثق للمسيرة الفنية للفنان حسن الدهماني، وحضوره في المحافل الثقافية الكبرى على غرار مهرجان قرطاج الدولي.
ووثّقت الصور أيضا حضور الفنان مع مطربين عرب وتونسيين، وتضمنت صورة أخرى لمقولة شهيرة صرّح بها الفقيد في حوار تلفزيوني له، أكد من خلالها حرصه على أن يكون مواطنا صالحا وبحثه عن موقع يخلّده فيه التاريخ كفنان لا تعنيه الشهرة ولا المال، ولذلك هو لم يستغلّ لقب سيّد الطرب العربي الذي منحه إياه الفنان السوري جورج وسوف للسعي وراء الشهرة، بل حرص على أن يكون سباقا لمصلحة تونس.
وكان الحاضرون، إثر زيارة المعرض، على موعد مع عرض موسيقي أحيته الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة المايسترو محمد الأسود، ورافقت بموسقاها مجموعة من الفنانين الذين شنفوا مسامع الجمهور الحاضر بكثافة في مسرح الجهات، بأغان طربية عن الوطن والحب، وهي أغاني برع في أدائها الفنان الراحل حسن الدهماني وأكسبته شهرة واسعة ومكانة كبرى لدى محبيه.
وكانت المصافحة الغنائية الأولى مع الفنان ماهر الهمامي الذي قدّم أغنية رثائية للفقيد، تلتها الأغنيتان "صمت الوتر" و"أم الحسن" بصوت الفنان محمد بن صالح.وأدّى الفنان أحمد الرباعي "أبتي". واستمع الجمهور لأغنية "حبيبي" بصوت الفنانة ألفة بن رمضان.
ولم يخيّم الحزن طويلا على القاعة، حيث أمتع الفنان عمر البوزيدي مسامع الحاضرين بأغنية إيقاعية احتفالية حملت عنوان "طير بيا".
ثم أدّى الفنان رؤوف ماهر "وعدا يا زمن"، وفيصل رجيبة "مالعينين عليك خايف".
وغنى منير المهدي "أم وبنون"، ثمّ ردّد الفنان محمد الجبالي "عادي وعادي" وهي أغنية كتبها الشاعر حبيب محنوش بطلب من حسن الدهماني لما تأثر بمقولة مواطن تونسي من منطقة بن قردان "بلادي قبل أولادي ووطني قبل بطني"، وردّدها لما استشهد أحد أبنائه في ملحمة بن قردان يوم 7 مارس 2016.
وشارك في هذا الحفل أيضا الفنان أيمن لصيق الذي أدى "أنا قلت نتوب"، وروضة عبد الله التي غنّت "تايهين" بالإضافة إلى الفنان أيمن العلجي الذي غنى "حكمة الأقدار".
وتخلّل الحفل الموسيقي، عرضا لمقتطفات فيديو تضمنت مقاطع غنائية بصوت الفنان حسن الدهماني أداها في سهرات في مهرجان قرطاج الدولي، بالإضافة إلى مقاطع فيديو أخرى وردت فيها شهادات لفنانين عن مسيرة الراحل حسن الدهماني. وتولّى وزير الشؤون الثقافية، خلال نهاية الحفل، تكريم أسرة الفقيد. وألقى كلمة ذكر فيها مناقب الفقيد وخصاله وعدّد أعماله الفنية.
وشهدت أربعينية الفنان حسن الدهماني، مغادرة عدد من الفنانين الذين عبّروا عن تذمرهم من اقتصار الحفل الموسيقي على أغانٍ من كلمات الشاعرين حبيب محنوش وبشير اللقاني اللذيْن توليا تنشيط فقرات الأربعينية، "رغم أن الفنان حسن الدهماني تعامل مع عديد الشعراء والملحنين على غرار حاتم القيزاني وسمير شعير ولطفي بوشناق وعبد الرحمان العيادي وسمير العقربي والجليدي العويني ويوسف الرياحي وحسن شلبي"، وفق تعبيرهم.
وكان وزير الشؤون الثقافية، قبل حلوله بمدينة الثقافة لحضور إحياء أربعينية الفنان حسن الدهماني، قد تولى تدشين "قاعة الفنان حسن الدهماني" بدار الثقافة المنصف السويسي عين زغوان بحضور عائلة الفقيد وعدد من الفنانين.
تجدر الإشارة إلى أن الفنان الراحل حسن الدهماني قد وافته المنية يوم 30 أوت الماضي في حادث مروري بمنطقة عين الديسة التابعة لولاية سليانة، لما كان في طريقه لاحياء حفل بمدينة كسرى (سليانة).
لمح


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.