المشيشي: نعمل على ايجاد التوليفة التي ستكون وعاء لأطروحات مختلف المكونات السياسية    وزير الصناعة يؤكد على ضرورة الترويج لتونس كمنشأ لزيت الزيتون المعلب ذو الجودة الرفيعة    مجلس وزاري مضيق حول برنامج توسعة وتطوير ميناء رادس    المشيشي: نبحث عن "التوليفة" التي تستوعب الخلافات حتى تكون حكومة إنجاز    الحكومة اللّبنانية تفرض الإقامة الجبرية على مسؤولي المرفأ    آخر تطورات إضراب لاعبي الإفريقي    رسمي: مديرة مهرجان بومخلوف بالكاف تلغي عرض لطفي العبدلي    "الزاوية" تفتتح مهرجان بنزرت الدولي ولمسة وفاء لشهيد الوطن فوزي الهويمهلي    وزيرة الثقافة توقع اتفاقية شراكة مع بلدية المرسى    فكرة: بعد فاجعة بيروت...«صلي وارفع صباطك»...    القلم لم يصل إلى الورقة.. الصافي سعيّد يرد بخصوص سحب الثقة من الغنوشي    المهدية.. القبض على 5 أشخاص من أجل تكوين وفاق بغاية اجتياز الحدود البحرية خلسة    ميسي يوجه رسالة خاصة لحارس ريال مدريد    تراجع طفيف في نسبة التضخم خلال شهر جويلية 2020 إلى مستوى 5،7 بالمائة    خطير: رئيس مركز أمن يعتدي بالعنف الشديد على محامية ؟    جومين.. حجز 840 علبة من الجعة    إصابة عاملة بمصنع بفيروس كورونا    مهرجان نابل الدولي: البرمجة يوم بيوم...نوال غشام نجمة الإفتتاح ولطفي العبدلي يشعل الجدل    سيدي بوزيد: تسجيل 331 مخالفة اقتصادية خلال شهر جويلية المنقضي    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: بفقه الطوارئ تفاعلت الهيئات الشرعية مع جائحة الكورونا    التاس ترفض شكوى الامارات ضد قطر    سليانة: ملازم بالسجن المدني بسليانة يتعرض للعنف من طرف أحد أصحاب السوابق    برشلونة يستعيد غريزمان وديمبلي قبل مواجهة نابولي    تونس تحت خط الشُحّ المائي    قفصة.. إلقاء القبض على شخصين وحجز كمية هامة من مخدر "الكوكايين"    اليوم: هذه الشواطئ لا يمكن السباحة فيها    رئيس لبنان: سننزل أشد العقوبات بالمسؤولين عن انفجار بيروت    مانشستر سيتي يتعاقد مع نجم فالنسيا    إصابة نادين نجيم في انفجار بيروت.. التفاصيل    في محادثة مع نبيه برّي: الغنوشي يؤّكد على تضامن التونسيين مع الشعب اللبناني بعد الحادثة الاليمة    بيروت.. انفجار أم تفجير؟    إصابة نادين نجيم في انفجار بيروت    الكشو: أكبر عدو للتونسيين هو التراخي وليس الكورونا    وزير الصحة: التراخي والتسيب قد يتسببان في عودة كورونا..    السفارة الأمريكيّة تحذّر من انبعاث غازات سامّة بسبب تفجيرات بيروت    اسبانيا : ريال مدريد يعتزم بيع عدد من لاعبيه فقط لدعم خزينته    صيف للمطالعة..كاتب وكتاب ..التداخل الأجناسي في الأدب العربي المعاصر لمحمد آيت ميهوب    باولو ديبالا يتفوق على رونالدو    اليوم: السباحة ممنوعة بهذه الشواطئ    إلغاء الدورة 42 لمهرجان صفاقس الدولي    تفاقم عجز الميزانية خلال النصف الأوّل من2020    صفاقس : الطبوبي يحيي الذكرى 73 لمعركة 5 اوت    مصطفى بن أحمد : نحن مع سحب الثقة من الغنوشي..وتصريح الشاهد قد يكون أخرج من سياقه    إيقاف رئيس نادي كرة القدم بالحمامات: الجامعة على الخط    كيف وصلت شحنة الموت إلى لبنان؟    حملة أمنية واسعة بسوسة تسفر عن ايقافات وحجز دراجات    إشراقات... لكم دينكم ولي دين    شهيرات تونس ..«أم ملال» الصنهاجية ..حكمت تونس بالوصاية وكانت عونا لأخيها الأمير الصنهاجي    تسبب في انفجار بيروت: ماذا تعرف عن نترات الأمونيوم    من مصر والمغرب والأردن واليمن.. عرب بين ضحايا انفجار بيروت    صفاقس.. إيقاف 8 أشخاص بشبهة التورط في جريمة قتل شاب اصيل سوسة    برمجة رحلة جويّة لاجلاء عدد من التونسيين العالقين في الجزائر    بداية من هذا الأحد .. قناة التاسعة تنطلق في بث مجلة فنية ثقافية    مهرجان صفاقس: الغاء الدورة 44 ..واقامة مهرجان قرمدة رغم الكورونا ؟    فكرة: بعد بيروت ...أرى ما أرى    سيدي بوزيد: تعليق نشاط 14 رخصة لبيع التبغ والوقيد    كوفيد-19: اتفاقية شراكة لاعادة تنشيط القطاع السياحي    ارتفاع احتياطي تونس من العملة الصعبة إلى 138 يوم توريد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد قتال عنيف مع المجموعات المسلحة الأخرى:«جبهة النصرة» الإرهابية تسيطر على كامل إدلب
نشر في الشروق يوم 11 - 01 - 2019

توصّل تنظيم «النصرة» الإرهابي وفصائل مقاتلة إلى اتفاق على وقف إطلاق النار ينص على «تبعية جميع المناطق» في محافظة إدلب ل«حكومة الإنقاذ» التي أقامتها هيئة تحرير الشام(النصرة سابقا).
دمشق (وكالات)
وجاء في بيان نشر على حسابات «هيئة تحرير الشام» الإرهابية (النصرة سابقا) على مواقع التواصل الاجتماعي: «وقع اتفاق صباح أمس بين كل من هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير (تضم عددا من الفصائل) ينهي النزاع والاقتتال الدائر في المناطق المحررة. ويقضي بتبعية جميع المناطق لحكومة الإنقاذ السورية».
وأكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، أن الاتفاق «على وقف إطلاق النار بين الطرفين يجعل المنطقة برمتها تحت سيطرة هيئة تحرير الشام إداريا».
وأشار البيان إلى التوصل إلى «وقف فوري لإطلاق النار بين الطرفين مع إزالة جميع المظاهر العسكرية والحشودات والسواتر والحواجز وفتح الطرقات بشكل طبيعي».
كما تم الاتفاق على «إطلاق الموقوفين من الجانبين على خلفية الأحداث الأخيرة»، وجعل المنطقة «تتبع بشكل كامل من الناحية الإدارية والخدمية لحكومة الإنقاذ».
ومحافظة إدلب هي المحافظة الوحيدة، بالإضافة إلى مناطق سيطرة الأكراد، التي لا تزال خارجة عن سيطرة الحكومة السورية. وكانت تتقاسم السيطرة عليها، إلى جانب مناطق عند أطراف محافظتي حلب (شمال) وحماه (وسط)، «هيئة تحرير الشام» الارهابية وفصائل معارضة إسلامية وغير إسلامية.
وشن مسلحو الهيئة خلال الأيام الماضية هجوما على الفصائل أوقع أكثر من 130 قتيلا. وأتاح للهيئة التقدم كثيرا على الأرض.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، أول أمس الأربعاء، إن الهيئة باتت تسيطر على75 % من إدلب والجوار بعد اتفاق مع حركة «أحرار الشام»، إحدى أبرز المجموعات في «الجبهة الوطنية للتحرير».
ومن جهة أخرى صرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعد على ضوء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، ضمان أمن المقاتلين الأكراد حلفاء واشنطن ضد «داعش».
وقال بومبيو لوسائل إعلام غربية خلال زيارته الى أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق :» من الضروري عمل كل ما بوسعنا لتوفير الحماية لهؤلاء الشباب ( المقاتلين الأكراد) الذين قاتلوا جنبا إلى جنب معنا. وأردوغان تفهم طلبنا».
وذكّر وزير الخارجية الأمريكي بتصريحات سابقة لأردوغان حول تهديد الإرهاب لتركيا، مشيرا إلى أن أردوغان يتفق مع الساسة الأمريكيين على ضرورة مكافحة الإرهاب أينما وجد.و في الوقت ذاته وعد بومبيو بتقديم الدعم لتركيا من قبل الولايات المتحدة.
ومن جهته قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، إن العملية العسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعهدت أنقرة بتنفيذها في شمال سوريا، غير مرتبطة بالانسحاب الأمريكي من المنطقة.
ونقلت وكالة «الأناضول» عن وزير الخارجية قوله، أمس، إن تركيا أخبرت الولايات المتحدة «أننا سنوفر كافة أشكال الدعم اللوجستي خلال عملية الانسحاب الأمريكي من سوريا».
كما أعرب تشاووش أوغلو عن اعتزامه إجراء اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو ، مشيرا إلى أن الرئيس دونالد ترومب تعهد بزيارة تركيا.
وأوضح وزير الخارجية التركي أن بعض الجهات في الولايات المتحدة الأمريكية تسعى الى دفع ترومب إلى التراجع عن قرار الانسحاب من سوريا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.