القمودي: أكثر من 6 آلاف مليار تسلمتها تونس كهبات ومساعدات دولية لم نعرف كيف صرفت!    بيان توضيحي للنقابة الأساسية لمنطقة الأمن الوطني بقرقنة حول أحداث جمعية تالة    المنستير: مشاركة أكثر من 240 من الطلبة والتلاميذ في المسابقة الوطنية للطيران "ايروسبينا" بالمدرسة الوطنية للمهندسين    الجنة الوطنية الأولمبية التونسية تعقد جلستها العامة العادية    دورة شارلستون للتنس: خروج أنس جابر من نصف النهائي    العرض الأول للفيلم الوثائقي "على وجه ربي".. رسالة سلام ومحبة للإنسانية    النجم الساحلي يدعو جماهيره إلى عدم التحول إلى صفاقس    الإثنين.. جلسة عامة برلمانية لمساءلة 4 وزراء    تحسبا لملء سد النهضة.. السودان يحجز المياه في خزان جبل أولياء    قدم.. تشيلسي يستعيد توازنه برباعية ضد كريستال بالاس    العالية.. وفاة تلميذة الباكالوريا في حادث مرور    تونس: تنسيق على أعلى مستوى مع مصر لدفع العملية السلمية بليبيا    سيدي حسين: الكشف عن مسالخ عشوائية للدّواجن    إقرار إجراءات جديدة خاصة بالمحاكم    ايقاف رجلين في الهند استخدما قردة لسرقة المال    رئيس البرلمان العربي: تونس من الدول المحورية في البرلمان العربي    شركة نقل تونس تعلن عن تحويرات على برمجة السفرات    مجموعة "ركون الروح " لهادي الخضراوي (2 / 3).. قصائد مشحونة بالتأويل !    المتلوي.. ترميم الكنيسة القديمة و تحويلها إلى معهد للموسيقى    قيس سعيّد: موقف مصر في أي محفل دولي نفسه موقف تونس في ملف توزيع مياه النيل    هشام مشيشي يعلن عن تخصيص 100 مليون دولار لمساعدة الفئات الهشة المتضررة من تداعيات جائحة كورونا    الإعلان عن التوقيت الإداري خلال شهر رمضان    بعد 20 عاما.. شريهان تعود الى شاشة رمضان    بلاغ وزارة الشؤون الدينية بعد تعديل توقيت حظر التجول    تونس المدينة: القبض على شخص من أجل القتل العمد    أهالي عمادة خيط الوادي يغلقون الطريق بسبب قطع ماء الري    لطفي بوشناق: فنى ومواقفي هما غايتي وليس المال وهذا سر الوصول إلى الشهرة    إحداث صندوق لجمع التبرعات .. والوزراء يتبرعون بنصف أجورهم    وفد تونسي يؤدي زيارة إلى روسيا من 4 الى 8 أفريل الجاري لتسريع عملية التزود ب دفعة ثانية ب 470 ألف جرعة من تلقيح سبوتنيك    النادي الصفاقسي: إصابة وليد القروي بفيروس كورونا    عثمان بطيخ: حكم إفطار رمضان لمرضى كورونا والطاقم الطبي    وزارة الصحة: أكثر من 130 ألف شخص تلقوا التلقيح ضدّ كورونا في تونس    رسالة مفتوحة للسيد الرئيس...سفركم خطأ    كرة اليد : النجم يواجه الزمالك في السوبر الافريقي    الكاف: اكتشاف موقع أثري روماني بمنطقة واد السواني    أبطال افريقيا: التشكيل المحتمل للترجي ضد مولودية الجزائر    عاجل / مشيشي يعلن عن التمديد في توقيت حظر الجولان    توقيت عمل البريد التونسي خلال شهر رمضان    اتّحاد الفلاحين يُعارض غلق الأسواق الأسبوعية    اتحاد الفلاحين ينفذ الاثنين القادم وقفة احتجاجية تنديدا بقرار غلق الأسواق    حديث الكاريكاتير والاستشهاد الخطأ    تينجة.. الاطاحة بعصابة مختصة في سرقة الدراجات النارية    عماد حفيظ: عودة مشاركتنا بالسوق الليبية بعد انقطاع ل5 سنوات    نابل.. تسجيل 3 وفيات جديدة جراء فيروس "كورونا" وارتفاع عدد الحالات النشيطة إلى 818 حالة    بنقردان : أجواء احتفالية بموسم الجز    مالطا تخطط لتقديم منح مالية للسياح    مقتل 20 مدنيا على الأقل برصاص جيش ميانمار    برمجة شهر رمضان في القنوات التونسية... "ابن خلدون" و"المؤسس عثمان" يزوران تونس    تحذير من هبوب رياح قويّة اليوم    المهدية: في عمليّة مداهمة لمنزل بمدينة كركر...إيقاف 5 أشخاص وحجز 20 ألف علبة جعة وسلاح أبيض    الاتحاد الأوروبي يدرس فرض عقوبات على ساسة لبنانيين    المسابقة العالمية عدد 260 يوم السبت 10 افريل 2021...التكهن ممنوع في «الكلاسيكو» وأسبقية واضحة لتشلسي ولازيو    السيسي يستقبل سعيد في مطار القاهرة    "أطباء بلا حدود": مقتل مهاجر وإصابة اثنين في مركز إيواء بليبيا    إجراءات كورونا في ندوة الولاة اليوم    اسألوني ..يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    الغش يتنافى مع الإيمان    امتدادات..الوعي الجالس على أرائك الحياة..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صفاقس: رابطة حقوق الإنسان تحمل المسؤولية لوزارتي الداخلية والعدل في حادثة وفاة الشاب عبد السلام زيان، وتتحدث عن "انتهاكات" أثناء الإيقاف
نشر في باب نات يوم 05 - 03 - 2021

وات - حملت الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، في بلاغ إلى الرأي العام أصدرته الخميس، المسؤولية إلى وزارة الداخلية ووزارة العدل، في حادثة وفاة الشاب عبد السلام زيان، نزيل السجن المدني بصفاقس، على إثر تعكر حالته الصحية يوم الأربعاء 3 مارس الجاري.
وكانت دورية أمنية تابعة لمركز أمن الشيحية (القاصة عدد 11) أوقفت هذا الشاب البالغ من العمر 30 سنة وشقيقه الأصغر مساء يوم الأحد الفارط، وحصلت مشادة كلامية بين الطرفين، وتم إيقافهما والاحتفاظ بهما بمركز صفاقس المدينة، قبل أن تصدر في حقهما المحكمة الابتدائية صفاقس 1 بطاقتي إيداع بالسجن المدني بصفاقس بتاريخ الثلاثاء 2 مارس، وفق ما كان أفاد به "وات"، الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس القاضي، مراد التركي.
وذكر هذا المصدر القضائي أن المحكمة اتخذت قرارها "تبعا لضبطهما بالطريق العام، بما فيه خرق لإجراءات وقانون حظر الجولان، وتحرير محضر بحث عدلي في حقهما من أجل ذلك، إضافة لهضم جانب موظف عمومي بالقول والتهديد حال مباشرته لوظيفه لحصول مشادة مع أعوان أمن، وإحالتهما على محكمة الناحية لمقاضاتهما من أجل الجريمتين".
وقالت الرابطة في بلاغها إنها "ستقوم بدورها كاملا في تتبع الجناة بصفتها ونيابة عن عائلة الضحية"، التي التقتها ريم بن عامر، عضوة فرع صفاقس الشمالية للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، بحسب ما جاء في البلاغ.
وتحدثت الرابطة في نقلها لرواية أم الضحية عن أحداث الواقعة وما أفاد به ابنها الثاني الذي أفرج عنه بعد أن كان محتفظا به مع أخيه، عن "اعتداء" على الأخوين بمركز الأمن بصفاقس المدينة و"منع الدواء عن عبد السلام"، الذي كان يعاني من مرض السكري ويتعاطى الأنسولين، فضلا عن عبارات نابية جوبه بها الأخ الأصغر من أحد أعوان الأمن عندما كان "يصرخ طالبا الدواء لأخيه".
كما ذكرت الرابطة أن الحالة الصحية للضحية "تعكرت بصفة كبيرة" في مركز أمن المدينة بعد التمديد في الاحتفاظ من النيابة العمومية بناء على محضر بحث حرر في شأنهما في مركز الشيحية و"نقل إثرها للمستشفى، ولكن لم يتم تمكينه من الانسولين رغم مطالبته وإلحاحه واكتفى من فحصه بقوله إنه يعاني من قرح المعدة فقط لا غير"، وفق نص البلاغ.
وتابعت الرابطة قائلة إنه في صبيحة اليوم الموالي (الثلاثاء) تم جلب الأخوين إلى المحكمة الابتدائية صفاقس 1 أين تم عرضهما على مساعد وكيل الجمهورية، الذي أصدر بطاقة إيداع بالسجن، ولم يول ظروف الاحتفاظ بالأخوين والوضعية الصحية للمرحوم عبد السلام الاهتمام اللازم، مثلما ينص عليه الفصل 13 مكرر من مجلة الإجراءات الجزائية".
واستنتجت الرابطة أنه "رغم علم المشرفين على الاحتفاظ بمركزي المدينة والشيحية، والمشرفين على الإيقاف التحفظي بالسجن، بكون المرحوم عبد السلام في حاجة إلى جرعات الأنسولين، ورغم تعكر حالته الصحية ورغم تسلمهم الدواء (2 حقنات أنسولين) من العائلة، إلا أنهم امتنعوا عن تمكين عبد السلام من جرعة الدواء".
وأثارت حادثة وفاة الشاب عبد السلام زيان، الأربعاء، موجة من احتجاجات في صفوف عدد من الشبان من أقاربه وأصدقائه في منطقة الربض والقائد امحمد، حيث أغلقوا طريق القاصة عدد 5 (على بعد كيلومتر واحد من وسط مدينة صفاقس). كما أذن وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية صفاقس 2 بفتح تحقيق قضائي في ظروف وملابسات وفاة هذا الشاب، وأذن قاضي التحقيق بهذه المحكمة بإيداع الجثة على ذمة الطبيب الشرعي لتشريحها وتحديد أسباب الوفاة، وفق ما أفاد به الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس.
أخبار "وات" المنشورة على باب نات، تعود حقوق ملكيتها الكاملة أدبيا وماديا في إطار القانون إلى وكالة تونس افريقيا للأنباء . ولا يجوز استخدام تلك المواد والمنتجات، بأية طريقة كانت. وكل اعتداء على حقوق ملكية الوكالة لمنتوجها، يعرض مقترفه، للتتبعات الجزائية طبقا للقوانين والتراتيب الجاري بها العمل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.