سوسة.. ايقافات بالجملة لمنحرفين شاركوا في احداث الشغب    القيروان: مجهولون يقتحمون المستودع البلدي بحاجب العيون    قبلي: تدخل الوحدات الامنية لمنع تصاعد اعمال الشغب وإيقاف 10 أشخاص وتمركز الجيش بمقر الولاية    فرنسا: تفكيك شبكة واسعة لتهريب الأسلحة تضم عسكريين    يوميات مواطن حر: حرية الوطن من وطن الحرية    سويسرا: أغلب أموال بن علي والمقربين منه ستبقى مجمدة    سوسة : 4 وفيات و 213إصابة جديدة بكورونا بينها 25 حالة لدى أعوان الصحة    جمعية القضاة تستغرب تصريحات رئيس البرلمان بشأن موقفه من مسألة إيداع نبيل القروي السجن    يوميات مواطن حر: متاهة كورونا الولّادة    وزارة التعليم العالي تقرر فتح المبيتات الجامعية وتوفير الاكلة الجامعية طيلة فترة الحجر الصحي الموجه    بعد التتويج ببطولة الأردن.. هشام السيفي يوقّع للدرعية السعودي    مقتل شخص وإصابة 6 في إطلاق نار ب"أريزونا" الأمريكية    الملعب التونسي.. هل يسير الحسني على خطى مبنزا؟    احتجاج الآلاف في أمستردام على إغلاق كورونا    بعد تألقه اللافت مع ماتز.. صحيفة لوباريزبان الفرنسية تحتفي بديلان برون    ميناء حلق الوادي: احباط محاولة تهريب 1070 غرام من مخدر الكوكايين و1396 حبة "سوبيتاكس" ( فيديو)    مؤلم /عين البية.. يدهس ابنته البالغة سنة ونصف بسيارته    سليانة.. العثور على جثة شاب تتدلى من عمود كهربائي    شركة النقل بتونس: توقيت السفرات المسائية ايام الحجر الصحي الموجه    أمل حمّام سوسة يفوز ودّيا على النّجم السّاحلي    مع كتاب.... نسب قبيلة الهمامة وتاريخه    استئناف عمل النقل العمومي و لكن...    توقيت عمل البريد خلال الأسبوع القادم    إعادة فتح الجوامع والمساجد    الاولمبي الباجي.. ثلاثي خارج الحسابات    أنيس البدري يجدد العهد مع الترجي    زياد غرسة أكبر من وزارة الثقافة ولكن ....    مونديال اليد: كورونا تتفشى وإلغاء هذه المباراة    مجموعة "أنت خلاصة عمري" لنور الدين بن بلقاسم ج (3/3)    شبكة دولية لتبييض الأموال تنشط بين تونس ولبنان وليبيا    تعكر الحالة الصحية لسامية عبو.. والشواشي يتمنى لها الشفاء    شهاب بن أحمد وزير البيئة المقترح...سيرة ذاتية    بالصور/ بعد الاعتداء على مكتب حي التضامن.. ر.م.ع البريد يتحرك    قابس: 8 حالات وفاة و35 اصابة جديدة بكورونا    حبيب غديرة يدعو الى اشراك مختصين في العلوم الاقتصادية في اللجنة العلمية لمجابهة كورونا    غرق سفينة شحن تحمل العلم الروسي قبالة "بارطن" التركية    تراجع صادرات الغلال سنة 2020 الى 30 الف طن بقيمة تفوق 75 مليون دينار    فور تسلمه المهام.. بايدن يلغي حظر السفر ويوقع قرارات هامة!    تنصيب بايدن يوم الاربعاء..أمريكا... وتركة ترامب!    رغم ان كومان لا يريد المجازفة..ميسي يرغب في المشاركة في نهائي السوبر    دارفور.. عشرات القتلى في اشتباكات بالأسلحة الثقيلة    ناجية الغربي: الشركة التونسية للبنك تهدف إلى الصعود إلى 50% من رأس مال TF BANQUE    آمال البكوش..ظُلمت وصرتُ من المنسيّين    فيما توقفت عروضه في تونس..«توأم روحي» لعائشة بن احمد يسجل إيرادات ضعيفة في مصر    حول آلية اختيار الحكومة المقبلة..أخيرا ... الليبيون يتوافقون    التوقعات الجوّية لليوم الأحد 17 جانفي 2021    جريمة فظيعة بجرجيس.. يقتل زوجته طعنا    عضو بالمكتب التنفيذي لإتحاد الفلاحة لالصباح نيوز: تضييقات على تنقل الفلاحين والتجار..والقرارات الخاطئة للحكومة عمقت خسائر القطاع    الخطوط التونسية تؤكد ضرورة التواجد بالمطار قبل 3 ساعات من انطلاق الرحلات نحو أوروبا و قبل 4 ساعات نحو الوجهات الاخرى    ميناء حلق الوادي: وقفة احتجاجية تعطل رحلة باخرة «قرطاج»    محمد الحبيب السلامي يرى: ...الأحزاب صبيان    بيان الخبش    بنزرت..تسجيل مخالفات بالجملة    تراجع في تداول الزيتون بسوق قرمدة    أبو ذاكر الصفايحي يرد على رد نوفل سلامة: تفسيرك يا صديقي يحتاج أيضا الى نظر ورد    أزمة لجنة الدعم السينمائي تتعمق .. وعريضة تكشف تباين المواقف    رعاية حقوق الطفل واجب شرعي    الإسلام حدد حقوق الطفل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الشؤون الثقافية توضح بخصوص ما راج مؤخرا عن فقدان درع "قصور الساف"
نشر في باب نات يوم 08 - 08 - 2020

وات - أصدرت وزارة الشؤون الثقافية مساء الجمعة توضيحا بخصوص ما راج مؤخرا عن فقدان درع "قصور الساف" أو بما يسمى أيضا "درع جندي من عساكر حنبعل".
وقدمت الوزارة في هذا التوضيح جملة من المعطيات بخصوص هذا الدرع، مشيرة إلى أنه تم اكتشاف هذه القطعة الأثرية سنة 1909 وتم إيداع القطعة الأصلية بمتحف باردو في ذات السنة مؤكدة على أنها من معدن البرنز.
وتم عرض هذا الدرع عديد المرات في عدة بلدان خارج البلاد التونسية، وذلك ضمن اتفاقيات تبادل مبرمة بين وزارة الشؤون الثقافية ممثلة في المعهد الوطني للتراث ونظيراتها الأجنبية تحت إشراف وزارة الشؤون الخارجية، إمّا بشكل منفرد أو ضمن مجموعة من القطع الأخرى في معارض عديدة من بينها ألمانيا سنة 2005 واليابان سنة 2010 وإيطاليا في مرة أولى سنة 2016 ومرة ثانية سنة 2019 في قصر روما الأثري تحديدا ،وذلك وفق ورد في بيان المعهد الوطني للتراث الصادر بتاريخ 29 جويلية 2020.
وذكرت الوزارة، في البلاغ ذاته، أن المعهد الوطني للتراث أدرج الدرع في القائمة الحمراء أي أنه لن يكون هنالك أي عرض مستقبلي للدرع خارج أرض الوطن حسب ما تم التنصيص عليه في وثيقة التصدير الوقتية التي أعدها المعهد في 19 مارس 2019 والتي صادق عليها وزير الشؤون الثقافية السابق، مشيرة إلى امكانية اطلاع الرأي العام عليها متى أراد ذلك.
وبخصوص ما راج حول فقدان نسخة من هذه القطعة، أكدت وزارة الشؤون الثقافية في نص التوضيح أن القطعة الأثرية المذكورة لم تغادر البلاد التونسية خلال الفترة ( 2012- 2014 ) مطلقا، ورغم إصدار وزير الثقافة آنذاك السيد المهدي مبروك قرار تصديرها إلى إسبانيا (يعرف إداريا وديوانيا بقرار تصدير وقتي )، فقد تمّ العدول عن ذلك نظرا لأسباب أمنية وفنية تتعلق بحالة القطعة قدّرها آنذاك خبراء المعهد الوطني للتراث ومسؤولوه.
وتمّ تعويض القطعة الأصلية بنسخة استعارها المعهد من متحف سلقطة وهي نسخة من الجص المذهب صنعت بورشة القولبة من قبل المعهد الوطني للتراث بقصر السعيد وحال رجوع النسخة المذكورة من الخارج، تم حفظها بمتحف قرطاج، وفق ما جاء في نص التوضيح.
ولم تتولى الورشات المتخصصة التابعة للمؤسسات المعنية بالتراث والراجعة بالنظر إلى الوزارة، صنع أي نسخة نحاسية من الدرع خلافا لما تم تداوله لأن المواد المستعملة وتقنيات القولبة لا تسمح تقنيا إلاّ بإنجاز نسخ من الجص.
و يذكر أن القطعة الأثرية الأصلية عرضت في المعرض الدولي "قرطاج في روما" الذي أقيم في الفترة الممتدة من 26 سبتمبر 2019 إلى 29 مارس 2020 تحت " شعار الأسطورة الخالدة"، وذلك بحضور عدد من المسؤولين على غرار وزير الشؤون الثقافية السابق محمد زين العابدين وعدد من السفراء علاوة على ثلة من الخبراء والمختصين من المعهد الوطني للتراث.
وشاركت تونس في هذا المعرض ب 81 قطعة أثرية من متحف قرطاج و المتحف الوطني بباردو و المتحف الأثري بكركوان بالإضافة إلى متحف نابل و المتحف الأثري بالجم وسوسة.
وتمّ شحن كل القطع عبر النقل البحري في حين حظي الدرع بالنقل الجوي حصريا لقيمته العلمية والأثرية بمرافقة مسؤوليْن اثنين من المعهد الوطني للتراث، غير أن جائحة كوفيد 19 التي اجتاحت إيطاليا حالت دون تواصل المعرض، هذا وسيتم إتمام إجراءات عودة الدرع وباقي القطع الأثرية الأخرى موفى هذا الشهر أو بداية شهر سبتمبر المقبل.
و أفادت الوزارة أن المعهد الوطني للتراث يعمل على إرسال فريق من الباحثين والمحافظين والتقنيين لتأمين عودة كل القطع إلى أرض الوطن بعد التحقق من سلامتها.
وكان قد أطلق العضو السابق في اللهيئة العليا المستقلة للانتخابات(2011-2014) وأصيل جهة سلقطة من ولاية المهدية سامي بن سلامة ، قبل صدور بلاغ المعهد الوطني للتراث بتاريخ 29 جويلية 2020 ، تدوينة يذكر فيه أن نسخة درع "حنبعل" قد اختفت من المتحف الأثري بسلقطة في عهد الترويكا (2011-2013) مع وزير الشؤون الثقافية الأسبق مهدي المبروك، مشيرا إلى أنه تم الإعلان في ذلك الوقت عن استعارة الدرع في معرض أثري في إسبانيا من الدولة التونسية، ولكن "لم يتم استرجاعه إلى يومنا هذا"، وفق قوله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.