الانتخابات الرئاسية المقبلة: إمكانية ترشيح النهضة لإمرأة    انطلقت قبل قليل.. جلسة تفاوض جديدة بين الحكومة واتحاد الشغل    دورة الكرملين كاب للتنس..أنس جابر تكتفي المركز الثاني    في جبل الجلود : القبض على مروج مخدرات محكوم ب 20 سنة سجنا    إحباط عمليات تهريب مختلفة بقيمة 335 ألف دينار    صفاقس .. القبض على شخص مفتش عنه ومحكوم عليه بالسجن    الكرة الطائرة / بطولة القسم الوطني (ا) - تعيين مقابلات الجولة الخامسة            العمر لم يكن حاجزا امام الحب..مقيمان بمركز رعاية المسنين يتزوجان في سن 79    تونس تصدر قرضا رقاعيا بالأورو بالسوق المالية الدولية الأسبوع القادم    منحدر جبلي خطير بين عين دراهم وطبرقة: وفاة شخص إثر سقوط سيارته    حفوز: إيقاف سبعة أشخاص بصدد التنقيب عن الآثار    سمير السليمي ل"الصباح نيوز" : هذه وصفة النجاح في كلاسيكو "السي آس آس"    السعودية تعفي مسؤولين بارزين إثر إعلانها وفاة خاشقجي جراء شجار    توزر: المصادقة على استثمارات فلاحية بأكثر من 5 ملايين دينار    السعوديّة: بعد جريمة اغتيال خاشقجي.. هل يستمرّ حكم بن سلمان؟    بالفيديو: الأمير هاري يخرق القواعد الملكية من جديد..    مفتي السعودية: ''بلدنا محسود'' وموجة من السخرية تطاله    لسعد الجزيري يسجل الهدف الثاني للاسماعيلي امام بيراميدز    كرة السلّة : برنامج الدفعة الثانية من الجولة الخامسة    تفاصيل جديدة في حادثة سرقة فتاة مبلغ 21 ألف دينار من أموال جدّها من أجل صديقها    الرابطة 1 : برنامج النقل التلفزي لمباريات اليوم    العاصمة.. إيقافات ومحجوز في حملة أمنية    باجة.. حجز وإتلاف 170 كلغ من اللحوم غير صالحة للاستهلاك    وصفت فنانات الخليج بأنهن أكثر منها جرأة في ما يتعلق بالملابس :الممثلة التونسية هدى صلاح تثير جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي    فايا يونان أول مطربة عربية تدخل موسوعة «غينيس»    بالصورة: سمير الوافي وزوجته يجتمعان بنوفل الورتاني وجيهان ميلاد    أتراك يصلون في الاتجاه الخاطئ لمدة 37 عاما    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم السبت 20 أكتوبر 2018    الرابطة 2 التونسية: برنامج مباريات السبت 20 أكتوبر    صفاقس :سائح أجنبي يسرق هاتفا جوالا من نزل    تواصل إنقطاع حركة المرور بهذه الطرقات    صوت الشارع:لماذا نعجز عن استباق الكوارث؟    بعد إنهاء التعاقد بين الكنام والصيادلة :من ينقذ المضمون الاجتماعي؟    البرلمان المقدوني يوافق على تغيير اسم البلاد    فايسبوك / دونوا على جدرانهم    الضباب يجتاح البلاد .. معهد الرصد الجوي يحذّر ويفسّر هذه الظاهرة    اكتشاف خطر العمليات القيصرية على دماغ الطفل    لصحتك : الأسرار السبعة لصحة القلب    في السّاحلين: احتفاء بالشاعرين الهمامي والمباركي    الأمين العام لنداء تونس سليم الرياحي ل"الصباح": كتلة الائتلاف الوطني بلا هوية.. الصفقة تكون مع الشاهد وليس مع الباجي    طقس اليوم السبت    حظك ليوم السبت    تفاصيل مثيرة عن "الوجه المظلم" وعلاقته بمقتل خاشقجي    أخبار الحكومة    ترامب: الإعلان السعودي بشأن خاشقجي ذو مصداقية    الرابطة 1 التونسية (الجولة 5): برنامج السبت والنقل التلفزي    مصدر سعودي: المشتبه بهم توجهوا إلى اسطنبول لمقابلة خاشقجي بشأن عودته للبلاد    السكريات والوجبات السريعة تؤثّر على ... الذاكرة    المستاوي يكتب لكم: عبد الرحمان سوار الذهب الذي نجح فيما اخفق فيه سواه    زغوان: ارتفاع المخزون المائي بالسدود الثلاثة الكبرى بحوالي 28 مليون متر مكعب بعد الأمطار الأخيرة    التلاقيح الخاصة بالنزلة الموسمية متوفرة في الصيدليات الخاصة وستكون موجودة قريبا في مراكز الصحية الأساسية    هدم جزء من الحنايا الرومانية بالمحمدية، وزارة الشؤون الثقافية تتدخل    سوق الجملة ببئر القصعة : نقص في التزويد وارتفاع في أسعار الخضر والغلال بسبب الفيضانات الأخيرة    في تحقيق تلفزي: مافيا سرقة أدوية يتزعمها إطارات طبية وسمكري تحول الى مساعد ممرض    المنستير : حجز 11 ألف بيضة    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الجمعة 19 أكتوبر 2018..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





افتتاح مهرجان قرطاج الدولي:نجاح فني وفشل جماهيري
نشر في الشروق يوم 15 - 07 - 2018

لم ينجح مهرجان قرطاج الدولي أول أمس الجمعة بمناسبة افتتاح الدورة ال54 من المهرجان في استقطاب عدد هام من الجمهور رغم العرض الفني القيم الذي قدمته الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة الفنان محمد الأسود.
تونس الشروق:
علامة سيئة أو سلبية تؤكد الوضع السيئ الذي أصبح عليه المهرجان نتيجة غياب تصورات ثقافية واضحة في قيمة المهرجان والفضاء الذي يحتضنه .
وافتتحت مساء الجمعة 13 جويلية الجاري الدورة ال54 من مهرجان قرطاج الدولي بعرض «من قرطاج الى إشبيلية « جمع بين تونس والمغرب والجزائر واسبانيا . ولئن نجح العرض فنيا ساهمت في ذلك أصوات متميزة وموسيقى راقية الا أن الجمهور لم يكن في الموعد وحضر بأعداد ضعيفة .
وتجدد الموعد مساء أمس الأول مع دورة جديدة من مهرجان قرطاج الدولي وفي حدود الساعة العاشرة ليلا علا صوت النشيد الوطني التونسي في المسرح الأثري لتردد صداه هضاب قرطاج مرددة «فلا عاش في تونس من خانها ولا عاش من ليس من جندها ... نموت نموت ويحيا الوطن « على إيقاع هذه الكلمات انطلقت أولى سهرات الدورة ال54 من مهرجان قرطاج الدولي تحت إدارة مختار الرصاع .
عرض الافتتاح من قرطاج الى إشبيلية هو من إنتاج هذ الدورة من المهرجان وهو عبارة عن مزيج بين المالوف التونسي والمغربي والجزائري والأندلسي من خلال وصلات موسيقية وغنائية متنوعة تبرز مدى تقارب هذه الألوان الموسيقية التي بدت منسجمة في كل تفاصيلها ... العرض أثثته مجموعة من الأصوات التونسية والمغاربية والأجنبية رافقتهم في ذلك الفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة محمد لسود .
«من قرطاج الى إشبيلية» انطلق بصوت الفنانة درصاف الحمداني التي أطلت على جمهورها بلباس تقليدي تونسي أبهر الجمهور الى جانب صوتها الرائع وحضورها المتميز ... الحمداني أهدت جمهورها مقاطع من المالوف التونسي. فحصل التفاعل والانسجام وصفق لها الجمهور طويلا لأدائها الجيد ...
الوصلة الثانية كانت من نصيب زياد غرسة هذا الفنان الذي عرف بأدائه للمالوف التونسي كان حاضرا مساء أمس الأول بصوته وعوده فغنى وعزف وتفاعل مع موسيقاه وانسجم معه الجمهور. وارتحل على متن إيقاعاته الى ذاك الزمن الجميل في لحظات من الحب والحنين الى الأصل والجذور...
وتواصلت الوصلات الغنائية ومن تونس سافر الجمهور الى الجزائر على متن صوت الفنان الجزائري عباس الريغي الذي أحيا في تلك الليلة مجموعة من أغاني التراث الجزائري محدثا بذلك نوعا من الانسجام والتواصل بين المالوف التونسي والجزائري زاده رونقا صوت الفنانة المغربية عبير العابد التي تفاعل معها الجمهور رقصا وغناء وتصفيقا تقديرا لمبدعة أبهرت الحضور بأدائها. وهي التي تشارك لأول مرة في مهرجان قرطاج وتلتقي بجمهوره فأمطرته غناء وإبداعا وكان لصوتها المميز تأثير في الآذان ...
«من قرطاج الى إشبيلية « حقق الموازنة وسافر بجمهوره من قرطاج والمغرب العربي الى إشبيلية من خلال صوت المغنية الإسبانية ماريا مارينا التي أثثت وصلتها بالرقص والعزف. واستطاعت أن تلون العرض بموسيقات مختلفة لكنها لم تكن في قطيعة عما سبقها. بل كان الانسجام والتواصل حاضرين بين هذه الألوان الموسيقية ليكون مسك ختام سهرة افتتاح مهرجان قرطاج بمقاطع غنائية قصيرة تونسية وجزائرية ومغربية وإسبانية بإمضاء هؤلاء الفنانين الذين أطلقوا العنان لحناجرهم وصاحبهم في ذلك عزف رائع عانق الإبداع وأمنته الفرقة الوطنية للموسيقى التي كانت متميزة بكل المقاييس. وهي التي ساهمت في نجاح سهرة أمس الأول كما عبر عن ذلك الجمهور الحاضر.
سهرة افتتاح الدورة ال54 من مهرجان قرطاج الدولي نجت فنيا وأبهرت الجمهور من خلال هؤلاء الفنانين الذين تميزوا أداء وحضورا وإمكانيات موسيقية مبهرة. فكانت ليلة راقية ورائقة كما وصفها البعض ممن أسعفهم الحظ وقادتهم أقدامهم الى تلك الأجواء ... لكن يبقى الحضور الضعيف للجمهور علامة من علامات فشل سهرة الافتتاح جماهيريا وللأسف بالرغم من تاريخية هذا النمط الموسيقي وعمقه وجماله إلا أنه لا يجلب جمهورا مقارنة بالأنماط الموسيقية الحديثة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.