السودان .. ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات والسيول إلى 121 شخصا    الدولي الموريتاني ابوبكر ديوب يعزز صفوف الملعب التونسي    سحب عابرة بأغلب الجهات مع ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    نابل: تسجيل 34 حالة إصابة محلية جديدة وارتفاع عدد الذين لايزالون حاملين لفيروس كورورنا إلى 337 حالة    فضيحة الجامعة الألمانية بتونس: جريمة.. تتبرأ منها الدولة وتكذب    الهاروني " حمادي الجبالي سيعود الى حركة النهضة"    تاجروين.. إيقاف 10 أشخاص مفتّش عنهم    الولايات المتحدة تحظر تحميل تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" الصينيين    غار الدماء: ايقاف كهل مجّد عملية أكودة الإرهابية    فرنسا: لا دليل على وجود مخازن متفجرات لحزب الله    قرأت لكم...الاجتهاد في العالم الإسلامي واجب ديني أم ضرورة حضارية اليوم؟    معز شقشوق يأكد على انفتاح الوزارة لتذليل كافة الصعوبات    جيش البحر ينقذ 7 جزائريين عرض البحر    العاصمة: القبض على شخصين مورطين في السرقة وتدليس عقود عمل وبطاقات مهنية    ارتكب 60 عملية سطو ونهب المكنى "كنبة" في قبضة الامن    الفنانة السورية المهاجرة اية مهنا ل«الشروق»: الفنان يغني أوجاع شعبه ويبحث له عن حلول    القبض على عصابة ''إختصاص'' سرقة السيارات في البلفيدير    مدن أوروبية تعلن قيودا جديدة بعد قفزات في إصابات كورونا    الأول من نوعه.. كندا تطور اختبار "الغرغرة" لكشف كوفيد-19    الصحة العالمية: وفيات كورونا مرتفعة بشكل غير مقبول    وفاة قاضية المحكمة العليا الأمريكية "جينسبيرغ" عن 87 عامًا    معلم رياضيات في الصين يعاقب تلميذته حتى الموت    أخبار اتحاد تطاوين: الدعوة لجلسة انتخابية مرتقبة الأسبوع القادم    «التاس» تحسم النزاع...الترجي يكسب قضية ضد الوداد    أخبار الملعب التونسي: موريتاني يمضي و3 سنوات ليانيس الصغيّر    أخبار النجم الساحلي: لومار «ماندجار جينيرال» والنفطي مدربا    فرنسا: على ساسة لبنان تشكيل حكومة فوراً    عاصفة نادرة في البحر المتوسط تضرب غرب اليونان    هيئة الرقابة الروسية تكشف عن 22 طفرة ثابتة لفيروس كورونا    ليبيا.. القبض على مجموعة مسلحة تختطف المواطنين في طبرق    مسرحية "ضيعة الأسماك " للأطفال ..تنال إعجاب الجمهور والحضور يشيد بالمسرح التونسي    الرابطة ترفض إثارة شبيبة القيروان.. وتقر بنزوله إلى الرابطة الثانية    الكاف .. حجز 15 ألف علبة دخان وسحب 26 رخصة    استئناف سير قطارات نقل المسافرين بين تونس وقابس بصفة عادية    «بعد استرجاع «درع حنبعل»: هل يأخذ مكانه في متحف سلقطة...أم باردو؟ (صور)    يوميات مواطن حر: تقرير المصير بلا تغيير    رابطة ابطال افريقيا 2019 - تاس تقر تتويج الترجي الرياضي التونسي باللقب القاري    راج أنه قد نُهب: تونس تستعيد "درع حنبعل"    حجز 14 ألف كراس مدّعم بالمكتبات    حلق الوادي: 26 شابا تسللوا إلى الميناء واستعدوا ل«حرقة» داخل باخرة    وصول الدفعة الاولى من القطع الاثرية إلى مطار تونس قرطاج الدولي    عدنان الشواشي يكتب لكم : سيّدي الوزير.... الحلول موجودة    إعادة فتح مطار توزر نفطة امام الرحلات الجوية مع تواصل تجديد بنيته التحتية    مهدية : طعن عوني أمن من قبل منحرفين    بنزرت: احباط محاولة اجتياز الحدود البحرية خلسة وحجز زورق بحري    عدد من الفلاحين يغلقون الطريق الرابط بين تونس والكاف    قائمة أبناء فوزي البنزرتي في مباراة السوبر    بنزرت.. مزارعو البطاطا غاضبون    تراجع المبادلات التجارية مع الخارج بالاسعار القارة خلال الاشهر الثمانية الاولي من سنة 2020    وقفة احتجاجيّة لأحباء هلال الشابة أمام مكتب الرابطة    حجز وتحرير محاضر ومخالفات في حملات للشرطة البلدية    ملف الأسبوع.. مكانة العلم والتعلم في الاسلام    الإسلام حث على طلب العلم    طلب العلم فريضة على كل مسلم    طقس الجمعة: ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    هيفا وهبي تغنّي حافية القدمين وتؤدي دور امرأة عصرية في مسلسل أسود فاتح    صلاح الدين المستاوي يكتب: أحمد بن صالح من سجاياه إزالة غبن تسلط على الزيتونيين...    دار الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول التجارب السريرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الغنوشي يكلّف أحمد المشرقي بالإشراف على تسيير ديوان رئيس البرلمان بالنيابة، خلفا للحبيب خذر المستقيل من هذا المنصب
نشر في باب نات يوم 08 - 08 - 2020

وات - قرّر راشد الغنوشي، رئيس مجلس نواب الشعب، مساء اليوم الجمعة، قبول استقالة مدير ديوانه، الحبيب خذر وتكليف أحمد المشرقي، المكلف بمأموريّة لدى رئيس البرلمان، بالإشراف على تسيير الديوان بالنيابة، بداية من 7 أوت 2020، وفق بلاغ صادر عن المجلس.
وكان الحبيب خذر أعلن في وقت سابق اليم، عن استقالته من منصب رئيس لديوان رئيس مجلس نواب الشعب، مبينا أن استقالته إختيارية وأسبابها عائلية ومهنية ، وتمت بالتنسيق مع رئيس البرلمان .
ونشر خذر استقالته على صفحته الخاصة بالفايسبوك والتى أودعها بمكتب ضبط المجلس أمس الخميس الجارى، ووافق عليها الغنوشي اليوم ، وأكد فيها " أنه لولا التوترات التى شهدها المجلس خلال الدورة العادية الأولى، لكان قد غادر منصبه قبل اليوم ، وإنما فضل البقاء إلى حين تحقق الاستقرار"، وفق قوله.
وأبرز في تدوينة مرافقة لنص الاستقالة أن الفترة النيابية التى عمل فيها بالمجلس اتسمت باستهداف واضح لرئيس البرلمان، حيث تخللتها إعتصامات عطلت العمل العادي للمجلس، قائلا " اعتصامات تنطلق في كثير من الأحيان دون معرفة سبب حقيقي لها وتُرفع بشكل يطرح أسئلة بشأنها".
كما بين أن عدة قضايا رفعت أمام القضاء الإداري طعنا في حصيلة أعمال بعض هياكل المجلس، وقد ترافقت جل القضايا بمطالب في إيقاف التنفيذ ولم يقبل القضاء الإداري منها أي مطلب نافيا عنها الجدية، قائلا " كان آخرها الطعن في قرار تفويض الإمضاء المسند الى من رئيس المجلس الذي تم تحويله إلى قضية رأي عام ثم قال القضاء كلمته فيه".
وأضاف أن الأزمة غير المسبوقة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا، قد تطلبت رؤية مختلفة لعمل المجلس بآليات وهياكل تتناسب مع المقتضيات، مشيرا الى أن المجلس كان سباقا في استشراف الوضعية واتخاذ القرارات مما سمح بمواصلة عمله دون انقطاع رغم ما كان في البداية من بعض المعارضة لذلك ودفع البعض نحو "تجميده".
واعتبر خذر الذى شهد قرار تعيينه في منصب رئيس لديوان رئيس البرلمان جدلا برلمانيا ، أن مجلس نواب الشعب قد تمكن في دورته النيابية الأولى، ورغم ما تخللها من تعطيل من تحقيق أرقام تنطق بالجهد المبذول، وفق تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.