تضامنا مع آمنة الشرقي : ألفة يوسف تحاكي "تبّت يدا"    الهاروني: "لا يمكن تكوين حكومة دون حركة النهضة"    نتائج تصويت شورى النهضة: 70 مع سحب الثقة من الفخفاخ ورفض 20    تونس توقع اتفاقيتي تمويل مع الوكالة الفرنسية للتنمية لتحويل الديون الفرنسية لمشاريع استثمارية تهم التعليم العالي    الكاف..يوم تحسيسي حول غراسة الأشجار المثمرة    جندوبة..بسبب تأخر موسم الجني..محاصيل اللفت السكري مهدّدة بالتعفّن    الجيش الليبي يرصد وصول إمدادات عسكرية من مصر دعما لحفتر (صورة)    اتهام غوغل بمراقبة مستخدمي تطبيقاتها حتى في وضعية التخفي    عودة جدارية "المرأة المحجبة" إلى فرنسا    أخبار النادي الافريقي... أحكام بالسجن ضد اليونسي وقائمة البوغديري مهددة بالسقوط    ريال مدريد يجهز قائمة اللاعبين المعروضين للبيع    أخبار النجم الساحلي..الفريق يكسب قضية زردوم وتعطيلات في أشغال الملعب    إيقاف رئيس اتحاد أفغانستان مدى الحياة بعد اعتداء جنسي على لاعبات    بطولة ايطاليا : أتلانتا يسحق بريشيا 6-2 ويتقدم للمركز الثاني    أخبار الأولمبي الباجي..شاكر مفتاح واثق من النجاح    الطقس: تراجع درجات الحرارة وأمطار متوقعة    متأثرا بلدغة عقرب: وفاة طفل بسليانة    أغنية لها تاريخ «يازهرة غضت» قصيد أنهى علاقة فتحية خيري بالرشيدية    مسيرة موسيقي تونسي ..صالح المهدي ...زرياب تونس «31»    أشهر 10 لوحات في العالم    كوفيد 19: لقاح أمريكي يدخل مرحلة التجارب النهائية    تسجيل أول وفاة بطاعون الدبلي القاتل في هذا البلد    وزارة الثقافة أعلنت عودتها رسميا ..المهرجانات... تنتظم أو لا تنتظم !    حي ابن سينا..ملاكم سابق مورّط في عشرات «البراكاجات»    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    المهدية.. 3 حالات غشّ... وتلميذتان أجريتا الامتحان في المستشفى    الرابطة الأولى.. برنامج المباريات الوديّة    خمسة جرحى في تصادم بين سيارة تاكسي وسيارة عائلية    الجيش الوطني الليبي: معركة كبرى بمحيط سرت والجفرة في الساعات القادمة    خلاف على كمامة ينتهي بحادثة طعن وقتل    إشراقات..واحدة لا شريكة لها    سعيدة قرّاش للأستاذة مريم بوزيد: ''ماحلاك وما أخيبهم''    بعد الحكم بسجن رئيس جامعة النزل..200 مليار تبخرت... وشبهات فساد مع «توماس كوك»    الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة الإستشفائيين الجامعيين في إضراب عام اليوم الأربعاء    القروي يعلّق    سواريز يدافع عن تقنية الفيديو ويحدد المسؤول عن خسارة اللقب    التحوير الوزاري قد يستهدفها .. هل «يهرب» الفخفاخ من البرلمان لتفادي فيتو النهضة ؟    بفارق كبير: التعليم الخاص يتفوق على العمومي في مناظرة السيزيام    نحو 580 ألف وفاة وأكثر من 13.3 مليون إصابة بفيروس كورونا حول العالم.    البحيري يؤكّد أن النهضة ستتصدى لمؤامرات مصر والإمارات في تونس التي تنفّذها عبير موسي    كورونا يتفشى في قاعدة عسكرية أمريكية باليابان    الرئيس الأمريكي يجيز فرض عقوبات مصرفية على هونغ كونغ بعد إنهاء المعاملة التفضيلية في التجارة    17 مصابا و"تفحم سيارات" في حريق هائل شمالي مصر    القبض على عنصرين إرهابيين بالمنستير    شورى النهضة يقرر سحب الثقة من حكومة الياس الفخفاخ    تأجيل النظر في قضية الهجوم الإرهابي على مدينة بن قردان إلى يوم 20 نوفمبر القادم    عدنان الشواشي يكتب لكم : قرصنة فنّية مفضوحة    يوميات مواطن حر: سنن الحياة    وزارة النقل سمحت للسفنية الفرنسية "ميديتراني" بالرسو بميناء حلق الوادي بعد تنسيق مع وزارة الصحة    سائحة أجنبية تثير جدلا برقصها في ساحة مسجد قطري    الحسابات الفلكية تحدد يوم عيد الاضحى    صندوق النقد الدولي يخفض مرة اخرى توقعاته للنمو بالشرق الاوسط وشمال افريقيا ب 7ر5 بالمائة    البنك الالماني للتنمية يقرض تونس 150 مليون اورو لدعم القطاع العمومي    البنك المركزي ووزارة التجارة يتفقان على تشكيل فرق عمل فنية لتسريع مشاريع العمل المشتركة بينهما    هذا سعر فستان درة فى إحدى جلسات التصوير    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    وزير السياحة يلتقي رئيسة المجمع النسائي ‘سجنانية'    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ألمانيا تمنح قرضا لتونس ب100 مليون أورو
نشر في تونسكوب يوم 03 - 06 - 2020

يضع البنك الألماني للتنمية على ذمّة الحكومة التونسيّة قرضا بشروط ميّسرة بقيمة 100 مليون أورو (حوالي 318 مليون دينار) تبعا لاتفاق تمّ توقيعه، اليوم الأربعاء 03 جوان 2020، بين البنك الألماني ووزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي ممثلة في وزير التنمية، محمّد سليم العزّابي.
وسيوجّه القرض لفائدة إرساء “برنامج دعم للاصلاحات في القطاع البنكي والمالي المرحلة الثانية” والذي يشكّل جزءا من الشراكة التونسيّة الألمانيّة لأجل الاصلاح، الذّي أصبح رسميّا بعد اعلان النوايا المشترك الموقع منذ 12 جوان 2017 ببرلين ويندرج في اطار مبادرة “الاندماج مع افريقيا” لمجموعة 20.
ويهدف البرنامج إلى دعم اصلاحات الاقتصاد الكلّي وخصوصا تلك المتخذة في القطاع البنكي والمالي بهدف دعم جهود تونس لتحسين الشروط الاطارية المتعلّقة بالمؤسّسات الصغرى والمتناهية الصغر وظروف عيش السكّان من خلال ضمان اندماج مالي افضل. كما سيسمح البرنامج،أيضا، بجذب المستثمرين الأجانب وتأمين وإحداث مواطن شغل على المدى الطويل.
ويعتمد البرنامج مقاربة براغماتية (Policy-Based-Lending, ” PBL “) اذ ترتبط عملية اسناد القرض بمدى انجاز الاصلاحات واتخاذ الإجراءات في على مستوى شروط الاقتصاد الكلّي المتعلقة بالتصرّف في المالية العمومية وتلك المتعلّقة بدعم الاستثمار وأيضا، الاندماج المالي وتحسين نجاعة القطاع البنكي وترشيد الاليات العمومية للتمويل الى جانب ضمان النجاعة بالنسبة للقطاع البنكي والمالي وفي مجال السياسة النقدية.
ويندرج “برنامج دعم للاصلاحات في القطاع البنكي والمالي” في اطار مقاربة متعددة السنوات للتعاون المالي التونسي الألماني بأداة ماليّة بقيمة 100 مليون أورو في السنة ولمدّة ثلاث سنوات.
وتم صرف الجزء الأول من القرض، بعد، في سنة 2019، بعد التمكن من بلوغ المستوى المتفق بشأنه بين الطرفين في حين أن صرف 100 مليون اورو المتعلقة بالمرحلة الحالية سيتم على دفعة واحدة بعد التوصل لانجاز المستوى المرجعي المحدد من الطرفين.
كما تمت برمجة قرضا ثالثا بقيمة 100 مليون أورو ويندرج ضمن مواصلة الإصلاحات ذاتها في مرحلة قادمة وسيتم صرفه على أساس الانجاز النهائي للاصلاحات.
وأوضح البنك الألماني للتنمية أنه يسعى إلى دعم الإصلاحات والبنية التحتية والانظمة المالية لضمان نمو اقتصادي عادل اجتماعي ومحترم لاللبيئة في البلدان السائرة نحو النمو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.