مبروك كرشيد: ”هذه شروط تمليك الليبيين والجزائريين والغاية منها”..    الترفيع في أسعار المواد الأساسية .. الحكومة توضّح    #ماسكتش..حملة نسوية تشهر سلاح المقاطعة في وجه أغاني لمجرد    التشكيلة الأساسيّة للنجم الرياضي الساحلي في مواجهة الترجي الرياضي التونسي    الأمر الحكومي المتعلق بالقروض السكنية للفئات محدودة الدخل من ذوي الدخل غير القار يصدر بالرائد الرسمي    وزيرا التجارة والفلاحة: لن يتم الترفيع في أسعار الحليب بالنسبة إلى المستهلكين    رابطة ابطال افريقيا: مازمبي يغادر وبريميرو يلتقي الترجي او النجم في نصف النهائي    جمال-المنستير/القبض على 03 أشخاص بحوزتهم كميّة مخدر القنب الهندي “زطلة”    سرقة 9 آلاف أورو من حقيبة مسافرة تونسية في مطار تونس قرطاج    المصريون يسخرون من ايمان الشريف بسبب مظهرها في مهرجان الجونة السينمائي    نابل: أولياء تلاميذ المدرسة الابتدائية سيدي جمال الدين يحتجون ويمنعون أبناءهم من الالتحاق بمقاعد الدراسة    ليبيا: مِيليشِيّات طرَابلس تَضرب هُدنَة الأُمم المُتّحِدة وحُكومَة السَرّاج عَرض الحَائط!!    القبض على ثلاثة تكفيريين بكل من أريانة وبنزرت ومدنين    هذا ما جعل اتحاد الشغل يصعد ضد الحكومة الى أقصى حد ويقرر الاضراب العام    لأول مرة في السعودية : مذيعة تقدم الأخبار    مناظرة لانتداب مساعدين استشفائيين جامعيين في الطبّ بكلّيات الطب .. وهذه التفاصيل    أبرز محاوره الأزمة السياسية.. الباجي قايد السبسي في حوار مباشر على هذه القناة ..وفي هذا التوقيت    غدا : سحب عابرة وطقس في إستقرار    تفكيك عصابة تحيّل كانت تستغل فتاة حسناء كطعم لابتزاز المشاهير عبر الفايسبوك    بعد الجدل حول إيداع المتحولة جنسيا «هالة» بسجن الرجال : الناطق باسم ادارة السجون يتحدث للصريح    النجم الساحلي - الترجي الرياضي : طرح 1400 تذكرة اضافية    بين فرنسا والجزائر : "إنت تنحي..أنا انحي"    دورة كاوهسيونغ التايوانية : مالك الجزيري يتأهل إلى المربّع الذهبي    سيرجيو أغويرو يمدد عقده مع مانشستر سيتي    وزيرة الرياضة: التفويت في البروموسبور لا أساس له من الصحة    وفاة طفلة ال 16 سنة بعد أن جرفتها مياه الأمطار    تطور الاستثمارات المصرح بها في قطاع الصناعات المعملية ب9ر3 بالمائة الى موفى اوت 2018    الحرس الديواني يحبط عملية تهريب 170 طنا من قوالب الألومينيوم بقيمة تتجاوز المليون دينار    رابطة أبطال إفريقيا: قمة النجم والترجي تتصدّر برنامج مباريات اليوم    بن عروس: اصدار 5 قرارات غلق لمحلات تجارية لارتكابها مخالفات اقتصادية    الياس الفخفاخ: الدولة أصبحت رهينة الصراعات الدائرة على السلطة    حسين الديماسي ل"الصباح نيوز": هذا السبب وراء الارتفاع المفاجئ لاحتياطي العملة الأجنبية    حصيلة إشتباكات طرابلس تناهز 100 قتيل ومئات الجرحى    وفاة بطل مسلسل حب للإيجار    سبيطلة: ايواء 65 تلميذا علقوا في طريقهم إلى سمامة جراء فيضان عدد من الأودية    رسميا/هكذا سيتم التخفيض في أسعار السيارات الشعبية..وهذه النسبة..    ندوة دولية حول الوساطة الموسيقية والعلاج بالموسيقى بقصر النجمة الزهراء يومي 28 و29 سبتمبر    صور: إطلالات النجوم في افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الثاني    غادة عادل تتعرض لموقف محرج في افتتاح الجونة السينمائي‎    قابس: التاكيد خلال اجتماع اللجنة الجهوية لمتابعة التزود بالأعلاف على ضرورة تمكين الجهة من حصتها كاملة من السداري والشعير    وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما    صدور الحكم في قضية مغني الراب “سامارا”..    كرة اليد – البطولة الإفريقية للأمم للاصاغر : المنتخب التونسي يفوز على نيجيريا ويعزز موقعه في الصدارة    فيديو.. موقف محرج للزعيم على السجادة الحمراء    بالفيديو: مايا دياب تقبّل يد عادل إمام وهو يغازلها..    مدير مركز التكوين المهني الفلاحي بسيدي بوزيد يؤكّد: صعوبات ترافق انطلاق السنة التكوينية    كميات الأمطار المسجلة تجاوزت 50مم بعدد من الولايات وتقلبات منتظرة في الساعات القادمة    حديث الجمعة : لا تثق في الدنيا    فاقت ال50 مليمتر في بعض الولايات.. كميات الأمطار المسجلة على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    7 ضحايا بينهم أطفال بإطلاق نار جديد في الولايات المتحدة    آية ومعنى : "الحطمة وما أدراك ما الحطمة"    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 21 سبتمبر 2018    كوكب الحب يسطع في سماء الوطن العربي ويصل لقمة لمعانه    مريض يدخن «سيجارة» أثناء حمله على نقالة المستشفى!    ملف الاسبوع .. دور الزكاة في تنمية المجتمع    حكايات جنسية : الزهري ..أخطر مرض جنسي لا تخجلوا منه وعالجوه    لقاء مع:الدكتورة زينب التوجاني ل«الشروق»:مناهج جامعة الزيتونة تجاوزها الزمن    خبيرالشروق :بذور الشيا: سلاحنا ضد كل الأمراض (4)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حركة مشروع تونس تتقدم بمبادرة بشأن تطوير النظامين السياسي والانتخابي
نشر في الشروق يوم 17 - 03 - 2018

قدم الأمين العام لحزب حركة مشروع تونس محسن مرزوق اليوم السبت مبادرة الحركة حول تطوير النظاميين السياسي والانتخابي، وذلك خلال اجتماع عام نظمه الحزب بقصر المؤتمرات بالعاصمة بمناسبة احياء الذكرى 62 لعيد الاستقلال.
وأوضح مرزوق، في كلمة خلال الاجتماع الذي حضره عدد هام من المنتمين لحركة مشروع تونس من مختلف جهات الجمهورية، أن هذه المبادرة تتضمن اصلاحات جوهرية للنظام الانتخابي كجزء من إصلاح نمط الحكم الحالي في تونس، الذي قال إنه أثبت فشله وعجزه على تمكين تونس من تطوير قدراتها.
واعتبر أن النظام الانتخابي الحالي ترك الحكم قائما على توافقات وتحالفات شكلية ووقتية لم تؤدي إلى تحقيق التقدم، مبرزا أن آداء الحكومات المتعاقبة كان غير مستقر، وفق تعبيره.
وأضاف أنه حان الوقت اليوم وفي خضم الاحتفال بذكرى الاستقلال، "الاعلان أن الدولة التونسية في خطر، وأن النظام السياسي والإنتخابي فاشل لن تقدر البلاد في ظله على تحقيق طموحاتها"، وفق تعبيره.
ودعا الأحزاب المتوافقة لتحمل مسؤولياتها فيما يحصل من تدهور على جميع المستويات والتحلي بالشجاعة والاعتراف بالفشل وتحمل مسؤوليته كاملة، خصوصا وأن تونس اليوم أصبحت مهددة في استقلالها، وفق قوله، مبرزا أن حركة مشروع تونس تواصل بناء قطب وطني حقيقي وهي مع حكومة كفاءات غير معنية بانتخابات.
وأوضح مرزوق ان مقترح الحركة "البديل" يتمثل بالأساس في تغيير النظام السياسي التونسي من نظام برلماني الى نظام رئاسي ديمقراطي وأن تكون السلطة التنفيذية بيد رئيس الجمهورية المنتخب من الشعب وأن يعين رئيس الجمهورية رئيس الحكومة وأن تكون مسؤولية تشكيل الحكومة مسؤولية مشتركة بين رئيسي الجمهورية والحكومة.
كما يتضمن هذا المقترح البديل بخصوص بالبرلمان، أن لا يعطي نواب الشعب (البرلمان) الثقة للحكومة عند تشكيلها وإنما فقط يحق لهم سحبها منها، مبينا أنه بهذه الطريقة تكون السلطة التنفيذية مرتكزة في جهة معينة وواضحة ويمكن تحميلها هي فقط المسؤولية.
وعلى المستوى الانتخابي تقدمت حركة مشروع تونس بجملة من المقترحات تتعلق بالمجلة الانتخابية، على غرار سجل الناخبين، حيث تم اقتراح وضع سجل وطني موحد للناخبين، وتحفظ كل بلدية قائمات الناخبين المحينة، ولكل ناخب وكل مترشح وللاحزاب السياسية حق الاطلاع على سجل الناخبين وأخذ نسخة منه فضلا عن معاقبة كل من يستغل معلومات السجل الانتخابي لأغراض تجارية.
واقترحت الحركة ايضا في السياق ذاته أن ينتخب النواب بالاقتراع الفردي وعلى دورتين وتكون المعتمديات والبلديات هي دائرة الترشحات ويعتبر الفائز في الدورة الأولى المترشح الذي يحصل على الاغلبية المطلقة للاصوات المصرح بها ويكون عدد الاصوات المصرح بها يساوي 25 بالمائة من عدد الناخبين المسجلين.
وفي صورة عدم حصول أي مترشح على الأغلبية المطلقة في الدورة الاولى تنتظم دورة ثانية في يوم الأحد الثاني الموالي يشارك فيها المترشح الحاصل على أكثر الأصوات ومن يليه دون سواهما، ويفوز المترشح الحاصل على الأغلبية البسيطة مهما كان عدد الاصوات المصرح بها وفي حال تساوي الأصوات يرجح المترشح الأكبر سنا، وذلك وفق ما أفاد به عضو الحركة الصادق شعبان.
ووفق ذات المقترح يقدم المترشح مطلب الترشح الذي يتضمن مترشحا معوضا يحل محله في حال شغور المنصب ويجب أن تتوفر في المترشح وفي المترشح المعوض شروط الانتخاب المحددة في القانون، ويتم تقديم مطلب الترشح وفق نموذج يتضمن بالنسبة للمترشح وللمترشح المعوض الامضاء والاسم واللقب والجنس وتاريخ الولادة ومكانها وعنوان السكني والمهنة، وترفق به كل الوثائق الدالة على توفر شروط الانتخاب.
وفي ما يتعلق بالمستشارين البلديين قدمت حركة مشروع تونس مقترحا يتمثل بالخصوص في انتخابهم على القائمات في دورتين، وتشتمل القائمة على عدد من المترشحين يساوي عدد المقاعد بالتناوب بين النساء والرجال ويحصل التصويت دون حذف لأسماء أو إضافة ودون تغيير الترتيب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.