أمين محفوظ يعلق على التدابير الاستثائية التي أقرها رائيس الجمهورية    نابل: حجز 180 لتر من الزيت النباتي و 118 قنطار من الفرينة المدعمة    الملعب التونسي يجري تربصا بسوسة استعدادا لدورة الباراج    نتائج عملية سحب قرعة المقابلتين الفاصلتين و البطولة المصغرة لتحديد الفريق الصاعد للرابطة المحترفة الثانية    هكذا سيكون الطقس اليوم الخميس 23 سبتمبر    درجات الحرارة تحافظ على استقرارها    وزارة الصحة: تطعيم 47551 شخصا ضد كورونا يوم 22 سبتمبر الجاري    منظمة الصحة: دلتا تطغى على سائر متحورات كورونا في العالم    فيما كرة السلة تستعد للعودة الى النشاط...الوزارة والولاة يرفضون عودة بطولة كرة اليد    أخبار النادي الافريقي: الوحيشي مازال في انتظار المهاجم    الأمم المتحدة: 16 مليون يمني يسيرون نحو المجاعة    مع الشروق.. شهران ... وبعد !    طقس اليوم: الاربعاء 23 سبتمبر 2021    الشاعر خيرالدين الشابي ل«الشروق»: لم أغب عن الملتقيات الشعرية لكن الملتقيات هي الغائبة!    الرواقصيدة (2/1)...نصّ بين الشعروالنثر يختزل وجع الأيام    رواية «شقائق الشيطان» لنعمان الحباسي (2/1)...الكتابة ...كنشيد عزاء وشجن!    مشاريع عملاقة ترسم مستقبل السعودية    الكرة الطائرة: «ستال نيزا» البولوني يحتفل بوسيم بن طارة    أمريكا تسمح بإعطاء جرعة معزّزة من لقاح فايزر لكبار السن والمعرضين للخطر    الحصبة عند الأطفال..إحذروا خطر المضاعفات    سرطان الكلية: المدخنون أكثر عرضة    النسخة الثالثة لايام الكيبيك لانتداب اليد العاملة التونسية من 20 سبتمبر الى 6 أكتوبر 2021    حاسي الفريد: طبيبتان تساهمان بلوازم العودة المدرسية ل 60 تلميذا    "توننداكس" ينهي حصة الأربعاء على تراجع بنسبة 5ر0 بالمائة    حفتر يعلق مهامه العسكرية.. ويعين خلفا له    الاجتماع التمهيدي للإعداد للدورة الأولى للمجلس الوطني للطاقة    جمعية مساندة الأقليات تستنكر تخريب المقبرة المسيحية بمقرين    الغنوشي: قيس سعيد ألغى الدستور    ري/ماكس تونس: شبكة رائدة من صنّاع التّغيير في القطاع العقاريّ تعقد المؤتمر السّابع لسنة2021 لمكافآة أفضل المستشارين العقارييّن والوكالات    هناك لوبيّات تتحكم في أسعار لحوم الدواجن..    بعد إيقاف سيف الدين مخلوف ونضال سعودي: ائتلاف الكرامة يحمّل قيس سعيّد المسؤوليّة    جندوبة : تأجيل النظر في طلب الافراج عن فيصل التبيني    الايام الاولى من العودة المدرسية تكشف تدهورا كبيرا للبنية التحتية للمدارس    القصرين :الشركة الوطنية لتوزيع البترول تعتزم تركيز محطة لتوليد الطاقة الشمسية بتالة بقيمة 6 ملايين دينار    منزل تميم: القبض على 11 شخصا كانوا ينوون "الحرقة"    في سوسة: مواطن يحاول اضرام النار في نفسه وفي زوجته والسبب صادم..    جدل الشروط المتعلقة بالالتحاق بالاختصاصات شبه الطبية يُربك العودة الجامعية    أنجبته خارج إطار الزواج: تفاصيل القبض على إمرأة باعت رضيعها ب 500 دينار في القصرين    شركة أزياء شهيرة تستعين بنجم الراب التونسي غالي لإنقاذها من الخسائر    القبض على عنصر تكفيري بنابل محكوم بالسجن    نائب رئيس يخوض مباراة في عمر ال60 سنة    كميّات الأمطار المسجلة في عدد من مناطق البلاد خلال ال24 ساعة المنقضية    وزيرا النقل و التجارة يتفقان على التقليص في آجال التوريد ومكوث البضائع الصلبة السائبة بالموانئ التونسية    وفاة الرئيس الجزائري الأسبق عبد القادر بن صالح    أوّل أيام الخريف    طقس اليوم.. ارتفاع مرتقب في درجات الحرارة    دعوة إلى التخلي عن هوامش الربح    باريس سان جيرمان : ميسي يغيب عن مواجهة ميتز بسبب الاصابة    عاجل: سحب الثقة من حكومة الوحدة الليبية..    المصور الصحفي الحبيب هميمة في ذمة الله    الدورة ال32 لأيام قرطاج السينمائية: قائمة الأفلام التونسية التي تم اختيارها في المسابقات الرسمية    الفنان محمد هنيدي يكشف سبب إعلانه اعتزال الفن    "ذئاب منفردة" تحصد أربعة جوائز من الأردن    الإعلامية شهرزاد عكاشة تتحدث عن فيلم رافق القبض على مخلوف    ملف الأسبوع...طلب العلم فريضة على كل مسلم    طلب العلم أمانة ومسؤولية    حسن النّوايا لا يصنع رَجُلَ دولة...    نور الدين البحيري يهاجم رئيس الجمهوريّة بسبب خطابه في شارع الحبيب بورقيبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تونس تقدم رسميا مشروع قرار إلى مجلس الأمن بشأن ملء "سد النهضة"
نشر في حقائق أون لاين يوم 07 - 07 - 2021

قدمت تونس، العضو الحالي في مجلس الأمن، مشروع قرار يدعو إثيوبيا إلى التوقف عن الملء الثاني لخزان "سد النهضة".
وينص مشروع القرار، الذي نشرته وكالة "فرانس برس"، على أن مجلس الأمن يطلب من "مصر وإثيوبيا والسودان استئناف مفاوضاتها بناء على طلب كل من رئيس الاتحاد الأفريقي والأمين العام للأمم المتحدة، لكي يتوصلوا، في غضون ستة أشهر، إلى نص اتفاقية ملزمة لملء السدّ وإدارته".

ووفقاً لمشروع القرار، فإن هذه الاتفاقية الملزمة يجب أن "تضمن قدرة إثيوبيا على إنتاج الطاقة الكهرمائية من سد النهضة وفي الوقت نفسه تحول دون إلحاق أضرار كبيرة بالأمن المائي لدولتي المصب".

كما يدعو مجلس الأمن، في مشروع القرار، الدول الثلاث إلى الامتناع عن أي إعلان أو إجراء من المحتمل أن يعرض عملية التفاوض للخطر، ويحض في الوقت نفسه إثيوبيا على الامتناع عن الاستمرار من جانب واحد في ملء خزان سد النهضة".

ومن المقرر، أن يبحث مجلس الأمن الدولي في جلسة مرتقبة الخميس المقبل، بطلب مصري سوداني، أزمة المشروع الإثيوبي، فيما ترى أديس أبابا أن مجلس الأمن غير مختص بنظر الملف، متهمة دولتي المصب بمحاولة حرمانها من حقها في الاستفادة من مياه النيل.

وأعلنت وزارة الري والموارد المائية السودانية، أن إثيوبيا أخطرتها رسميا بالملء الثاني ل"سد النهضة"، معتبرة الخطوة مخالفة صريحة للقانون الدولي واتفاق المبادئ، كما أعلنت وزارة الري المصرية أنها تلقت خطابا رسميا من إثيوبيا، يفيد ببدء الملء الثاني لخزان سد النهضة، لافتة إلى أن القاهرة وجهت خطابا رسميا لإثيوبيا لإخطارها برفضها القاطع لهذا الإجراء الأحادي.

في هذه الأثناء، اتفق وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع نظيرته السودانية مريم صادق المهدي، في نيويورك، على "ضرورة الاستمرار في إجراء اتصالات ومشاورات مكثفة مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن.

وقال الجانبان، بحسب بيان صادر عن الخارجية المصرية، إنه يجب حث مجلس الأمن على دعم موقف مصر والسودان وتأييد دعوتهما بضرورة التوصل لاتفاق ملزم قانونًا حول ملء وتشغيل سد النهضة يراعي مصالح الدول الثلاث ويحفظ حقوق دولتي المصب من أضرار هذا المشروع.

وخلال اللقاء أعرب الجانبان عن "رفضهما القاطع لإعلان إثيوبيا عن البدء في عملية الملء للعام الثاني لما يمثله ذلك من مخالفة صريحة لأحكام اتفاق إعلان المبادئ المبرم بين الدول الثلاث في سنة 2015، وانتهاك للقوانين والأعراف الدولية الحاكمة لاستغلال موارد الأنهار العابرة للحدود، فضلًا عما تمثله هذه الخطوة من تصعيد خطير يكشف عن سوء نية إثيوبيا ورغبتها في فرض الأمر الواقع على دولتي المصب وعدم اكتراثها بالآثار السلبية والأضرار التي قد تتعرض لها مصالحها بسبب الملء الأحادي لسد النهضة".

وكالة سبوتنيك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.