سوسة: حجز 24 قنطارا من الفارينة المُدعمة    قفصة: ستُوزع اليوم..ضخّ دُفعة رابعة من الزيت النباتي المدعم    وزير السّياحة: أكثر من 3 ملايين سائح زاروا تونس    إسبانيا تدرس إمكانية استيراد الحبوب الأوكرانية عبر القطار    اليوم رصد القمر العملاق الأخير لهذا العام    مدن وعواصم من العالم..هَراة    حسن حسني عبد الوهاب...رائد التوثيق والتراث    «مستنياك» عزيزة جلال...رسالة خاصة من بليغ الى وردة    مسلسل العرب والصهيونية (الحلقة 40)...تاريخ فلسطين والتوراة..    كاتب وكتاب: خصومة الاستشراق لمحمد طاع الله (2)    إثر تصريحات الإليزيه ووزير الدفاع الأمريكي .. صراع هيمنة على تونس    تمّ عزلهم منذ أكثر من شهرين ..المحكمة الإدارية تحسم في ملف القضاة    الرئيس المدير العام للشركة التونسية للبنك ل«الشروق» مؤشراتنا في صعود... وإفريقيا هدفنا    أخبار النجم الساحلي: الهيئة توفّر الأجور وبن عمر في إسبانيا    الكرة الطائرة: «كلاسيكو» «السي .آس .آس» و»ليتوال» في الجولة الثانية    أخبار الترجي الرياضي: عرض قطري لبن رمضان وارتياح لصفقة الزدام    حالة الطقس اليوم الخميس    الكاف .شاحنة تهريب تدهس مواطنا.. حالة استنفار في الطويرف    حرفيات رائدات ... رغم الصعوبات    سوسة .. حرفيات يؤكدن .. حوّلنا منتوجاتنا إلى «ماركات» مسجلة    ساسي نوه: رضاء الوالدين ونجاح أبنائي غيرا حياتي !    وزارة الثّقافة تنعى الصحفي والناقد الطاهر المليجي    توزر.. تمّ اختيارها كقصة نجاح من قبل منظمات عالمية.. فريدة لعيمش تحوّل مخلفات النخلة إلى تحف للديكور والزينة    صندوق النقد الدولي ...استطلاع آراء القطاع الخاص حول الجباية في تونس    القمر العملاق الأخير لهذا العام.. يُطلّ على الأرض اليوم    مجلس الجامعات يُوافق على مشروع رزنامة السنة الجامعية القادمة    الإعلان عن انطلاق التظاهرة الوطنية لجمع النفايات البلاستيكية والخفيفة    هيئة الدفاع عن رئيسة بلدية طبرقة أمال العلوي تصدر بلاغا قانونيا حول ملف القضية    إلغاء إضراب عمال المخابز وقطاع الكسكسي والعجين الغذائي    الشرطة الفرنسية تقتل مسلحًا في مطار شارل ديغول    قضية الخطيب.. الحكم بحبس مرتضى منصور    إخلاء سبيل وال سابق لزغوان    المهدية: تعرّض فلسطيني وأردني وصيني لاعتداء بالعنف بشاطئ الغضابنة    اختفى منذ الثمانينيات.. فيروس يستنفر الجهات الصحية ببريطانيا    تسجيل 34 حالة وفاة جراء فيروس كورونا خلال الفترة الممتدة بين 01 و07 أوت الجاري    تطور بنسبة 68 بالمائة في العقوبات الإدارية ضد المخالفين في قطاع الزيت النباتي إلى أواخر جويلية 2022    المحكمة الدولية تجبر جامعة كرة القدم على دفع تعويضات لفائدة هلال الشابة    أزمة تويتر تدفع ماسك لأكبر عملية بيع لأسهم ''تسلا''    الفنان الأردني داود جلاجل في ذمة الله    لطفي العبدلي يتهم الأمنيين بأخذ رشوة من طرف عبير موسي ، الأمانة العامة لقوات الأمن الداخلي على الخط    الفيفا يدرس تعديل موعد انطلاق مونديال قطر    ضبط "زطلة" و"سوبيتاكس" لدى تونسي مقيم بالخارج    بأمر رئاسي..حركة في سلك القضاة العسكريين..وهذه التفاصيل..    تونس تقترض 130 ألف دولار من البنك الدولي..وتُسدد على 18 سنة ما أكلته اليوم    مدنين: حركية هامة بمعبر راس جدير على مستوى المسافرين والبضائع    ظهر في الصين...تفاصيل جديدة عن الفيروس الجديد ''الفتاك''    قاصر تتعرض للإغتصاب والإعتداء بآلة حادة..#خبر_عاجل    صفاقس: 03 حالات وفاة و08 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا    مساء اليوم الموعد مع مباراة السوبر الأوروبي بين ريال مدريد وفرانكفورت    الزمالك يكتسح مصر المقاصة بخماسية وثنائية لسيف الدين الجزيري    عودة فيرنر مهاجم ألمانيا لصفوف لايبزيغ بعد رحيله عن تشيلسي    مسرح سيدي منصور يتكلم سينما مع ظافر العابدين    بن مسعود: "قرار إيقاف إعفاء عدد من القضاة "نافذ ولا يقبل الطعن"    تغييرات منتظرة في حالة الطقس..#خبر_عاجل    قصة نهج: شارع البشير صفر «المهدية»    لطفي العبدلي على ركح مهرجان عروس البحر بقرقنة يوم 12 أوت    66 الفا تلقوا الجرعة الرابعة    فتوى جديدة: ''إيداع الأموال في البنوك وأخذ فوائد منها جائز شرعا''    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نفياً لإشاعة وفاته.. مظفر النواب بخير
نشر في صحفيو صفاقس يوم 25 - 05 - 2018

وطن- وكالات: قال مصدر خاصّ في عائلة الشاعر العراقي الشّهير، مظفّر النّواب، ل"عرب 48″، اليوم الخميس، إنه حيّ يُرزق وإن وفاته إشاعة تتكرّر بين الفينة والأخيرة.
وكانت وسائل إعلام عراقيّة وعربيّة ذكرت، في وقت سابق اليوم، أن النواب قد توفّي، ما أثار جدلا واسعًا بين محبّي الشّاعر الذي ملأت شهرته الآفاق.
وولد صاحب "القدس عروس عروبتكم" لأسرة النواب المعروفة المتنفذة في السياسة والتجارة المهتمّة بالفن والأدب. درس في كلية الآداب بجامعة بغداد وعيّن مفتّشًا فنيًّا في وزارة التربية ببغداد إبّان الحكم الملكي الهاشمي، قبل أن يغادر العراق في العام 1963 إلى إيران، التي سلّمته لسلطات بلاده حيث حكم عليه بالإعدام قبل أن يُخفف إلى المؤبّد، لكّنه بعد ذلك قام برفقة مجموعة من السجناء بحفر نفق من الزنزانة إلى خارجها، وظلّ مختفيًا في بغداد وغادرها، متنّقلا في عواصم عربية عدّة قبل أن يستقر في دمشق حتى العام 2011، حين غادرها إلى بغداد ومن ثم استقر في الإمارات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.