إتحاد الشغل يقرر عدم الترشح للإنتخابات التشريعية والرئاسية    البرلمان يفشل في إستكمال إنتخاب أعضاء المحكمة الدستورية    مليون و500 ألف رأس غنم متوفرة لعيد الأضحى    إقتحام مركز حزوة الحدودي: إحالة الملف على قطب الإرهاب    تصفيات “كان” 2021: تونس إلى جانب ليبيا.. تنزانيا وغينيا الاستوائية    توزر: وفاة شخص قام بمداهمة مركز حدودي بجرافة    بن عروس: ظهور مظاهر ثراء على فتاة فقيرة في 4 اسابيع كشف عن مفاجاة    مع تحسن المؤشرات الاقتصادية..دعوات الى مواصلة الإصلاحات وتفعيل الإجراءات    بعد فسخ عقده مع الافريقي.. المثلوثي يوقع للعدالة السعودي    غلق شارع عبد العزيز الكامل امام العربات القادمة من وسط العاصمة والقاصدين البحيرة 1 لمدة 15 يوما ابتداءا من 20 جويلية 2019    رئيس ال"كاف" يضاعف المنح المخصصة للجامعات    العثور على جثة رضيع حديث الولادة بمصب للفضلات بالمهدية    مهرجان بنزرت الدولي ..اقبال كبير على عرض نضال السعدي    مكتب البرلمان يقرّر البقاء في حالة انعقاد متواصل خلال العطلة البرلمانية استعدادا لأي طارئ    في انتظار تقييم الجامعة والفنيين…المكاسب والسلبيات من مشاركة منتخبنا في ال”كان”    يسار نحو التفتّت..استقالة جماعيّة من حزب القطب والجبهة الشعبية    أثارت جدلا واسعا/ هذه حقيقة المقال السّاخر من المنتخب التونسي والصّادر في صحيفة الأهرام    اختفى منذ يومين/ العثور على جثّة شاب ال17 سنة بحوض مركب غدير القلّة    جولان عربات المترو بين محطتي الجمهورية وباب سعدون ستكون على سكة واحدة بداية من الخميس    ميقالو يتخلّى عن سامي الفهري وينسحب من الحوار ليلتحق ببوبكر بن عكاشة في قناة التاسعة    متّهم باغتصاب الأطفال: هذا هو الحكم الصادر في حقّ معلّم بمدرسة الرقاب القرآنيّة    السداسي الأول لسنة 2019: انخفاض التبادل التجاري    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    عميد المحامين يعتبر قتل سارقا أمرا مشروعا و يرجح تطبيق الدفاع الشرعي    صندوق النقد الدولي.. السلطات التونسية مطالبة بدعم سلة الحماية الاجتماعية    مايا القصوري : سطوة الغنوشي على النهضة انتهت وهو يرقص رقصة الديك المذبوح    اليابان.. مصرع 23 شخصا بحريق في استديو لإنتاج الأفلام    رمادة: إيقاف سيارتي تهريب على مستوى الساتر الترابي    قفزة حفتر على هزيمة غريان..حرب دعائية ضد الوفاق (تحليل)    نهائي ال"كان".. الدخول مجاني للأنصار المنتخب الجزائري    تطاوين: وزير الثقافة يتعهد بفتح تحقيق في شبهة فساد مالي لهيئة مهرجان القصور الصحراوية    الدورة 43 لمهرجان دقة الدولي : 13 عرضا متنوعا ابتداء من 24 جويلية    الجزائر والسنغال..من يحسم لقب ''الأميرة الإفريقية''    الأستاذ المحامي جمال الحاجّي    صحتك في الصيف.. حساسية الصيف... الاسباب والعلاج    عمليات حجز وإزالة في حملات للشرطة البلديّة    يوميات مواطن حر : حبر وصبر    الجهيناوى يشرح مستجدات الوضع في تونس لأعضاء من الكونغرس الأمريكي    ثغرة خطيرة في "بلوتوث".. وخبراء يقدمون "حلا مؤقتا"    فيس آب.. معلومات 150 مليون شخص بيد التطبيق الذي أثار الجنون    سوسة..محام يقتل سارقا بطلق ناري    طقس اليوم: الحرارة في ارتفاع والسباحة ممكنة مع ملازمة الحذر    بالفيديو: درة تبهر جمهورها بموهبة جديدة إلى جانب التمثيل    ألفة يوسف : المحامي حقو كمل أعطى للسراق مرتو وأولادو    إفتتاح مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية    هيئة الوقاية من التعذيب: منع رئيس منطقة أمن فريقنا من التحدث مع مُحتجز "سابقة خطيرة"    إندلاع في جبل مغيلة وتجدد حريق جبل سيف العنبة في تالة    اربيل.. وفاة شخص ثالث في هجوم استهدف دبلوماسيا تركيا    غار الملح..انتشال جثة الشاب الغريق بشاطئ الحي    أمم إفريقيا.. تغيير حكم نهائي ''كان 2019''    إصدار سلسلة من الطوابع البريدية حول "2019 السنة الدولية للغات الشعوب الأصلية"    تقرير أممي: 1.7 مليون طفل في العالم يعانون من نقص المناعة    كيف تحمي أسنانك من "لون القهوة"؟    مرض الزهري ينتشر في أوروبا    أولا وأخيرا .. القادمون من وراء التاريخ    علي جمعة : من علامات الساعة أن يطيع الرجل زوجته ويعصي أمه    7 أشياء في غرفة نومك.. تخلص منها فورا    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الأربعاء 17 جويلية 2019    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هشام الفراتي: حصر مجال العمل بإجراء “S17” في المعابر الحدودية فحسب
نشر في الشاهد يوم 14 - 06 - 2019

قال وزير الداخلية هشام الفراتي، خلال جلسة عامة اليوم الجمعة بمجلس نواب الشعب، للرد على اسئلة شفاهية لعدد من النواب، إنه تم حصر مجال العمل بالاستشارة قبل العبور، المتعارف عليها اصطلاحا بإجراء” S17″ في المعابر الحدودية فقط، حيث تم منذ مدة الانطلاق في المراجعة الدورية للمشمولين بهذا الاجراء الحدودي.
وأوضح الفراتي، في تعقيبه على سؤال للنائب ماهر المذيوب (كتلة حركة النهضة)، أن وزارته “تسعى إلى التوفيق بين احترام الحقوق والحريات وإنفاذ القانون”، مشددا على ان هذا الإجراء الأمني الوقائي أثبت نجاعته في الحد من تنقل العناصر المتطرفة نحو مناطق التوتر في العالم، ومعمول به في بعض الدول الغربية على غرار فرنسا و ألمانيا.
وأضاف أن هذا الإجراء الإداري ليس بمعزل عن رقابة القضاء الإداري، الذي عالج الى حدود شهر ماي المنقضي 951 قضية إدارية، وأيد وزارة الداخلية في نحو 203 قضية مقابل تأييد 61 طلبا تقدم بها مواطنون ضد الوزارة بسبب نقص التعليل، حسب تعبيره.
وأفاد بخصوص المراجعة الدورية للمشمولين بهذا الاجراء، بانه تم منذ سنة 2018 والى حدود شهر ماي الفارط، رفع أسماء ألف شخص من قائمات الشمولين بهذا الاجراء الحدودي، مؤكدا أن العمل لا يزال متواصلا للتحيين الدوري للقائمات الإسمية بعد حصر مجال العمل بهذا الاجراء في المعابر الحدودية فقط.
وفي رده على سؤال للنائب أحمد الصديق (غير المنتمين إلى كتل)، حول ملف التونسيين المفقودين عقب موجة الهجرة غير النضامية إبان الثورة، صرح الوزير بأن العدد النهائي لهؤلاء المفقودين وفق ما توصلت إليه لجنة وزارية أحدثت صلب وزارة الشؤون الإجتماعية (سنة 2015) بلغ 490 مفقودا تم الاتصال بذويهم وعائلاتهم، وتقدم لاجراء التحاليل المطلوبة في الغرض 242 عائلة.
وبين في هذا الصدد، ان وزارته تقدمت في شهر فيفري 2019 إلى الجانب الإيطالي بقرص مضغوط يتضمن 355 بطاقة بصمية لأفراد مفقودين، وأن الطرف التونسي ما زال ينتظر ردا من نظيره الايطالي.
كما تطرق الفراتي في ردوده على اسئلة النواب، إلى مسائل متعلقة بالوضع الأمني في معتمدية المكنين (ولاية المنستير)، وملابسات وفاة الشاب أيمن العثماني في منطقة سيدي حسين السيجومي في شهر اكتوبر 2018 خلال اشتباكات مع قوات من الديوانة التونسية، فأوضح في هذا الصدد، انه تم فتح قضية عدلية في الغرض وإحالتها الى فرقة مكافحة الاجرام ببن عروس، مضيفا أن قاضي التحقيق المتعهد بالقضية أعلم عائلة الشاب المتوفى بنتائج التحقيق.
وفي تعقيبه على سؤال للنائب هيكل بلقاسم (غير المنتمين لكتل) بخصوص موقف الوزارة من ممارسة سياح خليجين للصيد بمناطق صحراوية في تونس، أكد الوزير أن ترتيبات منح رخص صيد وقنص للاجانب هي من اختصاصات وزارة الفلاحة وفق منطوق مجلة الغابات، وأن مصالح وزارة الداخلية تتدخل لمعاينة المخالفات المتعلقة بالصيد او الجرائم ذات الصلة بجلب السلاح ومسكه فحسب.
وفي رده على سؤال للنائبة عن الكتلة الديمقراطية سامية عبو، حول موقف الوزارة من عدم تمكن رئيس قائمة مستقلة في بلدية الصخيرة (ولاية صفاقس) من مباشرة مهامه الجديدة اثر انتخابه في جويلية 2018 ، قال الوزير إن السلط الجهوية تعاملت مع المسألة في اطار القانون والحياد التام، وان المرشح المستقل خالد الفتيريش وبقية الاعضاء المنتخبين لا يزالون ممنوعين من دخول مقر بلدية الصخيرة، مذكرا بأن تاريخ آخر جلسة صلحية بين مختلف اعضاء البلدية كانت قد عقدت يوم 9 ماي الفارط، حيث تم رفض مجمل المقترحات التي قدمت في الغرض.
يذكر ان منطقة الصخيرة تشهد منذ نحو عام تقريبا تجاذبات وصراعات حادة استحال معها الى حد الآن تنصيب المجلس البلدي، رغم اقرار القضاء الاداري بشرعية تولي رئيس القائمة المستقلة “الأمانة” خالد فتيريش رئاسة البلدية، لكن انصار رئيس قائمة حركة نداء تونس عبد الحميد الباش، الذي حصل على 12 صوتا مناصفة مع فتيريش، (والذي آلت اليه رئاسة المجلس البلدي نظرا الى أنه أصغر سنا) رفضوا مباشرته لمهامه بصورة طبيعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.