نجم الدوري الأمريكي في كرة السّلّة التونسي صالح الماجري يروج للوجهة التونسية    توننداكس يغلق منخفضا بنسبة 0,15 بالمائة وسط تداولات في حدود 2,5 مليون دينار    تكريم ثلة من المبدعين احتفاء باليوم العالمي والوطني للملكية الفكرية    المهرجان الدّولي لخيمة علي بن غذاهم للشعر في دورته الثانية والعشرين    مسرحية "الخربة" في عرضها الأول : حين يتمعش الخراب من رحيق الروح الهاربة..!    الان جيراس يكشف حقيقة دعوة حمدي الحرباوي للمنتخب لتعويض الفرجاني ساسي    قريبا..مصنع الكراس ومنتوجات التعبئة والتغليف بالنفيضة يدخل حيز الاستغلال    الشاهد يشرف على تدشين الطريق الحزامية 20x في الجزء الخاص بولاية منوبة    مفاجأة: شقيقان ثريان نفذا الهجوم الإرهابي المرعب في سيرلانكا    اياب ربع نهائي كأس الكاف: النجم الساحلي يمر الى نصف النهائي    إرتفاع حصيلة ضحايا المعارك في ليبيا إلى 264 قتيلا و 1266 جريحا    «الكاف» يستفز النادي الصفاقسي بقرارات مؤلمة وتهديد قبل مواجهة نهضة بركان المغربي    تحيين من المعهد الوطني للرصد الجوي    سوسة: رضيع ينجو من الموت بأعجوبة اثر سقوطه من علوِّ حوالي 6 امتار    مرزوق: الموقف التونسي مما يحدث في ليبيا لا يعبّر عن وعي بتطوّرات الأوضاع والتغيرات الجارية في العالم    زياد العذاري:المنظومة القانونية الحالية منفرة للاستثمار ومعطلة لانجاز المشاريع    اللجنة الطبية للتحقيق في وفاة الرضع تقدم تقريرها النهائي يوم الخميس القادم    قرارات الرابطة الوطنية لكرة القدم المحترفة    كاف: تفاصيل بيع تذاكر مباراة النادي الصفاقسي ونهصة بركان المغربي    السعودية تعدم 37 متهما بعد إدانتهم بالإرهاب    بطلب "سيادي عاجل".. سفير الإمارات يغادر المغرب    تعديل رزنامة الامتحانات لتلاميذ الابتدائي    الكاتب العام لجامعة السكك الحديدية: تعطيل الخط عدد 13 كبّد الشركة خسائر ناهزت 470 مليون دينار.. والوزارة لا تحرك ساكنا    صادرات بقيمة 6,2 مليون دينار من سلطعون البحر المجمد خلال مارس 2019    مجلس الأمن القومي يستعرض المستجدّات على المستوى الإقليمي وخاصة التطورات التي تشهدها الشقيقة ليبيا    دورة برشلونة – مالك الجزيري يتاهل الى الدور الثاني    مسؤول من الكنام يؤكد: تراجع هام في حوادث الشغل..لكن    بوحجلة: إيقاف شبان تورّطوا في الاعتداء على دورية ديوانية    بعد قرار والي تونس/ وزير الشؤون المحلية : هيئة الانتخابات هي المخولة باتخاذ قرار حل المجلس البلدي بباردو    شط مريم ..اوهمها بالتشغيل ثم اغتصبها    سعيدة قراش تنفي ما أوردته "إذاعة فرنسا الدولية" من تصريحات "خطيرة" تتعلق بموضوع الديبلوماسيين الفرنسيين    سفيان السليطي يكشف ل"الصريح" معطيات صادمة عن الراعي المذبوح في عرباطة..وإعطاء اذن بالدفن    في النفيضة : وفاة طفلة ال5 سنوات دهسا تحت عجلات شاحنة    تحذيرات من أقراص فياغرا ''قاتلة'' تُباع عبر الإنترنت!    حزب ''خمس نجوم'': نحو التوافق حول مرشحه للانتخابات الرئاسية    صورة: نشر صور لفنانين يُقبلون يدها: زوجة علاء الشابي تعلق    فظيع في المنستير.. العثور على جثة آدمية نهشتها الحيوانات السائبة.. وفرضية الجريمة واردة    الرابطة 1 .. برنامج مباريات الجولة الثامنة إيابا    نقابة الصحفيين ترسل عدلا منفذا الى رئيس الحكومة ووزير الشؤون الإجتماعية..السبب    يهمك شخصيا : الأعمال المنزلية تحافظ على شباب الدماغ وتبطىء الشيخوخة!    لمرضى ضغط الدم المرتفع.. الخيار بالثوم هو الحل!    "فيديو مسرب" لسما المصري ورامز جلال يثير الجدل.. و"MBC" تتدخل!    وزير التجارة: نحو مزيد تعزيز علاقة الشراكة بين تونس والمملكة العربية السعودية في مجال التجارة والاستثمار    فتح باب الترشح لأيام قرطاج الموسيقية لسنة 2019    تسعيرة الحج لهذه السنة تشهد ارتفاعا وتتجاوز ال 11 ألف دينار.. وهذه التفاصيل    تطاوين : تعليق إضراب اعوان شركة النقل    منوبة .. تنظيم الملتقى الجهوي للمسرح التلمذي    إخسري وزنك الزائد بسبع خطوات فقط!    القيروان: إيقاف شخصين من أجل التحيّل والتدليس    تونس تتسلّم راية عاصمة الشباب العربي    أسعار النفط تقفز الى أعلى مستوياتها    حظك اليوم : توقعات الأبراج    عروض اليوم    إشراقات..بين القرآن والعلم والتاريخ    قف..«رياضة وطنية»    ملتقى رمضان يوم الاحد القادم بصفاقس    جمعيات تطالب بفتح تحقيق ''جدي وموضوعي حول اخلالات بمنظومة التلقيح في تونس أدت إلى إعاقات ووفيات جراء وباء الحصبة''    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أيام زمان.. الراحل صالح جغام يصنع المفاجآت بحقيبته
نشر في الشروق يوم 31 - 05 - 2018

الراحل صالح جغام هو أحد فرسان الاذاعة الوطنية ولد يوم 5 ماي 1945 بمدينة حمام سوسة، والتحق بالاذاعة الوطنية يوم 1 مارس 1964 وكان منذ مرهقته مولعا بتقديم الجديد واحداث المفاجاة دون خوف من التجربة .
قدّم صالح جغام للإذاعة «ليال عربية»، و»لقاءات عربية»، و»مواجهة أمام الميكروفون». و»حقيبة المفجات التي تعتبر مثالا للبرنامج الاذاعي المتطور والمتفتح على التجارب الادبية والفنية والمعرفية بكافة انواعها . كما قدم صالح جغام «من روائع الموسيقى العربية» و»عالم السينما» و»ابحث معنا»، بالاضافة الى تقديمه ملفّات ثقافية آيةً في الرقيّ والحرفية . وأدار صالح جغام لقاءات عديدة وشيقة جمعته بعمالقة الفن في الوطن العربي على غرار عادل إمام وفاتن حمامة ومحمود ياسين ونور الشريف وعزّت العلايلي وغيرهم.
ولم يكن مروره بالمشهد الاعلامي عابرا بل كان يحمل كل مقومات الثبات والخلود. وقد نحت لنفسه مكانا ومكانة مرموقة في زمن كان المتاح أقل بكثير من المنشود.كان صالح جغام مشحونا بقصة حب لا تعرف الافول للاذاعة التي كانت مدرسته وبيته وعشقه الاول والأخير.
ومن خلال هذا العشق اللامتناهي أسّس مدرسته المخصوصة في التقديم الاذاعي. وأصبح له مريدون وتلاميذ يتبعون خطاه وينسجون على منواله وينهلون من خبرته التي تجذرت مع الايام حتى بات مرجعا في التقديم الاذاعي.
تجربة ممتعة
لقد أدرك الراحل صالح جغام منذ البدء مكامن النجاح والتألق فسعى الى صنع اسطورته من خلال عمله على السعي الى الاشتغال على ذاته وتطوير مهاراته ومعارفه. اذ احاط نفسه بكبار المثقفين والمبدعين واختار لنفسه نهج الاطلاع والتكوين والتحصيل بعيدا عن فضاءات التعلّم التقليدية. وهذا ما جعله يمتلك قدرا محترما من المعرفة خوّل له ان ينتج برامج شكلت اضافة حقيقية للاذاعة التونسية بل كانت من العلامات المضيئة في تاريخ البث الاذاعي ولا تزال مصدر إلهام للكثيرين.
ورغم تنامي عدد الاذاعات وتنوعها فهو ينتمي الى فئة من الذين لا يمكن تعويضهم او الاستعاضة عنهم، لأن صاحب حقيبة المفاجآت الذي حزم حقيبته الأخيرة وخبأ في ثناياها سنوات عمره المليئة بالعطاء قد صبغ مسيرته بالشغف الكبير للعمل وبالتجديد الذي لا حدود له ولهذا لا يزال ينبعث من ردهات الاذاعة محتفيا بنغم جديد او غاضبا من شيء ما عكّر صفوه، قبل ان يعود الى عشقه الكبير ويغرق في حوارات وتعاليق التي لا تنتهي.
ولعلّ الاذاعة التونسية اليوم ورغم مرور 27 عاما على رحيله تدرك اية ثروة خلفها هذا الذي صادق الميكروفون ومكن اذاعته من تراث ثقافي واعلامي من شأنه ان يكون هدايا للاجيال القادمة وذاكرة للاذعة لا تمحوها الأيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.