المنظمة العربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات : التزام استراتيجي بالأمن السيبراني في العالم العربي    دلس أحكام قضائية: السجن مدى الحياة لعدل منفذ..    شاكر مفتاح ينسحب من تدريب مستقبل سليمان    الرابطة 1: الترجي يستقبل اليوم النادي الصفاقسي..التوقيت والنقل التلفزي    أنشيلوتي: "هازارد يجب أن ينتظر فرصته للعب مع ريال مدريد"    تصفيات كأس العالم: الاتحاد الافريقي يكشف عن تواريخ مباراتي تونس ضد غينيا الاستوائية وزامبيا    عاجل: نشرة محينة للوضع الجوي..تنبيه من أمطار غزيرة بهذه المناطق..    التقلبات الجوية: نشرة انذارية لولاية نابل    متحيّل يبيع النقود و يوهم ضحاياه أنها قطع ذهبيّة    المنستير: مهرجان دولي للحكاية بمشاركة 1000 تلميذ    ألفة بن رمضان تفتتح تظاهرة أكتوبر الموسيقي بالعوينة    نابل: تسجيل حالة وفاة و15 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"    القصرين .. حريق بمقر الإدارة الجهوية للتضامن الاجتماعي    اورنج تونس تؤكد التزامها بدعم القطاع الفلاحي    وزارة تكنولوجيات الاتصال تفتح باب الترشح لخطة رئيس مدير عام "اتصالات تونس"    إشراقات .. شعر وأيّ شعر    أرسنال وتشيلسي وسندرلاند إلى دور الثمانية لكأس الرابطة    جديد الكوفيد .. تدخل حيز التطبيق بداية من اليوم.. إجراءات جديدة للوافدين على تونس    مكتب إقليمي بالساحل لمجلس الأعمال التونسي الافريقي    قريبا سينطلق موسم انتاجه وتصديره..زيت الزيتون ثروة ستتضاعف قيمتها إن تم تثمينها    بغاية تكثيف مبادلاتها مع تونس..فعاليات متنوعة في الدورة 36 لمعرض اندونسيا التجاري    فرع كرة اليد بالنادي الإفريقي...من يتحمّل مسؤولية الفشل وهل من قرارات لتصحيح المسار؟    انطلقت فعالياته امس بقصر المعارض بالكرم...«سياماب» فرصة متجددة للاهتمام بالفلاحة التونسية    قضية التحرش المتعلّقة بالنائب مخلوف: غدا وقفة احتجاجية لمُساندة الضحيّة    رغم امتلاكها لثروات كبيرة ومتنوعة...الكاف عطشى «اقتصاديا» والماء على ظهرها !!    مع الشروق.. حرية الفرد... حرية المجموعة    رقم اليوم: 600 ألف    أخبار النجم الساحلي: الهيئة تتصدّى لحملة التشويش على الدريدي ورهان على مزياني    القضاء البريطاني ينظر في استئناف حكم عدم تسليم أسانج لواشنطن    بورصة تونس تقفل حصة الثلاثاء على منحى سلبي    الإعتداء على رضيع بالعنف …وزارة المرأة على الخط والإحتفاظ بصاحبة المحضنة    تحسّن العائدات السياحية بنسبة 7 بالمائة إلى حدود 20 أكتوبر 2021    الداخلية تكشف عن ملابسات وفاة عون حرس ببن قردان    الرئيس الأمريكي يعترض على مشروع اسرائيلي استيطاني جديد    المخرج الصربي إمير كوستوريتسا رئيسا للجنة تحكيم المسابقة الدولية بمهرجان القاهرة السينمائي    احباط محاولة تهريب أكثر من 3 كلغ من الزطلة بمطار تونس قرطاج    الرابطة المحترفة 1 : اختتام ذهاب المرحلة الاولى يوم 21 نوفمبر    ياسين العياري:" أزمة خبز في الأفق"    القصرين: اندلاع حريق بمقر التضامن الاجتماعي    نقابة الفلاحين بالمهدية ترفض تحديد سعر البيض    عبد اللطيف المكّي ينتقد نجلاء بودن بسبب خطأ لغوي    الإحتفاظ بسمير الطيّب وسبعة مسؤولين بوزارة الفلاحة    سامسونج للإلكترونيات تعزز قيمة علامتها التجارية من خلال تصنيفها ضمن أفضل خمس علامات تجارية    بعد عملية زراعة كلية خنزير في جسم إنسان: الأزهر يحسم الجدل    يبيع زوجته لمسن لشراء هاتف ذكي..!    جلسة طارئة لمجلس الأمن بخصوص الاوضاع في السودان    جرة قلم: ألا في الفتنة ساقطون    مفتي الجمهورية: الواجب الديني والدنيوي حماية المجتمع من الفساد    أولا وأخيرا / مباشرة من باجة    وزارة الصحة: تطعيم 54687 شخصا ضد كورونا من مجموع 124225 من المدعوين لتلقي التلقيح يوم 25 أكتوبر الجاري    حالة الطقس ليوم الثلاثاء 27 اكتوبر 2021    مع الشروق.. أزمة حادّة في السودان    مفتي الجمهورية يصدر بيانا بشأن الفساد    البرمجة الكاملة للدورة 32 لأيّام قرطاج السينمائيّة    عاجل: حريق في مصنع للأجبان بمنزل تميم    فيديو/ "كمال الزغباني المتوغل".. مداخلة لسيلم دولة في حفلة الحياة    صور/ تونس تُحيي اليوم الذكرى 194 لإنشاء العلم الوطني    التلفزة التونسية تتوج بثلاث جوائز في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مع الشروق .. ليبيا... الحل المؤجّل
نشر في الشروق يوم 12 - 07 - 2021

رغم خروجها من دائرة الحرب وصمود وقف إطلاق النار إلى الآن، لا تزال ليبيا أمام "ألغام" عديدة تبطئ من سرعة تعافيها واستقرارها نهائيا عبر إجراء انتخابات عامة تشريعية ورئاسية ديسمبر المقبل.
فمنذ الإعلان عن وقف إطلاق النار في 23 أكتوبر الماضي، لا تزال الأوضاع على حالها تقريبا، دون أي تقدّم لا في العملية السياسية عبر ارساء قاعدة دستورية للانتخابات، ولا في العملية الأمنية عبر إخراج القوات الأجنبية والمرتزقة.
ويأتي الفشل في التوافق على قاعدة دستورية واضحة، نتيجة الخلاف حول 3 اقتراحات بشأن القاعدة الدستورية، الاقتراح الأول هو عقد انتخابات رئاسية وبرلمانية متزامنة في ديسمبر، على قاعدة دستورية مؤقتة.
أما الاقتراح الثاني فهو عقد انتخابات برلمانية على قاعدة دستورية مؤقتة، وإرجاء الانتخابات الرئاسية بعد إقرار دستور دائم، فيما ينصّ القرار الثالث فهو عقد انتخابات رئاسية وبرلمانية بعد إقرار الدستور المعدل، بموجب مسودة مشروع الدستور خلال المرحلة التمهيدية، ولم يتم الاتفاق على أي من تلك المقترحات.
هذا الخلاف العميق دفع المجلس الرئاسي الليبي للتلويح بإصدار مرسوم رئاسي بقوة القانون لإقرار القاعدة الدستورية، في حال استمرت الخلافات بشأنها بين الفرقاء الليبيين.
ويعني عدم حسم الخلافات المتعلقة بالقاعدة الدستورية فشل البعثة الأممية ومؤتمر برلين، في تحقيق أهم بُند راهن عليه المجتمع الدولي لإنهاء 10 سنوات من المراحل الانتقالية، ألا وهو إجراء الانتخابات في تاريخها المحدّد.
أمر آخر يؤجّل الذهاب في مسار الاستقرار داخل ليبيا وهو ملف المرتزقة، هذا الملف الشائك الذي أصبح يمثّل صداعا في رأس المجتمع مع الدولي وفي الحكومة والشعب الليبي الذي يتوق للأمن والأمان.
فمع إصرار بعض الأطراف وخاصّة تركيا على عدم إخراج المرتزقة والمناورة بإخراج دفعة وإعادة دفعة أخرى، تخسر ليبيا الوقت في طريق إرساء الأمن وطي صفحة الحرب نهائيا.
ويبدو أن أنقرة لاتزال غير مقتنعة تمام الاقتناع بالعملية السلمية وبوقف إطلاق النار وتعتبرها "خديعة" لا تنطلي عليها وتطالب بإخراج جميع المرتزقة (في اشارة الى المرتزقة الروس) وهي حجة واهية.
أما السبب الحقيقي ربّما لعدم اخراجها للمرتزقة فهو حماية قواعدها العسكرية ومصالحها الحيوية هناك بالإضافة الى رفض المسلّحين العودة الى سوريا (غالبيتهم من الجنسية السورية).
ولا شكّ أن هذا الملف تحديدا سيكون المعيار الحقيقي للتخلّي عن خيار الحرب لدى جميع الأطراف كما أنه سيكون علامة فارقة في سبيل الذهاب نحو انتخابات عامة تؤسس لمرحلة جديدة في ليبيا.
بدرالدّين السّيّاري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.