طفل يقتحم مركز أمن وطني بالمهديّة بسكّين.. وهذه التفاصيل    الطبوبي يعتذر من نجلاء بودن وهذا هو السبب..    سجنان..حريق يأتي على منزل وإصابة طفل    الكيان الصهيوني يتوعّد إيران..الحرب... قادمة؟    رونالدو يتجاوز حاجز 800 هدف بثنائية في فوز يونايتد على أرسنال    كأس العرب: المنتخب التونسي يواجه مساء اليوم سوريا...التوقيت والتشكيل المحتمل    إعلان يتعلّق بالإذن ببيع عقارات تابعة للشركة الصناعية التونسية للظرف والكرتون "الخطاف"    تفاصيل العثور على كهل مشنوق بمستودع في المهدية..    في طبربة: تفاصيل الاطاحة بمتحيل يوهم التجار بأنه "وكيل عام" ويسلبهم بضاعتهم..    غزالة..وفاة مسترابة لإمرأة خمسينية    سجنان..إيقاف 3 اشخاص وحجز 176 صفيحة من «الزطلة»    جندوبة..هلاك امرأة دهستها سيارة    في أوساط شباب التكوين المهني..عروض بالجملة في أيام السينما التونسية    أيام قرطاج المسرحية ..غدا افتتاح الدورة ولا أثر للمهرجان في شوارع العاصمة    عاجل: هذا ما كشفته أول دراسة على متحور كورونا الجديد "أوميكرون"..    9 إصابات بسلالة "أوميكرون" في فرنسا    نصف الولادات قيصرية    اعتقال تونسي مشتبه بالإرهاب    صندوق النقد: الدول الفقيرة قد تواجه انهيارا اقتصاديا    لتصغير الجبين... خطوات ونصائح بسيطة خلال تطبيق مكياجك!    التقشف والاعتدال في الإنفاق ضرورة عند الأزمات    اذكروني اذكركم    نفحات عطرة من القرآن الكريم    البورصة السياسيّة..في صعود..نايلة القنجي (وزيرة الطاقة والمناجم)    بوجدي ينتقد قانون المالية    ارتفاع عدد ذوي الاحتياجات الخصوصية    النقل بين المدن تفرض جواز التلقيح    ما الذي يؤدي الى تعثّر طفلكِ في الكلام؟    ليفربول يتغنى بهدف صلاح العالمي    مع الشروق..أزمة «الشيمنو»... وتأجيج الوضع الاجتماعي    الكرة الطائرة: السعيديّة «تطير» وعملية جراحية ناجحة للكردغلي بعد إصابة خطيرة    طقس اليوم: انخفاض حاد في الحرارة وأمطار غزيرة بهذه المناطق    تورط فيها مانشستر سيتي وبرشلونة...فضيحة احتيال جديدة في الكرة الإيطالية    بالصور: ظافر العابدين لأول مرة رفقة زوجته على السجاد الأحمر    إعطاء إشارة انطلاق مشروع وطني لصيانة الأرشيف السينمائي بڨمرت ورقمنته وإعادة تثمينه    بالفيديو: نور الدين الطبوبي يعتذر من نجلاء بودن    قيس سعيد: سيتم في الأيام القادمة الإعلان عن المواعيد التي ينتظرها الشعب    والي بن عروس الجديد يؤدي زيارة فجئية لمحطات القطار    كسوف كلي للشمس السبت المقبل    أول ما كتبه سيف الإسلام القذافي بعد صدور قرار محكمة الاستئناف    إيطاليا: اعتقال تونسي بشبهة الانتماء لداعش    بداية من الليلة: تغييرات منتظرة في العوامل الجوية    بينها 6 دول عربية: الاتحاد الأوروبي يشطب 18 دولة من قائمة السفر غير الضروري    السعودية تعلن شروطا جديدة للعمرة    رسمي: هذا ما تم الاتفاق عليه بين وزارة النقل والجامعة العامة للسكك الحديدية    اليوم: وقفة احتجاجية للبحارة أمام وزارة الفلاحة    تقلص عجز ميزانية الدولة    تركيز أول محطة أرضية في تونس للتحكم في الأقمار الصناعية بإمكانيات تونسية    نبذة عن متاحف قطر وملامح الفن العام فيها    الاحوال الجوّية تؤخر رحلتين بحريتين    كأس العرب للفيفا : مدرب سوريا يؤكد أن مواجهة تونس بمثابة الفرصة الأخيرة من اجل الاستمرار في المنافسات    الرابطة الثانية - تعيين حكام مقابلات الجولة الرابعة    الاتهامات تطول مانشستر سيتي وبرشلونة في قضية التلاعب في صفقات    بكلية العلوم السياسية بتونس.. رحلة في فن الحكي والخرافة    تغريدة شيرين عبد الوهاب بعد تسريب خبر طلاقها من حسام حبيب    حي التضامن: ايقاف عنصرين ينتميان لتنظيم إرهابي    بمناسبة عيد ميلاده الستين الاتحاد البنكي للتجارة و الصناعةUBCI يكشف عن شعاره الجديد    عاجل : شركة السكك الحديدية تعتذر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد اعتقال 4 أسرى فارين.. الجيش الصهيوني يقتحم عدة قرى قرب جنين
نشر في الشروق يوم 11 - 09 - 2021

اقتحم الجيش الصهيوني اليوم السبت عدة قرى غرب جنين، وسط استمرار عملية بحث واسعة النطاق عن الاثنين الأخيرين من الأسرى الفارين بعد إعادة اعتقال رفاقهم الأربعة.
يأتي ذلك بعدما تحدثت تقارير عن أن شرطة وجيش الاحتلال وكافة ما يسمى بأذرع الأمن وضعت في حالة تأهب لإمكانية الدخول الى منطقة جنين، التي أشارت تقديرات الأجهزة الأمنية الصهيونية إلى أن أحد الأسيرين المحررين حتى الآن من الممكن أن يكون قد وصل إليها.
وحسب التقديرات، فإنه في هذه الحالة قد تكون مسالة اعتقاله معقدة ومركبة كونه ربما سيحصل على ملجأ ومخبأ وطعام وربما عتاد وسلاح.
وذكرت تقارير إعلامية الصهيونية أن الأسيرين مناضل النفيعات وأيهم كممجي، اللذين لا يزالان في حالة فرار حتى الآن، ربما انفصلا عن بعضهما البعض وأن أحدهما على الأقل يتواجد في الضفة الغربية المحتلة،.
ويبقى مصير النفيعات وكممجي غامضا، في حين تمكنت سلطات الإحتلال من القبض على الأسرى الأربعة الآخرين الذين فروا من سجن جلبوع شديد الحراسة الاثنين الماضي.
وكان الأسيران محمود عارضة ويعقوب قادري أول من وقع في قبضة قوات الأمن الصهيوينة مساء أمس الجمعة قرب مدينة الناصرة شمالي إسرائيل، وذلك بعد تلقي الشرطة بلاغا من قبل أحد المواطنين، الذي لجأ الهاربان لطلب الطعام منه بحسب وسائل إعلام صهيوينة.
وفي فجر اليوم السبت القت القوات الأمنية القبض على زكريا الزبيدي، أكثر الأسرى الفارين شهرة كونه من أبرز قادة "كتائب شهداء الأقصى" أيام الانتفاضة الثانية، ورفيقه محمد عارضة، في موقف للشاحنات في قرية أم الغنم بالقرب من جبل الطور.
وحسب تقارير إسرائيلية، فقد تم العثور عليهما بواسطة ثلاثة عناصر من وحدة "مارعول" لتعقب الأشخاص بناء على تحليل ميداني، بينهم قائد الوحدة التي تأسست عام 2014.
وذكر الإعلام الإسرائيلي، أن الزبيدي حاول مقاومة اعتقاله والفرار، لكنه كان منهكا للغاية، وتمكن أفراد القوات الأمنية السيطرة عليه على الفور.
ونقل الإعلام الإسرائيلي عن الأجهزة الأمنية تقديراتها بأنه "لم يكن لدى الأسيرين خطة هروب منظمة، حيث كررا نفس المخبأ خلال اليومين الماضيين ولم يكن بحوزتهما الكثير من الطعام".
وأفاد محامو الأسرى الأربعة الذين أعيد اعتقالهم، بأن السلطات الإسرائيلية، رفضت السماح لهم بلقاء الأسرى وأن أجهزة الأمن تعتزم عرض الأسرى على المحكمة في مدينة "ريشون لتسيون" للنظر في طلب تمديد اعتقالهم، في وقت لاحق، اليوم.
وأكد نادي الأسير الفلسطيني أن الأسرى الأربعة موجودون الآن في مركز تحقيق الجلمة وستعقد لهم جلسة تمديد في محكمة ريشون ليتسون الساعة 11 مساء.
وأشار نادي الأسير إلى أن التخوفات على مصير الأسرى الأربعة المعاد اعتقالهم كبيرة، و"تتمثل بتعرضهم للتعذيب الشديد، وفرض عزل مضاعف بحقهم، وحرمانهم من لقاء المحامي لفترة طويلة".
وخلال الساعات الماضية، انطلقت عدة مسيرات فلسطينية، إسنادا للأسرى الفارين من سجن جلبوع، وتنديدا بإعادة اعتقال بعضهم، فيما اندلعت مواجهات بين فلسطينيين والقوات الإسرائلية في عدة مناطق الضفة الغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.