عاجل/في تحيين جديد: انقطاع حركة المرور بهذه الطرقات وتحذير للمواطنين..    انتقادات لخطاب رئيس الجمهورية.. مُحلّلون: “كان أسوأ خروج في تاريخ السّبسي”    غلق المسلخ البلدي في رواد    قرار بالغلق الفوري لمركز ايواء المهاجرين بمدنين بسبب “وضعه غير اللائق للإقامة”    وزير العدل يستقبل سفير الولايات المتحدة الأمريكية بتونس    قال إن عديد النزل تشكو نقصا في اليد العاملة..الطرابلسي: ”نريد إفراغ المقاهي وتشغيل الشباب”    سمير الطيب: الأضرار الناجمة عن الجوائح الطبيعية في القطاع الفلاحي بلغت خلال الثماني سنوات الماضية زهاء 345 مليون دينار    الاستثمارات العربية في تونس بلغت زهاء 617 مليون دينار سنة 2018    خبراء أمنيون يحذرون من إمكانية حصول عمليات إرهابية في كل من تونس والجزائر بالتزامن مع الاستحقاقات الانتخابية    "فيسبوك" تدافع عن تعاملها مع فيديوهات هجوم نيوزيلندا الإرهابي!    أيمن العلوي: الخلاف يضرب مرشح الجبهة الشعبية للإنتخبات الرئاسية    في القيروان: تسجيل 24 إصابة مؤكدة بمرض الحصبة 13 منها لدى رضع دون سن التلقيح    مصر: مصرع 10 أشخاص في انفجار بمصنع    مباراتين متقدمتين من ثمن نهائي الكأس .. هل تنجح واحة قبلي وجمعية جربة في الإطاحة بالنجم والترجي؟    كرة اليد - تعديلات على الروزنامة العامة    القصرين:نزول كميات متفاوتة من الأمطار والثلوج على مرتفعات الجهة    مريم الدباغ : أنا نهضوية ونموت عالنهضة والتقيت راشد الغنوشي وهو رجل طيب    بريطانيا: الشرطة تباشر التحقيقات في اعتداءات على 5 مساجد    بوفيشة.. القبض على منحرف خطير صادرة في شأنه 16 منشور تفتيش    الشابّي: موسي تريد الانتقام ممّن انخرط في الثورة..لسنا ضد الدساترة    جندوبة: مياه الامطار تحاصر عددا من الاحياء الشعبية    ''فيديو كليب: لينا شماميان تحكي قصة حقيقية ''بالفزّاني التونسي    عائشة عطية باكية: الحوار التونسي سرقت منّي فكرة عامل النظافة    لمواصلة الدراسة بمرحلة الماجستير والدكتوراه بكندا.. وزارة التعليم العالي توفر 10 منح جامعية    يملكون منازل ويتنقلون بسيارات خاصة: ايقاف 13 مُتسوّلا بالعاصمة    بلغت 50 مم.. هذه كميات الأمطار المسجلة بصفاقس خلال24 ساعة الأخيرة    اليوم انطلاق تصفيات «أورو» 2020..الكبار من أجل انطلاقة قوية في بداية المشوار    بعثة الاعمال التونسية تصل «نيروبي» وتستكشف فرص تسويق المنتجات التونسية    بالصور-أثارا ضجة كبيرة/ممثلان يعذبان ثعلبا في إطار تصوير سيتكوم رمضاني: المنتج يوضح ويكشف..    كاتب الدولة المكلف بالموارد المائية: معظم السدود شهدت تحسنا في مستوى مخزون المياه    وصلت إلى 50 مم ..أمطار هامة في الوطن القبلي    بالصور، ''دار نانا '' المنتوج الدرامي الجديد لقناة نسمة خلال شهر رمضان    رئيسة وزراء نيوزيلندا تحظر بيع البنادق الهجومية والأسلحة نصف آلية    هل يجب أن تقلقي من ردات فعل رضيعك العصبية؟    ما هي الأسباب التي تؤدي الى تقلّب المزاج عند المرأة؟    بلغت 140 مليمتر بسوسة والقيروان.. كميات الأمطار المُسجلة على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    أعلاها بسيدي الهاني 140مم: كميات الأمطار المُسجلة في مختلف المدن    أخبار النادي الافريقي..إضراب عن التمارين... عرض ليبي لزفونكا... واجتماع ساخن للهيئة    المنتخب التونسي ينهي اليوم تحضيراته لمباراة اسواتيني    ضباب كثيف يحجب الرؤيا على الطريق السيارة مساكن صفاقس    نيوزيلندا تحدد هويات القتلى الخمسين.. وتبرر "تأجيل الدفن"    بريطانيا تطلب تأجيل بريكست.. والاتحاد الأوروبي يوافق    الجمعة / نيوزيلندا تتضامن مع المسلمين.. من ارتداء الحجاب إلى رفع الآذان    تصفيات كاس امم افريقيا 2019: المنتخب الوطني المتاهل يسعى الى تقديم وجه مطمئن بقيادة فنية جديدة    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 21 مارس 2019    الرصد الجوي: طقس شتوي ووضع جوي دقيق يتطلب المتابعة    الدكتورة آمنة الرميلي ل «الشروق» ..ثقافة المنشطين أقل من الصفر    انخفاض في المبادلات التجارية لتونس    لترويج منتوجات الصناعات التقليدية ..عقد شراكة مع المجمع التونسي السعودي    في ندوة صحفية بالمركز الثقافي الدولي بالحمامات ..ميلاد أول مشروع لأوروبا المبدعة    في افتتاح مهرجان «ربيع سوسة» .. «توظيف حزبي» يثير احتجاج بعض المستشارين البلديين    المستاوي يكتب لكم : "بمناسبة ذكرى الاستقلال ليكن شعارنا وبرنامج عملنا جميعا "تونس اولا وتونس اخرا"    لصحتك : دراسة جديدة تؤكد ان القهوة تحمي من البروستات‎    أحدهما تورّط في سرقة سيارة لاعب دولي سابق معروف .. الإطاحة بلصّين تصدّيا للأعوان بالغاز والصواعق الكهربائية    فيما تونس تحيي عيد استقلالها .. حاملو متلازمة داون يطالبون الشاهد بالتشغيل...    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الأربعاء 20 مارس 2019    سمير الوافي يتعرض إلى حادث مرور    صابر الرباعي يحتفل بعيد الإستقلال على طريقته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“قضية خاشقجي”..تونس تنحاز إلى السعودية
نشر في الشاهد يوم 23 - 10 - 2018

مازال الرأي العام الدولي يعيش حالة من الصدمة بسبب الطريقة البشعة التي قتل بها الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في أسطنبول حيث خلفت هذه الجرائم ردود أفعال قوية من بعض الدول تجاه المملكة وسط عدم اقتناع بصحة الرواية السعودية خاصة أنها أتت بعد تلكأ ونفي وتهرّب إلى أن تم الاعتراف أخيرا بالجريمة وبتفاصيل مضطربة ومتناقضة وغريبة.
تونس التي انضمت إلى أغلب تحالفات عادل الجبير، تأخرت في التعليق عن مقتل خاشقجي ولكنها في الأخير عبّرت عن موقفها من خلال وزير الخارجية خميس الجهيناوي والذي عبّر عن إدانة تونس الكاملة لمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
ودعا الوزير خلال ندوة صحفية مشتركة عقدها أمس مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان عقب جلسة عمل مشتركة بمقر الوزارة،إلى “عدم استغلال هذه الحادثة لاستهداف أمن واستقرار المملكة العربية السعودية”، مشددا على “ضرورة انتظار النتائج النهائية للتحقيق الذي أمر بإجرائه الملك سلمان بن عبد العزيز، لتوضيح ملابساتها ومحاسبة المتورّطين فيها”.
واضاف وزير الخارجية أن ما أسماه ب”التفاعل الإيجابي للسلطات السعودية ومبادرتها ” دليل على “تجاوبها مع طلبات المجموعة الدولية وحرصها على توضيح الحقيقة الكاملة وإطلاع الرأي العام على كافة تفاصيلها وملابساتها”، معبرا عن “ثقته في قدرة المملكة على تجاوز هذه الأزمة”.
ومرة أخرى تنحاز تونس للسعودية بعد أن ساندت الرياض في الأزمة مع كندا وكذلك في عدّة ملفات أخرى رغم وضوح تورّط النظام السعودي في هذه القضية وغيرها.
من جهته،عبّر حزب التيار الديمقراطي، في بيان أصدره أمس الإثنين 22 أكتوبر 2018، عن إدانته الشديدة لجريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول، واصفا إياها ب ”البشعة والمروعة”.
وحمل حزب التيار الديمقراطي، مسؤولية الجريمة كاملة للنظام السعودي، معتبرا أنّ التصريحات المتضاربة والتحركات الرسمية السعودية تعتبر شبهات جدية ترتقي إلى مرتبة القرائن على ضلوعه في عملية التصفية.
كما عبر الحزب عن استنكاره الموقف التونسي من الجريمة ووصفه ب ”المخجل و المتملّق” داعيا رئاسة الجمهورية التونسية إلى ”الانسحاب مما يسمى التحالف الاسلامي المتذيل للنظام السعودي و الذي يمثل غطاءً سياسيا للجرائم والمآسي التي يتعرض لها الشعب اليمني الشقيق”.
ودعا التيار الديمقراطي، النظام التركي إلى الاسراع بكشف الحقيقة كاملة و التعاون مع المنظمات الدولية بقيادة الأمم المتحدة لفتح تحقيق مستقل و شامل للكشف عن ملابسات القضية، والنظام السعودي إلى الافراج عن الناشطات النسويات والمعتقلين السياسيين والصحافيين والمدونين الذين يقبعون في السجون.
وطالب الحزب، المجموعة الدولية بالتخلي عن منطق المصلحية التي تتعامل به مع النظام السعودي على حساب استقرار المنطقة و المبادئ الإنسانية و حقوق الشعب اليمني و مراجعة مواقفها من مجموع سياسات هذا النظام وفق القانون الدولي، حسب ما جاء في نص البيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.