الهاروني:الائتلاف الحكومي لم ينجح.. وأنصح الفخفاخ بالاستقالة    صفاقس: استرجاع عقار دولي فلاحي    قال لها ''إنت بالحجاب أحلى'': النائبة مريم اللغماني تُقاضي زميلها    عبو: الحكومة تتفق تماما مع اتحاد الشغل على عدم التفويت في المؤسسات العمومية    وزير المالية: التداعيات المالية لكورونا بلغت خمسة مليار دينار    توتر واحتجاجات شبابية في رمادة ومسيرة تضامنية شبابية الليلة الماضية في تطاوين    وزير المالية: سنمنح المهربين والمضاربين بالعملة الصعبة فرصة أخيرة (فيديو)    قرمبالية ..حجز 240 كلغ من اللحوم مصابة بالسل    مفاوضات سد النهضة ..الاتفاق بات صعبا وإثيوبيا متمسكة بتعطيش مصر    استعدادات لمعارك حاسمة في سرت .. هدوء قبل العاصفة في ليبيا    عبد الهادي الحويج وزير خارجية حكومة شرق ليبيا: نشارك الرئيس قيس سعيّد رؤيته للسلام في ليبيا    الهيئة المستقلة لانتخابات الجامعة تدّقق في انخراطات جماهير الإفريقي    الرابطة الثانية.. مستقبل القصرين يستأنف التدريبات استعدادا لدورة تفادي النزول    إيقاف 13 شخص مفتّش عنهم في حملة أمنية بتاجروين    على طريقة الافلام: نائب رئيس بلدية السواسي يتعرّض للإختطاف ومحاولة قتل    عاجل: اصطدام شاحنة ثقيلة بجرار يخلّف قالى و جرحى.. وهذه التفاصيل    أمام غياب وزارة الثقافة ... أهالي فرنانة ينظمون مهرجانهم    إصدارات .. سينوغرافية «العرض » المسرحي لمحمد الهادي الفرحاني    في الحب و المال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    في كتاب جديد.. ابنة شقيق ترامب تصف العائلة بأنها "مختلة"    ميلانو.. اعتقال مواطن إيطالي روّج لداعشعبر الإنترنت!    وزارة الفلاحة ترفع الحصص الشهرية للشعير والسداري لمجابهة الطلب بمناسبة عيد الاضحى    اجواء صيفية معتدلة    وزير التكوني المهني والتشغيل في زيارة ميدانية إلى ولاية بنزرت    حجز وتحرير محاضر ومخالفات في حملات للشرطة البلدية    شاكر مفتاح مدربا جديدا للأولمبي الباجي    أغنية لها تاريخ: «تحت الياسمينة في الليل» إبداع تونسي بروح اسبانية    أتلانتا يتجاوز سامبدوريا ويحقق انتصاره التاسع على التوالي    تشاهدون اليوم    بالوتيلي «المشاكس» يقترب من الانضمام للشارقة    «الشروق» واكبت انطلاق الباكالوريا في العاصمة والجهات بداية مشجعة والأمل يكبر    مترشح بصفة فردية احتفل أمس بعيد ميلاده ال44 !    سليانة: مواضيع الفلسفة في المتناول    الفرجاني ساسي يلتحق بالزمالك    اعتبرها الطبوبي أفضل من التشتّت: انتخابات مبكرة... هل هي الحل؟    المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي: نتوقع هجوما تركيا في أي وقت وسنردع أي اعتداء    هذا ما قاله الشاب خالد عن بلطي والفنانين التونسيين    الدنمارك.. غضب من تعذيب عجوز تسعينية بحجة "إضحاك الناس"    دعم المشاريع والبرامج الموجّهة لفائدة المرأة والطفولة وكبار السن محور لقاء جمع وزيرة المرأة بوزير المالية    ارتفاع ضحايا كورونا إلى نحو 550 ألف وفاة وأكثر من 12 مليون مصاب حول العالم    المغرب.. إعادة فتح المساجد واستثناء صلاة الجمعة    طوكيو تسجل أكبر حصيلة إصابات يومية بفيروس كورونا    حكايتي مع الكورونا: توفيق الظفلاوي، تونسي مقيم بمرسيليا....ضاعت مصالحنا في الخارج واثقلت كاهلنا الاداءات في تونس    الأمين العام للأمم المتحدة يندد ب"تدخل خارجي غير مسبوق" في ليبيا    قرار مجلس الأمن بشأن "إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبر وحيد"    الفخفاخ يلتقي مع ممثلي أهم شركاء تونس الدوليين    فرنسا.. وفيات كورونا تلامس ال30 ألفا    تحت إشراف الشاهد ورجال الافريقي: الاتفاق على «قائمة تاريخية»...والصريح اون لاين تنفرد بالأسماء    المغرب.. السماح للمغاربة بالخارج والمقيمين بدخول المملكة    تامر حسني يكشف حقيقة معاناته مع فيروس كورونا    صالح الحامدي يكتب لكم: عالمية الإسلام في القرآن والسنة    الطالب نذير قادري يُهدي تونس الجائزة الأولى عالميا في مسابقة شعرية باللغة الفرنسية    بعد حجز دعوى إثبات زواجها.. هيفاء وهبي: الحمد لله!    عاجل: الأسعار الجديدة للمحروقات في تونس    رئيس جامعة وكالات الأسفار ل الصباح نيوز: فيروس كورونا قد يعيدنا الى نقطة الصفر..وبداية أوت ستتوافد هذه الجنسيات    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    فكرة : الفلوس ماتعنيلي شيء ...كذبة انيقة    في الحب و المال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المحرس: شباب يبادر.. وجمعيات من داخل وخارج أرض الوطن تتجنّد لمواجهة "كورونا"
نشر في الشروق يوم 07 - 05 - 2020

منذ بدء تفشي فيروس كورونا في تونس، وتسارع وتيرة انتقال العدوى، قامت مجموعة من منظمات المجتمع المدني والجمعيات الناشطة بمختلف الجهات بمبادرات تطوّعية تعمل على الحدّ من انتشار الوباء، ففي معتمدية المحرس من ولاية صفاقس أخذ المجتمع المدني أفرادًا وجمعيات ومؤسّسات على عاتقه مهمة التعقيم والتنظيم والتوعية ضدّ وباء كورونا، ليُظهروا حسّهم التضامني في أصعب الظروف.
لجنة متابعة "كورونا"
كثفت اللجنة المحلية لمجابهة الكوارث للتوقي من فيروس كورونا التي أشرف عليها معتمد المحرس فواد حفوز وجمعت البلدية وإدارة المستشفي الجهوي والمصالح الأمنية والعمد ومنظمات المجتمع المدني، من النشاط في الفترة الأخيرة تنفيذا لتعليمات الدولة بالتنسيق اليومي ومتابعة لإشغال ليكون التدخل ناجع وأكثر فاعلية وذلك بالتنسيق مع المصالح الجهوية من اجل تذليل الصعوبات الموجودة .
وكان الرهان إحصاء ومتابعة الحالات الوافدة من خارج تراب الجمهورية والمشمولة بالعزل وإلزامهم بالحجر الصحي الذاتي.
فوج "محمد جليل" للكشافة: حملات تعقيم وأنشطة يومية متواصلة
انطلق فوج "محمد جليل" للكشافة التونسية بالمحرس بالتعاون مع مصالح البلديّة منذ تفشي هذا الوباء، بتوفير جرارات وآلات رش المبيدات والقيام بحملات تعقيم يومية لشوارع المدينة وواجهات المحلات التجارية والإدارات العمومية وغيرها كخطوة وقائية مهمة .
كما قام منتسبي الفوج ببادرة تطوعية لتوعية المواطنين بمخاطر فيروس كورونا المستجد، تمثلت في القيام بحملة تحسيسية جابت مختلف شوارع وأنهج المدينة من خلال استعمال سيارة مجهزة بمضخم الصوت تدعو إلى الالتزام بالحجر الصحي وضرورة البقاء في المنازل وتطبيق قانون حظر التجول إلى جانب تقديم فكرة عن فيروس كورونا وطرق الوقاية منه. هذا إلى جانب تنظيم الصفوف وفرض ترك مسافة الأمان أمام مراكز البريد والتكفّل بنسخ وإعداد مطالب الترشح للانتفاع بالمنحة الاجتماعية وتجميعها وتسليمها لعمدة الجهة بهدف الحدّ من حالة الاكتظاظ الذي يشهده مكتب العمدة ، فضلا عن تجميع وتوزيع مساعدات غذائية على عدد هام من العائلات المعوزة. الهلال الأحمر: حملات تضامنية واسعة
قام متطوعو الهيئة المحلية للهلال الأحمر التونسي بالمحرس تحت إشراف رئيسها، صابر البدوي، بدور مهم في الوقوف إلى جانب العائلات المعوزة، من خلال توزيع أكثر من 350 طرد من المواد الغذائية على العائلات المعوزة ومحدودة الدخل.
كما قام منتسبي الهيئة بتنظيم الطوابير أمام مكاتب البريد والتكفل بعملية قضاء عشرات المواطنين بالمدينة لشؤونهم، من خلال عمليات تحسيسية خصوصا لكبار السن، بهدف الحدّ من حالة الاكتظاظ وفرض ترك مسافة الأمان بين كل فرد.
جمعية "وفاء" : مد تضامني متواصل وتكريم عمال النظافة
من جهتها شرعت جمعية وفاء لمساندة و تنمية جهة المحرس منذ تفشي فيروس كورونا بالوقوف إلى جانب العائلات المعوزة والمحتاجين لتقديم المساعدات اللازمة لها في ظل الوضعية الصحية الصعبة التي تمر بها البلاد. فهذه العملية التضامنية تكفل بها أعضاء الجمعية بإشراف ومساهمة رئيسها رجل الأعمال الهادي فرج وأبناءه عبد الباسط وإيمان الذين قاموا بتقديم مساعدات اجتماعية هامة على العائلات المعوزة بالجهة، فضلا عن المساهمة في اقتناء المستلزمات الوقائية وتركيز وحدة فرز أولي بالمستشفى والتكفل ببعض النقائص بمختلف الإدارات العمومية وتوزيع الكمامات الواقية مجانا على المواطنين. كما بادرت الجمعية بتكريم عمال النظافة ببلدية المحرس عبر تقديم شهادات شكر وهدايا رمزية تشجيعية وذلك اعترافا بقيمة العمل والمجهود الذي يقومون به وتقديرا لدورهم في الحفاظ على نظافة المدينة في ظل هذه الظروف.
الجمعية الرياضية للرياضات الفردية: تجند لتنظيم الصفوف
أختار شباب الجمعية الرياضية للرياضات الفردية تحت إشراف المدرب لطفي حتيرة بتنظيم صفوف المواطنين أمام مكاتب البريد والفضاءات التجارية الكبرى والمخابز وغيرها من الفضاءات التي تشهد يوميا إقبالًا كبيرًا من قبل المواطنين للتزود بحاجياتهم.
مواطنون وجمعيات من خارج ارض الوطن على الخط في بادرة تضامنية رائعة، أطلق أبن المحرس القاطن بفرنسا عصام بن زينة حملة جمع تبرعات، ساهم فيها عدد من المهاجرين من أبناء الجهة القاطنين بكل من فرنسا، ألمانيا، كندا، أمريكا وبلجيكا بهدف جمع أكثر ما يمكن من المواد الغذائية وتوزيعها على مستحقيها من عائلات معوزة ومحدودة الدخل، فضلا عن التبرع لفائدة قرية الأطفال س و س والمستشفى ودار الضيافة للمسنين بالجهة.
من جهة أخري، أطلق عدد من المهاجرين من أصول مدينة المحرس القاطنين في مختلف المدن الفرنسية ممثلين في الجمعيات التالية(C2M، تضامنية يونقة بفرنسا، IMAGECOM ،UTS Le Mans ، ATML Angers،Kitabi Angers ، Zitouna Angers ،IDEESS ، اوليس، راديو واب المحرس، فوج محمد جليل للكشافة التونسية بالمحرس) بجمع مبلغ مالي والذي بلغ قيمته حولي 52.000 دينار بهدف اقتناء معدات ووسائل وقائية (ملابس وقائية، أقنعة، قفازات، مواد تعقيم، حاويات ...) لفائدة البلدية لمجابهة هذا الوباء.
مواطنون متطّوعون
لا يخفى على أحد الروح التضامنية العالية التي يمتلكها الشباب بالجهة والتي تظهر أساسًا في مثل هذه الظروف، فقد بادر ابن الجهة العيادي شنيور بتركيز حوض وحنفية تتحكم بواسطة القدم مجهزة بمواد تنظبف وتعقيم بمدخل المستشفي، كما قام أحد أبناء المدينة بتركيز نظام تعقيم كامل بمدخل ممر قسم الإستعجالي بالمستشفى الجهوي بالمكان، فضلا عن تكفله بتوفير كل المستلزمات ليصبح الممر إجباريا أثناء دخول أو خروج جميع الإطارات الطبية والشبه الطبية والأعوان في مرحلة أولى وكل الوافدين على المستشفى في مرحلة ثانية. كذلك فقد قامت مجموعة من شبان الجهة بتجميع مواد التنظيف والتعقيم بمقر الجمعية الرياضية بالمحرس وتوزيعها على مختلف الإدارات العمومية. فيما بادرت ثلة من شباب الجهة، وهم محمد علي لجنف وعلاء الدين جليل ومحمد سالم جليل بإنشاء موقع واب للتسوق عن بعد يحمل اسم "قضيتي في داري" مع التكفل بإيصال الطلب إلى منزل الحريف بصفة مجانية والذي سيساعد المواطنين بالجهة على الالتزام بمنازلهم وبالحجر الصحي وبتقليل التنقل.
من جهته، قام صاحب ورشة خياطة بالمحرس يدعى عبد الرزاق قربع(ولد خليفة الخياط) بالتعاون مع إبنة أخته بالتكفل بتوفير القماش وبإعداد مجموعة كبيرة من أَلْحِفَة الفراش وأَغْطِيَة الوسادات لفائدة المستشفى، فضلا عن مبادرة الخياطة هادية دحمان شقير و نجاح صغير يصنع مجموعة كبيرة من الكمامات وتوزيعها مجانا.
من جهة أخرى، قامت رئيسة جمعية المرأة الريفية بالمحرس شيراز الجزيري بصنع كميات هامة من الكمامات بعد تكفل البلدية بتوفيرالمواد الأولية. كذلك فقد تطوع ثلاث طباخين من الجمعية التونسية لمهني فن الطبخ "ATPAC"وهم الشاف برهان بوطبة والشاف رامي اولاد بالحاج والشاف محمد علي خالد، بإعداد وطهي الوجبات اليومية بمطبخ المستشفي. فايز مانعي أحد شباب المحرس الذين انخرطوا في الأنشطة التطوعية في المدينة، بالعمل مجانا عبر تقديم الخدمات الطبية بقسم الصيدلية بالمستشفي.
بدورها، قامت مجموعة من الأساتذة بالمدرسة الإعدادية التقنية تحت إشراف المندوبية الجهوية للتربية بصفاقس 1 وكل من مدير المدرسة فوزي ساكري ومتفقد مادة التربية التقنية محمد برابره من صنع كمية من الكمّامات بعد أن تكفلت جمعية "وفاء" بالقماش، ليتم توزيعها فيما بعد لمن هم في الخطوط الأولى لمكافحة تفشي وباء كورونا بالجهة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.