أخبار النادي البنزرتي ... قاسم باق وبن يحيى والسويح مرشّحان لقيادة الفريق    في لقاء توقف في الدقيقة 70 ..خبرة «السي.آس .آس» توقف طموح «السي. أو.تي»    سيتقابلان في جربة ... الافريقي والصفاقسي في نهائي الأحلام    النادي الإفريقي الاتحاد المنستيري ( 0 0 ) (3 0 ض ج) الافريقي يتأهل عن جدارة إلى النهائي السابع والعشرين في تاريخه    الناشطة السياسية و المحامية اللبنانية بشرى الخليل ل«الشروق»..كوندوليزا رايس قرّرت إعدام صدام    بنزرت الجنوبية..حريق «يلتهم» 12 هكتارا من القمح    و للحياة معنى    أليس الصبح بقريب ؟    تقرير عسكري أمريكي..سيناريو حرب ضد الجزائر ؟    بوسالم..إيقاف 3 مروجي مخدرات ولص هواتف جوالة    طبرقة..يقتل زوجته ب15 طعنة سكين    في الذكرى 25 لوفاته..الشيخ سالم الضيف: المربّي الزيتوني والمناضل الدستوري الفذّ    مَدُّ النِّضَالِ    جديد الكوفيد..بسبب تفشي الكورونا..حجر صحي شامل في باجة وسليانة وزغوان والقيروان    وزير الصحة من قفصة..سنفتح مراكز تلاقيح إضافية... والوضع في تحسّن    في سن ال37 أُسامة الملولي يتأهّل للألعاب الأولمبيّة طوكيو 2020 (+1)    في مباراة اوقفتها الشماريخ: النادي الصفاقسي ينهي مغامرة الاولمبي للنقل ويبلغ الدور النهائي    إنقاذ 3 شبان من الغرق بشاطئ كاب سيراط..    عاجل: حصيلة ضحايا فيروس كورونا في تونس تتجاوز 14 الف حالة وفاة..    باجة: وفاة شابين غرقا أحدهما في حفرة    استئناف سير قطارات نقل المسافرين على الخط 13    للمطالبة بالزيادة في الأجور : الجامعة العامة للبنوك تقرر تنفيذ إضراب    أنس جابر تتوّج بلقب بطولة برمينغهام الانجليزية للتنس    الثالث بالجهة: نشوب حريق بجبل حماد بالجديدة وتواصل تدخلات اطفائه    اطلاق حملة المبادرة النسوية "هي تنخرط" يوم 25 جوان 2021    المخرجة التونسية كوثر بن هنية ضمن لجنة تحكيم الأفلام القصيرة ومسابقة أفلام المدارس خلال مهرجان كان 2021    رئاسة الحكومة تعلن الحجر الصحي الشامل في أربع ولايات    التهاني لأنس جابر    شبهة توريد شحنة من القمح الفاسد عبر ميناء سوسة: ديوان الحبوب يوضح        نحن في عالم متغير متوتر!    اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث بسليانة تعلن عن قرار جديد يخص كورونا    تسجيل 11 حالة وفاة غرقا في الشواطئ التونسية خلال شهر جوان الجاري    انقلاب سيارة أجرة "لواج" يسفر عن إصابة 9 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة    رئاسة الحكومة تعتزم حذف 25 ترخيصا وتعويضها بكراسات شروط    الملكة نور تتهم السلطات الأردنية بتنفيذ عملية "اغتيال شخصية" بحق ابنها    الخطوط الجوية الفرنسية تستأنف رحلاتها نحو مطار جربة جرجيس الدولي    داعش التي تنام بيننا... في تفكيك العقل التونسي    اليوم الموعد مع نصف نهائي كأس تونس لكرة القدم..التوقيت والنقل التلفزي    كورونا..2449 وفاة جديدة بالبرازيل خلال 24 ساعة فضلا عن أكثر من 98 ألف إصابة    لاقت نجاحا كبيرا: غفران فتوحي تصدر "عاجبني وعاجباته "    المتلوي: حجز 500 لترا من مادة القرابا المسكرة بحوزة مفتش عنه    بنزرت :ايقاف شخصين يستغلان ماوي سيارات عشوائية بغار الملح دون وجه حق قانوني وتحرير 25محضر اقتصادي    الأرمينيون إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات التشريعية المبكرة    التوقعات الجوية لليوم الأحد 20 جوان 2021    قفصة..الصابة تقدّر ب 75 ألف طن..صعوبات كبيرة تعيق عمليّات ترويج الطماطم للمعامل والمصانع    صفاقس : مياه الصرف الصحي تغمر الطريق    مهرجان قربة الوطني لمسرح الهواة..هل تنقذ وزارة الثقافة الدورة السادسة والأربعين؟    عرض «تطريز» في المهرجان الوطني للعود..سميح المحجوبي يبدع عزفا و غناء    جندوبة..تأخر موسم جني اللفت السكري يثير غضب الفلاحين    انطلاق فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان قابس سينما فن    الإنعاش الاقتصادي لتونس سيمر حتما عبر الطاقات المتجددة (مسؤول)    رئيس اتحاد الكتاب التونسيين في افتتاح معرض الكتاب التونسي: "أيها الكتاب....لا حظ لكم في هذا الوطن"    الجولة الأخيرة- مسرحية مونودراما لمنير العلوي جاهزة للمهرجانات الصيفية    أيام قرطاج السينمائية: فتح باب الترشيحات لجائزة 'قرطاج الواعدة'    رجل تحت الفستان: فيديو لعروس في موقف محرج وطريف يوم زفافها    محمد الشرفي في ذمة الله    محمّد الحبيب السلامي وتلميذ الامام مالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نحو دعم الوجهة التونسية كمقصد متميز للسياحة الثقافية
نشر في أخبار تونس يوم 24 - 08 - 2010

أخبار تونس – تسعى تونس خلال السنوات الاربع المقبلة الى وضع خطة جديدة للنهوض بالسياحة الثقافية و ذلك في اطار دعم مردودية القطاع السياحي إذ أصبحت السياحة الثقافية اليوم تشكل عاملا “هاما” بل أساسيا بفضل الدور الإقتصادي الذي تلعبه وبهذا تحولت الثقافة إلى منتوج سياحي مستقل بذاته فئ العديد من الوجهات السياحية العالمية كما ان الحرص على النهوض بهذا القطاع يندرج في اطار تنويهع المنتوج السياحي عموما و عدم الاقتصار على السياحة الشاطئية رغم ان بلادنا تعد من أبرز الوجهات السياحية في حوض البحر الأبيض المتوسط إذ يزورها سنويا أكثر من 7 ملايين سائح في حين يساهم القطاع بما يفوق 10 بالمائة من مداخيل العملة الصعبة من مجموع الصادرات التونسية وهو ما جعل منه نشاطا حيويا في الدورة الإقتصادية.
وحسب الخبراء فإن نسبة السياحة الثقافية من المجموع العام للحركة السياحية العالمية خلال فترة الستينات أو السبعينات لم تتجاوز 5 بالمائة و في المقابل فإن الدراسات الأخيرة تشير إلى أن نسبة السياحة الثقافية اليوم تبلغ ما بين 12و 15 بالمائة وأحيانا تصل إلى 20 بالمائة في الوجهات المشهورة بثراء مخزونها الأثري.
وفي هذا الإطار دعا الرئيس زين العابدين بن علي في أكثر من مناسبة، وآخرها في المجلس الوزاري الذي أشرف عليه سيادته يوم الأربعاء 18 أوت والذي خصص لمتابعة تجسيم محاور البرنامج الرئاسي للخماسية المقبلة “معا لرفع التحديات” والمتعلق بالقطاع الثقافي ،إلى ضرورة وضع خطة جديدة للنهوض بالسياحة الثقافية تغطي الفترة2010-2014 وذلك عبر إحكام توظيف المخزون التراثي والأثري والتاريخي الذي تتوفر عليه بلادنا لجلب فئة جديدة من السياح، شريحة أبرزت مختلف الدراسات والتقارير الصادرة عن المنظمة العالمية للسياحة، بأنها أخذة في التطور والإزدياد خلال السنوات القادمة.
وتقوم هذه الخطة الجديدة على إنجاز مشاريع صوت وضوء بأهم المعالم الأثرية وستشمل في مرحلة أولي رباط سوسة وبرج الحمامات، بالإضافة إلى تطوير آليات تنظيم المهرجانات الدولية، ووضع خطة اتصالية وتسويقية تركز على الترويج لهذا المنتوج بالتعاون بين وزارة الثقافة والمحافظة على التراث و وزارة السياحة.
كما ستشتمل هذه الخطة على عدة عناصر أخرى منها إنجاز الخارطة الوطنية للسياحة الثقافية ، وتهيئة المناطق الأثرية وصيانة المعالم التاريخية، وتأهيل مرافق الإستقبال بها ،إلى جانب إعداد برنامج لاستغلالها وتنشيطها قصد توظيف التراث وإدماج مكوناته في المسالك السياحية، سواء المنجزة مثل المسلك السياحي بمدينة القيروان، أو التي هي في طور الإنجاز على غرار مسلك المياه زغوان-قرطاج و المسلك الأندلسي تونس- تستور وتهيئة المسلك السياحي بمدينة سوسة العتيقة.
وسيجري استكمال تأهيل عدة متاحف ومواقع منها المتحف الوطني بباردو، والمتحف الأثري بسوسة، ومتحف وموقع حيدرة، ومتحف دار بن عبد الله بتونس، واستكمال تأهيل موقع الموانئ البونية وإحداث هيكل استقبال بها إلى جانب الشروع في إنجاز مواقع واب لكل المتاحف الوطنية والجهوية.
هذا و تشير أحدث الإحصائيات إلى إن نسبة ارتياد المتاحف والمواقع قد ازدادت بشكل كبير ،فقد تجاوز زوار مدينة البندقية الإيطالية 12 مليون نسمة في السنة، ويزور متحف اللوفر بباريس أكثر من سبعة ملايين نسمة سنويا في حين سجلت بومباي زيارة مليونين ونصف المليون نسمة وتحظى مدينة غرناطة للإسبانية بزيارة مليونين وأربعمائة ألف نسمة سنويا .
وترمي هذه الخطة الجديدة إلى النهوض بالسياحة الثقافية 2010-2014 عبر تشجيع المستثمرين الشبان على ابتكار وترويج منتجات مستوحاة من التراث، وتطوير آليات تنظيم المهرجانات الدولية وخاصة قرطاج والحمامات والجم وجعلها قادرة على استقطاب أسماء وأعمال فنية ذات إشعاع عالمي وبالتالي تكون قادرة على خلق الحدث الثقافي الذي يستقطب نوعية راقية من السياح، ووضع خطة اتصالية وتسويقية مركزة على السياحة الثقافية بالإضافة إلى إنجاز متحف صحراوي بولاية تطاوين، واستكمال الدراسات الخاصة بترميم وتهيئة فسقية الأغالبة بالقيروان و القسط الثاني من متحف الفنون الإسلامية برقادة، ووضع علامات توجيهية على الطرقات وإحداث متاحف مواقع بكل من أوذنة وقرطاج و أوتيك وبلاريجيا.
و في مجال صيانة التراث تم الشروع في مراجعة مجلة حماية التراث، وفي إنجاز الخرائط الأثرية الخاصة بالمناطق الريفية، وإعداد خطة ترمي إلى إحكام صيانة التراث الأثري من عمليات النهب من خلال إحداث فرق خاصة تتولى السهر على تأمين التراث الوطني.
من جهة اخرى وضعت وزارة الثقافة والمحافظة على التراث بوضع خطة اتصالية تقوم على التعريف بالتراث ودعم الترويج للسياحة الثقافية، وذلك بوضع برنامج يركز أساسا على التوظيف الجيد لوسائل الإتصال الحديثة “شبكة الأنترنات”، وإنجاز الوثائقيات الخاصة بالتراث الأثري والتاريخي، ودعم المنشورات التي تهتم بالتراث وبالسياحة الثقافية، وتطوير المنتوجات المستوحاة من التراث وجعلها مواكبة لروح العصر و دعم المهرجانات والتظاهرات المختصة وهو ما يجعل من الثقافة رافدا أساسيا في التنمية وخاصة السياحية في بلادنا، والمساهمة في إعطاء دفع جديد للقطاع السياحي في ظرف دولي يتسم بحدة المنافسة، وبتحولات كبرى في أذواق السياح وتوجهاتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.