آخر كواليس الحكومة الجديدة: 3 نساء في وزارات سيادية...وحديث عن «هادي نويرة جديد»    رئيس الجمهورية يلتقي رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية    الأمم المتحدة: النمو الاقتصادي في تونس سيصل إلى 2%    ميركاتو : الترجي الرياضي التونسي يتعاقد مع لاعب جديد    صفاقس..الإطاحة بشبكة اختصت في تزوير البطاقات البنكية    طالبوا بالتعويضات..سيارات التاكسي «بولو 7» تثير غضب المهنيين    النّادي الصفاقسي أجواء متوتّرة في الجلسة العامّة والأحبّاء يطالبون خماخم بالاستقالة (صور)    احباط محاولة لاغتيال مباركة البراهمي    توضيح    رفيق المحمدي مدربا لشبيبة القيروان الى نهاية الموسم    أسبوع أفلام المقاومة والتحرير (صور)    «كان» كرة اليد: إنتصار عريض للمنتخب على كوت ديفوار..مع جمهور غائب    تعيينات جديدة في وزارة الثقافة    جبل الجلود: تفكيك عصابة مختصة في السرقة حاولت قتل سائق تاكسي    من أجل انجاز الامتحانات بالمعهد العالي "ابن شرف" في آجالها.. الجامعة العامة للتعليم العالي تطرح مبادرة    عبير موسي لبناتها: ''كي نموت ماتبكيوش عليّا''    تسريبات بشأن عدد "المقاتلين" السوريين الذين وصلوا إلي ليبيا حتى الآن    بنقردان: مداهمة منزل وحجز سلاح ناري وخرطوشتين    غدا السبت.. عرض فيلم أحمد التليلي: ذاكرة الديمقراطية بالمركز الجهوى للفنون الدرامية بقفصة    يونيسيف: تشريد 90 ألف طفل في ليبيا منذ بدء حفتر هجومه المسلح    لجنة الفلاحة بالبرلمان تندّد بمنع سمير الطيب عقد جلسة استماع حول الأمن الغذائي    صفاقس: الإطاحة بشبكة إختصت في تزوير البطاقات البنكية    جماهير الترجي قبل الدربي : أفراحنا ستتواصل    الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان تتسلم مقرها الجديد بالعاصمة    وزارة الدفاع: لم تجتز أيّ طائرات دون طيّار المجال الجوي التونسي    قفصة: معرض الكتاب بالمركب الثقافي ابن منظور من 15 جانفي إلى 6 فيفري 2020    بالصور/ في شراكة الاولى من نوعها: اتصالات تونس وإذاعة جوهرة و جوهرة تيليكوم يطلقون "جوهرة موبايل"    النادي الإفريقي: الحاج علي تحت تصرف الدريدي.. تأهيل جماعي للمنتدبين.. ووصول بطاقات الانتقال الدولي لخليفة والزمزمي    البنك الوطني للجينات.. سفينة نوح لانقاذ التراث الجيني من المخاطر المحدقة به    الحكومة الليبية تطالب بدعوة تونس وقطر لمؤتمر برلين    تطورات وفاة رقيب في براكاج بالميترو..الصباح نيوز تتحدث مع مصدر أمني ومسؤولة ب نقل تونس    BIAT عبد الكافي إما رئيس حكومة أو مدير عام    "الطفلة المعجزة".. دفنت في الجليد 18 ساعة وخرجت حية    حفتر يستبق مؤتمر برلين بإجراء مباحثات في أثينا    مصدرو زيت الزيتون يطالبون بالترفيع في حصة صادراتهم نحو الاتحاد الأوروبي    لبنان: إضراب وغلق الطرقات في أسبوع الغضب    النجم الساحلي: حمزة لحمر يتقدم بشكوى للمطالبة بمستحقاته المالية    القصرين : تعليق الدروس بالمدرسة الإعدادية بحي الزهور إحتجاجا على الإعتداءات المادية واللفظية المتكررة    سوسة: إلقاء القبض على شخص محل 14 منشور تفتيش في قضايا مختلفة    وفاة الممثلة المصرية نادية رفيق    صورة/بسبب مريم الدباغ: تلميذة تطرد من القسم..وهذه التفاصيل..    مارشي صفاقس: أسعار الخضر والغلال اليوم    حجز قطع أثرية في كل من صفاقس وقبلي    سوسة..القبض على 10 أشخاص بصدد اجتياز الحدود البحرية خلسة    أكبر هجرة بشرية داخلية في العالم تبدأ من جديد    تفاصيل بيع تذاكر مباراة الترجي الرياضي التونسي والنادي الإفريقي    جماعة دينية تقتل 7 أشخاص في عملية "طرد للأرواح الشريرة"    منبر الجمعة: الإخوة في الدين اسمى العلاقات الانسانية    أذكروني أذكركم    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الجمعة 17 جانفي 2020    السلامة المرورية مقصد شرعي    ما علامات نقص الفيتامينات والمعادن‬ في الجسم؟    أطعمة تفقدك ابتسامتك    عروض اليوم    فيروس غامض يؤدي لثاني حالة وفاة في الصين    نواب الشعب يصادقون على إحالة قرض رقاعي بقيمة 500 مليون أورو لفائدة الدولة    تقدم موسم الزراعات الكبرى للموسم 2019 /2020    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم الخميس 16 جانفي 2020    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرلمان الجديد...التركيبة الكاملة

انطلقت يوم 13 نوفمبر الجاري أشغال البرلمان الجديد وتم انتخاب رئاسة المجلس المتكونة من الرئيس ونائبيه كما اكتسب النواب صفتهم تلك بشكل رسمي بعد اداء اليمين.
تونس "الشروق"
انتخبت تونس يوم 23 أكتوبر المنقضي نوابها الجدد في البرلمان والذين سيكون من دورهم تمثيل ناخبيهم والشعب التونسي ككل في المجلس على امتداد السنوات الخمس القادمة خاصة وان البرلمان في نظامنا الجديد الذي كرسه دستور 2014 هو السلطة العليا في البلاد.
"الشروق" اختارت ان تخصص ملحقا لتقديم النواب ال217 الذين اختارهم الناخبون في مختلف الدوائر الانتخابية لتمثيلهم في المجلس الى جانب تخصيص تقديم لمكتب رئاسة المجلس وهم كل من رئيس المجلس المنتخب الأستاذ راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة والسيدة سميرة الشواشي نائبته الاولى وهي قيادية في زحب قلب تونس الى جانب النائب الثاني لرئيس المجلس طارق الفتيتي وهو نائب عن الكتلة الوطنية للإصلاح والتي تشكلت من نواب عدد من الأحزاب وتضم 14 نائبا.
هذا ونذكر بان البرلمان الجديد تسلم مهامه من الرئيس بالنيابة المتخلي الاستاذ عبد الفتاح مورو في جلسة اداء اليمين والتي تم خلالها انتخاب الرئيس الجديد للمجلس ونائبيه.
من هو رئيس البرلمان
تم مساء الأربعاء 13 نوفمبر 2019، انتخاب الأستاذ راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة رئيسا لمجلس نواب الشعب للدورة النيابية 20192024. ب123 صوتا وكان منذ سنة 2011 يبتعد عن الترشح سواء للبرلمان او لرئاسة الجمهورية وحتى للمناصب الوزارية لكنه قرر قبل الانتخابات الاخيرة الخروج من حالة القطيعة بالترشح في الانتخابات التشريعية.
ولد الغنوشي في مدينة الحامة من ولاية قابس وانتقل إلى العاصمة لمواصلة تعليمه في جامعة الزيتونة كما تنقل إلى مصر لدراسة الزراعة ومن ثم انتقل إلى دمشق أين تحصل على الإجازة في الفلسفة
لينتقل بعدها إلى فرنسا أين واصل الدراسة في جماعة السوربون.
أسس الجماعة الإسلامية وكانت في شكل جمعية مع كل من عبد الفتاح مورو و حبيب المكني و صالح كركر وذلك سنة 1969.
وتم سنة 1981 الإعلان عن تأسيس حركة الاتجاه الإسلامي وتم إيقافه عدة مرات وحوكم في أول مرة بأحد عشر سنة سجنا قضى منها ثلاثة سنوات كما حوكم سنة 1991 بالسجن مدى الحياة.
استقر الغنوشي في منفاه في مدينة أكتون اللندنية سنة 1991 نفس تاريخ توليه رئاسة حركة النهضة وتحصل على اللجوء السياسي سنة 1993.
انتقل قبل الاستقرار في لندن من الجزائر إلى السودان أين تحصل على جواز سفر ديبلوماسي سوداني.
عاد الغنوشي إلى تونس بتاريخ 30 جانفي 2011 بعد اندلاع الثورة و سقوط نظام بن علي .
كما سبق وقلنا فقد قرر الاستاذ راشد الغنوشي الابتعاد عن الترشح لأي منصب وتفرغ لادارة حركته خلال السنوات الثمانية السابقة، وكان من ابرز الوجوه السياسية والاكثر فعلا خلال تلك السنوات وكان له دور محور سنة 2013 عندما قرر التوافق معم مؤسسة حركة نداء تونس وابعاد حزبه عن الحكم من اجل تجنيب البلاد الاتجاه الى العف او الفوضى.
قاوم في تلك السنة حتى حزبه من أجل تمرير ذلك المشروع الذي اتفق حوله مع المرحوم الباجي قائد السبسي وتمكنا فعلا من تجاز تلك الازمة وعرفا بتسمية "الشيخان" وتمكنا من خلال تلك العلاقة التي اسست زمن الازمة من الحفاظ على التوافق بينهما حتى بعد انتخابات 2014.
واثر ترشحه في الانتخابات التشريعية الاخيرة تم انتخابه رئيسا للبرلمان الجديد مع حفاظه على نفوذه الحزبي وادارته لكل الملفات تقريبا بعد ان كان مرشحا لرئاسة الحكومة لكنه تراجع عن ذلك.
فاز الغنوشي مع الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي بجائزة شاثام هاوس الملكية البريطانية لحرية الفكر والتعبير في 2012.
من هو النائب الأول لرئيس البرلمان؟
انتخب القيادية في حزب قلب تونس سميرة الشواشي يوم الاربعاء 13 نوفمبر نائبا اولا لرئيس مجلس نواب الشعب فمن هي؟
سميرة الشواشي متحصّلة على الأستاذيّة، مرحلة أولى حقوق والإجازة في اختصاص التربية المدنية زهي عضو في الشبكة الإفريقيّة لمكافحة الفساد.
بدات سميرة الشواشي نشاطها السياسي منذ سنة 2000 وانتخبت لعضوية مجلس نواب الشعب سنة 2004 والى غاية سنة 2009 ثم انتخبت عضوة في المجلس الوطني التأسيسي عن حزب الاتحاد الوطني الحر.
شاركت الشواشي في كل المحطات السياسية بعد 2011 حيث كانت تمثل حزبها في أغلبها ولعل ابرزها الحوار الوطني الذي قاده الرباعي الراعي للحوار وونقاشات قرطاج 1 وقرطاج 2 قبل ان تستقيل من الحزب وتلتحق بمؤسسي حزب قلب تونس.
شغلت الشواشي عدة خطط برلمانية لعل ابرزها انها عضو قار سابق بلجنة المالية والتخطيط والتنمية الجهويّة وعضو قار سابق بلجنة الشؤون السياسيّة وعضو سابق بالجمعية البرلمانية الأورومتوسّطيّة.
واثر فوزها في الانتخابات الاخيرة رشحها حزب قلب تونس لخطة النائب الاول لرئيس البرلمان وتمكنت من الفوز بذلك المنصب ب109 أصوات.
من هو النائب الثاني لرئيس البرلمان؟
تحصل طارق الفتيتي النائب الثاني لرئيس البرلمان على شهادة الباكالوريا سنة 1990 وزاول تعليمه في كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بسوسة أين نال شهادة الاستاذية ليبدأ مسيرته الادارية في خطط عديدة أهمها متصرف بوزارة التكوين المهني والتشغيل سنة 1999 ورئيس مصلحة بالإدارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل بالقيروان سنة 2006 .
وأصبح بعدها مديرا جهويا بالإدارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل بسيدي بوزيد سنة 2012 ثم مدير جهوي بالإدارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل بالمنستير خلال سنة 2014.
كما اضطلع الفتيتي بعدة مهام أخرى على غرار العضوية في برنامج الإصلاح النوعي بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية بالقيروان، وذلك قبل دخول المجال السياسي عبر بوابة الاتحاد الوطني الحرّ الذي ترأس كتله البرلمانية قبل اتخاذ قرار المغادرة.
اضطلع بخطة نائب رئيس لجنة المالية ورئيس لجنة التنمية الجهوية كما شارك في عضوية العديد من اللجان البرلمانية.
استقال الفتيتي من حزبه بعد الانصهار مع حركة نداء تونس وفشل تلك التجربة وتقدم في الانتخابات التشريعية 2019 بقائمة مستقلة تحت اسم الرجوع الى الاصل لكن التحق بعد فوزه في الانتخابات بتحالف نيابي لعدد من الاحزاب صلب الكتلة الوطنية للاصلاح.
وقد تم انتخاب الفتيتي في خطة نائب ثان لرئيس البرلمان ب93 صوتا وتم الانتخابات على دورتين لعدم تمكن أي من المترشحين ضده من الحصول على اغلبية 109 أصوات وتحصل منافسه في الدور الثاني على 74 صوتا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.