سيدي بوزيد: 8 سنوات تمر على اندلاع الشرارة الأولى للثورة والوضع على حاله في مهدها    عصام الشابي يدعو الشعب التونسي للخروج الى الشارع    اليوم انتهاء الآجال القانونيّة للتصريح بالمكاسب والمصالح والهيئة تواصل تلقي التصاريح بالمكاسب بعدد من جهات البلاد        المنستير: حجز كميّات من المرطّبات الفاسدة    الشركة التونسية للملاحة على وشك كراء سفينة ستتيح تامين 12 سفرة بحرية من مرسيليا الى جرجيس خلال فترة الصيف                        النادي الصفاقسي: محمد علي الجويني يتعرض الى كسر ويغب لمدة طويلة    متابعة لما نشرناه منذ يومين..هذا هو الفريق الانقليزي الذي اختاره المساكني ولهذا تمسّك بالرحيل عن الدحيل                    المدب يتخذ هذه القرارات الكبرى بعد الهزيمة العريضة الترجي أمس أمام العين..وجماهير المكشخة تصنع الحدث    ستشمل تونس: رئيس الوزراء الكوري الجنوبي في جولة ببلدان المغرب العربي    احتفظ بجثة امه لمدة سنة حتى تعفنت من اجل مواصلة الحصول على راتب تقاعدها.. تفاصيل صادمة    غريبة في غار الدماء: قدّم الى جاره 3950 دينار لتسفيره الى اوروبا فوجد نفسه على الحدود الجزائرية!    تُروَّج بالمؤسسات التربوية.. وزارة الدّاخلية تحذّر من مخدّر “الفراولة السريعة”    بالفيديو... تصريح غريب من محمد بن سلمان في حضور الوليد بن طلال    القصرين: عائلة الشهيد خالد الغزلاني تتسلم جثمان إبنها    محسن مرزوق: لا استقالات جديدة من حركة مشروع تونس في المنستير...    الاحد: امطار ضعيفة والحرارة بين 14 و20 درجة    تسعيرة جديدة للبيض    المسلسل التّونسي – الجزائري "مشاعر" مطلع جانفي المقبل على قناة "الشروق TV"!    العاصمة بلا سيارات اليوم الأحد    أوروبا: برنامج مباريات الاحد    معين الشعباني: خيبة أمل كبيرة ... ومعذرة لجمهورنا    بالصور.. ملكة جمال فرنسا.. "وحش بشع" سابق    بوتين يدعو للسيطرة على موسيقى 'الراب'    الاستعداد للاحتفال بالسنة الإدارية 2019 :حجز طن و300 كلغ حلويات ودواجن فاسدة    تنتعش خلال رأس السنة الميلادية:تجارة المخدرات... تغزو العلب الليلية    حمام الأنف:معينة منزلية تستولي على 40 مليون من مصوغ مؤجرتيها    سوسة:القبض على قتلة بائع الحليب    وداعا لرحلات الموت:نظام «في.آم.آس» لمراقبة مراكب الصيد لحظة بلحظة    ملفات ثقيلة أمام الحكومة:التعليم الثانوي والوظيفة العمومية وقانون المالية    صوت الفلاحين:ما رأيك في تحويل المنتوجات الغذائية في تونس؟    تنشط تحت راية «شباب التوحيد»...:تفكيك خلية إرهابية بمقرين تدعو إلى الجهاد ضدّ الدولة الكافرة    وزير الشؤون الاجتماعية مخاطبا الأحزاب والنواب :أخرجوا ملف التقاعد والصناديق الاجتماعية من تجاذباتكم السياسيّة    إشراقات:الموسوعة المفتوحة    الكويت.. إيقاف إمام مسجد ل"مغالاته في مدح الرسول"    القهوة قد تحارب مرضين قاتلين!    اكتشفي مخاطر تراكم الدهون الثلاثية في الجسم!    خبيرالشروق :سرطان الثدي المقاربة الأيضية الطبيعية(4)    مرتجى محجوب يكتب لكم: حتى لا نكون مثل الذين لا يقدّرون النعمة الا بعد فقدانها !    أدوية أمراض حياتية مازالت مفقودة وعلى المريض أن "يتصرف"    أسعار الشقق والمنازل تتراجع خلال الثلاثية الثالثة من 2018    هذه أول مطربة عربية غنت فى الفاتيكان أمام البابا        اختتام الندوة الفكرية حول الكتابة المسرحية تحولاتها ورهاناتها    مرتجى محجوب يكتب لكم : دعاء من اجل تونس    مواعيد آخر الأسبوع    إشراقات:بين المصحف والقرآن    حظك ليوم السبت    171 عملية حجز وتحرير عشرات المحاضر والمخالفات في حملات للشرطة البلدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علماء بريطانيون يطورون فيروسا "يقتل السرطان
نشر في الشروق يوم 20 - 11 - 2018


طور علماء بريطانيون فيروسا معدلا وراثيا بإمكانه قتل الخلايا السرطانية وتدمير أماكن اختبائها، حسبما أوردت صحيفة "ذا صن" الإنجليزية. ويستهدف الفيروس المطور كلا من الخلايا السرطانية وتلك السليمة التي يتم خداعها فتتحول إلى حماية السرطان من هجوم الجهاز المناعي. ويتمثل دور الخلايا الليفية في حماية أنواع مختلفة من الأعضاء معًا، ولكن يمكن أن تتعرض للخطف من قبل الخلايا السرطانية لتساعد بدورها على نمو الأورام وانتشارها والتهرب من العلاج. ويهاجم الفيروس الذي طوره علماء جامعة أوكسفورد سرطان "الساركينوما"، وهو أكثر أنواع السرطان شيوعًا، ويبدأ في الخلايا التي تشكل الجلد أو بطانة الأنسجة في الأعضاء الداخلية، مثل الكبد أو الكلى. وفي الوقت الحالي، فإن أي علاج يقتل الخلايا الليفية "الخادعة" يمكن أن يقتل أيضًا الخلايا الليفية في جميع أنحاء الجسم، مثل تلك الموجودة في نخاع العظام والجلد. ولذلك استخدم الباحثون فيروسا يدعى آدنوويروس مهمته التعامل مع هذه الخلايا، وهو يخضع حاليا للتجارب السريرية. وعمل العلماء على تصميم هذا الفيروس لمهاجمة الخلايا السرطانية فقط، وتجنب الخلايا السليمة. وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، البروفيسور كيري فيشر من قسم الأورام بجامعة أكسفورد: "حتى عندما تقتل معظم الخلايا السرطانية في الساركينوما، يمكن أن تحمي الخلايا الليفية الخلايا السرطانية المتبقية، وتساعدها على التعافي والازدهار". "وحتى الآن، لم يكن هناك أي طريقة لقتل كل من الخلايا السرطانية والليفية التي تحميها في نفس الوقت، دون الإضرار ببقية الجسم". وتابع: "إن أسلوبنا الجديد لاستهداف الخلايا الليفية في نفس الوقت مع قتل الخلايا السرطانية بالفيروس يمكن أن يكون خطوة مهمة نحو تقليل كبح الجهاز المناعي داخل السرطانات مع بدء تفعيل المناعة الطبيعية". وتم اختبار العلاج الفيروسي على عينات من سرطانات البشر والفئران، فيما يتوقع أن تبدأ الاختبارات على المرضى المصابين بالساركينوما في وقت مبكر من العام المقبل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.