ديلو: حركة النهضة لا تسير نحو سحب الثقة من حكومة الفخفاخ    من السعيداني إلى اليونسي: أحكام ثقيلة بالسجن ضد رؤساء جمعيات الكرة...إلى متى معضلة الإفلاس والشيكات؟    النجم يفوز على مستقبل رجيش برباعية    الأولى وطنيا في السيزيام: أملي أن أواصل الدراسة في مسقط رأسي جربة    في المنستير: 5 محاولات غش في الباكالوريا خلال يوم واحد    تسجيل 4 إصابات جديدة بفيروس كورونا من بينها واحدة محلية    يوميات مواطن حر: سنن الحياة    وزارة النقل تطلب من شركة 'كورسيكا لينيا' تعليق رحلاتها إلى تونس    محكمة العدل الدولية تصدر حكما لصالح قطر في قضية الحظر الجوي من قبل دول مقاطعتها    وزارة النقل سمحت للسفنية الفرنسية "ميديتراني" بالرسو بميناء حلق الوادي بعد تنسيق مع وزارة الصحة    تصريح صادم.. وزيرة عربية تقول أن بلادها مضطرة للتسول    جامعة الكرة تقرر دعم شبيبة القيروان ومستقبل السبيخة ماديا    الأولمبي الباجي يقدّم مدربه الجديد    لطفي زيتون يطلع رئيس الجمهورية مدى تقدّم الاستشارة الوطنية حول مسار اللامركزية.    ورشة إعداد خطة إدارة الممتلك الثقافي..    سائحة أجنبية تثير جدلا برقصها في ساحة مسجد قطري    النادي القربي ... إنطلاق التحضيرات لدورة الباراج    كانت مخفية تحت كمية من البصل..فرقة الحرس الديواني بمجاز الباب تحجز بضائع مهربة    Bein Sports السعودية: نهائيا.. إلغاء ترخيص قنوات    نوايا الصويت : حزب عبير موسي في الطليعة    بسبب "سورة كورونا": الحكم على المدونة آمنة الشرقي    يشتبه في تورطه في هروب موقوف.. ايقاف عون حرس بالقيروان    رئيس محكمة التعقيب يقدم تقرير المحكمة السنوي لرئيس الجمهورية    لم تعجبه حياته.. فأودى بحياة 21 شخصا!    بعد طلب البرلمان الليبي من مصر التدخل عسكريا: الوفاق يتوعد قوات حفتر    إحباط عملية هجرة غير نظامية والقبض على 11 مجتازا بجربة    الحسابات الفلكية تحدد يوم عيد الاضحى    مشروع تونس تطالب بحماية حسونة الناصفي    جرجيس: تسجيل حالة كورونا لامرأة تلقت عدوى من ابنتها العائدة من فرنسا    مستجدّات الحالة الوبائية في قبلّي    عاجل: ضحايا فيروس كورونا حول العالم يتجاوز 13 مليون اصابة واكثر من 573 الف وفاة    قادمة إلى تونس: باخرة فرنسية تتوقف في عرض حلق الوادي بسبب كورونا    سوريا.. فتاة تشنق نفسها بسبب "الحوت الأزرق"!    "راديو الحدث" مولود إعلامي جديد بمنزل بورقيبة    وفاة زيندزي ابنة نيلسون مانديلا    صندوق النقد الدولي يخفض مرة اخرى توقعاته للنمو بالشرق الاوسط وشمال افريقيا ب 7ر5 بالمائة    البنك الالماني للتنمية يقرض تونس 150 مليون اورو لدعم القطاع العمومي    أسعار النفط تتراجع بفعل تخوفات تزايد إصابات كورونا عالميا    البنك المركزي ووزارة التجارة يتفقان على تشكيل فرق عمل فنية لتسريع مشاريع العمل المشتركة بينهما    بسبب قيادة دراجة مائية دون ترخيص .. القضاء البرتغالي يلاحق نجل رونالدو    جندوبة..تعرضت الى حادث مرور ..تلميذة تجري اختبار الباكالوريا بمستشفى بوسالم    هذا سعر فستان درة فى إحدى جلسات التصوير    نواب يردّون على دعوة مجلس الشورى إطلاق مشاورات لتغيير الحكومة..قرار النهضة انقلاب ناعم على الشرعية    لأول مرة.. قرار سعودي هام يخص صلاة عيد الأضحى    حجز وتحرير محاضر حصيلة حملات الشرطة البلدية على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أغنية لها تاريخ .. ما ثناها: القصيد الذي طلب كرباكة تلحينه لفتحية خيري    أبطالها شعراء ...أشهر 10 قصص عشق عربية قديمة    لقاء بين الأطراف الليبية لحل الأزمة خلال اليومين المقبلين    الرابطة الإيطالية لكرة القدم : عودة الجماهير بشكل جزئي    جديد الأبحاث.. متعافو كورونا قد تزول مناعتهم خلال أشهر    العلماء يحذرون من كارثة.. نقترب من خطر عمره 3 ملايين عام!!    لنقص في الوثائق.. تأجيل الحسم في قانونية قائمة محمد علي البوغديري    وزير السياحة يلتقي رئيسة المجمع النسائي ‘سجنانية'    الثلاثاء.. طقس قليل السحب والحرارة في إنخفاض    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    صلاح الدين المستاوي يكتب: أربعينية الشاذلي القليبي غاب فيها ابراز رؤيته التنويرية للاسلام    محمد الحبيب السلامي يسأل: رئيس حكومة يصلي خلفه كل الأحزاب...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ابتكار جديد "يتحايل" على السرطان ويبشر بعلاج "القاتل الصامت"!
نشر في الشروق يوم 23 - 07 - 2019

ابتكر علماء طريقة جديدة واعدة لعلاج المراحل المتقدمة من سرطاني: المبيض والبنكرياس أو ما يعرف باسم "القاتل الصامت".
وتُعرف هذه الأنواع من إصابات السرطان بأنها أكثر الأمراض فتكا، لأنها نادرا ما تؤدي إلى ظهور الأعراض المبكرة، وغالبا لا تُكتشف إلا بعد فوات الأوان.
وأظهرت الاختبارات التي أجريت على الفئران، نوعا جديدا من العلاج المناعي الذي يستهدف الخلايا، التي تنمو في المحيط وتدعم الأورام.
ووجدت الدراسة الجديدة التي أجراها مركز Houston Methodist للسرطان بالتعاون مع مركز MD Anderson في جامعة تكساس، أن اتباع نهج محدد للعلاج المناعي يمكن أن يكون مفيدا بشكل خاص للسرطانات التي يصعب علاجها، ومهاجمة المرض وجعل العلاجات الأخرى أكثر فعالية.
ولم يكن المفتاح هو استهداف الورم نفسه، ولكن التركيز على MFAP5، وهو بروتين تفرزه الخلايا يبدو أنه مرتفع بشكل خاص لدى الأشخاص المصابين بسرطانات "قاتلة وصامتة".
ولسبب ما، لم يتضح بعد تماما، كلما ارتفعت مستويات MFAP5 لدى المريض، كان تشخيص حالته أقل جودة.
وقال فريق البحث إن MFAP5 يمكن أن يوفر القوت للأورام، وفقا للدراسة الأخيرة المنشورة في مجلة Clinical Cancer Research.
ومن خلال حجب MFAP5، تمكّن الباحثون من منع تغذية الورم على الخلايا الأخرى. وفي الفئران، منع هذا النهج الجديد السرطان من النمو، كما شهدوا ارتفاع فعالية العلاج الكيميائي بشكل عام.
وقال الدكتور صموئيل موك، المعد المشارك في الدراسة، يبدو أن هذه السرطانات تخدع الجسم لإنتاج المزيد من MFAP5، لأنه الوقود اللازم لتوليد أوعية دموية جديدة وأنسجة زائدة. ويعزز البروتين هذه العملية في سرطانات المبيض والبنكرياس، ما يحفز المقاومة الكيميائية ويقلل معدل بقاء المرضى على قيد الحياة.
ويعد سرطان المبيض سادس أكثر الأسباب شيوعا للوفاة بالسرطان، حيث يمثل 5% من وفيات السرطان التي تصيب الإناث كل عام. وتحسن علاج سرطان البنكرياس في العقد الماضي، ولكنه ما يزال أحد أكثر الأمراض المميتة.
وسيخضع العقار المطور لاختبارات أخرى هذا العام، وإذا نجح، ستبدأ التجارب البشرية في عام 2020.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.