بورصة تونس تقفل حصة الخميس على انخفاض    الوكيل المصاب رامي الإمام يتماثل للشفاء التام    650 ألف دولار سنويا للسعد الدريدي من فريق سعودي..التفاصيل    إطلاق المنصّة الرقمية "جسور انفست" لفائدة المؤسسات الصغرى والمتوسطة    ديوان الطيران المدني يرد على عمادة المهندسين المعماريين    الحمامات :ندوة علمية تحت عنوان العودة المدرسية في زمن الكورونا    وكالة التبغ والوقيد تنطلق في زراعة أجود أنواع التبغ    98 بالمائة من وكالات الأسفار في تونس مهددة بالإفلاس ولم تعد قادرة على الصمود    قيس سعيد : المتغيّرات التي ستُفرزها جائحةُ كورونا على العلاقات الدوليّة تدعو إلى التفكير في مستقبل حوكمة العالم    نقشة: لمن ستكتب عروسية النالوتي ؟؟؟    يوميات مواطن حر: انها تتوعد فاحذروها    صُدور "الشّمسُ كَنَسْرٍ هَرِم" لِهادي دانيال مُتَرْجَماً إلى الإنقليزيّة    بين سوسة وصفاقس.. حجز بضائع مهربة قيمتها اكثر من 280 ألف دينار    مفاجآت وخضخضات وإفرازات ما بعد الثورة.. رواية للصحفي والكاتب علي الخميلي    القيروان: طفل يلقى حتفه غرقا في خزان ماء    الوداد البيضاوي يتفق مع نجل زيدان    المشيشي: الميزانية الجديدة أساسها مصارحة الشعب بحقيقة الأوضاع المالية    منزل بورقيبة : إلقاء القبض على شقيقين بشبهة الانتماء إلى تنظيم إرهابي    قيس سعيد أمام مجلس الأمن: العالم سيواجه أزمة مالية تعصف باقتصاديات الدول وتدفع الملايين نحو الفقر والبطالة    الدعوة الى ضرورة وضع استراتيجية وطنية لمعالجة القطاعات المهمشة وادماجها صلب القطاعات المنظمة لتنخرط اكثر صلب البنوك التونسية    2021 انطلاق انجاز الطريق السريعة صفاقس القصرين    إصابة نجم ميلان إبراهيموفيتش بفيروس كورونا    جلسة عامة يوم 2 أكتوبر للحوار مع الحكومة حول الوضع الصحي    تنفيذ بطاقة الإيداع بالسجن في حقّ مالك قناة تونسنا..    الهاروني: ''أسلوب قيس سعيد كان محرجا للمشيشي''    محمد الحبيب السلامي يقترح: ...تصدقوا بالأسرة والمخابر    الصيدلية المركزية توفر 150 الف تلقيح ضد القريب    تشيلسي يعلن تعاقده مع الحارس السّينغالي مندي    راس الجبل..الاطاحة بأكبر بائع خمر خلسة    ارتفاع عدد قتلى الشّرطة المصرية بعد التّصدّي لمحاولة الهروب من سجن طرة    مساكن : حجز 5بنادق يدوية الصنع بورشة    تبون: القضية الفلسطينية مقدسة لدى الجزائر والجزائريين    إخضاع 7 اشخاص للحجر الصحي الاجباري بمستشفيات جندوبة و طبرقة    بعد حزمة الاجراءات / الكاتب العام المساعد لاتحاد الشغل بتطاوين ل"الصباح نيوز":نرحب بالقرارات.. لكن اعتصام الكامور سيتواصل في انتظار اجتماع الحسم    هل يكون الصادق السالمي حكم نهائي الكأس؟    700 مليون دينار عائدات صادرات المنتوجات البيولوجية    المتلوي: كهل يضع حد لحياته شنقا    إقتبست حديثا نبويا في أغنيتها: أصالة نصري أمام القضاء    القيروان: الغاء الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بسبب تفشي وباء كورونا    المنستير: تسجيل 107 إصابات وحالتي وفاة جديدتين بكورونا    باجة.. للمطالبة بتفعيل الفصل 2 من قانون الوظيفة العمومية ..الإطار الإداري وأعوان العدلية يحتجون    بعد استعادتها..وزير الثقافة يستقبل الوفد المرافق للقطع الأثرية    طقس الخميس 24 سبتمبر 2020    خطاب خالد وموعظة عقبة    أمّ دائمة الحركة.. اختاري طعامك بذكاء    بن عروس المحمدية..يدهس زوجته بسيارته ثم يدفنها حيّة    الكاف: إيقاف أجنبي بحوزته جنسيات مختلفة و30 بطاقة بنكية    النادي الصفاقسي ... أنيس بوجلبان والكاتب العام ينسحبان    المهدية..تسجيل 5 إصابات جديدة بالكورونا    المهدية: 13 إصابة جديدة بكورونا    الجزيري يتأهل لربع نهائي بطولة «سيبيو» الرومانية    العلوي: هل يرضى الرئيس أن يراجعه المشيشي في تعييناته؟! وخاصّة تعيينه الأخير لطارق الأدب !    واشنطن: دولة عربية ستوقع اتفاق سلام مع إسرائيل خلال يومين    ترامب يرفض تسليم السلطة بعد الانتخابات    اليوم حفل توديعه..سواريز يغادر برشلونة «باكيا»    إصابات ووفيات كورونا تواصل ارتفاعها بأمريكا اللاتينية    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتفالية تضامن وسلام من تونس لبيروت
نشر في الشروق يوم 11 - 08 - 2020

"من تونس سلام لبيروت" احتفالية وجدانية وتضامنية من الشعب التونسي للشعب اللبناني، نظمتها بلدية تونس، في سهرة 10 أوت بساحة القصبة، وحضرها سفير الجمهورية اللبنانية المعتمد بتونس طوني فرنجية وثلة من المثقفين والفنانين، وذلك تضامنا مع الشعب اللبناني، على إثر حادثة الانفجار التي جدّت بمرفأ بيروت يوم 4 أوت الحالي. وأحيى هذه السهرة التضامنية الفنانون لطفي بوشناق وأمينة الصرارفي وعبد الله المريش، بالإضافة إلى تقديم موسيقي عرض لفرقة النغم العربي.
استهلّت الفنانة أمينة الصرارفي هذه الاحتفالية برائعة فيروز الأغنية الوطنية "بحبك يا لبنان يا وطني"، ثمّ أدّت لجوليا بطرس أغنية "يا قصص" ولماجدة الرومي باقة من الأغاني منها "كلمات ليست كالكلمات"، واختتمت حضورها الركحي بأغنية "نسم علينا الهوى" لفيروز.
واستمع الحاضرون إلى النشيديْن الرسمييْن التونسي واللبناني، ووقفوا دقيقة صمت ترحّما على ضحايا حادث الانفجار العنيف. وألقت رئيسة بلدية تونس شيخة المدينة سعاد عبد الرحيم كلمة بالمناسبة أكدت من خلالها على أن هذه الاحتفالية أقيمت للتعبير عن تضامن تونس التام مع لبنان والشعب اللبناني الأبيّ الذي تجمعه مع الشعب التونسي علاقات تاريخية متينة. وأضافت "واجبنا اليوم يحتّم علينا التضامن مع الأشقاء اللبنانيين ومع بيروت".
واعتبرت أن احتفالية "من تونس سلام لبيروت" هي ارتقاء بالعلاقات الديبلوماسية بين البلديْن إلى العلاقات الإنسانية. ومن جهته، وصف سفير الجمهورية اللبنانية المعتمد بتونس طوني فرنجية، في تصريح ل (وات) ما حصل في بيروت ب "المأساة الإنسانية الكبرى"، قائلا إن عواطف الشعوب ومساندتها للشعب اللبناني خفّفت من وطأة هذه المأساة.
كما توجّه بالشكر لتونس على مبادرتها بإرسال مساعدات غذائية وطبية إلى لبنان. وذكّر السفير اللبناني بالعلاقات الأخوية التونسية واللبنانية المتينة والتاريخية. واعتلى الفنان لطفي بوشناق الركح في الجزء الثاني من السهرة، وألقى قصيدة لآدم فتحي بعنوان "أنا العربي"، ثم قصيدة من ألحانه "سأعيش رغم الداء والأعداء" وأداها كورال "فسيفساء".
وغنى الفنان لطفي بوشناق من روائعه "هاذي غناية ليهم" وأغنية "بحبك يا لبنان" المقتطفة من حفل لفنان علي الورتاني. واستمع الحاضرون للفنان السوري عبد الله المريش الذي أدّى اغنية "قوم من البير". واختتمت هذه الاحتفالية مع فرقة النغم العربي بمقتطف من عرض "رحبانيات".
تجدر الإشارة إلى أن انفجارا هائلا جدّ يوم الثلاثاء الماضي 4 أوت بمرفأ بيروت وخلّف مقتل أكثر من 200 شخص وأكثر من 6 آلاف جريح إلى حدود اليوم 10 أوت 2020. كما ألحق أضرارا كبيرة في المرفأ وتهشيم الواجهات الزجاجية للمباني والمنازل في معظم أحياء العاصمة اللبنانية بيروت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.