وزير تعليم عالي سابق متّهم في قضيّة فساد    وزارة الصحة: تسجيل 209 وفيات جديدة بفيروس كورونا    النجم الساحلي نهي اجراءات تعاقده مع الظهير الايسر يوسف لعوافي    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    المُخرج الشاب عتاب عكايشي يتصدرغلاف مجلة المرصد الاقتصادي    حدث اليوم..عبر الاتفاق مع 13 دولة أفريقية..سعي جزائري لطرد اسرائيل من الاتحاد الأفريقي    أخبار الملعب التونسي ...تأجيل جديد للجلسة الانتخابية ووضعية غامضة للفريق    أخبار النادي الإفريقي ... الهيئة تفتح ملف الانتدابات وتركيز واضح على «السوق» الجزائرية    مع الشروق .. قفل البرلمان ! ...    طقس الاثنين ...الحرارة في انخفاض    مستشار الأمن الامريكي..بايدن يدعم الشعب التونسي    كلمة وفاء وتقدير إلى روح المربّية الفاضلة الأستاذة هند شلبي    حُبُّ الوَلدِ طبيعيٌّ في البَشَرِ    حجم صابة الحبوب    صفاقس : البرنامج الجهوي للتلقيح ضد كوفيد 19    معي ...بين المدن .. في بنغازي    قصة نهج ...نهج هولندا    صيف الارياف ...منتزه الحدائق المعلقة بطبرقة... إقامة بديعة وسط طبيعة ساحرة    طقطوقة اليوم.. يامسهّرني... أم كلثوم    كاتب وكتاب ... من الذاكرة الشعبية لعمر بن سالم (الأخيرة)    أفضل الطرق الطبيعية لعلاج انتفاخ البطن    صحتك زمن الكورونا ... كيف تتجنب الوحدة وقت العزلة الاجتماعية؟    الفوائد السحرية للثوم في علاج الزكام والانفلونزا    مدن وشواطئ .. «النخيل» (خزامة سوسة) سحر الطبيعة وقبلة المصطافين    الرئيس يستقبل محافظ البنك المركزي    قيس سعيد نحالهم الحصانة فقط… والقضاء شدهم ..نزيهة رجيبة    الغرفة النقابية الوطنية للمساحات التجارية الكبرى تقرّ تخفيضات في أسعار عديد المواد الاستهلاكية الأساسية    تونس تتسلم مليون و500 الف جرعة تلقيح ضد كوفيد 19 قادمة من إيطاليا    سعيد : سنتخذ اجراءات ضد من يستغلون ملف الهجرة للإساءة إلى علاقات تونس الخارجية    الكاف: حجز 03 بنادق صيد ممسوكة دون رخصة    تمديد الحجر الصحي الموجه بصفاقس إلى إشعار آخر    المساحات التجارية الكبرى تقرر التخفيض في اسعار المواد الاستهلاكية الاساسية    زفيريف يحرز ذهبية أولمبياد طوكيو    ميلان يعلن إصابة الجزائري بن ناصر بفيروس كورونا    العاب طوكيو -المنتخب التونسي للكرة الطائرة ينهزم امام منتخب روسيا صفر- 3    تعديل في النقل العمومي    انقاذ 12 مهاجرا غير نظامي    تغيير في أوقات القطارات بعد تعديل توقيت حظر التجول    تفاصيل جديدة عن مقتل بن لادن.. ''حبل غسيل'' كشف مكان اختبائه    الشركة الوطنية للسكك الحديدية تعلن عن تغيير توقيت قطارات نقل المسافرين على الخطوط البعيدة    إنقاذ 196 مهاجرا غير نظامي من الغرق وإحباط ثماني عمليات هجرة سرية    نقل حديدي : تحوير مواعيد سفرات قطار خط احواز الساحل انطلاقا من يوم غد الأحد    عدد من المثقفين والمبدعين يدعمون استجابة رئيس الجمهورية لمطالب الشعب التونسي في رسالة مفتوحة الى الراي العام    معهد الرصد الجوي: تجاوز الحرارة 40 درجة في اغلب الولايات و تسجيل امطار متفرق    الوحدة البحرية الثالثة المتنقلة بصفاقس تحبط 3 عمليات هجرة سرّية    وديع الجريء يجتمع برئيس اللجنة الفيدرالية للمسابقات    إنقاذ نحو 200 مهاجر غير نظامي من الغرق    شركة نقل تونس تعلن عن تحويرات في برمجة السفرات الأولى والأخيرة للحافلات والمترو    رحيل الفنان والمخرج مكرم نصيب اثر صراع مع فيروس كورونا    الأردن يساهم في تجميد إخلاءات حي الشيخ جراح بالقدس    سيف مخلوف سنقاوم هذا الإنقلاب العسكري الكريه    زيت الزيتون التونسي يحصد 9 ميداليات أغلبها ذهبية خلال مسابقة في دبي (صور)    حصيلة الحرائق خلال شهري جوان وجويلية والخسائر المتسببة فيها    حفظ النفس أعلى مراتب المصالح البشرية    السعودية تعلن العودة لاستقبال السياح من مختلف دول العالم    الوبش    الأميرال كمال العكروت : بعد أن فرحنا الآن العودة الى العمل ولا ندعو خلافاتنا تطغى على مصلحة الوطن    نائب رئيس نقابة الصحفيين تؤكد منعها من دخول مقر التلفزة الوطنية لحضور برنامج حواري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في غياب المسؤولين الليبيين: زيارة غير متوقعة لوفد تركي الى ليبيا تثير الجدل
نشر في الشروق يوم 18 - 06 - 2021

أثارت زيارة وفد تركي ضم وزراء الخارجية والدفاع والداخلية ورئيس الاستخبارات ورئيس دائرة الاتصال برئاسة الجمهورية ومتحدث الرئاسة الليبية، إلى قاعدة معيتيقة العسكرية دون علم سلطات المطار، غضب كبير للشعب الليبي، بعد غياب المسؤولين الليبيبن عن مراسم الإستقبال.
وكشفت مصادر، عن طلب الضباط الأتراك من الجنود الليبين في القاعدة عدم التواجد في مناطق هبوط الطائرة يكشف مدى قوة النفوذ والتسلط التركي في ليبيا وسيطرته العسكرية على القواعد في ظل غياب أي دور لحكومة الوحدة الوطنية.
وكشفت تقارير ليبية، أن السبب الرئيسي والأهم للزيارة الضغط لتعيين وزير الدفاع ورئيس الأركان من المواليين لتركيا وبعض الاملاءات الأخرى للمؤسسة العسكرية الليبية وتعيين ممثل عسكري تركي في كل قاعدة أو مؤسسة لضمان التنسيق مع الجانب التركي، وترسيخ المفهوم الذي تدعو له أنقرة ومناصروها من قادة المليشيات وتنظيم الإخوان، وهو شرعنة وجود قواتها في ليبيا، رغم عدم شرعية الاتفاق الذي جاء بهم.
واعتبرت مصادر إعلامية ليبية ودولية أن ما حدث كان مهيناً ومحرجاً وخارجاً عن العرف الدبلوماسي والصداقة بين الدول. ومن جهتها، قالت وسائل إعلام تركية رسمية أن وفد وزير الخارجية التقى قبل زيارته لليبيا مع نظيريه البريطاني، بين واليس، والإيطالي، لورينزو غويريني، في جزيرة صقلية الإيطالية.
وأوضحت وسائل الإعلام، أن الوفد ضم رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم أردوغان، إبراهيم قالن، في زيارة تستغرق يوما واحدا، يلتقي خلالها الوفد رئيس الوزراء الليبي عبد الحميد الدبيبة، ويجري عقد لقاءات مع النظراء الليبيين، فضلا عن عقد مباحثات مع رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، بحسب وكالة "الأناضول" التركية شبه الرسمية في ظل غياب أي رد رسمي عن حكومة الوحدة الوطنية.
وذكرت المصادر أيضا أن تشاويش أوغلو بحث مع واليس وغويريني العلاقات بين الدول الثلاث في مجالي الدفاع والأمن إضافة إلى قضايا إقليمية. ونشرت تركيا سابقا مجموعة من قواتها المسلحة ومقاتلين سوريين للقتال إلى جانب السلطات السابقة في طرابلس، منذ أن شن "الجيش الوطني الليبي" بقيادة خليفة حفتر هجوما على العاصمة طرابلس في أبريل عام 2019 " وأن هناك نوايا تركية لإبقاء مجموعات من الفصائل الموالية لها في ليبيا لحماية القواعد التركية.
كما وقعت أنقرة اتفاقا مع حكومة الوفاق، لترسيم الحدود البحرية بين البلدين في البحر المتوسط، ما أثار احتجاجات من جانب اليونان وقبرص. يشار إلى أنه بحسب الأمم المتحدة، لا يزال أكثر من 20 ألف شخص بين مرتزقة وعسكريين أجانب منتشرين في ليبيا، رغم الالتزامات التي تعهدت بها الأطراف الليبية وتوقيعها اتفاقا لوقف إطلاق النار منذ شهر أكتوبر العام الماضي، ينص أحد أهمّ بنوده على ضرورة إنهاء وجودهم في البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.